رواية قلوب للبيع الفصل الثاني 2 - بقلم فاطمة ابراهيم

الصفحة الرئيسية

رواية قلوب للبيع البارت الثاني 2 بقلم فاطمة ابراهيم

رواية قلوب للبيع كاملة

رواية قلوب للبيع الفصل الثاني 2

- أنتي !! 
- أيه القمر دا في حد هيطلق يبقي قمر كدا 
- أطلعي برا بيتي 
- أنتي صدقتي نفسك ولا ايه بيت مين يأم بيت هتكدبي الكدبة وتصدقيها ولا اي  دا بيت سيف أبن عمي وقريب هيبقي بيتي قريب أوي كمان 
- مشفتش في بجاحتك أنتي ايه معندكيش دم خالص! 
- شافت سيف جاي ورا ملك بحزن مصطنع " شكرا ي ملك بقي أنا جاية أكون جمبك وأهون عليكي تطرديني من بيتك كدا وتقولي عليا معنديش دم ! 
- أنا بجد عمري ما شفت حد زيك أنتي فعلا معندكيش دم 
- ملك !! ؛ أنتي أزاي تكلميها كدا دي مهما كانت بنت عمي 
- سيف دا هي إلا كانت ااا 
- خلاص ي سيف المأذون مستعجل وأكيد هي كمان مستعجلة مش كدا ولا ايه 
- لأخر مرة بقولك متدخليش بينا ي مروة 
- ممكن تسكتوا بقي وتقعدوا علشان نخلص الموضوع 
- يااه أخيرا طلعت من حياتك العقربة دي 
- مروة ! 
- أوف خلاص متزعلش بس دا ميمنعش أننا لازم نحتفل بالمناسبة السعيدة دي 
- لاحظي أنها لسه جوا وممكن تبقي سمعاكي دلوقتي 
- هه مش بعيدة والله طول عمرها بتعيش دور البريئة قدام الناس وهي في الحقيقة عقربة وبتحب تلم الرجالة حوليها وخلاص 
- أنتي بتتكلمي عن مين  ملك ! 
- بكرا تشوف بنفسك لما أدم أبن عمها ييجي مصر بكرا 
- أيه دا قصدك ايه ! 
- خلاص ي سيف ملناش دعوة أهي راحت لحالها
- مروة أخلصي قصدك ايه 
- أنت متعرفش أنها ع طول وأنتم متجوزين كانت ع علاقة بيه وكل يوم بيكلمها في التليفون دي كانت مستنية يوم طلاقكم دا بفارغ الصبر ومظبطاه ع يوم ما ييجي من السفر علشان مضيعش وقت ! 
- أنتي اتجننتي أزاي تفكري فيها بالشكل دا !! 
- الكلام دا مش من عندي ع فكرة مديرة مكتب أدم ع أتصال بيا ودايما بسألها عن علاقتهم ببعض 
- وأنتي يهمك تعرفي العلاقة ما بنهم ليه ! 
- أحم هو أنا برضو قولت دي مرات أبن عمي ومرضاش أي حاجة تمس كرامتك ؛ وعلشان تتأكد من كلامي دا فكر فيها كدا هي عمرها قالتلك أنها بتحبك ! 
- لأ محصلش 
- طيب لما قولتلها أنكم هتطلقوا أعترضت ؟!
- لأ بس كان باين أنها زعلانة 
- طبعا لازم تمثل عليك أنها زعلانة علشان متشكش فيها أنا عارفة الأشكال دي كويس 
" يتفتح باب الأوضة وتخرج ملك و معاها شنطتها وباين عليها العياط " 
- أتفضل ي سيف مفتاح الشقة أهو 
- أيه دا أنتي هتمشي دلوقتي الوقت أتأخر خليكي لبكرا 
- خبطته مروة في رجله وبصتله برفض 
أزاي يعني تبات معاك في شقة واحدة وأنتم أغراب عن بعض أنت نسيت أنكم أطلقتوا! 
- ريحي نفسك ي مروة أنا أصلا مكنتش هوافق 
مش واحدة زيك إلا هتعرفني أنه مينفعش 
- تتغاظ مروة ولسه هترد يسكتها سيف و تاخد ملك شنطتها وتنزل 
- مروة أنا هنزل أوصلها 
- أستني هنا رايح فين هي عيلة صغيرة مش هتعرف تروح لوحدها! 
- الوقت أتأخر مش ينفع تمشي لوحدها كدا 
- سيف أستني سيف ؛ سييييف!!! 
" نزل بسرعة وراها " 
- بعصبية " ماشي ي ملك أنا هخليكي تندمي على اليوم إلا دخلتي فيه البيت دا 
" تاني يوم " 
في شقة سيف " تلفونه يرن " 
- ألوو 
- أيه دا أنت لسه نايم ي أستاذ مش كفاية واخد أجازة أمبارح كمان متأخر ع الإجتماع أنهاردة! 
- لأ أنا عشر دقايق وهبقي في الشركة 
"  ينهار ابيض الساعه ٩ !!
 أزاي ملك تسبني نايم دا كله دي عمرها ما عملتها 
" قام بسرعة غسل وشه وطلع خبط على باب أوضتها" ملك أنا متأخر ممكن تجهزيلي سندوتشات وطلعيلي البدلة الكحلي لعند ما أخد شاور ؛ ملك أنتي سمعاني ! 
ملك ... ملك أنتي لسه نايمة !! ؛ فتح الباب مش لقاها دخل المطبخ برضو مش موجودة لعند ما لاحظ أن دولابها مفتوح ومفيهوش هدوم " أنا أزاي نسيت أنها مبقتش موجودة هي بجد كدا خلاص مشيت ! 
- بص ع سريرها لقي قميص جديد لونه المفضل وعليه ورقه " تالت يوم جوازنا وأنت نازل الشغل حرقتلك قميص شبه دا وأنا بكويه كنت عارفه أنك بتحبه أوي صحيح مقولتليش أنك زعلان ولبست غيره ونزلت بس أنا قعدت أعيط طول اليوم بسببه ولأنه غالي مقدرتش أجيلك زيه بعده ع طول بس قررت أجمع فلوس معايا علشان أجبهولك في أقرب وقت أجمع فيه ثمنه أتمني يعجبك ... ملك 
- ليه حاسس أني ظلمتها ؛  بقي معقولة كلام مروة صح ! 
هي ممكن بجد تكون بتحب أبن عمها دا ؛ لا أنا مش هفضل أسأل نفسي كتير أنا هكلمها أسألها إحساسي  بيقولي أن كل دا غلط  ؛  أيه دا أنت أهبل هتكلمها تقولها ايه أنتم خلاص انفصلتوا  لو سألتك عاوز تعرف ليه هتقولها ايه ولا هتفكر فيك أزاي!! 
- لأ هكلمها برضو وتفتكر الا تفتكره بقي 
لسه بيطلب الرقم لقي خبط كتير ع الباب 
وجرس الباب بيرن بشكل متواصل " 
- أيه دا مين قليل الذوق دا ؛ طيب براحه جااي 
أنتم مين !! اااه 
- مش عاوز فيه حته سليمة علموه الأدب يالا 
- ااااه أنتم مين وعاوزين مني أيه ! 
- دي تحية بسيطة من أدم بيه 
- أدم !! 
يتبع الفصل الثالث 3 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent