رواية عندما نتنفس الكتب الفصل الثاني عشر 12 - ندى محسن

الصفحة الرئيسية

رواية عندما نتنفس الكتب البارت الثاني عشر 12 بقلم ندى محسن

رواية عندما نتنفس الكتب كاملة

رواية عندما نتنفس الكتب الفصل الثاني عشر 12

-دي بنت عمك؟ هي مالها في ايه
جاءت لتدلف لغرفة ناتاشا فأمسكها كاسر وقام بحملها والدلوف لجناحه الخاص
-ممكن تهدي بقى وملكيش دعوة باللي هنا ممكن مش عايز كلام مع اي حد هنا ؟
نظرت له بتعجب
-كوكي هو في ايه؟ انا مش فاهمه انت ليه بتعمل كدا وليه ضربت راجو؟
جلس كاسر ببرود متجاهل لحديثها فتغضب وتجلس امامه
-كوكي!
نظر لها بحدة
-انا قولت بلاش كوزفت دا
نسرين جلست على قدمه بغيظ
-كو زفت؟ مش احسن من كاسر ايه كاسر دا اصلآ؟
كاسر نظر لها وكاد يقف فتعلقت برقبته وهزت رأسها بنفي
-لا مش قبل متقول ايه اللي مضايقك خلاك تتصرف كدا يا حبيبي انا مراتك وممكن تقولي مالك ايه حصلك
كاسر نظر لها بتهكم
-انتي اللي لسة هيحصلك يا نسري
نسرين تعجبت ولكنها ابتسمت بحب
-هيحصلي ايه اكتر من اللي حاصلي اصلآ انا خلاص بموت فيك
كاسر ضحك لتتعجب اكثر ولكنها شعرت بالقلق من نظراته ابتعدت ليقف ومازال يضحك بشيطانية استفزازية
-عارفة احلا حاجة فيكي ايه؟ انك بتعرفي تضحكيني
نسرين نظرت له وظهر عليها الحزن
-كوكي.... انت بتحبني؟؟؟؟؟
كاسر حدق بها واقترب منها وجه نظراته لبطنها وجلس بمستواها وضع يده عليها بخبث
-اومال....
نسرين ابتلعت ما بحلقها بمرارة
-علشانه؟
كاسر ابتسم بشيطانية
-تقريبآ
كاسر بخيبة امل وحزن
-ولو مكنش موجود
عاد كاسر للواقع ولسؤالها ونبرتها الحزينة ليقف مبتسم
-انتي خدتي الموضوع بجد ولا ايه انا بهزر يا هبلة بعد اذنك بقى
دلف للحمام ليستحم اغمض عينه بتشتت
-كفاية كدا... كلمة بحبك مستحيل اقولهالك يا نسرين... مستحيل انا معنديش الطاقة الكافية للكلمة دي... مش هتبقى مجرد كذبة يا نرسي....
نسرين نظرت لهيئتها بالمرأة شعرت بالحزن لا تشعر به يحبها ولكن لماذا تزوجها.... لا نسرين عليكي الهدوء انتي تعلمين منذ البداية وهو غريب الأطوار ولكنه يحبكي اتى بكي الى هنا لتنعمي بكل هذا نسرين اهدئي...
وجدت هاتف كاسر ملقى على الكرسي مكانه فتبتسم امسكته وحاولت فتحه ولكن لا تعلم ما هي كلمة السر ظلت تحاول ولكن دون جدوى فقدت الأمل فتوجهت لباب الحمام قامت بدقه
-كوكي....هو ايه الرقم السري بتاع التليفون بتاعك
اختفى صوت المياه وقليلآ قام كاسر بفتح الباب وهو يحاوط خصره بالمنشفة
-عايزة ايه
ابتعدت وهي تتطلع لذلك الوشم على جسده ليضحك
-مش عارف ليه بتقلقي منه هو بيعض؟
نسرين نظرت له وابتسمت بقلق هزت رأسها بنفي وقامت بمد الهاتف له
-افتحه
رفع احدى حاجباه
-ليه؟
-ماما وحشاني يا كوكي عايزة اكلمها
كاسر هز رأسه بنفي
-مش دلوقتي
تعجبت من رفضه
-مش فاهمه ليه؟
-يمكن اكون متراقب
اردف لتتعجب اكثر
-متراقب؟هو انت البوليس بيراقبك؟
كاسر فتح خزانته ليخرج ملابس بحنق
-مش البوليس يا ستي مش لازم تفاصيل
مطت شفتاها بغيظ وقامت بلكم ظهره لكمات متتالية ليتفاجأ فالتفت وقام بإمساك يدها
-يا بت اهدي بس....انتي بتضربيني؟وتحت قرصتيني؟
نسرين نظرت له بغضب وقامت بدفعه
-انت بارد اووي انت بجد بارد انا لا عارفة اتكلم معاك ولا عارفة افهمك انت كل شوية بحال وانا مش فاهمه حاجة
نظر لها وقام بسحبها لتصتدم بصدره الصلب وتشهق بخضة فيتأمل عيناها البندقية ببطئ
-نسرين مش كل حاجة لازم تتفسر في حاجات لو فضلت مستخبية هتكون احسن
ابتعدت عنه
-انت بتعصبني.. بتستفزني.. يعني مش هتخليني اكلمها؟
كاسر اخذ ملابسه ودلف للحمام
-مش دلوقتي بقى
تركها لتشعر بالحزن وتخرج من الغرفة لتسمع بكاء ناتاشا اقتربت من الباب وقامت بالطرق عليه
-انتي كويسة؟
نظرت ناتاشا للباب ووقفت بسرعة قامت بفتحه وتمسح دموعها لتشفق نسرين عليها
-مالك انتي كويسة؟
هزت ناتاشا رأسها بإيجاب
-اه...اه..كويسة انتي كويسة؟؟؟تعالي ادخلي
دلفت نسرين لغرفتها واسرعت ناتاشا بغلق الباب

#رواية_عندما_تتنفس_الكتب♡
للكاتبة/ندى محسن ♕Noody♕
متابعة لصفحتي هنا 👈#Nada_Mohsen

سالم بحنان وقلق
-مش عارف ايه اللي بيحصلك دا
نغم تضمه بإبتسامة شاردة وحب قاطعهم صوت كريم
-صباح الخير
نغم دفنت وجهها بسالم واغمضت عيناها بضيق
كريم بقلق مبتذل
-حمدلله على سلامتك يا نانا
نغم لم تنظر له
نادية ابتسمت
-الله يسلمك يا كريم...
كريم مد لها حقيبة
-خدي يا نونة دا علشانك
نادية تعجبت
-ليا انا دا ايه دا؟
فتحت نادية الحقيبة المزينة وجدت حلبه عريضة فتحتها وجدت قلادة من الذهب رقيقة وجميلة نظرت له بتعجب
-ايه دا يا كريم؟
كريم ابتسم
-سلسلة شوفتك فيها
نادية ابتسمت
-تسلملي يا روح قلبي
سالم نظر لها بحدة
-ملوش لزوم دا يا كريم
كريم بتأكيد
-دي حاجة بسيطة انت متعرفش غلاوة نونة عندي والله كفاية انها كانت سبب في اني ارتبط بنغم اللي قريب هتبقى مراتي تسمحلي يا عمي اقعد معاها شوية
سالم بعدم رضا
-ملوش لزوم يا كريم احنا كلنا قاعدين هنا
كريم اقترب منها فأبتعد عنها سالم وهي نظرت لكريم بضيق
كريم فتح علبة ومدها لها
-انتي لحد دلوقتي ملبستيش الخاتم بتاع الخطوبة بحجة اممم اقصد علشان بيتعبك الأنسيال دا بقى مش هيتعبك خالص
نغم نظرت له وهو ابتسم
-هاتي ايدك يا نغم
نغم هزت رأسها بنفي
محمد بضيق
-مش وقته دا يا كريم...
نور ذهبت تعد الشاي وهي تتوعد لكريم وضعت بالشاي الكثير من زيت الخروع
-نغم منعاني اتكلم ومش عارفة ليه بس دا مبيمنعش اني اضايقك لحد مفكر في مصيبة تاخدك قبل الفرح..بإذن الله يعني....
اتت بالشاي ونغم ترفض ان ترتدي هذا الأسوار
-اتفضل
كريم نظر لها بتهكم
-تتحسدي مش ناوية تسلوقيني بيها؟
نور نظرت لعبد ارحمن وابتسمت
-لا يا كريم دا انت حتى زي اخويا سوري بقى
مدته له ووزعت الشاي على الباقي وكريم يشربه وهو ينظر لنغم متفحصآ لها
-انتي حاسة بأيه دلوقتي؟
نغم لم تنظر له
نادية بإحراج
-نغم بيسألك
نغم نظرت لها ونظرت امامها
كريم بحزن مبتذل
-نغم انتي زعلانة مني؟؟
نغم لم تنظر له واغلقت عيناها
ومريم شرب الشاي سريعآ ونظر لنادية هامسآ
-ممكن تكلمي عمي....انا بس عايز اتكلم معاها بسرعة....
نادية هزت رأسها بتردد ورحلت
نور تتابع كريم بإبتسامة خبيثة ودلفت للحمام اغلقته وهي تنتظر بالداخل
-هخليك تتنطت يا كيمو متستعجلش يا كركر....يعععععع بني ادم مقزز...
نادية نادت على محمد وعبد الرحمن وارسلتهم ليأتوا بطعام وفواكه لنغم وبعد ذلك نادت لسالم لتتحدث معه
-سالم سيبه يقعد معاها شوية دا جنبنا يعني وخاطيبها وابن عمها دا ان عمها يعني اقرب حد ليها
سالم بضيق
-مخنوق منه مش عارف ليه مشوفتش منه حاجة وحشة بس مش مرتاح يا نادية.... دا ابوه كان دايمآ يشتكي منه فجأة كدا معانا بقى ملاك....
نادية بضيق
-بيحب بنتك يا راجل ومشوفناش منه حاجة وحشة
كريم اقترب جل بجوار نغم امسك بيدها فأفلتتها تنهد بضيق ووضع يده على قدمها وهو يتحدث
-انتي حاسة بأيه ايه اللي تاعبك؟
نغم حركت قدمها بتقزز حركة خفيفة ليندهش وينظر لها فتنظر له بغضب
كريم بذهول
-انتي حركتي رجلك حركة ضعيفة يعني بتتحسني
نغم ادارت وجهها ليعيد رأسها امامه ويهمس بغضب
-بردو هتفضلي عروسة احركها زي منا عايز لازم نتجوز في اقرب وقت هااانت هانت اووي...بس تعبك دا اللي بيعطلنا وبيديكي حجج كتير اوي يا نغم.....بس هانت مش هتطولي...

#رواية_عندما_تتنفس_الكتب♡
للكاتبة/ندى محسن ♕Noody♕
متابعة لصفحتي هنا 👈#Nada_Mohsen

امسكت ناتاشا بيد نسرين
-انتي كويسة؟؟
تعجبت نسرين
-انا كويسة انتي مالك بتعيطي ليه في ايه ممكن تتكلمي معايا
كانت ناتاشا تمسح دموعها قبل ان تردف
-كاسر عمل فيكي ايه
تعجبت نسرين ونظرت لها
-ايه؟
-اقصد تصرفاته معاكي عاملة ازاي
تنهدت نسرين
-والله معرف بس هو طيب....هو انتي مالك في ايه انتي ليه بتعيطي؟
نظرت لها ناتاشا وامسكت بيدها
-انتي بجد حامل؟
هزت نسرين رأسها بإيجاب وتعجب فبكت ناتاشا
-اهربي انتي شكلك غلبانة اهربي من هنا ابعدي عنه سافري وابعدي عنه ابعدي عن كاسر
وقفت نسرين بحنق
-هو في ايه انتي مالك بيه وابعد عنه ليه هو كويس بس هو عصبي شوية واكيد هو عانى في حياته
وقفت ناتاشا
-متضحكيش على نفسك هو....
قاطع حديثها صوت كاسر وقد فتح الباب
-هو ايه؟
التفتوا تجاه الباب ليجدوه امامهم يتطلع اليهم ببرود فأقتربت نسرين منه
-كوكي....
ابتسم كاسر بشيطانية ناظرآ لناتاشا التي ابتعدت عنه بخوف ورهبة
-انا...م...
-هشششششش اسكتي
اردف بتوعد وقام بحمل نسرين لتشهق بخجل
-كوكي؟؟..حاسب
ابتسم كاسر وهو ينظر لناتاشا وقام بتقبيل جبين نسرين لتخجل نسرين وتتعجب ناتاشا ابتعد وذهب بها لجناحه الخاص
-ممكن اعرف ليه بتسيبي اوضتك؟وبتطلعي برا الجناح خالص؟
نسرين دفنت وجهها بعنقه
-انت مش عايزني اخرج؟
جلس على الأريكه ومازالت متعلقة به ليضمها وهي ابتسمت براحة
-انا قلقت شوية من كلام ناتاشا بس انت بتطمني....
ابتسم كاسر كم هي ساذجة
-كاسر هو في ايه بيحصل هنا حاسة ان علاقتك بيهم غريبة
ابتسم بتمعن وحاول ان يسيطر على نبرته التهكمية
-اه يا نسري علاقتنا شبه متدمرة عمي دا حاول يموتني وكان سبب اني افقد الذاكرة ومبقتش فاكر لحد متحسنت ابنه هو مش كويس وبتاع بنات ومخدرات وقرف
نظرت له شاهقة بصدمه ليتابع
-انما بقى بنته دي عايزانا نتجوز وخلاص ولما عرفت اني اتجوزت انهارت وبقت تقولي اطلقك
كانت منصدمه ولم تشكك بحديثه لذلك كانت ناتاشا تريدها ان ترحل شعرت بالغضب
-حبيبي....انا مش هبعد عنك بس ليه مبلغتش عنهم يا كوكي؟؟؟
كان بارع بتمثيل الحزن
-ازاي يا نسرين دا ابويا الله يرحمه موصيني عليهم ازاي ابلغ عنهم...ربنا يهديهم انا بس قلقان ليأذوني بيكي
هزت رأسها بنفي وقامت بضمه
-انا مش هبعد عنك لأي سبب متقلقش يا كوكي
ضمها وهو يبتسم بنصر

#رواية_عندما_تتنفس_الكتب♡
للكاتبة/ندى محسن ♕Noody♕
متابعة لصفحتي هنا 👈#Nada_Mohsen

كريم مازال يتحدث لنغم وهي كارهه صوته وحديثه حتى هيئته الجذابة اصبحت تكرهها وتتقزز منها...
كريم توقف فجأة عن الحديث وضع يده على بطنه بألم
-ااااه....
نغم نظرت له بتعجب
كريم بألم
-هدخل الحمام
ركض سريعآ للحمام ودقه
نور وهي تكتم ضحكها
-ايوا مين...انا جوا....
كريم بترجي
-نور...انجزي انا عايز ادخل
نور وهي تكتم ضحكها
-اعملك ايه يعني
كريم يتألم ويشعر بالمغص ونغم تتابعه بتعجب ولكن هيئته جلتها تضحك حقآ للمرة الأولى يضحكها كريم هكذا
سالم اقترب على صوته
-ايه دا مالك
كريم بألم
-بطنيييي.....بتتقطع....
نور فتحت صنبور المياه ليغطي صوت ضحكاتها
نادية بقلق وتعجب
-نور خلصي كريم انت حاسس بأيه
نور خرجت وهو دلف سريعآ واغلق الباب
نور ضحكت
-هو ماله دا
سالم ضحك دون ارادة
-والله معرف كان بيتنطت زي الفرقعلوز ليه
نادية بغيظ
-عيب عليكوا بقة الله اسكتوا
سالم بغيظ منها
-ايه هتحسبينا على الضحك كمان بس يا ست انتي
نادية صمتت
نور نظرت لنغم وغمزت لها اقتربت وهمست بجوار اذنها
-انتي منعتيني اتدخل ممنعتنيش اضايقه حبة زيت خروع خلوه يتنطت دي اقل حاجة عندي
نغم نظرت له بإبتسامة وتسلية.....

#رواية_عندما_تتنفس_الكتب♡
للكاتبة/ندى محسن ♕Noody♕
متابعة لصفحتي هنا 👈#Nada_Mohsen

كانوا يأكلون وراجو يتابعها من وقت لأخر بينما نسرين ناظرة لطبقها بإستياء فيتحدث لويس بتوتر
-متأكل مراتك يا...يبني
ابتسم كاسر وهو ينظر له بتلاعب
-طبعآ يا...يبويا
كاسى نظر لها
-مالك في ايه
ترقرقت الدموع بعيناها
-كوكي انا جعانة بس قرفانة
كاسر تهجمت ملامحه
-قرفانة من ايه؟وفي ايه في الاكل مين اللي عامل الأكل دا
تعجبت من سرعة غضبه وامسكت يده
-حبيبي انا مليش نفس حاسة بغثيان مش بسبب الأكل نفسه انا تعبانة الواضح دا بسبب الحمل
نظر لها وليدها الممسكة بيده لتتحدث برجاء
-انا عايزة اخرج يا كوكي....كل وخلينا نخرج شوية انا مخنوقة
هز راسه بإيجاب
-نخرج يبقى تاكلي مش ناقص لو الولد حصله حاجة
ابتلعت ما بحلقها بقلق بينما نظراته موجهه لبطنها فأبعدت يدها عنه قائلة بقلق
-ولو كانت بن....
لم تكمل لتجده يقبض على يدها بقسوة ونظراته الشيطانية تشتعل
-ولد مش حاجة تانية هااا
تفاجأت ونظرت لمن حولها وكأنها تستنجد بهم فوجدتهم مبتسمين بخلاف تلك ناتاشا ذات العيون الدامعة وما ان كشفتها نسرين حتى ركضت للأعلى ابعدت نسرين يدها عن يد ذلك الكاسر هزت رأسها بإستنكار ولكنه ضحك ليخف حدة هذا الموقف
-حبيبتي بهزر في ايه يا نسري انتي مالك اكيد في الحالتين انا باباهم
نسرين ابتلعت ما بحلقها
-عايزة....اطلع
هز رأسه نافيآ
-تؤتؤ انا عند كلامي هتاكلي واخرجك هااه
جعلها تجلس صعد وهو يتحدث
-كلي عقبال مجيب مفاتيحي والتليفون
اقترب راجو منها هامسآ
-ربنا يصبرك وقعتي في واحد مجنون واحد مريض نفسي اتمنى انه يفضل كارهك يا نسرين صدقيني كرهه احسن حاجة ممكن تحظي بيها من ناحيته كره كاسر احسن بكتتتييير من حبه لو حاولتي تخليه يحبك فأنتي بترمي نفسك في الجحيم بعينه
تحدث لويس
-كاسر مش قط شرس وبس كاسر دا عدى الليث بقى وحش كاسر فعلآ محدش يقدر يقف قدامه يعني انا لو منك هفضل بس ادعي انك تكوني حامل في ولد علشان متشوفيش وش انتي في غنى عنه...
كانت ناظرة لهم بقلق لم يكن بيدها شيئ سوا الأبتسام المبتذل
-انتو اكيد....يعني غلطانين....كوكي لطيف جدا بس هو محتاج حنان الأم...انت ربيته بس هو مكنش عنده ام.....هو محتاج ل
قاطعتها نظرات لويس المحذرة
-متحاوليش يا نسرين متحاوليش تدي الحب لكاسر علشان راجو قال اللي المفروض يتقال كرهه احسن من حبه
وقفت نسرين بتعجب وقلق
-هو في ايه انتو ليه بتقولوا كدا؟ليه بتكرهوه كدا لييييه
في هذا الوقت هبط كاسر ليقاطع حديثهم وينشغلون عنها على الفور وكأنهم لم يحدثوها قط!
-انتي مكلتيش حاجة يعني؟
نظرت نسرين لطبقها بشرود ونظرت له فأبتسم ناظرآ للويس وراجو بتوعد
-ولا يهمك تعالي ناكل برا يلا يا حبيبتي
ابتسمت نسرين بفرح وذهبت معه لكن حديثها مع راجو ولويس جعل قلبها يرتجف كانت تنظر لكاسر وهم بالجزء الخلفي للسيارة ينظر هو الى هاتفه غير منتبه لها ليقف يوسف بالسيارة على احد المطاعم الضخمه ويقم بفتح الباب لكاسر كم تتعجب لخضوع وحب هذا الشخص لكاسر ولكن لا شيئ غريب مؤكد زوجها شخص جيد ليصبح لديه صديق مثل هذا.....
هبطت وامسك كاسر بيدها دلفو بها لأحد المطاعم الذي تصرخ بالجمال والرقي جلس على طاولة موجود عليها شاب وفتاة يبدوا انهم ليسوا مصريين تحدث الشاب بلغة لم تعرفها وهي نظرت لكاسر الذي ابتسم وتحدث معهم بنفس اللغة بينما هي تتابع بصمت ومن حين لأخر تنظر لتلك الفتاة الموجودة امامها والتي تبدو كلوحة ثمية تم رسمها بإحتراف كم كانت جميلة قاطع شرودها كاسر
-مبترديش ليه؟
نظرت له بإنتباه
-كوكي انا مش عارفة هما بيتكلموا ايه؟
كاسر تحدثت بنفاذ صبر
-فرنسي ايه متعرفيش وبعدين بيسألوكي انتي خريجة ايه
نظرت الفتاة لها بخبث متابعة باللغة الفرنسية
-هل حقآ انتي زوجته لم نسمع بكي من قبل
نظرت لها نسرين ونظرت لكاسر
-هي بتقول ايه؟
-انتي بجد مراتي؟
تعجبت نسرين وهزت رأسها بإيجاب بينما الأخر نظر لهم
-سيد كاسر بعيدآ عن تلك الثفقة فالتخبرنا هل حقآ هذه السيدة الجميلة زوجتك تبدو مختلفه لا اظن ان هذا زوقك..
نظر كاسر له بحده ولكنه ابتسم ببرود
-سيد چون دعنا نتحدث عن العمل اظن حياتي الشخصية خاصة بي وحدي سعدت بلقائكم
وقف فأسرعت الفتاة بالوقوف
-مستر كاسر ارجوك فالتبقى قليلآ حقآ انا ارغب ان اتعرف عليك
لاحظ كاسر اعجاب تلك الفتاة ليبتسم بسخرية
-فيما بعد لقد تعكر مزاجي كثيرآ...
تركها وخرج اسرع يوسف بفتح الباب له ولكنه جعل نسرين تصعد وقام بإغلاقه كانت تنظر له بقلق وحزن لا يعلم ماذا بها تلك
-في ايه؟
اردف كاسر لتبتسم بحزن لم تستطع ان تخفيه
-مفيش يا كوكي.....
-عايزة تروحي فين؟
نظرت له بتركيز لينظر لها منتظر حديثها فتتحدث اخيرآ
-هي البنت دي كانت بتقولك ايه؟
تابعها بعيناه قليلآ قبل ان يضحك
-هو دا اللي شاغلك؟
كانت تنظر له تكره تصرفاته الإستفزازية
-انا عايزة اشوف ماما
تحدث ببرود
-مش النهاردا مبقالناش يومين بعاد يا نسرين في ايه
جلست بصمت وحزن لا تعلم ما هذا الشعور اقنعت نفسها انها ستعتاد عليه ولكنها تشعر بالحزن لتعامله معها بتلك الطريقة ...
انزلها عند الشاطئ لتبتسم بسعادة
-الله يا كوكي احنا جينا هنا امتى انا مكنتش مركزة
ابتسم كاسر عليه ان يجعلها سعيدة حتى تأتي بطفله سحبها بحضنه لتصتدم بصدره الصلب شاهقة بخضة ليتعجب امازالت تشعر بالخوف منه؟كاسر بربك ومن الذي لا يقلق منك تفاجأ بها تضمه وكأنها قرات تعجبه تعلقت به هامسة
-انا بحبك يا كوكي وبتطمن وانا معاك يا حبيبي
نظر لها واقترب قام بتقبيل جبينها لتبتسم
-كوكي يلا ننزل
كاسر امسك بها
-استني بس ننزل فين انتي ممعكيش هدوم ومش عايزين اي مجهود علشان البيبي
تأففت ليضحك على تعبيرات وجهها الطفولية فيجعلها تضحك على ضحكاته الرجولية وهو سحبها لعند المياه وجلسوا على الشاطئ كان المكان فارغ لا تعلم لماذا ولكنها لم تهتم بينما فهد كان يقوم بالإجراءات الازمة لأغلاق الشاطئ المخصوص هذا......كان كاسر يغمض عينه يفكر ماذا سيفعل مع لويس لن يتركه وشأنه لن يمر ما حدث مرور الكرام ولكن لو قتله ستذهب ثروته لأبنته ناتاشا واخاها راجو ستلغى معظم الصفقات لن يربح كاسر عليه ان يأخذ كل ما يملك سيجعله يتمنى الموت
-كوكي!
افاق من شروده على صوتها ليفتح عينه وينظر لها فتشير على قدمها ليتعجب فتتحدث بخجل
-انت ممكن تنام على رجلي يعني شكلك عايز تريح اعصابك....وكمان عروق رقبتك بارزة بشكل مخيف انت متعصب ليه دلوقتي
ظل يحدق بها وهي اشارت على قدمها فأقترب ووضع رأسه عليها فكانت تبتسم وتداعب شعره بحب
-انا عايزة اقولك حاجة علشان مش عايزة اخبي حاجة عليك
ظل ناظرآ لها منتظرآ حديثها
-كوكي هو عمك وابنه دا قالوا كلام غريب وانك بتكرهني...واني مخلكش تحبني علشان انا هكون في خطر...انا مصدقتش حاجة من دي بس صدقني انا بحبك وكمان عارفة انك طبعك صعب شوية بس....بس مش وحش كوكي انا بس قولت كدا علشان عايزاك تطمني....لأني خايفة
كان ينظر لها غير مصدق هل تستنجد به من خوفها حقآ تلك الفتاة ساذجة ابتسم وقرب رأسها منه وقبل جبينها
-انا جنبك
ابتسمت وهي تنظر لعيناه الذي اغمضهم ليغرق في اعماق محيط تفكيره المظلم بينما هي تلمس شعره بحنان يجعله يستفيق من شروده متذكرآ تلك السيدة بشوشة الوجه تداعب شعره بحنان صوتها يتردد في اذنه بلكنة صعيدية(مازن حبيبي انا عمري مهتخلى عنك يا روحي متعيطش ابدآ يا عمري ماما هتكون دايمآ جنبك وعمرها مهتتخلى عنك....."اضافت بمرح" وازاي اسيبك يعني لو سيبتك مين هيلعب لحبيبي في شعره وينيمه زي مبيحب كدا نام بقى وبطل تفكير علشان المدرسة عندك بكرا يلا)
استفاق من تفكيره على شهقة نسرين المليئة بالألم فتح عيناه ليجده يقبض على يدها بعنف حتى ان اصابعه قد طبعت عليها واظافره قامت بجرحها ترك يدها والدموع بعيناها وهي تنظر له......
-في ايه يا كوكي....انا....معملتلكش حاجة
كاسر تنهد وجلس وهو ينظر ليدها بدهشة وقلق
-انا مقصدتش....كنت سرحان
قام بضمها لتتعلق به
-انا عايزة اعرف مالك حبيبي انا عارفة انك مضغوط ولحد دلوقتي انا معرفتش حاجات عنك
نظر لها بينما هي حاوطت وجهه بحب
-تقدر تتكلم وتفتحلي قلبك صدقني مش هتندم يا كوكي
تنهد كاسر بحنق
-مبلاش كوكي دي ايه مصممة تعصبيني
نسرين ابعدت يدها عنه بقلق ولكي ترسم الشجاعة قامت بقرصه ليتألم بتعجب وهي تتابع
-انا بستسهلها وبعدين اسم كاسر مش لايق عليك
فرغ شفتاه بذهول كيف تراه تلك الساذجة اتراه لطيف؟؟ضحك بعدم تصديق وهز رأسه بإيجاب
-قومي يا نسري ربنا يهديكي وبعدين لأخر مرة بحذرك متقرصنيش
ابتسمت نسرين
-ماشي... يعني هنروح؟
كاسر هز راسه بإيجاب
-اه واتعودي على البيت علشان هيبقى عندي شغل كتير بعدين
هزت رأسها بإيجاب وقف لتجد فهد يقترب منهم لينتفض جسدها ويرتجف قلبها مختبأة خلف كاسر بخوف
-هو ايه اللي جابه هنا
تذكرت كيف كان يقترب منها وشعرت بالنفور من وجودها بنفس المكان ليضمها كاسر
-في ايه اهدي
دفنت نسرين وجهها به بينما فهد ينظر له بضجر فهو من يستغلها ومع ذلك تحتمي به
نظر كاسر له بضيق
-فهد استنى في العربية مع چو
هز فهد رأسه بإيجاب ورحل بينما هي نظرت له بقلق ليتلمس حجابها
-اهدي مفيش حاجة هو غلط بس انا مسمحتلوش ها دلوقتي هو بيشتغل عندي وانتي مراتي يعني حتى النظرة ميقدرش يوجههالك
نظرت له نسرين بقلق
-بس هو مش كو....
لم تكمل فقاطعها كاسر
-نسرين قولت خلااااص قولت دلوقتي مفيش حاجة لا هيتكلم معاكي ولا ليه دعوة بيكي اصلا
تحدثت بخفوت عكس نبرته القوية
-بس ليه تشغله عندك يا كوكي هو مش كويس....
جعلها تصعد بالسيارة وجلس متجاهل لحديثها فتقترب منه وتنام على قدمه ليندهش منها ويبتسم وهي تمسك بيده وتقم بتقبيلها
-خلاص يا كوكي لو شايف ان دا كويس خلاص متضايقش....
كاسر وجد نفسه يقبل يدها وبينهم وبين الكرسين الأماميين حجاب
-انتي طيبة اوي.....وجميلة من جوا قبل برا يا نسري...
نسرين ابستمت براحة
-تعرف اني بحب كلمة نسري دي اوي منك
كاسر ازاح بنظره بعيد عنها وهو يستجمع نفسه التي تشتتها نسرين وترمي بتفكيره المنتقم عرض الحائط.......

#رواية_عندما_تتنفس_الكتب♡
للكاتبة/ندى محسن ♕Noody♕
متابعة لصفحتي هنا 👈#Nada_Mohsen

كريم يخرج من الحمام وثواني ويدخل اليه بألم
نغم ونور يضحكوا وعبد الرحمن ومحمد متعجبان
نادية بقلق
-اطلبله دكتور طيب يا سالم ولا شوف هتعمل ايه...
سالم بتفكير
-اطلبله دكتور اقوله ايه؟
محمد وهو متعجب
-بقول نجيبله دوا ولا حاجة
نور تهمس بضحك
-ايه رأيك يا نغم اعمله عصير زيت خروع
نغم ضحكت ووضعت يدها على فمها حتى لا تفضحهم
كريم خرج ووجهه متعب وضع يده على بطنه بالم وجلس على الكرسي...
نور اقتربت منه
-ايه دا مالك؟؟
كريم نظر لها بتعجب وهي تبتسم بخبث
نور بخبث
-تحب اعملك كباية شاي
كريم زاد شكه بها بل اصبح متيقن انها السبب جز على اسنانه حتى كادت تصدر صوتآ وتوعد لها ونظى لنغم الذي تضحك بوعيد فتنظر له بإستحقار وهي مازالت تضحك
نادية بقلق
-مالك يا ابني انت كويس؟
كريم هز رأسه بإيجاب
-بعد اذنكوا...انا همشي دلوقتي....
خرج وهو غاضب ومازالت بطنه تؤلمه حسنآ يا نغم انتي ونور الوقت مبكر للأنتقام لم يحن بعد اخرج هاتفه واتصل بنسمة فأبتعدت سريعآ عن عائلتها واجابت
-ايه يا كريم ليه بتتصل دلوقتي
كريم بنفاذ صبر
-هو مش اخوكي في المستشفى ولا ايه؟
نسمة بضيق
-في المستشفى وماما في السوق بس زهرة برة ومش عايزاها تعرف انك بتكلمني
كريم بنفاذ صبر
-نسمة...انا عايز اقابلك
نسمة بتعجب
-مالك يا كريم؟
كريم بغضب
-الحيوانة اللي اسمها نور دي حطتلي حاجة في الشاي ومن ساعتها بطني وجعاني ومش قادر....
نسمة بقلق ودهشة
-يا لهوي هتكون حطتلك ايه دي روح اكشف يا كريم ولا اعمل حاجة
كريم بتفكير
-اكيد مش هتكون حطالي سم بس بنت اللذينة دي مفروس منها لكن اعمل ايه مش هضايق عمي امتى تيجي الفرصة واسيب اختها واخلص بقى وميبقاش في مشاكل وعلاقتنا تبقى في العلن يا روحي
نسمة بخجل
-عارف يا كريم...
كىيم بحب مصطنع
-ايه يا روح كريم...
نسمة ابتسمت
-اكتر حاجة حبيتها فيك هي صراحتك...انت مكذبتش عليا وقولت انك خاطب رغم انك مبتحبهاش وهتسيبها
كريم بخبث
-اومال يا نسمة انا مقدرش اخبي عليكي حاجة يا روحي
نسمة ابتسمت بخجل
-طيب اكشف بقى وطمني ومتتصلش بيا يا كريم ابعتلي رسالة وانا هرد سلام
اسرعت بالغلق وهو ابتسم وارجع شعره للخلف
-البنات دي اتعملت بس علشان تبقى لعبة سهلة ومتعة ليا مش اكتر
ابتسم بخبث وسار ذهب لأحد اصدقائه الفسدة.....

#رواية_عندما_تتنفس_الكتب♡
للكاتبة/ندى محسن ♕Noody♕
متابعة لصفحتي هنا 👈#Nada_Mohsen

رحيم ابتسم بإعجاب
-بسم الله ما شاء الله اتحسنا كتير
رقية وهي طفلة بالخامسة من عمرها ابتسمت
والدها بأمل
-يعني في امل يا دكتور
رحيم ابتسم
-خلي عندك ثقة الأمل دايمآ موجود وقريب رقية الجميلة هتمشي وتلعب
رقية ابتسمت
-بجد
رحيم هز رأسه بإيجاب
-بجد يا قمر دلوقتي هتحاولي تمشي مع ماما وبابا واحدة واحدة في البيت وحاولي انا وعدتك لو بقيتي قوية وتسمعي اللي بقوله هيبقى ليكي عندي هدية كبيرة
رقية ابتسمت وهزت رأيسها بإيجاب
خرجوا ورحيم خرج من غرفة الكشف تقابل مع دكتورة الهام ومعها تلك الشابة الجميلة
الهام ابتسمت
-ازيك يا دكتور رحيم
رحيم ابتسم برسمية
-الحمد لله بخير يا دكتورة ايه اخبارك
الهام ابتسمت
-بخير الحمد لله...
استأذنت الشابة ورحلت مسرعة....
رحيم بتعجب نظر لها
الهام بحزن
-دي ناتاشا البنت دي حالتها كانت صعبة اوي لسة بتابع معاها بس النهاردا هي خايفة اوي....اجهادها النفسي اكتر من الجسدي لدرجة اني بقيت دكتورة نفسية ليها
رحيم بشفقه
-ربنا يصلح حالنا وحالها
ذهب والهام تنهدت بحزن
-ربنا يشفيكي يا رب ويشيل عنك...
ناتاشا اسرعت بالذهاب للبيت ولكنها وجدت سيارة كاسر امام الباب تنهدت بضيق ودلفت وقف امامها بشك
-كنتي فين؟
ناتاشا فزعت ولكنها تمالك نفسها
-كنت.... انا...
كاسر بتهكم
-عملالي نفسك متعرفيش حاجة عن لويس كنتي فين يا ناتاشا
ناتاشا بقلق
-كنت عند الدكتورة بكشف....
كاسر بسخرية
-بتكشفي ليه منتي زي القردة قدامي....
ناتاشا بخفوت
-الدكتورة قالت ان حالتي وحشة ولازم اتابع علشان متضطرش انها تعملي عمليه و....ووقتها مش هكون ام تاني...
كاسر بتهكم
-لهو انتي كنتي ام اولاني؟
ناتاشا بدموع
-انا كنت ام...انا كنت محافظة على ابني و....وانت اللي دمرته ودمرتني...
كاسر سحب شعرها بعنف
-يا بنت ال ****** انتي فكراني غبي ولا ايه دا انا ادفنك مكانك لو فاكرة انك كنتي هتسيطري عليا
ناتاشا بألم ودموع دفعته
-انا مغلطتش انا حملت من جوزي من شخص كنت بحبه مش دا انت يا كاسر....ارجع زي مكنت ارجع يا ماز....
لم تكمل الأسم لتتلقى صفعه قوية منه
-هشششششششش اياكي ونطقه فااهمه الأسم دا ميجيش على لسانك فاااهمه انتي عاملة فيها الضحية انا مفيش جرح في جسمي الا وانتي سبب فيه بقيت اوشم كل جرح بشع علشان مفتكرش علشان متعذبش انتي كنتي بتدمريني
ناتاشا بألم
-مكنش قصدي اارفي اني عذبتك بس مكنش قصدي كنت صغيرة وكنت معاه مكنتش اعرف الصح من الغلط
كاسر بحدة
-انتي لسة بنته ولسة معاه ولسة بتحاولي تلعبي بيا بس انسري يا ناتاشا انسيييييي
ناتاا ركضت للأعلى بدموع وراجو يراقب كل شيئ بقلة حيلة وتوعد لكاسر هامسآ
-اكبر غلط انك جبت مراتك الحلوة لهنا....بس...بس دي حتى الواحد بيعجز انه يأذيها ازاي وقعت في طريقك دي يا كاسر ازاااي..
يتبع الفصل الثالث عشر 13 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent