رواية رهف الفصل الثاني 2 - بقلم يارا غزلان

الصفحة الرئيسية

رواية رهف البارت الثاني 2 بقلم يارا غزلان

رواية رهف الفصل الثاني 2

نديم بصدمه: رهف انتي حاامل..
رهف: هاااا
نديم: ااا ااا انتي متجوزه
رهف: لا
نديم: هااا
رهف: مطلقه
نديم: طيب مقولتليش ليه انك حامل
رهف بتوتر بص هحكيلك اتفضل ادخل
نديم دخل ومستغرب او متفاجئ اكتر
رهف: اناا عارفه انك مستغرب وحاسس ان في حاجه غلط هو الحقيقه انا كنت افضل متكلمش عن الموضوع داا بس طالما شوفتني ف هحكيلك
نديم: ساامعك
رهف: انا كنت متجوزه من ٥ سنين كنت بحب جوزي جداا وكنا مبسوطين بس اهلو مكنوش موافقين علي علاقتنا وكانت حماتي دايماا عاوزاني ابعد عن ابنهاا وعاوزه تجوزو لبنت اختهاا بس هو كان رافض مكنتش خلفت لحد مافقدنا الامل واقتنعت اني مبخلفش وفجأه روحت كشفت لقيتني حاامل ولما قررت افرحو بالخبر لقيت حماتي وبناتها وجوزي في شقتناا انا كنت حاسه ان في حاجه بس متوقعتش اللي حصل
نديم بتركيز: كملي
رهف: قالتلي ابعد عنو ومقربش منو تاني قالت انو وافق يتجوز بنت خالتو واني مبخلفش وهي عاوزه تفرح بعيال ابنها
نديم: وهو فعلا كان وافق
رهف: كنت مفكراها بتكدب بس طلع فعلا وافق واتخلي عني
نديم: وهو عارف انك حامل
رهف: لا كاان عارف
نديم: ازااي
رهف: لما قلتلهم اني حاامل حماتي صممت انزل البيبي وهو موقفهاش انا مش فاهمه البرود اللي كان عندو اي سببو وازاي من يوم وليله يتغير كداا ويوافق اني اجهض ابنوو
نديم: وافق
رهف: ايواا واخدوني غصب عند الدكتوره
فلاش بااك
الدكتوره: متخافيش مش هتحسي بحاجه
رهف بدموع: بالله عليكي متنزلوش
الدكتوره بتقرب من رهف هما جايبينك غصب
رهف: ايواا
الدكتوره: وجوزك
رهف: باعني
الدكتوره: انا مقدرش اساعدك حماتك ممكن تقتلني
رهف: مش هعرفهم والله انتي قولي انك نزلتيه وانا همشي من هناا ومحدش هيعرفلي مكان
الدكتوره: انتي عارفه لو حماتك شمت خبر انا هيحصلي اي
رهف بدموع اكتر: بالله عليكي داا اللي باقيلي انا استنيتو كتير مقدرش اخسرو
الدكتوره بحيره: طيب توعديني ان محدش يعرف
رهف: وعد والله ماهعرفهم هبعد من هناا هساافر
الدكتوره: ربناا معانا
بااك
وبعد شويه وقت خرجت وقاالت الطفل نزل والكل صدق
نديم: يعني جوزك ميعرفش ان ابنو لسه عايش
رهف: لا ميعرفش ان عيالو لسه عايشين
نديم: توأم
رهف: ايواا ولدين
نديم: وااااو
رهف بإبتسامه انا وثقت فيك وحكتلك الموضوع داا مهم جداا
نديم: وعد مني محدش هيعرف داا سر بيناا
رهف: شكراا
هايدي: رهووف انا جيت اوباااا
بغمزه مين المز
رهف بتبريقه نديم
هايدي: وااو اي القمر داا
نديم: مرسيي
رهف: هههههههههه
هايدي: اا طب انا هعمل حاجه اشربها تشرب نسكافيه
نديم: اشطاا
هايدي: اشطاا جداا
نديم: عسل البنت دي
رهف: اممم واي كمان
نديم: احم والله دي لو غيره ف اشطاا اووي
رهف: غيره اي دا انا لسه عارفاك من يومين
نديم: اااه صحيح بقا كداا تختفي يامفتريه وادور عليكي ٣ شهور
رهف: غصب عني
نديم: انا خلاص لقيتك ومش هبعد عنك تاني
رهف: يااريت
نديم بإبتسامه: طب اي
رهف: هااا ماتلم نفسك
نديم: هو انتي لسانك داا لازم يشتم
رهف بضحك حظك كداا
عدي كام يوم ونديم بيجي عندي كتير وبصراحه قدر يخليني اتعلق بيه
نديم: رهف انتي في الشهر الخامس صح
رهف: اهاا
نديم: هتروحي متابعه عند الدكتوره امتاا
رهف: بكره
نديم: هاجي معاكي
رهف: مش عاوزه اتعبك
نديم: هااجي معاكي
رهف: اوكااي
نديم: اي رائيك نخرج نتمشي شويه
رهف: يااريت هموت من الخنقه
نديم: طيب يلا
رهف: نديم كان مهتم بياا جداا وبيقرب مني جامد واخد عليا بسرعه جداا كان دايما جمبي في الوقت اللي جوزي اتخلي عني فيه
كنا واقفين ع البحر كنت سرحانه في اللي حصل زمان واني ياترا هنتقم منهم بجد ولا هنسي عشان ولادي خايفه عليهم من الزمن
نديم: رهف تتجوزيني
رهف: اييه
نديم بيمسك ايد رهف ويبوسها انا عاوز اكمل معاكي باقي حياتي
رهف: مينفعش 
نديم: انا موافق بكل شروطك موافق بكل ظروفك
رهف: نديم انا حامل من راجل تاني ليه تتجوز واحده كانت متجوزه
نديم: انا حبيتك ومستعد اضحي بأي حاجه عشان خاطرك
رهف: بس دول مش عيالك هتتقبلهم ازاي
نديم: انا موافق ومعنديش مشكله طيب قوليلي لما تولدي هتسميهم علي اسم مين
رهف: امم مش عارفه مفكرتش بصراحه
نديم: تقبلي تكتبي اسم عيالك ع اسمي تقبلي تكوني مراتي تقبلي عيالك تكون عيالي
رهف: مش هتخذلني في يوم من الايام
نديم: اقتل نفسي قبل ما اعملها
رهف بعد تفكير شويه وقت مواافقه
نديم بيبوس ايد رهف وبيدمع
رهف: انت بتعيط
نديم: متوقعتش في يوم اني هحب حد بالطريقه دي
رهف: بتمني اقدر اعيشك مبسووط
تاني يووم
نديم: المئذوون وصل
رهف كانت لابسه فستان موڤ وبطنها شكلها حلو اووي ولابسه حزام فيونكه ابيض وجذمه بيضه وكانت قمر
نديم: ربناا يحميكي ياملاكي
رهف بإبتسامه شكلي حلوو
نديم: اووي
المئذون تقبلي تكوني زوجه لنديم
رهف بتبص لعيون نديم وبتشوف فيهم الحب وبتبتسم مواافقه
المئذون تقبل تتجوز رهف
نديم: اواافق
المئذون باارك الله لكما وبار
البنات: لولولولولولولوي
نديم حضن رهف وفضل مقربها منو جداا ومش عاوز يسيبها
رهف حست بدموع نديم وعيطت معااه
تياا: نوووو دمووع بقشعر
نديم ورهف بيبتسموو وبتشتغل اغنيه هاديه جداا
نديم بيقرب من رهف وبيحضنها من دهرها وبيرقصو ع الاغنيه وبيبوسها من خدهاا ويحضن فيهاا اكتر
رهف لنفسهاا ازاي في حد يحب حد بالطريقه دي في الوقت الصغير داا هو عوض ربناا لتعبي اكيد
ربنا بعتلي نديم يكون لياا ضهر وسند
خلص اليوم ونديم اخد رهف ع شقتو
رهف كانت اول مره تدخل الشقه كان نديم مختار كل حاجه ع ذوقو
رهف: الله الشقه شيك اووي ديكورات سيمبل وتجنن
نديم: انا كنت مستعجل ف طلعت كداا لسه هنظبطها انا وانتي
رهف: انا مبسوطه اووي
بيقرب منها وبيبوس كف ايديهاا وبيغمض عيونو وبيفتحها وبيبص لعيونهاا بحب بتسرح جوا عنيه وبتشوف دنياا احلي بكتير معااه بيقرب وبيطبع قبله ع شفايفها
بتغمض رهف عيونها وبتفتكر اليوم اللي زياد كسرها فيه بتدمع من الوجع بيمسح نديم دموعها ويبوسها من خدهاا
نديم: رهف انا عاوزك تنسي اللي حصل مش عاوز اي حاجه تفكرك باليوم داا انتي بخير وبيحط ايدو ع بطنهاا واطفالنا بخير ف انا مش عاوز حاجه غير كداا
رهف: هنسي وعد مني هنسي الي حصل وابدأ معاك صفحه جديده
في بيت ذيااد
حيااه: عدي ٣ شهوور وانت مش ناسيهاا انا قلتلك ياذياد بلاش نتجوز قلتلك رهف بتحبك دور عليها ورجعها
ذياد: فكرك امي كانت هتوافق
حياه: انت عمرك ماكنت بتسمع كلامها كنت دايما بتعمل اللي في دماغك بس
ذياد: انا موت ابني بإيدي كنت متكتف مقولتش لا انا كسرتها ياترا هي بخير دلوقتي
حيااه: انا حاولت كتير ادور عليها بس رهف قفلت كل حاجه تخصها الفيس والانستا والواتس زي ماتكون مكانتش موجوده
ذياد: وحشتني
حياه بتحس بنغزه في قلبها من الكلمه وتقول لنفسها كنت عارفه ان جوازنا غصب وكنت رفضاه لولا خالتي فضلت تزن علياا انا كنت عارفه ان دي اخرتها
الباب بيخبط
حياه بتفتح: خاالتي
نوال: اي ياانور عيني عامله اي
حيااه: الحمدالله كويسه
نوال: امال ذياد فين
حياه: في الاوضه بيلبس وجاي
نوال: طب تعالي كداا اي ياختي مش عارفه تجيبي حتت عيل
حياه بكسوف: انا بقالي ٣ شهور ياخالتي لسه بدري
نوال: بدري من عمرك ياحبيبتي الكلام دا مش ناافع انا وانتي هنروح للدكتوره النهارده
حياه: بس
نوال: مبسش ادخلي البسي
حياه بتدخل بس حاسه بخنقه ومش عاجبها طريقه خالتها
ذياد: في اي
حياه: دي خالتي عاوزاني اروح معاها عند الدكتوره
زياد: تمام روحي
حيااه: كنت عاوزاه يسئلني انا عاوزه اروح ولالا كنت عاوزه يقول ل امو دي حاجه بيني وبين مراتي بس اللي كسر مراتو حبيتو وحب السنين دي كلها مش هيكسرني اناا
لبست وخرجت ومشيت مع حماتي وصلنا عند الدكتوره وانا خايفه اووي
الدكتوره: اتفضلي يامداام
حياه: حااضر
نوال بتدخل معاها
حياه: ممكن تستني هنا ياخالتي
نوال: شششش وسعي كداا وذقتها ودخلت
حيااه: ياارب
الدكتوره: اتفضلي اكشف عليكي
حياه: حااضر
بعد شويه خرجت الدكتوره للأسف المداام متقدرش تحمل الرحم بتاعها ضعيف جداا وميستحملش حمل
نواال: نعاااام
حياه: بتسمع الكلام وبتعيط
نوال: يعني اي شوفي حل يادكتوره
الدكتوره: للأسف ملهاش علاج انا بقول تعمل استئصال رحم افضل
نوال: امشي قداامي يافقر
حياه بتخرج قداام حماتها ولسه بتعيط
نوال: ياقليله البخت يانوال ملكيش حظ تشوفي عيال ابنك بيتنططو قدامك بس عاادي انا اصلا مش هسكت والنبي لجوزو
حيااه: جوزيه ياخالتي يارب داا يريح بالك
نوال: هيريح ياختي هيريح
حياه: رجعت ع شقتي وانا بمووت من وجع قلبي معقول مش هقدر اكون ام
ذياد: اي عملتو اي
حيااه: متستعجلش امك علي وصول وهتقولك
ذياد: هي راحت فين
حياه: بتفضحني عند الجيران وجايه متقلقش مش هتتأخر
ذياد بعدم فهم: هااا
نوال: اااه ياحبيبي يالي ملكش نصيب تفرح
ذياد: في اي
نوال: مبتخلفش ياحبيبي مراتك الرحم بتاعها تعبان
‏ذياد: تعبان ازاي
‏نوال: يعني ميستحملش حمل ياخوياا بس متقلقش بكره اجوزك ست ستها
‏ذيااد: بس بقااااا جواز جواز جواز انا مش متجوز تااني
‏نوال بدموع مصطنعه عاوزه افرح بيك ياحبيبي
‏ذياد: مش مكتوبلك ياما عارفه ليه عشان جبروتك داا عشان الي عملتيه ف رهف ياك تستريحي
‏نوال: انا بقاا دا ذنبي اني عاوزه اشوفك مبسوط
‏ذيااد: ماكانت رهف حاامل لكن انتي ازااي تسيبيهاا انا مش عارف ازااي طاوعتك اصلا
‏نوال: علفكرا اكيد الواد دا مكانش ابنك اكيد كانت بتخونك وانت زي الاهبل وكانت هتلبسهولك
‏ذيااد: بس بقااااا انا زهقت وسابهاا وخرج
‏نواال: بقاا بعد كل اللي عملتو عشانو طلعت وحشه
‏حيااه: انتي عملتي اي حلو يااخالتي دانتي موتي روح لسه مشافتش دنياا وكسرتي رهف وبعدتيها عن ابنك وانتي عارفه ان ذياد بيحبهاا فين الحلو اللي عملتيه
‏نوال: انتي ااه بنت اختي بس والله لو ماحطيتي لسانك في بوقك لوريكي هعمل اي
‏حيااه: سبتها ودخلت اوضتي وفضلت اعيط انا مش هبقاا ام خلاص حلم ان يكون عندي اطفال رااح مش هفرح بيهم
‏عند رهف
‏نديم: يالا يااروحي عشان ميعاد الدكتوره
‏رهف بتلبس الكوتش جيت اهووو
‏نديم بيضحك علي شكلهاا ااه يا اوزعه
‏رهف بتبريقه انا اوزعه
‏نديم: لا لا
‏رهف: بتضحك طيب يالا
‏عند الدكتوره
‏رهف نايمه علي السرير والدكتوره بتعملها سونار ونديم واقف ورا الدكتوره مش فااهم حاجه من جهاز العرض اللي قدامهاا ورهف بتضحك عليه
‏الدكتوره: مشااء الله حجمهم كويس والنبض تمام
‏نديم: هما فين يادكتوره
‏الدكتوره: اهم هما في الجزء داا
‏نديم بيقرب اكتر من الجهاز ويقول هو انتي شيفااهم
‏الدكتوره بتضحك وتقول ايواا هما هناا
‏نديم بيبص لرهف انتي شايفااهم
‏رهف بضحك جامد ايواا شيفاهم
‏نديم: مش هما كويسين
‏الدكتوره: جداا وطبعاا طول ماحضرتك مفرحهاا ومش مزعلها هما هيكونو بخير
‏نديم: شكراا جداا يادكتوره وبيساعد رهف تقوم وبيظبط هدومهاا
‏الدكتوره: اتفضلو دي الصور
‏رهف: شكراا
‏خرجو من عند الدكتوره ونديم ماسك رهف جاامد وخايف عليها تقع او تتخبط
‏رهف: مش هطير يانديم
‏نديم: السيراميك بيزحلق وانا خايف عليكي تقعي
‏رهف: انا عاوزه ايس كريم
‏نديم: انا عيووني ليكي
‏بيتفسحو شويه بالعربيه وبيجيبلها ايس كريم وبيتمشو في الشاارع وبيضحكو سواا
‏عدي عليهم كذاا شهر ونديم مستحمل تقلبات رهف ومزاجها وتعبها ومبسوط بيهاا وعمرو مازعلها ولا صوتو عليي عليها كان بيحاول يبسطهاا بكل الطرق وبيهون عليها تعبها
‏رهف صحيت لقت نديم نايم فضلت تبص لوشو وسرحانه فيه وبتحمد ربناا انو عوضها خير وتقول
‏كنت فكرت ان الدنياا قفلت في وشي واني خلاص مستحيل افرح تاني كنت مفكرا اني مستحيل اتجوز ولا احب وان قلبي عمرو ماهيحب تاني صحيح جوازي من نديم كان فاجئه بس انا فعلا كنت محتاجه حد جمبي حد يسندني انا كنت في اشد وقت صعب كنت خايفه علي عيالي يتولدو من غير اب ويعيشو في المجتمع داا لوحدهم كنت خايفه اموت واسيبهم وحقيقي مبسوطه جداا ان اطفالي هيكون ليهم اب زي نديم انا واثقه انو هيشيلهم في عينيه
‏بيفتح نديم عيونو بيلاقي رهف مركزه في ملامحو بيبتسم وبيبوسهاا صبااح الخير
‏رهف: صبااح النور ياروحي
‏نديم: اوعي تكوني تعباانه في حااجه بتوجعك
‏رهف: لا انا الحمدالله كويسه
‏نديم بيقرب من بطنها ويبوسهاا صبااح الخير ياروحي هاانت اهي وتيجو تنورو الدنياا وحشتووني اووي بيلاقي بطن رهف بتتحرك بيضحك جاامد ويقول رهف دول سامعني الحقي
‏رهف بتبتسم ااه لو تعرف الوجع اللي بحسو لما بيتحركو كداا بس كلو بيهون لما بلاقيهم كويسين
‏نديم بيحضنها هتولدي وتقوميلي بألف سلامه وهنفرح بعيالناا ونربيهم احلي تربيه
‏رهف: يااارب
‏نديم بيمسك ورقه من ع الكرسي اللي جمبو وبيكتب اليوم ال١٣ في الشهر التامن
في بيت ذيااد
حياه: ذيااد لو عاوز تتجوز انا معنديش مشكله
ذيااد: تاني قلتلك مش متجوز انا خلاص اكتفيت بكداا انا عارف ان عمري ماهيكون ليا عيال الحمدالله راضي
حياه: اكيد كنت بتتمني تكون مع رهف دلوقتي
ذياد: بصي انا حبيت رهف بجد وكانت كل حاجه لياا وكنت مستعد اعيش معاها عمري كلو من غير ماتخلف عاادي انا اصلا كل ما افتكر اليووم داا اكره نفسي مش عارف ازاي قلبي طاوعني اعمل فيها كداا دي طفلتي مش هنسي شكلها وهي بتترجاني ولا هنسي كلمه بكرهك وهي طالعه منهاا انا جبان هي مكدبتش
حياه: عارف ياذياد انا حبيتك اووي فوق ماتتخيل بس لما عرفت انك بتحب رهف خبيت مشاعري وقولت مش هقولك مقدرش اكسر قلبها واخدك منهاا ولما عرفت اللي حصل والله كنت رافضه اتجوزك بس خالتي غصبتني
ذياد: بيبوس ايد حياه خير كل حاجه خير مش عاوزك تزعلي انا ممكن مكونش عارف اعوضك او مش عارف ابينلك حبي بس انا
حياه: اوع تقولها ياذياد وانت مش حاسسها هتبقي ملهاش قيمه
ذياد: سامحيني ياحياه
في بيت نديم
نديم: رهووووف
رهف: خارجه من المطبخ رابطه الطرحه ع شعرها ولابسه ترنج اسمر وكلو دقيق
نديم: يالهووي انتي كنتي في شكاره دقيق
رهف لا ياحبيبي بعملك بيتزاا وبتقرب منو تحضنو
نديم: استني بس وحط الهدوم اللي في ايدو ع الكرسي وحضنهاا
رهف: ااا القميص بتاعك كلو دقيق
نديم: بيبص ع هدومو ويضحك فداكي ياحبيبتي
رهف: انا خلصت اهوو هدخل اروق المطبخ واجيلك
نديم: لا لا تعالي كداا بيشدها ع الحمام انتي تاخدي شاور عسل كداا ع ما اروق انا المطبخ وتشوفي الهدوم اللي اشتريتها للبيبيهات بتوعناا
رهف: بس
نديم: شششش بيقفل الباب ويروح ع المطبخ ويتصدم ياختااي
الدقيق في كل مكاان ع الحوض والبوتوجاز والرخامه وع الارض
نديم: اكيد كانت قاعده جواا الشيكاره بيبدأ ينضف المطبخ وبعد نص سااعه كان خلص
رهف: خلصت ياحبيبي
نديم: اخيراا ياروحي اوعديني ان مهما يحصل متعمليش بيتزاا هنا تاني مهما يحصل
رهف: ههههههههههههههههههههه
نديم: بيبوسهاا من خدهاا هاخد شاور واجيلك
بعد شويه بيخرج وبياكلو سواا ويسهرو يتفرجو ع فيلم
تاني يوم
بيصحي نديم وبيمسك الورقه ويكتب اليوم ال٣١ في الشهر التامن وبيشد خط لبدايه شهر جديد
نديم: بيقرب ع رهف وبيبوس خدهاا ويقول متنسيش ميعاد الدكتوره النهارده ياحبيبتي هخلص شغل واعدي عليكي
رهف بترد وهي قافله عيونهاا اوكااي
بيروح نديم ع شغلو وبعد ٦ ساعات بيرن ع رهف ويقولها انو جااي
رهف: بتجهز وتستني نديم
بيب بيب بيب بيب بيب
رهف: بس بس الجيران هتشتمناا
نديم: مراتي قربت تولد وعيالنا هتنور الدنياا بيب بيب
رهف: هههههههههههه بس كفايه
بيوصلو عند الدكتوره
نديم: هاا يادكتوره
الدكتوره بتركيز ثانيه واحده
نديم بيبص لرهف وباين عليه القلق
رهف بتبدأ تقلق وقلبها بيدق
الدكتوره بتعمل سونار تاني وعلي وشها علامات الاستغرااب
رهف: خير يادكتوره
الدكتوره: في حاجه غريبه ظااهره مش واضحه اووي
نديم: حاجت اي
الدكتوره مش عارفه في رجل تانيه باينه
رهف: رجل يالهوي هو في واحد فيهم مشوه ولا ايه طالعلو تلت رجول
الدكتوره: ثانيه واحده
نديم بيمسك ايد رهف وقلبو بيدق ورهف خلاص هتعيط
وبعد ثواني الدكتوره بتضحك بصوت عاالي مش معقوول
نديم ورهف: خير يادكتووره
الدكتوره: في ٣ اطفاال في كيس واحد يامدام رهف
رهف بتتصدم من الجمله وتبص لنديم الي كاد يغمي عليه
ويقولو في صوت واحد ٣ اطفااااال
الدكتوره: ايواا ولدين وبنت..
يتبع الفصل الثالث اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent