رواية الانتقام من طفلة صغيرة الفصل السابع عشر 17 - الاء فرج

الصفحة الرئيسية

رواية الانتقام من طفلة صغيرة البارت السابع عشر 17 بقلم الاء فرج

رواية الانتقام من طفلة صغيرة كاملة

رواية الانتقام من طفلة صغيرة الفصل السابع عشر 17

تاج بصريخ :عاااااااااا يوسف انت في منك اتنين
راح اغم عليها
(بصوا هكتب يوسف ٢ لحد ما نعرف اي حقيقته ومين ده 😂)
يوسف بزعيق :مين ده يا جاسر وانت يا ورده خودي رضوي وصحوا تاج وادخلوا على جوا
ورده بتوتر : بس
يوسف بصريخ : ادخلي جوا بقوللللك
دخلت ورده وهي شايله تاج ودخلت وراها رضوي وقفلوا على نفسهم الباب
يوسف بغضب :مين ده وبيضرب مراتي لييييه
يوسف ٢ بتوتر : انا يوسف وانت مين واي الهبل اللي بتقوله ده انا يوسف الحقيقي
يوسف وهو نازل ضرب في يوسف ٢
(احسن احسن 😂😂)
يوسف بغضب : اوعي يا جاسر انت مين يا ابن *** رد عليااااا انت مين يا *** يا ****
جاسر :اهدي يا يوسف انا متأكد انك يوسف الحقيقي والواد ده بيضحك علينا ليه ما اعرفش انطق يا واد انت مين، رددددد
يوسف ٢ ببرود : هششش مش عايز اسمع صوت انا طالع  لمراااتي تااج وهعتبر ضربك ليا كان هزار
يوسف بغضب وهو بيلتفت حواليه وراح مسك فازه وكسرها عليه
جاسر بغضب :انت متخلف اللي عملته ده
يوسف بغضب وهو بيسحبه وراه : جاسر تعالي معايا نوديه عند المخزن اللي وراء القصر
عند تاج وورده
ورده بغيره : انت تعرفي جاسر منين
رضوي بضيق : وانت مالك
لسه ورده هترد عليها صحيت تاج
تاج بفزع : ابعد عني ابعد عني يا يوسف هسمع الكلام بس ونبي ما تضربني عاااااااااا
ورده بفزع :اهدي يا تاج اهدي انا ورده يوسف مش هنا
تاج ببكاء :انا عايزه اروح لماما ماما ماتت
رضوي بضيق :اقعدي هنا وبطلي صريخ اي الدلع ده
ورده بغضب :وانت مالك يا بارده، بتحشري نفسك لييه خليكي في نفسك، وانت يا تاج تعالي اوديكي لطنط في المستشفى
تاج ببكاء : انا عايزه اقعد لوحدي هنا، اتفضلوا اطلعوا برا
ورده :تاج انا
تاج ببكاء :برااااا
خرجت ورده ورضوي من الغرفه، بينما ابتسمت تاج بخبث
تاج وهي تمسح دموعها : ورحمه امي وابويا هاخد حقي انا مش ضعيفه تاج مش ضعيفه، هذل واحد واحد فيكم انا عمري ما كنت شريره او حتى غبيه او قاسيه بس انا هعمل عكس كل صفاتي هرميكوا في الشارع كلكم، مش هسكت
لقيت تاج شباك في الغرفه فتحته ونطت كان الشباك واطي اوي وبيطل على الجنينه
نطت تاج من الشباك وجريت جريت بكل طاقتها
في نفس الوقت كان يوسف بيجر يوسف التاني ومعاه جاسر ورايحين المخزن اللي وراء القصر
يوسف بصدمه :جاسر الحق دي تاج اللي بتجري هناك صح
جاسر بتركيز :ايوه هي مش اغم عليها، يلاهوي الحقها يا يوسف دي بتهرب
يوسف وهو بيجري بسرعه ويصرخ :تااااااج استنى هنا تعاااالي
بصت تاج وراها لقيت يوسف بيجري وراها بسرعه اوي بس بعيد شويه صغيرين
تاج بصريخ :الحقوووووني يلااا هوي
(اجري يا مجدي 😂😂😂😂)
عند ياسر وشاديه
شاديه وياسر بصدمه :نعممم
ياسر بصدمه :ازاي يوسف عارف اني موت ومن يومين اصلا كنت في المستشفى ازاي ده حصل
شاديه بصدمه :يلاهوي اتقفشت
الظابط :انت هتشرفوا معانا في الحجز لو تقدروا تجيبوا اللي عمل فيكوا بلاغ ويتناز والا هتتسجنوا
ياسر بزعيق :طيب وشاديه مالها خرج شاديه طيب
الظابط بزعيق :يا عسكري خد البت دي على الحجز والواد ده كمان
العسكري :قدامي يا اختي يااللي بتزعقي كويس
ياسر بغضب :مالكش دعوه بيها
في الحجز
(جماعه عارفين البوستات المضحكة اللي بتبقى على الروايه انا كنت محوشه حبه وقولت انزلهم النهارده بس اتمسحوا 🙂، البنات الفرفوشه اللي زيي وبتعرف تعمل بوستات مضحكة او بتنزل تبعتلي حبه صور او تنزلهم في الجروب وتعملي منشن لان الموضوع ده مضايقني اوي😂🙂)
ياسر بغضب :برااحه طيب انت بتحدفني كده ليه برستيجي طيب
واحد بلطجي : طلع اللي في جيوبك يا عسل وهات لبسك الحلو ده
ياسر بسخريه : ده عندها
البلطجي بزعيق: انت بتغلط في امي طب تعالي بقا، هاتوه يا رجاله 
بعد ٥ دقايق
كانت المساجين واقفين وحاطين ايدهم على الحيطه
ياسر بزعيق :شوفتك يا واد ارفع ايدك يا ولا كويس بدل ما تتعاقب، قال اي هاتوه يا رجاله
البلطجي بخوف :اسفين يا معلم اللي ما يعرفك يجهلك، حقك علي راسي
ياسر ببرود :بس يا زفت ما اسمعش صوتك عايز اتخمد ولو شوفت حد فيكم نزل ايده هنفخه
انت هتنام اشمعني احنا
ياسر بزعيق : انت مالك يا منيل، لحد ما انام ماالمحش حد فيكوا، مفهوووووووم
مفهووووم
عند شاديه
بلطجيه :انت يا بت
شاديه بغباء :انا
بلطجيه :ايوه انت يا ام شعر طويل وناعم قومي ارقصي يا بتتتتتتت
شاديه بصدمه :اي
عند رضوي وورده
ورده بضيق :انا هدخل اشوف تاج
فتحت ورده الباب ما لقيتش تاج وبصت لقيت الشباك مفتوح
راحت بصت من الشباك فتحت عينها بصدمه وصرخت :تااااااج
يتبع الفصل الثامن عشر 18 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent