رواية اشتريتها من ميدان عام الفصل التاسع عشر 19 - حبيبة محمد

الصفحة الرئيسية

رواية اشتريتها من ميدان عام البارت التاسع عشر 19 بقلم حبيبة محمد

رواية اشتريتها من ميدان عام بقلم حبيبة محمد

رواية اشتريتها من ميدان عام الفصل التاسع عشر 19

متحاولش تعمل حاجه تبعدنا عن بعض تاني يا بابا ممكن..؟  
مهدي: بس يبني فرح دي... 
وائل:  انا بحبها يا بابا بحبها والله يرضيك تكسر ابنك وتضيع منه البنت الحبها؟  
مهدي:  انا موافق يبني
وائل قام بفرحه وحضنه:  كنت متأكد انك هتوافق..... 
مهدي:  هتتجوزوا امتي..؟ 
وائل:  في اي يا بابا لسه الخطوبه.... 
مهدي:  لااا انت عارف كويس اوي اننا مش بتوع الخطوبه والحركات دي احنا ناس جد 
وائل: خلاص تعالي معايا انت وامي نطلب ايدها من اخوها ونحدد معاد فرحها..... 
مهدي:  اوي اوي اذا كان في الجد والمشي المظبوط.... 
في مكان اخر.... 
طارق:  هتسامحيني؟ 
شروق ضحكت بتنهيده ولفت بضهرها وقالتله:  اسامحك!  
شروق مسكت الطبق ال علي السفره ورمته في الارض.... 
طارق:  بتعملي اي
شروق:  الطبق اكسر هتقدر تلم. الجرح؟؟ 
طارق:  هقدر... بس لو انتي ادتيني فرصه.... 
شروق:  انت فقدت ثقتك فيا في اقل من لحظه انت عارف ده بنسبالي اي.... ده بنسبالي اني مليش لازم بنسبالك اني كدابه في نظرك اني شخصيه ثقتها مهزوزه حاليا في نفسها بسببك..... 
طارق:  عارف اني اذيتك. نفسيا بس اديني فرصه اصلح كل حاجه فرصه واحده بس....  
شروق:  انا لما روحت بيت اسكندريه وقعدت فيه اسبوع وسيبت القصر هنا كان من اوحش ايام حياتي..... انا كنت كل يوم بفكر فيك كنتي بقول يا تري فاكرني اي يا تري فعلا مصدق الحصل ولا واثق فيا.. 
طارق:  واثق فيكي انا بس محتاج فرصه.... 
شروق:  اديتلك الفرصه.... صلح بقا يا طارق..... 
طارق ابتسم بفرحه:  هصلح طبعا.......... 
في الخارج... 
عادل:  تتجوزيني... 
شهد وقعت عي الارض فقدت وعيها..... 
عادل رمي الخاتم ونزل وراها وعمال يحرك فيها.... 
عادل:  شهد شهد.... يا شهد فوقي..... 
مسك ازازه المايه ورشها عليها
شهد فاقت بتوتر:  ها ها اي اي.. 
عادل:  بقولك تتجوزيني 
شهد:  ا... انت بتقول كدا بجد... يعني انت... بتطلب تتجوزني... 
عادل:  اه والله
شهد:  طبعا هوافق.... 
فضلت تتنطت وجريت حضنته وهو ضمها ليهه اكتر بفرحه نزلت مسكت ازازه المايه فضلت ترشها عليه .... بفرحه..
عادل ربع ايده وهو بيضحك:  يعني انتي بتتحديني...
شهد: اه بتحداك....
عادل كعبل رجلها فا هي وقعت علي ضهرها...
شهد: ااااه ضهري مش للدرجه...مش بتحداك للدرجه اوعا يا عادل انت رخم ضهري وجعني....
عادل قومها 
شهد: فتكرني ولد بتلعب معاه ضهري اتكسر يا عادل...
عادل: الف سلامه علي ضهرك.
شهد ابتسمت ومسكت ايده: كفايه كلامك لوحده خلاني اخف....
عادل: مانتي بتعرفي تتكلمي.اهو....
شهد: اوماااال....
عادل شدها من ايدها ودخل بيها القصر وسطهم كلهم....
كلهم مكانوش فاهمين اي بيحصل
عادل: انا بطلب ايد شهد علي سنه الله ورسوله 
فرح و شروق بصوا لبعض....بعدم فهم....
فرح: ا...بتتكلموا جد....
شروق: اكيد مش هيهزروا يعنيي..
شهد: اه والله بنتكلم جد...
طارق: نقول علي خير الله...بينا نقرأ الفاتحه....
زهره ابتسمت وكلهم وقفوا وقرأوا الفاتحه...
فيروز و ادهم دخلو..
ادهم: اي ده انتوا حيتوا امتي وبعدين في اي بتقرأوا الفاتحه كلكم ليه....
خلصوا وقالوله....
= شهد وعادل هيتجوزوا....
فيروز ضحكت وقالتلها: الف مبروك يا شوشتي....
شهد: الله يبارك فيكي يا روحي
طارق: الفرح امتي؟ 
عادل: انا محضر الفرح بقالي كتير وكنت بس مستني اقول لشهد....وهي وافقت الفرح هيكون بعد شهر...
شروق: اهدي علي نفسك هو اي البعد شهر....
عادل: ايوه هيكون بعد شهر
فرح: اتسرعتوا اوي
عادل: بقالنا كتير مع بعض انتي فاكره اني لسه اول مره اكلمها
شروق ضربته ف كتفه بهزار: طب ما انا عارفه.....
ادهم: طب بما انكم شجعتوني علي الموضوع ده انا بإذن الله هخطب فيروز.....
شروق: مالكم كلكم حصلكم اي انهارده.........
ادهم: انا بحب فيروز وعايز اتقدملها.....
طارق: نقول مبروك....
شروق: انت المأذون الهنا؟ 
طارق بضحكه: يا ستي اهو نمشي حالهم ونخلص منهم...
فرح: يبقي نقول مبروك....ل فيروزه القمر....
شروق: طب يلا زغروطه بقا...
كلهم زغرطوا وفاجأه الليله قلبت هزار وضحك....
في غرفه ضحي...
فارس: ضحي انا بصراحه عايز اخطبك....
ضحي ابتسمت من جواها بطريقه واضحه: تخطبني انا
فارس بلع ريئه: اه اخطبك انتي
ضحي: يبقي تطلب ايدي من طارق.......
فارس: خلاص اعتبرتيه اخوكي؟
ضحي: اعتبرته اخويا من ساعه ما خفيت....
فارس: يبقي بكره هقوله اني عايز اتقدملك.....
في صباح يوم جديد....
وائل رن الجرس..
كانوا كلهم قاعدين علي السفره
طارق: اهلااا اهلا ب وائل 
وائل: اهلا بيك يا حبيبي..
طارق اتفضل.....
وائل: بصراحه كدا انا هتكلم بسرعه في كلمتين مهمين ومش انا لوحدي الهتكلم الحج والحجه  معايا اقصد والدي ووالدتي يعني اتفضل يا حج اتفضلي يا امي.....
دخلوا...
وطارق مش فاهم حاجه وهما مش فاهمين حاجه....فا عادل و ادهم وفارس راحوا قعدوا معاه عشان يفهموا فيه اي....
مهدي: وائل جاي يطلب ايد الانسه فرح.....
فارس سكت للحظه وبعد كدا ابتسم من جواه وفضل يسأله عن شغله وتعليمه وحاجات كتير اوي لحد ما سكت وكلهم مستنين رده.....
و فرح وشروق وفيروز وضحي واقفين مع بعض بيتودودوا وبيضحكوا....
فارس: نقول مبروك؟ 
وائل: نقول مبروك......
فارس: امتي الفرح؟ 
وائل: انشاء الله هيكون يوم الجمعه الجايه....
عادل: طب ما تعمل الفرح.معايا 
وائل: انت هتعمل فرح؟ 
عادل: اه بإذن الله الشهر الجاي
وائل: الف مبروك....ماشي موافق هعمل الفرح مع استاذ عادل.....
فارس: بس لسه هنسأل الانسه فرح عن رأيها....
مهدي: طيعا طبعا
فارس: فرححح....يا فرح
فرح واقفه سامعه كل حاجه ومن فرحتها مكسوفه تخرج...
فارس: شروق اندهي فرح...
شروق عملت نفسها بتندهه علي فرح....
شروق: يا فرح فرحح....
فرح خرجت وهي حاطه وشها في الارض....
فارس: تعالي يا فروحه اقعدي جمبي....
فرح راحت قعدت جمب اخوها..
فارس حضنها وقالها: وائل طالب ايدك مني....انتي اي رأيك؟ 
فرح بكسوف: اهم حاجه رأيك انت.....
فارس: يا روحي انا موافق بس مستنين ردك؟ 
فرح بكسوف: م...موافقه
فارس طلع وشها لفوق
فرح بصت لوائل بكسوف...
بعد وقت مشيوا كلهم.....
فرح:  بصت لأخوها بكسوف.. 
فارس:  اخيرا هشوفك عروسه يا بسله.... 
فرح ضحكت بكسوف.... وطلعت علي اوضتها تكلم وائل في التلفون..... 
شروق وفيروز بصوا لبعض وضربوا كفوفهم في كفوف بعض وهما بيضحكوا.... 
فارس خرج من قعده الرجاله دي وبعد كدا ندهه علي طارق.. 
طارق:  نعم يا وائل
فارس:  تعالي اقعد... 
طارق قعد
فارس:  انا بطلب ايد ضحي منك...... 
طارق ضحك بصوت عالي وقال في سره ده يوم المني.... 
فارس:  بتضحك ليه
طارق:  ها لا مفيش.... يا ضحي..
ضحي: نعم
طارق:  تعالي... 
ضحي جت 
طارق:  فارس طلب ايدك مني!  انتي اي ردك.... 
ضحي:  سكتت
طارق:  ضحي انا بكلمك.... 
ضحي برضو ساكته 
فارس:  ضحييي
ضحي اتنهدت بخوف:  ها ها
فارس:  اي ردك... 
ضحي:  انا.... انا 
طارق:  ها
ضحي:  انا بحب فارس 
طارق:  يعني نقول موافقه
ضحي:  اه قول... 
طارق:  يبقي الف مبروك اداما ضحي بتحبك وانت بتحبها... 
فارس:  انا بفضل نعمل فرحنا معاهم في الشهر الجاي.... 
 طارق:  هيبقي احلي فعلا
ضحي منك جواها كانت فرحانه جدا.... وعايشه قصه حب مع نفسها وبتبصله بكل حب ورومانسيه وهو ولا واخد باله اصلا وعمال بيتكلم مع طارق..... 
في غرفه فرح... 
فرح كانت قاعده علي سريرها عماله تضحك بفرحه و شهد وفيروز و شروق جمبها عمالين بيهزور... 
فرح:  انتي مش متخيله انا فرحانه ازاي انه فاجأني بالحركه الهو عملها دي هو اه كان قايلي انه هيتجوزني....  وهيطلب ايدي بس دي كانت بنسبالي مفاجأه كبيره.... انا حبيته في وقت قليل... حنيته وطيبته وخوفه عليا حببوني فيه حتي لو انا كنت بكرهه الرجاله هو حببني فيه حببني في شخصيته واداني قلبه.... انا بحبه اوي.... 
شهد: فككوا انتوا بقا من وائل وفرح خليكوا في عادل.... عادل ده شخص تاني خالص شخص من عالم لوحده شخصيه جميله اوي.... كان شخص قاسي و ما ذال شخص قاسي بس مهما كان شخص قاسي هو بيحبني وحاول من سنه انه يكلمني و يعترفلي بحبه بس انا علطول كنت بزعق فيه وبكرهه فيا وكنت بكرهه و خلي بالكم معاملتي معاه دي مكانتش بدون سبب لأ انا بحب نفسي جدا و دي مش حاجه وحشه انا بحب نفسي بس مش معني اني انانيه لا بحب نفسي بمعني مبحبش حد يزعقلي حد يمتلكني و كأنه والي عليا و ده الكان بيعمله عادل في مره ضربته بأزازه علي راسه فا خدني وحبسني في اوضه ومشي و دي كانت اكتر حاجه مكرهاني فيه..... بس بعد كدا اعترفلي بحبه ليا وانا كنت بحبه بس رفضت وبعدت عنه ولما بعد عني حسيت بقيمته الكبيره في حياتي وحسيت بغيرتي عليه لما كنت بشوفه مع لميس و كنت ببص علي صوره و ذكرياته ومفاجأته كل حاجه ليها علاقه بيه كنت بشوفها وكنت بحلم بيه عادل دا ليه حاجات كتير اوي تخليني اتعلق بيه ده حتي كان بيوصلني جامعتي وياخدني وكان مهتم بأتفهه تفاصيلي انا ال في قلبي ليه اكبر من حب..... 
شروق وفرح بصولها بدهشه.. 
شروق:  ياااااه من امتي وانتي عمرك ما فتحتيلنا قلبك واتكلمتي معانا كدا اي يا بنتي كل الكلام الحلو دا..... 
فرح: بقيتي رومانسيه اوي...
شهد: عيب عليكي...
شروق: خلينا في طارق.....
طارق دا بقا ليه تفكير تاني وكلام تاني وافكار تانيه كل حاجه فيه مختلفه.....هو اتجوزني وانا مكنتش بحبه ومكنتش حته بقبله كنت بكرهه وكنت بهرب منه ومكنتش بطيق اشوف وشه بس مع الوقت حبيته..... حتي لما كانت معاملته قاسيه معايا كنت بحبه حبيت شخصيته معرفش دا ازاي بس فعلا صدقت ان فيه حاجه اسمها حب..... و صدقت ان  القلب بينبض لما بتشوفيه و  عيونك بتلمع لما عينك تتحط في عينه..... انا حبيته من قلبي دا انا حتي لما كنت بعيد عنه في اسكندريه حالتي ادهورت وبقيت عايشه في اكتئاب....انا مبقدرش ابعد عنه هو زي الاكسجين بنسبالي......
فيروز: يووووه ما تسيبوني اتكلم ولا انا عشان اصغر واحده فيكوا....
شروق: تتكلمي علي اي يا بسله ده انتي يبت لسه داخله اولي جامعه يعني طفله...
فيروز: ده انتوا باردين...
فرح:  خلاص يا قموصه اتكلمي
فيروز: انا....انا مكسوفه اتكلم...
شهد: قولي يا بنتي احنا اخواتك والله مش ناس غريبه
فيروز:  بصو انا... انا بحب ادهم اوي.... في الاول لما كان بيهتم بيا وبيعتبرني صاحبته انا كنت بفتكر اننا هنكون صحاب ووعدنا بعض نكون اخوات وصحاب بسبب اهتمامنا ببعض لاكن مش عارفه اي حصل وحسيت ان اهتمامه بيا ده مش مجرد حاجه بسيطه او مجرد اهتمام صحاب بس لا انا حسيت بأهتمامه بيا وحبه ليا ويوم ما حب سحر انا املي فيه كله ضاع علي الارض وافتكرت انه مش بيحبني زي ماكنت متوقعه وان انا بس البحبه بس بعد وقت ساب سحر وطلع بيحبني انا.... قد اي ساعتها انا رجعت ابتسم من جديد وحسيت اني قدرت ابقي فرحانه تاني وجوده في حياتي شئ مفرحني انا فعلا مبقدرش اعدي يوم واحد من غير ما اشوفه...... انا.... يعني..... ثم اكملت بخجل.... انا بحبه اوي.. 
كلهم كانوا بصين ليها وهما كاتمين ضحكتهم وبعد كدا صقفولها 
فرح:  كتبتي قصيده تحفه
فيروز:  مش احسن من قصايدك.. 
شروق:  الكلام ده كله طلع منك
فيروز:  وميطلعش مني ليه مانو طلع منكوا... 
شهد:  احنا اكبر
فيروز:  وانا يعني البعملها علي نفسي مانا كمان في جامعه... 
ضحي دخلت عليهم وهي حاطه ايدها علي قلبها وقفلت الباب.... 
كلهم بصولها بأستغراب عشان هما مش واخدين علي وجود ضحي معاهم.....  ... 
فرح بصت لشروق بعد فهم وفيروز و شهد بصوا لبعض... 
ضحي: ينفع تعتبروني من ضمنكم من انهارده... 
فرح:  طبعا تعالي... 
شروق:  تعالي يا دودي... 
ضحي:  عايزه احكيلكم حاجه حصلت معايا تحت دلوقتي.... 
فرح:  قولي... 
ضحي:  فارس... 
فرح:  مالو؟؟؟  
ضحي:  طلب ايدي من طارق... عارفه انكم هتستغربوا ازاي طلب ايدي هو انا اصلا بحبه وهو بيحبني عشان يطلب ايدي من طارق....... ولا احنا اصلا من امتي بنكلم بعض كل دا بيدور في مخكوا... 
فرح:  فارس طلب ايدك؟؟  
ضحي:  هحكيلكم كل حاجه... انا... مكنتش عايزه احكيلكم الحاجه دي بس دا كان سر بيني وبين فارس.... انا كنت مدمنه.... كنت بموت كل يوم لوحدي مكنتش عندي اراده اني اتعالج لحد ما فارس عرف اني مدمنه وحاول بكل طاقته انه يخففني وفعلا قدر يخففني و مكنتش بظهر عشان محبوسه في اوضتي عشان اقدر اتعالج.... فارس عاش معاناه كبيره معايا و علي قد كدا كنت انا علطول بهزقه وهو كان بيساعدني انا كنت علطول وحشه معاكم وطريقتي معاكم وحشه بس دا مكنش بذنبي زي ما قولتلكم انا كنت مدمنه وادماني دا اثر عليا بشكل كبير وقدر يغيرني وكنت بكتأب كل يوم.... هقولكم حاجه كمان انا كنت مخبياها عليكم.... انا... انا كنت بحب طارق....  اتمني متبصليش كدا يا شروق طارق مكنش بيحبني زي ما انا بحبه لغايه ما اتعالجت من الادمان علي ايد فارس دا طبعا بعد ربنا ثم اكملت ببكاء انا اعترفتله بحبي ليه... الاول انا كنت بحبه الاول وانا الكنت بفكر فيه الاول لاكن هو مكنش بيفكر فيا ولما اعترفتله افتكرني مهلوسه وبقول اي كلام لحد ما عرف اني خفيت وصدق كلامي وهو كمان اعترفلي بحبه ليا... وكمان طلب ايدي من طارق ومطلبش ايدي من ادهم عشان هو عارف ان ادهم اخويا صغير.... فا كان لازم يكلم حد اكبر.... ثم اكملت بدموع انا عيشت حاجات كتير اوي في حياتي..... ما وبابا سابوني وانا صغيره وبعديها خالتو زهره وعمو فريد خدوني انا وادهم وعيشوني معاهم..... 
وادمنت وبقيت بعيش اسوء شعور ممكن تعيشه اي بنت في سني انا فعلا حياتي اتغيرت كتير اوي بدخول فارس فيها بتمني تسامحوني علي معاملتي معاكم.... 
كلهم بصولها بعطف كبير وقربوا منها وحضنوها جامد... 
شروق:  طب بتعيطي ليه دلوقتي..... 
ضحي:  عشان فرحانه ان فارس اتقدملي
كلهم بعدوا وفضلوا يضحكوا... 
فرح:  يا ستي ده انتي بعد كدا هتعيطي انه بقا معاكي.... 
ضحي:  عمري ما ازعل انه بقا في حياتي... 
فرح:  يبنتي انا بهزر.... 
شهد:  متزعليش نفسك سا دودي انتي قمر والله
فيروز:  بقيتي من ضمننا
كلهم فضلوا يضحكوا ويهزروا... 
تحت في الجنينه 
كان ادهم وعادل و طارق وفارس  قاعدين مع بعض....
ادهم: انا فرحان يا جماعه
كلهم قالوا ليه....
ادهم: عشان هخطب فيروز...
كلهم فضلوا يضحكوا...
عادل: ماشي ياخويا...
وائل دخل عليهم...
طارق: اهلا بالعريس..
وائل ضحك وقعد جمبهم....
عادل: طيب بما اننا كلنا هنبقي عرسان فا فرفشوا كدا.... الا طارق عشان عجز 
طارق بصلوا بقرف: عجز!! يبني انت اتجننت انا بقا عندي ٣٠ سنه وانت ٣١ يعني انت الاكبر
عادل: يعم متفكرنيش اني تميت ال ٣١ سنه....
وائل: انت كدا اكبر من شهد بقد اي......
عادل: انا اكبر منها ب ٩ سنين
وائل: ياااه 
ادهم: دي طفله بنسبالك 
عادل: عندها ٢٢ سنه تقولي طفله؟ 
كلهم فضلوا يتكلموا عن بعض ويهزروا و ضحي و فيروز وشهد وشروق وفرح فوق في اوضتهم بيهزروا ويتكلموا مع بعض....و عادل و وائل و ادهم و طارق و فارس قاعدين مع بعض برضو بيتكلموا بس كل شخص فيهم كان ليه طريقته المميزه و كل واحد كان ليه حكايه وحب....
وكان اول الحكايه 
طارق و شروق....
الهما جمعوا كل العيله دي 
طارق وشروق الاتجوزوا بعض من غير حب.....ومن غير تعارف بس مع الوقت حبوا بعض وحصلت بينهم حاجات كتير اوي ومواقف كانت ممكن تنهي حياتهم مع بعض بس حبهم لبعض اداهم اراده يكملوا...
شهد وعادل 
اكتر اتنين رومانسين في الحكايه وكانوا اكتر اتنين برضوو.............بيكرهوا بعض بسبب تصرفات عادل القاسيه مع شهد و بسبب تصرفات شهد العنيده مع عادل لاكن.......القلب و ما يريد بقا هما بقا البينهم اكبر من حب....
اما بقا بالنسبه ل فيروز و ادهم فا دول اصغر اتنين في الحكايه..... واجمل اتنين برضو.....واطيب اتنين واكبر حب بين الطرفين❤️😂
فيروز اعتبرت ادهم صاحب ليها وادهم راهن نفسه انه يكون اخ ليها........لاكن اهتمامهم ببعض مع الوقت حولهم لحاجه تانيه هما معملوش حسابها حول الاهتمام لحب وحبهم اتحول لعشق كبير رغم سنهم الصغير بس ده دليل كافي انه يعرفك ان الحب مش بالسن........ حبهم صادق جدا وطالع من قلبهم بجد و ده البنسميه (الحب)
نيجي بقا عند ضحي وفارس.
ضحي وفارس عاشوا معانا كبيره في حياتهم كل واحد ليهه ظروفه وحكايته الخاصه اما بالنسبه ليهم هما شخصيا فا حبهم لبعض كبير جدا.....
فارس عاش قصه حب كبيره مع حبيبته القديم لاكن للاسف كان قصه حب من طرف واحد فا فارس اتعقد وقرر ميتعرفش علي اي بنت حتي لو كانت ملاك......بس جت ضحي ومكنش مشدود ليها اوي علي قد ما عرف انها مدمنه وكان في حاجه من قلبه بتخليه يساعدها انها تخف و في الوقت ده هو حبها بيحس انه قلبه بينبض لما بيشوفها وعنيه بتلمع لما بيبص لعيونها كفايه انه بيسمع صوتها و دي كانت حاجه كافيه اوي انه يعرف انه بيحبها.....اما بالنسبه لضحي....فا ضحي حبته عشان حست بالأمان معاه حست بأهتمام وحب هي مشافتهوش من صغرها حتي مشافتهوش من اهلها حست بخوفه عليها و ده كان اكبر سبب يخلييها تعشقه مش بس تحبه....
و علشان فرح ووائل قصتهم ليها علاقه بأهلهم هما اصرو علي حبهم لبعض اكتر......فرح ووائل حب من الجامعه....
والحب ده بيبقي قدر ونصيب مكتوب بين الاتنين وعشان كدا كل دول اتجمعوا مع بعض و ده كان قدر ليهم وكان نصيب مكتوب............ يكفي انهم بعد كل الصعوبات دي قدروا يكونوا بخير ومع بعض وكفايه احساسهم بأنهم عيله واحده واهتمامهم ببعض بقي يزيد يوم عن يوم ده احساس احلي بكتير من الحب....❤️
(بعد شهر)
يتبع الفصل العشرون والأخير اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent