رواية عشقت طفولتي الفصل السابع 7 - دهب مبروك

الصفحة الرئيسية

رواية عشقت طفولتي البارت السابع 7 بقلم دهب مبروك

رواية عشقت طفولتي الفصل السابع 7

رحيم... دي مالها دي 
وخرج وراهاا...  
مريم...  اول ما خرجت مشيت لحد ما بقت علي البحر وقفت قدام وفضلت بصه للبحر وهي دموعها نزلها..  
اما رحيم كان وراها خطوه بخطوه...  
رحيم...  مالك 
مريم..  عرفتوه من صوتوه وقالت ممكن تمشي من هنا  ومسحت دموعها
رحيم...  مالك يا مريم 
مريم...  مردتش  
رحيم...  انا مش بكلم نفسي 
مريم بصوت عالي نسبيا وانتا مالك بيا ابعد عني ابعد يارينتي ما قبلتكم ابعد عني قربك من بيعذنبي ابعد..  
رحيم...  انا مش فاهم حاجه يا مريم 
مريم...  استقالتي عندك في المكتب امضيها يارحيم بيه ومس مسمحلك انك تكلمني 
رحيم..  مش فاهم حاجه خالص من اللي بتعملوه وسابها ومشي وهو شارد في تفكيره بس كان بيتابعها من بعد .....  
مريم في نفسها...  انا حبتوه من وانا صغيره وكان عندي امل انوه بيحبني بس طلع مش بيحبني وانا اللي لما شوفت السلسله لبسها قولت بيحبني عادي ما احنا  اصحاب بس انا لازم ابعد عنوه لازم حرام اتعذب وكملت بدموع يارب شيل حبوه من قلبي يارب واعالي صوت عندها...  ااااااااااااااه اااااااااااه.
الكل...  بقا بيبصلها وهي اتجهلت  النضارات دي وفضلت تتمشي علي البحر لوحدها 
اما رحيم..  استغربت هي ليه بتقول كده وغظب عنوه نزلت دمعه من عينوه ومسحه  وفي نفسوه هي ممكن تكون سمعت وانا بقولها بحبك واللهي انتي غبيه اوووي ده اختي يا ستي وكنا متخنقين مع بعض وجايه علشان تصلحني واحنا متعودين اننا بنتصالح كده علطول وفضل متابعها من بعيد 
لحد ما مريم  وساب مريم كانت بتتمشي ...  
اما رحيم...  رجع الشركه تاني وهو حزين ااوووي
لؤلؤ...  مين دي 
رحيم..  احمم دي ياستي مريم اكيد كلمتك عنها 
لؤلؤ..  اها كمل 
رحيم...  انا بحبها وهي شكلها كده بتحبني وسمعتنا واحنا بنتكلم وفهمت غلط فاهمني 
لؤلؤ..  اها فاهمك وهي بتحبك اوووي علفكره انا بنت زيها وعرفه نطرته اللي بتصهالك 
في القت ده سلمي جت...  
سلمي..  اي ده مريم فين 
ودخلت لرحيم..  سلمي.. فين مريم يارحيم 
رحيم...  اعدي واهدي وانا هحكيلك..
سلمي..  احكي 
رحيم...  حكالها كل حاجه 
سلمي..  وهي فين 
رحيم..  مش عارف 
سلمي...  انا ماشيه 
لؤلؤ...  خليك قاعده 
سلمي..  هروح اشوفها وانا هعرف اتكلم معاه واكيد هنتقابل تاني 
لؤلؤ...  تمام 
سلمي..  مشيت 
ورنت علي مريم وردت...  
مريم..  سلومتي القمر عايزه اي 
سلمي..  انا عارفه اللي حصل مع رحيم 
مريم..  بلاش نتكلم في الموضوع ده وتعالي نعد شويه مع بعض 
سلمي..  انتي علي البحر 
مريم..  اها 
سلمي..  خلاص اقفلي وانا جايلك 
مريم..  قفلت مع سلمي واتصلت علي شهد 
شهد..  الوو 
مريم..  محتاجه اتكلم معاكي  
شهد..  جايلك بس انتي فين 
مريم..  في مكان احزاني 
شهد..  جايلك علي البحر 
مريم..  ماشي وقفلت 
بعد شويه شهد جت الاول 
شهد..  الجميل مالوه 
مريم..  اسمعني ممكن 
شهد..  اكيد 
مريم...  عارفه رحيم اللي حكتلك عنوه طلع رحيم بتاع الطفوله ولقيت سليم وسلمي واتجمعنا بس يارتنا متجمعنا يعني انا احبوه العمر ده كلوو وهو طلع بيحب البت اللي كانت معاه في المكتب هي قالتلوه بتحبني وهو قالها ايوه طبعا وكملت بدموع انا غلطت اني حبتوه صح انا انا انا بحبوه اووي تخيلي بحبوه من ٥ ابتدائي لحد دلوقتي وانا عندي ٢٠ سنه هنساها ازاي كان بعيد عني وكل يوم بحبوه اكتر مبالك بقاا وهو قريب مني ها 
شهد...  ياها يا مريم كل ده يحصلك في يومين 
في الوقت ده جت سلمي 
مريم..  سلومتي 
شهد..  وانا ابقا شهودتك صح 
سلمي..  مين القمر 
مريم.. دي شهد اكيد سمعتني وانا بتكلم عنها 
سلمي..  بقا انتي شهد 
شهد....  ايوه انا 
سلمي..  عارفه يا مريم انك هبله  
مريم..  اسكتي انتي تعرفي حاجه 
سلمي...  دي لؤلؤ اختوه ياهبله 
مريم..  اي نعم ازاي معقول لا لا 
سلمي وشهد... هههههه 
مريم..  معلش افورت شويه 
سلمي..  قولي شويتين تلاته 
مريم...  طب والعمل 
سلمي..  تروحي دلوقتي علي شغلك واخنا هنيجي معاكي 
مريم..  ايوه تيجوا معايا علشان الكسوف 
شهد..  اممم هكلم ماما 
مريم.. ماشي 
شهد...  كلمت مامتها ووفقت علشان هي عارفه شهد قد اي بتحب سلمي 
سلمي..  يلا بينا 
واتحركوا التلاته علي الشركه....  
اما لؤلؤ كانت مشيت من عند رحيم...  
وبعد شويه وصلوا الشركه 
سلمي...  دخلت لرحيم 
رحيم...  في اي 
سلمي..  احمم مريم بره ومتقلقش قولتلها انها اختك بس بلاش تفتح معاه الموضوع ده تاني 
رحيم بفرحه..   قلبي يا بت يا سلمي 
سلمي..  شكولاته 
رحيم... من عيني احلي شوكولاته تكون عندك 
سلمي..  اشطا وسابتوه وخرجت لمريم..  
مريم.. ها 
سلمي.. شفوي شغلك وسيبك مننا خلاص 
مريم.. ماشي 
اما شهد وشهد فضلوا قاعدين بتكلموا مع بعض... وفي الوقت ده سليم جي... 
وراح علي رحيم علطول.. 
سليم.. اهلا 
رحيم.. يلا روح علي شغلك يا استاذ 
سليم.. ما برحه علي نفسك ليطقلك عرق 
رحيم... حبيبي روح علي شغلك 
سليم.. ماشي رايح اهوو 
رحيم... غور 
سليم.. مالوه ده وخرج.. 
سليم وهو خارج راح يسلم علي مريم..  
سليم.. اهلا يا اختي 
مريم..  صباح الخير 
سليم...  صباح النور يا اختي ده رحيم ده مبيرحمش حد 
سلمي...  وانا مليش سلام ولا حاجه 
سليم..  راح عندها صباح السلمه 
سلمي..  نعم يا شاطر 
وعينوه لمحت شهد 
سليم ...  انتي 
شهد بصدمه...  انتا
يتبع الفصل الثامن 8 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent