رواية احببت عمياء الفصل الثالث عشر والأخير - ملك محمد

الصفحة الرئيسية

رواية احببت عمياء البارت الثالث عشر والأخير بقلم ملك محمد

رواية احببت عمياء كاملة

رواية احببت عمياء الفصل الثالث عشر والأخير

"حمزه طلع يجري علشان يلحق ملاك لقاها مشيت فعلا"
رجع لوالده ووالدته بخيبة أمل كبيره

"والده اول ما شافه دخل من الباب جري عليه"

_ها ياحمزه عملت اي لحقتها
_للاسف لا يابابا مشيت
والدته واقفه بعيد قربت منه وقالتله
_واي يعني مشيت
"حمزه أتخض من كلامها وافتكرها غيرت رأيها تاني"
_بتقولي اي ياماما
_بقولك واي يعني مشيت احنا نروح نجبها من عند عمها واهو نبقى خدناها بالأصول بردو

"حمزه اتبسط جدا من كلامها وحس ان روحه رجعتلو تاني "
حمزه رد بلهفه_ طب يلا
والده ووالدته ضحكو
_يلا فين ياواد مش تستني لبكرا حتى نكون جهزنا داحنا رايحين نتقدم لعروسة حمزه نروحلها اي زياره كدا دي عايزه ترتيبات ياحبيبي
_وطى ع ايد والدته وباسها وكان فرحان جدا
دخل اوضته اترمى ع السرير وبيكلم ف نفسه
"هانت ياملاك كلها 24 ساعه وجايلك "

_______$$
نهار يوم جديد
حمزه بصوت عالي دخل ع والدته ووالده الاوضه
قومي ياماما
قوم يابابا في اي انتو نايمين لحد دلوقتي
والده أتخض: شوف ابن المجنونه هيتجنن علشان يروحلها
والدته بتضحك: سيبه ياابراهيم الواد فرحان ربنا يسعدك يابني يارب
حمزه : خليكو اتريقو عليا وضيعو ف الوقت
والدته: لا ياحبيبي أنا قايمه اهوه بس في حاجه خايفه منها
حمزه: في اي تاني ياماما
والدته: خايفه يابني متسمحنيش أنا كنت قاسيه عليها اوي
ابتسم وقالها ملاك دي زي النسمه وطيبه اوي معتقدش أنها هترفض تسامحك
والدته: طيب ياحبيبي ربنا يهنيكو ببعض
والده : وفي حاجه كمان
حمزه مدايق: اي تاااني
والده: احنا منعرفش عنوان بيت عمها
حمزه:ودي حاجه معقول انساها أنا واخد منها العنوان طبعا
والده ووالدته بصو لبعض وضحكو: شوف الواد

بعد التجهيزات وكل حاجه مابقت تمام ركبو العربيه وسافروا ع بيت عم ملاك

_____$
"في بيت عمها"
_صباح الخير ياعمي
_صباح النور يابنتي تعاالى افطري
_لا مليش نفس أنا هنزل اتمشى ف الجنينه شويه
"ملحوظه بيت عمها ليه جنينه كلها ورد"

"حمزه وأهله وصلو وملاك كانت تحت ف الجنيه عمها اول لما شافهم اتعصب علشان الي حمزه كان عمله وهما ف القاهره"
_انت ليك عين كمان تيجي بيتي
_ اهدى بس ياعمي احنا جايين نطلب ايد ملاك منك مش جايين علشان مشاكل
_عمها اما عرف كدا فرح وقعدهم ورحب بيهم

"حمزه طول ماهو قاعد عمال يبص يمين وشمال علشان يلمحها بس مشفهاش"
عم ملاك خد باله: متبصش كتير هي مش هنا
حمزه أتخض : امال فين
_ف الجنينه تحت
_اها طيب خلصو انتو بقى كلام واتفقوا ع كل حاجه وانا هنزلها
كلهم ضحكو
والدته: اعذرو الواد مش قادر بقالو 24ساعه بحالهم مش شافها

"ملاك موطيه ع الورد وبتشمه ولابسه فستان ابيض هادى وجميل وشعرها القصير طاير ع وشها من الهوا "
حمزه شافها اتسحب بالراحه وجه وقف جمبها بيبص عليها
_اول مره اشوف ورد بيشم ورد
"اتخضت"
حمزه!
_وانتي كنتي فاكره اني هسيبك
"راحت مرميه ف حضنه ومعيطه"
_افتكرت اني مش هشوفك تاني
"حضنها جامد واكنو كان غارق فيها مش حاضنها "
_هو أنا أقدر أعيش من غيرك يوم دانتي الهوا الي بتنفسه وحشتيني اوي
"والدته واقفه بعيد وهو مش واخد بالو راحت مقربه منهم"
_ها مش كفايه احضان بقى وتسيبو شويه للفرح
"حمزه اتكسف" اي ياماما مش تقولي انك هنا
"ملاك اول لما سمعت صوت والدته اتخضت وزقت حمزه ورجعت لورا
راح شاددها ليه تاني_ متخفيش ماما قالتلي كل حاجه وهي جايه تعتذرلك
_انا اسفه يابنتي ع اللي حصل
ملاك مسكت أيدها وقالتلها : متعتذريش اي ام ف الدنيا مترضاش تجوز ابنها لواحده زي وانا مقدره داه
ردت والدته بحزن: امال أنا جايه اطلبك من عمك لابني ازاي
"ملاك مندهشه من الي بيحصل"
_تطلبيني ازاي يعني
حمزه رد بسخريه: معلش ياماما ملاك الذكاء عندها محدود شويه أنا هفهمها
_ملاك خبطتو ف دراعه : بطل رخامه قولتلك
_طيب خلاص بصي ياستي أنا جاي اطلب ايدك من عمك علشان تبقى مراتي ونعيش مع بعض باقي العمر
ملاك فرحانه وف نفس الوقت زعلانه وفي مشاعر متلخبطه كتير حست بيها وأفتكرت أنها كدا هتظلم حمزه معاها
حمزه واقف ماسك أيدها: ها سرحتي ف اي
ملاك: أنا مش موافقه
حمزه : زغرتي ياماما دي هبله محدش بياخد ع كلامها😹
والدته ضحكت وراحت مزغرطه
ملاك واقفه مش مستوعبه الي بيحصل
حمزه: ماما ممكن تسيبينا بقى شويه علشان في كلام مهم عايز اقولو لملاك
والدته: حاضر ياحبيبي ربنا يهنيكو
ملاك مستغربه: كلام مهم اي
حمزه : كلام مهم زي اللي قولتو ليكي ف الاوضه وقت عمك ماكان عايز قسيمة الجواز تعرفي إن دا احلى كلام مهم قولته ف حياتي كلها
ملاك زقته وبعدت لبعيد: بتهزر صح قول انك بتهزر
حمزه شدها ليه: لا مبهزرش
ومش هقلوكو عمل اي علشان انا كدا هتاخد اداب بسبب الروايه دي🤭😹

_______$$
"بعد مرور سنه من جوازهم"
حمزه أنا خايفه من موضوع العمليه دا دي تالت محاوله علشان نظري يرجع
_وان شاء الله هتكون اخر محاوله اطمني انتي بس متخفيش
_ازاي مخفش أنا مرعوبه بقولك اي ماتيجي نسبنا من موضوع العمليه داه ونروح
_ملاك بطلي عبط هو انتي مش نفسك تشوفيني
_انا نفسي اشوفك اه بس خايفه
_متخفيش طول مانا معاكي
"الدكتور دخل "
_ها الحاله جاهزه
حمزه: ايوا يافندم بس معلش هي متوتره شويه
_طبيعي دي عمليه مش سهله
"ملاك ماسكه ايد حمزه وبتضغط عليها اكتر

حمزه _يادكتور انت بتوترها اكتر كدا
الدكتور: لا مفيش توتر ولا حاجه أنا عملية العمليه دي كتير قبل كدا وان شاء الله هتنجح وكل حاجه هتبقى تمام
حمزه اطمن ومسك أيدها طبطب عليها
_ ها سمعتي كل حاجه هتبقى تمام متقلقيش

_______$
بعد مرور أسبوع من العمليه وجه وقت فك الرباط من ع عنيها
" الدكتور لسه مجاش وحمزه واقف مش ع بعضه ورايح جاي ف اوضة الدكتور وماسك دموعه بالعافيه
ملاك: حمزه
_ايوا ياحبيبتي أنا جمبك اهو
_هو أنا لو مشوفتش هتسبني
_اسيبك هو في حد يسيب روحه أنا كل همي اني اعملك العمليه دي علشانك انتي علشان متحتجيش لحد علشان محدش بجرحك بكلمه انما أنا بالنسبالي أنا حبيت ملاك الي مبتشوفش حبيت روحها قبل مااحب شكلها
"الدكتور دخل"
_ها ممكن اقاطعكو
حمزه: اتفضل يادكتور
ملاك وحمزه متوترين
الدكتور: اي ياجماعه التوتر داه متقلقوش كل حاجه هتبقى تمام وبدأ يفك ف الرباط
اول لما فك الرباط حمزه مقدرش يمسك دموعه وفجأه انهار ودموعه غرقت وشه
الدكتور:. مدام ملاك ممكن تفتحي بالراحه كدا
وتقوليلي شايفه
ملاك: أنا مش شايفه حاجه
حمزه كان لافف بوشه الناحيه التانيه من التوتر اول لما سمعها بتقول مش شايفه حاجه أتخض وبصلها
الدكتور: ماهو طبيعي متشوفيش علشان حضرتك مفتحتيش عيونك اصلا
حمزه قلبه كان هيقف : حرام عليكي ياشيخه وقفتي قلبي
ملاك : انا حاسه اني مش عارفه افتح
الدكتور مسك قطره من جميع وحطلها : ها كدا احسن
ملاك بدأت تفتح بس شايفه وكأن في ضباب ع عيونها
الدكتور: عارف ان الروئيه مش واضحه بس ساعه بالكتير هتوضح كل حاجه
وسابها وقال لحمزه خلي بالك منها أنا ساعه وراجعلها تاني
حمزه قعد جمبها ومسك أيدها اطمني كل حاجه هتبقي تمام
الوقت بيعدي وفعلا الرؤيه بدأت توضح شويه
ملاك: حمزه
_نعم ياقلب حمزه
_انت مقولتليش أن عيونك خضرا ليه
من الفرحه راح حضنها

_______$$
"في شقة حمزه وملاك وبعد مرور فتره من العمليه"
حمزااااه
_يخربيتك في اي
_قوم عايزه اقولك ع حاجه مهمه
_مش وقته ياكوكي أنا عايز انام
_خلاص أنا اروح اشوفلي حد اقولو
_خدي يابت هنا تشوفي مين
"ضحكت قوم بقى يلا "
اديني قومت وراح قاعد ع السرير
_في اي بقى
_لا قوم البس
_البس ليه
_اصل الكلام اللي عايزه اقولو مينفعش هنا
_امال فين
_فاكر المكان الي اتقبلنا فيه اول مره
_اها وهو دا يتنسي
_عايزه اروح هناك واشوفه
_حاضر هوديكي بس قوليلي اي الكلام المهم
_لا مانا هقلهولك هناك
_ماشي ياستي أنا مقدرش أتأخر عنك

"وقام خد شاور ولبس وخرجوا"

"بعد ماوصلو المكان"
ملاك كانت مندهشه من المنظر لأنها كانت اول مره تشوفو
_عجبك المكان
_تؤ الي عجبني اني شوفتك فيه
_بتعرفي تقولي كلام حلو اهوه
_اها بس صحيح انت كنت واقف ف السوبر ماركت بتعمل اي
_واقف مع واحد صاحبي وشوفتك صدفه قلت ف بالي اي البت المجنونه دي الي قاعده تبص السما ولابسه نضاره سودا ف عز الشتا
_رخم طول عمرك
_قوليلي بقى اي الكلام الي عايزه تقوليه
_تصدق كنت هنسى
_انجزي بقى الفضول هيموتني
_طيب بص يا سيدي أنا أنا
_ها
_انا حامل
_بتهزري
_وانت مين علشان اهزر معاك
_ملاك انتي بتتكلمي بجد
_هزت بدماغها : اها
"راح حضنها جامد"
بتحاول تزوقو: حمزه الناس مينفعش كدا
_انا فرحان اوي
_تفتكر نسميه اي
_اي اسم مش مهم بس هو يجي
_اي رأيك ف اسم احمد
حمزه اتعصب وراح ماسكها من شعرها : احمد!
"راحت ضاحكه" بهزر بهزر😹
تمت النهاية اقرا ايضا رواية فتاة على عهد الالتزام كاملة عبر دليل الروايات للقراءة والتحميل.
google-playkhamsatmostaqltradent