رواية ضياع بلا جدوي الفصل الثاني عشر 12 - رحمة عصام

الصفحة الرئيسية

رواية ضياع بلا جدوي البارت الثاني عشر 12 بقلم رحمة عصام

رواية ضياع بلا جدوي كاملة

رواية ضياع بلا جدوي الفصل الثاني عشر 12

_محمد بخبث: اهلا يابنت عمي فكراني مش هعرف اوصلك؟ 
=فريده بخوف: اا م مح محمد، ا اا أن انت ع عرفت مكاني ا ازاي
_محمد بضحكه: لا سهله دي
قرب عليا شويه وعيني جت في عينه وبعدها مسكني من شعري جامد وبيشدني، مالك كان بيتخاتق وبيحاول ياخدني بس رجالته منعوه، وقفنا عند باب العربيه.... "
_محمد بغضب: هو بيتخاتق وعايزك كده لي ها؟ اوعيِ يكون حبيبك
بصتله بصدمه ومش قادره استوعب ممكن يعمل ايه دلوقتى"
=فريده بخوف: اا ا م محمد ا انت بتقول اي
_محمد بضحكه شر: يبقى كلامي صح، الظاهر موت حبيبك الأول مكفكيش
ولسه بيرفع المسدس مسكت ايده جامد وقعدت اعيط"
=فريده بعياط: بالله عليك يامحمد سيبوا وانا هاجي معاك واعملك اللي انت عايزه، كفايه وجع القلب اللي انت السبب فيه، سيبو وانا هاجي معاك والله مش هعمل حاجه تاني، هو بس كان بيحمني من الشارع وقساوته مش ذنبه اني لجئتله، بالله عليك يامحمد لو بتحبني زي مابتقول سيبه
بصلي باصه غريبه اول مره اشوفها في عنيه وكأن عياطي اثر عليه، فضل باصصلي وساكت ووشه اتغير خالص وبقا بارد ومش عارفه افسر اي اللي جواه، على عكس اول ماجه ونظره الانتصار في عنيه، دور وشه ناحيه مالك بعدين بصلي"
_محمد ببرود: عشان خاطرك بس، لكن مفيش مانع اديله قرصه ودن
ضرب مالك بالنار في كتفه وانا انا قلبي كان هيتخلع من مكانه، فضلت اصرخ واضرب فيه بس كان أقوى مني ومش عارفه أفلت من ايده، خدني على العربيه وربطني جامد عشان معرفش اهرب ورايحه لمستقبل عارفه قساوته وعذابه كويس انا المرادي مفيش حد هيحميني ولا معايا غير ربنا"
بعد فتره وصلنا وفتح باب المخزن وخدني من شعري و زقني جامد، الغريب أن لقيت هدى هناك ومربوطه هي كمان وباين عليها علامات إرهاق شديد"
_ياسين بغضب: اترمي جمب صاحبتك اللي اتفقتوا مع بعض وكنتوا هتموتوني، جتكم القرف بنات مبيجيش من وراها غير المصايب
خرج ورزع الباب وفضلت باصه لهدي بأستغراب انا مش فاهمه حاجه"
_هدى ببرود: متستغربيش، محمد بعد ماضربته راح المستشفى فتره ولما فاق عرف اني ضربته وحبسني زي مانتي شايفه
=فريده بغضب: يعني انتي اللي قولتي أن انا اللي ضربته؟
_هدى بأنفعال ودموع: عايزاني اعمل اي ها، بسببك كنت هموت اخويا وانتي عارفه ان هو اللي مربيني واُعتبر بنته اصلا، بعد ماهربتِ بصيت عليه وكان جسمي بيترعش من الخوف ومكنتش مصدقه اللي عملته، ماما جت على الصوت سألتني مين اللي عمل كده قولتلها انتي وانتي عارفه قساوه امي عليا وكان ممكن تقتلني فيها لو كنت قولت ان انا اللي عملت كده ، قولت انتي كده كده هربتي ولحد مانودي اخويا المستشفى ونطمن عليه وامي تبلغ هتكوني روحتي لجوزك وعرف يخبيكي كويس وساعتها احنا الاتنين مش هيحصلنا حاجه وحشه
=فريده بعياط: مات
_هدى بأستغراب: مين
=فريده بعياط: جوزي، اخوكي قتله ودفنه ياهدي
_هدى بدموع: البقاء لله ياحبيبتي والله ماعرف
=فريده بعياط: واحنا جايين ضرب مالك بالنار
_هدى بأستغراب: مين مالك ده
=فريده بعياط: اللي لما هربت وداني عند امه وكان بيحمني من شر اخوكي و كان بيحـ... 
وبعدين بصتلها وكانت نبره صوتي فيها غضب: انا بحكيلك لي اصلا، ما ممكن يكون اخوكِ جابك هنا عشان تعرفِ اخباري
_هدى بصدمه: انا يافريده؟
=فريده بغضب: ايوه ما اللي يغدر مره يقدر يغدر التانيه والتالته وألف كمان
_هدى ببرود: شكرا يابنت عمي، بكره الايام تثبتلك اني صح 
حاولت انام بس معرفتش، مالك احتل تفكيرِ كله، طيب هو عامل اي دلوقتي؟، انا شوفته وهو بيضربه في كتفه بس القلق سيطر عليا، يارب احفظه وبلاش اللي حصل لعمار ميتكررش تاني يارب"
_محمد ببرود: جاي ليه انت كمان
=مدحت(ابو فريده)بغضب: فين بنتي يامحمد
_محمد ببرود: دلوقتى افتكرت أن ليك بنت؟
=مدحت بغضب: متفتحش مواضيع دلوقتي، هو سؤال واحد.... فيين بنتي يامحمد
_محمد ببرود: معايا
=مدحت بعصبيه: بتعمل معاك ايه مش كفايه اللي انت عملته فيها؟؟؟
محمد قرب منه وعلامات البرود اللي كانت باينه على وشه اتحولت لغضب
_محمد بغضب: دلوقتى افتكرت أن ليك بنت؟ كنت فين لما قتلت جوزها وكنت هودي نفسي في داهيه؟ كنت فين لما خطفتها وكنا بنعذبها؟ قلبك محنش غير دلوقتى؟ انسى ان عندك بنت انا عملت ده كله عشانها ومتجبيش انت في الاخر تقول بنتي
=مدحت بغضب: ملكش دعوه بنتي وانا حره فيها ومستحيل اسيبها معاك انا عايزها
_محمد ببرود: تبقى بتحلم
=مدحت بغضب: هبلغ عنك وهوديك في داهيه
_محمد بضحكه بصوت عالي: وانت فاكر ان حد هيروح يقتل حد وهو مش مأمن نفسه؟تبقى تجيبلي دليل واحد يقول اني عملت كده او قتلت حد
=مدحت بغضب: ماشي يامحمد براحتك، وانا برضوا براحتي وبنتي انا عارف هجيبها ازاي، منغير سلام
_محمد بأستفزاز: خد الباب في ايدك ياعمي
في مكان تاني
_مرفت بعياط(ام مالك): ياحبيبي يابني ياريتك سيبتها
=منه بعياط: خلاص ياماما الدكتور طمنا عليه وهو كويس وشويه وهيفوق، المهم فريده حصلها اي دلوقتى
_مرفت بعياط: نطمن على اخوكِ الأول وبعدين نشوفها
=الدكتور: استاذ مالك فاق تقدروا تخشوا
_مرفت بعياط: ياحبيبي يابني عامل ايه دلوقتي
=مالك بحزن: انا بخير يا أمي بس فريده مش عارف عملوا فيها أي دلوقتي
_مرفت بحزن: معاها ربنا ياحبيبي أن شاء الله هتكون كويسه
دق دق دق
_مرفت بأستغراب: مين اللي بيخبط ده شوفي يا منه
=منه: حاضر يا ماما، بأرتباك: ا ا اتفضل حضرتك
_مرفت بأستغراب: مين يابنتي ومالك عامله كده لي
=منه بأرتباك: د د ده عمو الظابط يا ماما
_مرفت بلوم: ماتدخليه يابنتِ سيباه على الباب ليه
=منه بأرتباك: حااضر اتفضل
_الظابط بأبتسامه: السلام عليكم، حمدلله على السلامه يا استاذ مالك، معاك المقدم ياسين، وكنت محتاج حضرتك على انفراد عشان اخد اقوالك في الحادثه
_مرفت بتفهم: تعالى يامنه بره معايا شويه
=منه بسرحان: ماتسبينا شويه كمان يماما
_مرفت بعصبيه: يالله يابت قدامي
=منه بتذمر طفولي: اوووف خلاص حاضر يلا
_ياسين بأستماع: انا معاك اهو
=مالك: تمام الحكايه بدأت من....... وبس كل ده اللي حصل وخايف يقتلوا فريده
_ياسين: تمام يا استاذ مالك هستأذن دلوقتى وهجيلك في أسرع وقت، السلام عليكم
=تمام حضرتك في انتظارك، وعليكم السلام
الصبح....
محمد ببرود: اصحى ياختي انتي وهي وراكوا شغل كتير
=فريده بأستغراب: شغل اي ده
_محمد ببرود: هتنضفوا وتطبخوا من النهارده، مش لازم الخدم انتوا موجودين اهو
=فريده بعصبيه: نعااااام
_محمد بغضب: صوتك ميعلاش وانتي عارفه عقابي يلا قدامي انتي وهي
فضلنا ننضف ونكنس ونطبخ واتهدينا، لقيت محمد بيقرب مني وشدني من أيدي جامد"
_فريده بوجع: ا ا انت ب بتشدني كده لي
=مخمد بغضب: البوليس بره ولو نطقتي بحاجه هخلص على حبيب القلب، تعالى معايا
_ياسين: السلام عليكم انا المقدم ياسين، اتفضل معانا
=محمد بتصنع الاستغراب: اهلا بحضرتك، اتفضل مع حضرتك ليه؟
_ياسين ببرود: متقدم فيك بلاغ شروع في قتل وخطف
=محمد: هغير هدومي وهاجي مع حضرتك
_محمد بشر: فريده....انا هروح معاهم دلوقتى اقسم بالله لو عملتي حاجه كده ولا كده لهكون مخلص على حبيب القلب
فريده بخوف: اا ا ا ح حا ا حاضر
ولسه بيتحركوا
_فريده بخوف: حضره الظابط، استني
يتبع الفصل الثالث عشر 13 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent