رواية نبضات حارقة الفصل السادس 6 - دنيا رشاد

الصفحة الرئيسية

رواية نبضات حارقة البارت السادس 6 بقلم دونا الكاتبة دنيا رشاد

رواية نبضات حارقة كاملة

رواية نبضات حارقة الفصل السادس 6

حور بحنية ... طيب كلو علشان اقولكم علي المفاجأة .!
اكل الجميع تحت هزار وضحك بعضهم لبعض حتي افرغوا من الطعام .
رعد بتفكير ... هاا خلصنا اكل ايه هي المفاجأة !.؟
ايمان بفضول ... اه قوليلنا بقا ؟!..
اروي ببتسامة ... اه قوللنا بقا .
شريف وهو يقبل يد اروي ... ايوه كده انا عايزك تتكلمي علي طول صوتك وحشني اوي اوي .
اروي بخجل ... قلبي .!
مليكة بحب ... زين .. زين ... زييييييين !. رد عليا ؟! .
زين ...عايزة ايه صنجتيني ؟!.
مليكة ...قولي كلام حلو ذي ده .!؟
زين باستغراب ... انتي يابت انا مش قايلك من ساعة كلام حلو .
مليكة بحزن ... لا والله اديك قلت من ساعة !. 
زين بعدم اهتمام ... طيب طيب .
مليكة بغيظ. .. هو ايه الي طيب ؟!..
آية ... وانا كمان عايزة كلام حلو .!
عدنان بدعاء ...منك لله يا شريف يابن ام شريف .!
زين بغل ...انت ياض يا شريف  لم نفسك عندك بيتك متودناش في داهية !.
شريف بضحك وغيظ بهم ... ههههه بقولك يااروي انتي عسل اوي انهاردة ياقمر انتي بحبك يااروح قلب شريف .
حور بضحكة عالية ...ههههههههههههههه دا كده شوية وهاتبقي مجزرة اهدو شوي .!!
ادم ... وانتي ياايات هانم مش عايزة كلام انتي كمان ؟!.
ايات ببتسامة ... لا ياعمري مش عايزة حاجة!.
ياسر بحب ...مفيش اعقل منك ياسها ياحببتي .!
سها باعجاب ...🥰🥰🥰
رعد بجدية ...انا قاعد وسط شوية عيال .
ايمان ...بس بقا اسكتو ايه هي المفاجأة ؟!..
حور بجدية ...اه صح المفاجأة ...هما بصراحة حاجتين .!
امسكو الظرف ده لكل واحد فيكم واحد ودي رحلات سياحيه للاماكن الموجودة عندكم رحلة لمدة شهر هاتشوفو فيها اجمل اماكن في العالم .!
اية وهي تخطف الظرف من يد حور ....💃💃💃💃💃 احلي خبر سمعته انهاردة ، احلي حور في الدنيا انا هاروح أحضر الشنط للسفر .
ادم باستغراب ...شهر كامل !!. ليه يعني ؟!.
حور ...محدش يقول عندي شغل والكلام ده انت اصلا ياادم لسه المستشفي بتاعك تحت التخطيط وانت ياعدنان انت اصلا ضارب الدنيا طناش ومابتشتغلش من ساعة ماخلصت كليتك ولا حتي روحت الكلية علشان تستلم ملف التعيين وبالنسبة لزين الشغل بتاعك انا هاقوم بيه وشريف خد إجازة من الكلية وأما بقا ياسر انا. هاشرف علي شركتك لحد رجوعك وانت يارعد انا مش محتاجة حراسة واصلا انا بركب تاكسي فامفيش داعي تقلق كده الشباب مالهومش حجة انهم يلغو الرحلة ولما ترجعو يبقي يحلها ربنا .
مليكة ...بس ياخور انتي هاتفضلي لوحدك شهر كامل ؟! 
حور ببتسامة ...عادي يامليكة ماانا قعدت وقت اكتر من كده وحيدة مش هاتيجي من شهر .
رعد باعتراض ...بس !؟.
حور ...من غير بس هاتسافرو وهاتنبسطو .!
رحمة بتفكير ...طيب كل واحدة فيهم هاتسافر مع جوزها انا هاسافر اعمل ايه ؟!..
حور بتفكير ...انتي مش عايزة تسافري ؟!..
رحمة بتردد...اه مش عايزة اصل كل واحد وحبيبته انا هابقي لوحدي !.
حور باصرار ...لاء مش هتلاقي لوحدك خدي فترة راحة وشوفي أماكن جديدة وانا متأكدة انك هاترجعي رحمة تانية خالص. 
رحمة بتردد... اوكي .
ادم بجدية ...بدل شهر كامل خلينا نسافر يومين في اي مكان في مصر وخلاص ؟!..
حور بنفي ...انا خلاص جحزتلكم ورتبتلكم كل حاجة والرحلة معادها بكرة .!! اتفضلو جهزو شنطكم .!
ايمان بفرح ...طيب والمفاجأة التانية ؟!..
حور ببتسامة ... المفاجأة التانية هي أنها هانعيش سوي في كومباوند واحد !.
زين بتفكير ...دا الكومباوند الي انتي مكثفة فية الشغل !؟.
حور ببتسامة ...بالظبط كده .!  عايزة نعيش كعائلة واحدة ونعيش مع بعض وانا عملت الكومباوند ده علي أرض من ورثي انا ومليكة هدية مني لاخواتي .
مليكة وهي تحضن حور ...حببتي حلو اوي الخبر ده .
الشباب ... وانتي اجمل اخت وبنوته بالدنيا !.
حور ببتسامة ...اقعدو اتغزلو فيا بقا ؟!.. ومتحضروش حاجة للرحلة .!
اروي بتمثيل ...ياااااه دا انا نعسانة بشكل ... انا هاطلع انا بغرفة حور اصل سريرها مريح .!
شريف بعيون متسعة ...وانا هاروح لوحدي ؟!..
اروي ببتسامة ...بالظبط كده باي ياحبي .
مليكة وهي تتثاوب ...وانا كمان هانام انهاردة في حضن اختي اصل بقيلي كتيير منمتش في حضنها !.
زين ...واهون عليكي !!؟
مليكة ...تهون ياحب .!
رحمة ...وانا كمان هنام هنا .!!
ايات ...وانا كمان هنام هنا ! مع حور .
سها بصوت منخفض ...وانا وانااااا 
ايمان ...هي جت عليا وانا كمان .
آية ..وانااااااااااا يابنات دا انا قمراية .
رحمة ..لاء بقا البت دي لاء دي كلبة بحر ومش قمراية ولا حاجة .
حور بصدمة...يالا يابت انتي وهي علي بيوتكم السرير مش هياخد ٨ بنات .
البنات بصوت واحد ...هياخد يلا بينا .
ذهب الفتيات جميعا في كف واحد مثل الجيش ...
حور ...يالهوووي عليا هنام ازاي انا دلوقت  ؟؟.
رعد ...معقول ايمان تخليني انام لوحدي ؟!.
ادم بحزن مصطنع ... ياخسارة ياايات .!
عدنان بفرحة ...انا فرحان بقا هانام في راحة من غير دوشة من أية ااااااه علي الراحة .
آية من فوق ....عدنااااااااااان بتقول حاجة ؟!..
عدنان بحمحمة ...احم احم لا ياقمراية بقول أن الليل هايبقي وحش من غيرك اتغطي كويس تصبحي علي خير .
حور بضحكة ...ههههه تصدق انك مسيطر ياعدنان .
عدانان ....حووووور .!!
حور ...خلاص خلاص بهزر .
رعد بجدية ...بس انتي ليه عملتي كل. ده ؟!.
حور ...علشان الفترة الأخيرة عدينا بحاجات كتيير ايمان عدت بفترة وحشة اوي في حياتها واروي عانت كتييير واياات عانت كتيير كل حد فينا عنده حاجة عكننت عليه حياته فمن حقهم انهم ينسو الي حصل معاهم .
ادم بحزن ...طيب وانتي ياحور ؟!...
حور ببتسامة حزن ... انا ايه مانا كويسة اهو مالي ياعني ؟!.
شريف بحنية ...انتي بقيلك اكتر من ٣ سنين شفتي فيهم كتيير ومع ذلك بتفكري فينا .!؟
عدنان وهو يمسك يدها ... حور انتي كويسة !. انا بقيت بعرفك كويس دائما بتحاولي تفرحي الي حواليكي لما بتكون حزينة !.
حور وهي تداري دموعها وراء ابتسامة حزينة ...ايه ده انتو هاتقلبوها فيلم حزين ولا ايه انا كويسة !.
ياسر ...هانحاول نصدق ومش هانضغط عليكي بالكلام .!
رعد ...طيب بمان البنات كلهم بايتين هنا هانعمل ايه ؟!..
حور بسخرية ...هي دي محتاجة سؤال هلتباتو هنا طبعا وبكرة ابقي كل واحد يروح يجيب حاجته قبل معاد الرحلة .
ادم بضحك ...هههه ياكسوفك ياحازم حازم هههه
رعد بغيظ ...اتكتم ياض .
شريف ..انا نعست هاروح انام تصبحو علي خير انا عارف هانام فين في نفس الاوضة الي نمت فيها قبل كده حفظت الفيلا دي .
حور ببتسامة ...بظبط كده .!
 وكذالك بقيت الشباب ذهب كل شاب الي مكان لينام به .
في غرفة الفتيات ...
بقلم/ دنيا رشاد أمام ( دونآ)
مليكة بضحك....ههههه دا لو حور شفتنا لبسنا لبسها هاتموتنا يابنات نامو بقا بسرعة قبل ماتيجي .
ايات ...علي رايك يلا كل واحد تنام في مكان قبل ماتيجي .
رحمة ...يلا هي اصلا هاتطلع تلاقينا نمنا تصبحو علي خير 
البنات ...وانتي من أهله .!
في الأسفل دخلت حور المطبخ لتأخذ شيء تشربه .
حور ...ايه ده يا حنان انتي لسه منمتيش ؟!..
حنان بنعس ... لاء لسه قلت يمكن حضرتك تحتاجي حاجة .!
حور ...تسلميلي ممكن كوباية عصير وبعد كده روحي نامي .
حنان وهي تضع لها العصير في الكوب ...من عيوني بتامري اتفضلي .
حور ...شكرا روحي نامي انتي تصبحي علي خير. 
حنان ...وانتي من اهل الخير يادكتورة .
خرجت حور من المطبخ الي الحديقة فهي لاتريد أن تنام الان او تتحدث مع احد بسبب ماقاله لها عدنان انها حزينة من الداخل نعم فهو محق فقلبها حزين علي فهد وعلي ذلك الدم التي راوه في الغردقة في غرفته ولم يعرفوا حكايته مازالت تريد أن تراه وان تتحدث معه هل فعلا يمكنها أن تعترف بحبها له ام أنها شجاعة مزيفة وستنتهي بمجرد أن تراه وترجع تتذكر الالم مرة أخري ..
ظلت فترة طويلة وهي تحدث نفسها بعبارات تزيدها حزن ومالليل سوي مكان لتجمع الذكريات المؤلمة التي تتجمع وتهجم عليك وتارق نومك وتحزن قبلك. 
حور بصوت شبه مسموع ...ياتري يافهد انت بتعمل ايه دلوقت بتفكر فيا ولا انت فعلا متغيرتش ولسه بتاع بنات ذي ماانت وانت عايش حياتك وانا هنا حزينة وقلقانة عليك ياتري لسه بتحبني ولاحبك كان ل مجرد 
وقت معين .
تنهدت بحزن كأنها تعافر من أجل التنفس ... يااارب أنا مش عايزة حاجة غير أن قلبي يرتاح لان تعبانة اوي وحاسة اني بتخنق .
ظلت هكذا الي أن تعبت من التحدث مع نفسها ونامت مكانها في الحديقة. ...
صباحا ...
فاق ادم من نومه وخرج الي بلكونة الغرفة ...
ادم وهو يستنشق الهواء ... الجو حلو اوي انهاردة ..
ظل واقف لمدة قليلة ولكن سرعان ماوجد حور نائمة علي كرسي في حديقة المنزل .
ادم بصدمة ... ايه ده .؟! ايه الي نايمها هنا .!
دخل ادم الي غرفته وغير ملابسه وارتدي ملابس رياضة فهو يملك ملابس في منزل حور فهو له غرفة مخصصة له من وهو صغير في منزل عائلة الهواري وبعدها هبط الي الأسفل حيث الحديقة .
قرب ادم ببطئ من حور حتي لايفزعها من نومها .
ادم بصوت منخفض ...حور ...حور اصحي .
حور وهي تفتح عيونها ببطئ ... ادم في حاجة ؟!..
ادم بحنية ... انتي ايه الي نايمك هنا ؟!..
حور وهي تعادل في جلستها ... اااه ياضهري .. تظاهر راحت عليا نومة امبارح .
ادم بعتاب ..وانت ايه الي خرجك متاخر بليل ياخور في البرد .
حور وهي تلملم شعرها ...خلاص ياادم الي حصل .! انت خارج دلوقتي .!
ادم .اه هاجري شوي. !
حور وهي تقف ..طيب استناني خمسة دقائق هاغير وهاجري معاك شوية .!؟
ادم ...اوكي مستنيكي .
ذهبت حور الي غرفتها وأخذت ملابس للرياضة وغيرت ملابسها وذهبت هي وادم لتقوم برياضة المشي قليلا الي ان يفيقو من في المنزل .
ادم وهو يجري ...حور ؟!..
حور ...نعم !!
ادم وهو ينهج ... مش عايزة تقوليلي حاجة ؟!..
حور بتفكير ...حاجة ذي ايه ؟!..
ادم وهو يزيد من سرعته ... اي حاجة بتفكري فيها ؟!.
حور بتنهيدة ... لا مش عايزة اقول حاجة ؟!..
ادم ...التنهيدة الي قبل كلامك دي بتاكدي ان فيكي حاجة ؟!. وانك مخبية عني حاجة .!
حور ...لا مش مخابية حاجة ياادم .! هاخبي ايه ياعيني حياتي كتاب مفتوح والكل بيقراه بمنتهي السهولة .!
ادم ...بس في عبارات ياخور مكتوبة بشفرات مفيش حد يعرف يقراها غيرك .!!
بقلم/ دنيا رشاد أمام (دونآ)
حور بضحكة ... هههه مين قال كده دا بقا سهل جدا اليومين دول الشفرات تتفك .! بس كتابي انا مفهوم جدا مفهوش اي طلاسم او شفرات .!
ادم ...مش مصدقك .!
حور ...اجري وانت ساكت ياادم .!
ادم ...اوكي هاسكت بس قوليلي اخبار فهد ايه ؟!.
حور وهي تقف مكانها وهي تاخذ أنفاسها... فهد ؟!..
ادم بايماء .... اه فهد .!!
حور وهي تشرب من ازازة المياة الموجودة بيدها ...وانا هاعرف حاجة عنه منين ؟! ..
ادم بتفكير ... يعني ماحاولش يتصل بيكي أو يبعتلك مسج من ساعة ماسافر .!؟
حور بحزن ... لاء ياادم معرفش عنه حاجة .! وهو اصلا هايكلمني ليه ؟!..
صمت ادم قليلا وكذالك حور صمتت لمدة من الزمن الي أن قطع هذا الصمت ادم وهو يقول ...انتي بتحبيه .!!
حور وهي تنظر في الفراغ أمامها ... قلتلك مية مرة ان فهد بره حياتي .
ادم ببتسامة ... انا مقلتش فهد ياحور امسكي الوردة انا بتكلم علي الورد.!!
حور بخجل ... اه بحبه طبعا !.
ادم ببتسامة ...وهو كمان بيحبك جدا بس انتي اعترفي قدام العالم كله بحبك قبل ماكل حاجة تضيع من ايدك ياحبيبتي  .!!
حور باستغراب ... قصدك ايه ياادم .!؟
ادم وهو يقف ... بقولك اهتمي بالوردة الي في ايدك دي علشان متدبلش .!!
حور بحيرة ... بقيت بتتكلم بالغاز ياادم .!
ادم بشبه ابتسامة وهو يمد يده ليمسك يدها لتقف ... بالعكس ياحوري انتي الي بقيتي كلك الغاز .يالي علشان نروح زمان الكل صحيو ..
ذهبت حور وادم مع بعضهم راجعين الي المنزل مرة أخري ، وادم يتيقن ان حور تخفي حزن كبير بقلبها ، وحور تتأكد أن آدم يعرف انها تحب فهد ولكنها تعاند نفسها .
رجعوا الي المنزل وجدو كل من في المنزل ينتظروهم علي الفطار ، فطرو مع بعضهم وذهبوا الشباب واحضرو الاشياء اللذين سيحتاجونها في رحلتهم من مال وملابس وغيرها من الأشياء .
ظهرا استعدوا جميعا من أجل رحلتهم التي سينطلقو فيها لمدة شهر كامل !!؟.
سلمت حور عليهم جميعا وجاءت لتسلم علي ادم ...
حور بحب وهي تحتضنه ... هاتوحشني اوي خالي بالك من نفسك ومنهم. 
ادم وهو يشدد من عناقها ... ياقلب اخوكي متخافيش علينا خالي انتي بالك من نفسك .
وقرب ادم من اذنها وبصوت منخفض جدا قال لها ... حور انا حاسس بيكي وعارف مقدار حزنك وسايبك براحتك ومبضغطش عليكي في حاجة بس لما هارجع لازم نتكلم كتييير وبصراحة. 
حور وهي تمسح دموعها ... ترجع بالسلامة .!
قبل ادم مقدمة رأسها ويدها وذهبوا جميعا تاركين حور ورائهم ...
حور في نفسها ... ربنا يرجعكم ليا بالسلامة ..
حنان حنان .
حنان ...تحت امرك. 
حور ...هاتيلي شنطتي انا رايحة الشركة وخالي بالك من الولاد .
حنان ... حاضر. 
جاءت حنان بالحقيبة لحور واخذتها وذهبت الي الشركة لتكمل عملها وهاكذا ستمر حياتها لمدة شهر ...
       _______________________________
في امريكا ...
عند فهد ...
فهد بعصبية باللغة الانجليزية...انتو اغبية انا قلت اي حالات تحتاج عمليات طارئة تتعمل واخر حاجة اسالو عليها الفلوس المريض لو مات هاطين عشيتكم .
الدكتور ... اوكي هانعمل الي نقدر عليه .!
فهد بعصبية وصوت عالي ... لو مات هاحملك المسؤلية كاملة وانت عارف العقوبة ايه !.
الدكتور ...تمام .
فهد بأمر ... اتفضل روح شوف شغلك وابعتلي الزفت بتاع الحسابات .
خرج الدكتور وبعث لمدير الحسابات ان يذهب لفهد .
مدير الحسابات . . افندم .؟!
فهد بعيون حمراء ... استقالتك تكون عندي كمان خمسة دقائق .!
مدير الحسابات ... بس. !
فهد بصوت مميت ... اطلع بره .
خرج مدير الحسابات من مكتب فهد وهو يلتقط أنفاسه 
من عصبية فهد المميته .
بقلم/ دنيا رشاد أمام (دونآ)
داخل المكتب يجلس فهد و و يلتقط أنفاسه بعنف ...
فهد وهو يمسك هاتفه ويتصل بريهام ... الوووو 
ريهام بصوت مليئ بالحيوية ... فهودي عامل ايه ؟!..
فهد وهو يحاول أن يخرج صوته عادي ...كويس بقولك انا مش هاقدر اقابلك اليوم علي الغدا .!!
ريهام بزعل ... لاء انا مستنياك في المطعم ربع ساعة وتبقي عندي ماليش دعوة بقا .!
فهد ...عندي شغل ياريهام .!
ريهام ... ماليش دعوة أجله انا مستنياك .!
فهد باستسلام ... تمام انا جاي ياطفلة هانم .!!
ريهام ... اجمل فهودي بالدنيا وتعالي علشان معايا حد عايز يشوفك ؟!..
يتبع الفصل السابع اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent