رواية كنت لا ابالي الفصل التاسع عشر 19 - بقلم رحمة عصام

الصفحة الرئيسية

رواية كنت لا ابالي البارت التاسع عشر 19 بقلم رحمة عصام

رواية كنت لا ابالي كاملة

رواية كنت لا ابالي الفصل التاسع عشر 19

_جني بهدوء: الو.. ايه يـ كاظم عملت ايه طمني
=كاظم بهدوء: كله تمام ومازن هناك وبنخلص الدُنيا
_عملتوا ايه في عدي؟؟
=مازن حقنه بماده بتعمي زي مـ قولتِ وهو دلوقتى زمانه فاق
_جني بضحكه: احسن يستاهل..... عشان يعرف يبص لواحده غيري تاني، فاكرني صدقت لما رجع وقالي انه بيحبني أو حوار انه بيضحك على ملك، ميعرفش اني عارفه عنه كل حاجه حتى النفس الـ بيتنفسه
=كاظم بهدوء: طالما عارفه انه بيمثل رجعتِ معاه ليه؟!
_عشان اتسلي بـ ملك شويه قبل مـ اقتلها، كفايه رغي وروح شوف شغلك
=كاظم بهدوء: تمام
كاظم.....
حاسس اني في كابوس ومش عارف افوق منه...... ازاي اعمل في صاحبي كده واضره بالشكل ده؟! عدي عمره مـ أذى حد ولا كسر حد، دايمًا بيجبر بخاطر الناس وبيساعدهم، ذنبه ايه انه حب؟! أي الغلط الـ عمل في حياته عشان يتعاقب بالشكل ده!؟ ومازن ليه يعمل في عدي كده؟! عدي عمره مـ اذاه ولا يعرفه اصلًا ولا يعرف حاجه عن ماضيه ومتأكد أن لو مازن كان عرفه الحقيقه عدي عمره مـ كان هيسيبه ولا يبعد عنه......بس خلاص فات الوقت وعدي لو عرف هيكون الـ جاي دمار فوق دماغ الكل"
________________________________
_ملك بصدمه: في ايه يـ عدي انت مش شايفني؟!
=لا يـ ملك الدُنيا ضلمه خالص
_ملك بدموع: لاااا لاااا مستحيل
=عدي بأستغراب: ايه يـ ملك في ايه، مالك اهدي بتعيطِ ليه؟! حد عملك حاجه ولا جه جمبك؟؟
_مازن بأستهزاء: انت عبيط ولا بتستعبط!؟ انت اتعميت يـ عدي بيه
=عدي بصدمه: انت بتخرف بتقول ايه
_مازن بضحك: في ايه مالك مصدوم كده ليه؟! خدت نظرك زي مانت خدت مني كل حاجه
=عدي بدون فهم وانفعال: انت بتخرف بتقول ايه، انا مش فاهم حاجة...... انت مين وانا خدت منك ايه؟!
_مازن بشر: انا مين؟؟ انا قدرك الأسود، خدت مني ايه؟؟ خدت كل حاجه في حياتي، خدت فلوسي وهدومي وضحكتي، خدت كل حاجه، خدت الحياه الـ المفروض كنت هعيشها
بعدين بصلي وكمل....."
خدت البنت الـ انا حبيتها، وبالنسبه لموضوع نظرك فـ دي حاجه قليله من الـ انا هعمله فيك
=ملك بعياط: مازن اتكلم احنا مش فاهمين حاجه، احنا عملنالك ايه انت لي بتعمل فينا كده
بصلي بحده وقال....."
_وفري عياطك دلوقتى عشان هتحتاجيه بعدين ومحدش هينقذك من ايدي
=عدي بغضب: تبقى تفكر تعمل فيها حاجه وانا هدفنك مكانك
ضحك بصوت عالي بعدها قرب مني واتكلم بسخريه وقال......"
_مازن بسخريه: هتعمل ايه؟؟ سمعني تاني كده
=عدي بعصبيه: اقسم بالله هدفنك مكانك لو فكرت تعمل فيها حاجه
_مازن بعناد: طب اهو
قطعلي هدومي واتهجم عليا وانا بصرخ ومش عارفه اتحرك عشان مربرطه وعدي كان بيزعق بأعلى صوت عنده وبيفرك جامد عشان يفك نفسه بس مش عارف، كنا مربوطين بـ طريقه صعبه مش اي حد يفكها، غمضت عيني وفضلت ادعي في سري كتير وانا بعيط وفعلا معداش ثواني وربنا استجاب لـ دعائي وبعتلنا كاظم، دخل وزق مازن جامد واتكلم بعصبيه......"
_كاظم بغضب: انت مجنون؟!!! اي الـ انت بتعمله ده؟!
=مازن بضيق: انت مالك يـ عم!!! ملكش فيه اعمل الـ انا عايزه
_مازن اهدي...... متعملش حاجه تندم عليها بعدين، انت عمرك مـ كنت وحش بـ الشكل ده
=مازن بعصبيه: انا عارف اني عمري مـ كنت زفت وحش كده بس هما الـ خلوني كده وحولوني لـ وحش هياكلهم كلهم
_عدي بغضب: عملتلك ايييه؟؟! انطق قول عملتلك ايه؟! انا معرفكش ولا اتعاملت معاك قبل كده ولا عمري اذيت حد، قولي عملتلك ايه؟!
=كاظم بأرتباك: اا ا ا اا ل ل لا لا لالا مفيش حاجة يـ عدي
_عدي بضيق: لا هيقول انا لازم افهم كل حاجه
=كاظم بخوف: لا يـ مازن لا متقولش حاجه
_مازن بغضب: لا هقول ملكش دعوه انت
=كاظم بحده: قولتلك لا مش هتنطق حرف واحد انت فاهم؟!
_مازن بغضب: ملكش دعوه انت متدَّخلش، عايز تعرف انا مين يـ عدي؟! انا اخوك الكبير
=عدي بصدمه: انت بتخرف بتقول اي
_مازن بضيق: مبخرفش...... احنا اخوات من الأم وأول مـ فتحت عيني لقيت نفسي في ملجئ معرفش مين امي أو ابويا
=كاظم بغضب: اخرس بقا أخرس هتودينا في داهيه
_مازن بضيق ودموع: لا مش هسكت وهكمل، انا سكت كتير ومبقاش ينفع اسكت تاني، كنت في الملجئ بيعذبونا ومبيأكلوناش غير مره واحده بس في اليوم طبعًا مع الضرب والاهانه، بذلت كل جهدي عشان اخش كليه حلوه وابعد عن القرف ده واهو حصل، دخلت طب ويقيت احسن دكتور في مجالي، دفعت رشوه لـ صاحب الملجئ عشان اعرف فين اهلي، ويارتني مـ عرفت ربنا يسامحني بقا
=عدي بدموع: انا معرفش الكلام ده وأول مره اسمع عنه، مجيتش صارحتني ليه؟؟ ليه سكت كل ده وكاتم الحقد في قلبك، انا ساعتها مكنتش هعمل حاجه غير اني هفرح والله، بس انت الـ جنيت على نفسك
_مازن بضيق: عايزني اجي اقولكوا ايه؟؟ اقولكوا انا ابنكوا الـ مش عايزينه ورميتوه في الملجئ؟؟ رد عليااا
=عدي بغضب: انت كداب، انا واثق في امي وعمرها مـ تعمل كده، لي قولت اننا اخوات من الأم عرفت منين؟!
_مازن بهدوء: بعت خدامه تشتغل هناك وتجيبلي الأخبار وجابتلي شعره من باباك ومامتك
=عدي بغضب: برضوا انت كداب انا مستحيل اصدقك
_مازن بحده: تحب اجيبها وتسألها؟!
=عدي بغضب: اوعي تعمل كدت انت فاهم؟! وحكايه هجومك على ملك وعيني الـ ضيعتها انا هدفعك كتير، وانت يـ كاظم؟! يصاحب عمري...... ازاي تكون عارف حاجه زي دي وتخبي عليا؟! ازاي متقوليش
_كاظم بحُزن: مكنش ينفع اقولك يـ صاحبي
=عدي بأنفعال: ليييه؟! لييه مينفعش فهمني؟!
_كاظم بهدوء: لأن زي مانا عارف طيبه قلبك عارف برضوا غبائك وتهورك في اي حاجة ولو كنت عرفت ساعتها مش هتعدي الموضوع والـ هيتظلم في الاخر مامتك
=عدي بغضب: انت مالك؟! فهمني انت مالك؟! انت دخلت جوايا وعرفت انا بفكر ازاي؟! عندك علم وشوفت انا كنت هعمل ايه؟؟!
_كاظم بغضب: لا مدخلتش جواك بس انا عارفك وحافظك كويس
=عدي بهدوء: عرفت منين اننا اخوات
_كاطم بهدوء: من مازن....... كان معايا ايام التدريب والكليه وكان بيحكيلي كل حاجه، اتصدمت في الأول وكنت بفكر اقولك بس هو حلفني اني مقولكش، بعدها خدت المهمه كنت بتابعك انت وملك عشان خايف عليكوا من جني بحكم انك صاحبي وهي بنت الراجل الـ رباني، عرفت بعدها انها دخلت نفس المستشفى الـ فيها مازن وانتوا الاتنين اتقابلتوا هناك، كنت خايف من رد فعلك لو مازن قالك حاجه بس الحمد لله هو اتعامل طبيعي ومنطقش بحرف، واليوم الـ دخلت فيه المستشفى عشان اخطف ملك مكنتش اعرف انه الدكتور الـ بيتابع حالتها، كنت واقف وحاطط السكينه على رقبتها لقيته فتح الباب ودخل جرى واتصدمت اول مـ شوفته، بعدها قال للرجاله أن هيدفعلهم ضعف المبلغ الـ هياخدوه من جني مقابل اننا ناخدله ملك البيت، وطبعًا انا عارف نيه مازن وعارف انه مبيحبهاش وعمل كده عشان ياخدها ويكسرك فـ خدتها عندي في البيت بعيد عن العك ده
=عدي بسخريه: ازاي يـ استاذ كان معاك وانت ظابط وهو دكتور
_كاظم بهدوء: مازن مكنش دكتور بس، مازن كمان ظابط قوات خاصه وبيشتغل معايا
=جني بضحكه وسخريه: وااو 2 صحاب في مهمه واحده؟؟ اي القمر ده
بصينا لمصدر الصوت لقينا جني داخله وضحكت الشر باينه عليها، كلنا اتصدمنا لأنها عرفت انهم ظباط و
google-playkhamsatmostaqltradent