رواية رهف الجزء 2 الفصل الأول 1 - يارا غزلان

الصفحة الرئيسية

رواية رهف الجزء الثاني 2 البارت الأول 1 بقلم يارا غزلان

رواية رهف 2 الفصل الأول 1

رهف: احنا لازم نرجع مصر انا قولت اهوو
مروان:  نوو يامامي مش عاوز اروح مصر
عمران: وانا كمان مش هروح مصر
رهف الطفله: وانا مش عاوزه اساافر سافري انتي
دارين ودارلين: مامي فين مصر دي حلوه
نديم: في اي صوتكم عالي لي
رهف: مش راضيين يسافرو معانا مصر اقنعهم بقاا
نديم بهدوء بيقعد قدام اطفالو
رهف مروان عمران عندكو كام سنه 
التلاته: 9 يا باابي
نديم: ودارين ودارلين
الاتنين: 4 يابابي
نديم: طيب يارهف هما كبار اهم ويقدرو يقعدو لوحدهم هناا واحنا نسافر مصر
رهف بعدم فهم هااا
نديم بغمزه خلاص حضري الشنط بتاعتنا انا وانتي هنسافر وهما هيفضلو هناا
الخمسه بيبصو لبعض ويقولو هتسبونا لوحدنا
نديم: انا لازم ارجع مصر عشان عندي شغل لمده اسبوع مش اكتر ومامي قررت نسافر كلنا عشان انتو التلاته تتعرفو علي اختكم حنين
مروان: بس احنا خمسه بس حنين مش اختنا
نديم: لا اختكم ولازم تحبوها زي مابتحبو بعض احنا هنسافر اسبوع واحد ومش هنتأخر انا هخلص شغلي وانتو تقضو وقت ممتع مع حنين وبعدين نساافر تاني ووعد مش هخليكم تسافرو مصر غصب عنكم تاني
الخمسه بيبصو لبعض ويتناقشو
ورهف متابعاهم بإبتسامه
رهف الطفله: احمم بما اني انا اكبر واحده فيهم واعتبر القائد بتاعهم ف ببلغكم قرارنا موافقين هنسافر معاكم لمده اسبوع فقط
نديم ورهف بضحك موافقيين
عدي كام يوم ورهف بتجهز الشنط ونديم بيجهز الاجراءات
يوم السفر:
الكل جهز وواقفين في نص الڤيلا
نديم بيلبس دارين ودارلين الكوتشي
رهف: خلصتو ياحبايبي جااهزين
الكل: جاهزين يامامي
نديم: يالا يا أبطال
ركبو العربيه وراحو المطار
ركبو الطياره وربطو الاحزمه والطياره قلعت بإتجاه مصر
في مطار مصر نزلو من الطياره
نديم: اهلا بيكو في مصر
التلاته عقباال مانمشي
بيضحك نديم وبيخرجو برا المطار
رهف: انا كلمت حياه وعرفتها اننا هنيجي النهارده ونبهت عليها متعرفش زياد اننا في مصر
نديم: متقلقيش كل حاجه هتبقا تمام
بيوصلو ع البيت بتاعهم الي اول ماريناد المساعده بتاعتهم عرفت انهم جايين فتحت البيت ونضفتو وجهزت اكل ليهم
نديم بيخبط لانو عارف ان ريناد جوا
رينا: يا اهلا وسهلا نورتو مصر كلهاا
نديم: ازيك يارينااد متغيرتيش لسه حلوه
ريناد بضحك ربنا يخليك يانديم بيه
رهف بتحضن ريناد وحشتيني ياقمر عامله اي
ريناد: الحمدالله ياحبيبتي فرحت اني شوفتكم
بتقرب من مروان وعمران ورهف
اللهم صلي ع النبي كبرتو وبقيتو زي القمر
دارين: انتي طنط ريناد صح ماما قالتلي عنك
ريناد: ياروحي مشاء الله عليكم بتحضنهم وتبوسهم وهي حاسه انهم عيالها
بيتغدو سوا وينامو عشان يرتاحو
تاني يوم
نديم: انا هروح الشركه اخلص شويه اوراق مش هتأخر
رهف: تمام ياحبيبي تيجي بالسلامه
نديم بيبوسها من خدها سلام ياحبيبتي
بينزل بيلاقي الاولاد تحت في الصاله بيودعهم ويروح ع الشركه
ريناد كانت متابعه الاطفال الخمسه ومبسوطه بيهم وفرحانه ان برغم ان رهف خلفت 5 اطفال الا وانها محافظه علي نفسها ولسه حلوه زي ما هي
رهف لاحظت انها مندمجه مع الاطفال ف جابت كاس عصير وقعدت جمبها
وحشتيني اوي ياريناد بجد
ريناد: بعد ماسافرتو اشتغلت كتير وفي كذا مكان مشوفتش زيكم ابداا
رهف انا بحبك وعيالي بيحبوكي انتي اصيله
ريناد ربنا يخليكي يارب انتي عامله اي وزياد ضايقك ولا حاجه
رهف: لا خالص معرفش عنو حاجه حتي نبهت علي حياه متعرفوش اننا في مصر
ريناد: ايواا احسن سمعت انو خلف
رهف: ايواا حنين اكبر من دارين ودارلين ب 5 شهور
ريناد: ايواا
رهف: هقابلها عشان الاولاد يتعرفو علي بعض كنت وعدتها اني اجي عشانها
ريناد: ربنا يستر عليهم
عمران: مامي شوفتي رسمه رهف
رهف: الله جميله اوي
عمران: بقولها بروزيهاا
رهف الطفله حلوه يا مامي
رهف: جميله ياروح مامي
ريناد: حلوه اووي
رهف: خوديها ياطنط مني ليكي
ريناد: اي داا بجد
رهف: ايواا
ريناد: شكراا ياقمر
بعد ساعات
نديم بيوصل
الاطفال بيجرو عليه يحضنوه
بيعدي يومين ورهف بترن علي حياه تبلغها انهم هيتقابلو في حديقه بعيد شويه عشان محدش يشوفهم
حياه: تمام ياحبيبتي الساعه 4 هكون عندك
رهف: تمام وزي ما اتفقنا مش عاوزه زياد يعرف
حياه: اا حااضر من عنياا
رهف: نديم انا هقابل حياه هنجهز ونخرج علطول
نديم: تحبي اجي معاكي
رهف: لا ياحبيبي مش هتأخر
نديم: تمام
رهف بتطلع ل اطفالها وبتجهز وبتجهزهم الخمسه
الاولاد التلاته مكنوش حابين المقابله دي بس رايحين عشان مامتهم
رهف يالا يالا اركبو العربيه
رهف الطفله بتركب جمب مامتها والاربعه التانين بيركبو وراا
رهف بتبص في المرايه حطو الحزام يالا
مروان وعمران بيحطو الحزام في ضيق
رهف بتبص علي بنتها رهف بتلاقيها مكشره ف بتقلع نضارتها وبتبصلهم انتو مضاايقين
التلاته لا يا مامي
رهف: انا مش همشي غير لما اتأكد انكم فرحانين وبتضحكو لو حابين نرجع ومنروحش عادي
بيبصو لبعض وبيحاولو يبتسمو
رهف: حبايبي دي اختكم وانا كنت حابه انكم تتعرفو عليها دي مره واحده وكلها يومين وهنرجع امريكا ومش هتشوفوها لو مش عاوزين خلاص نرجع
مروان: تمام يا مامي
رهف: يالا ياماامي
عمران: I am happy ( انا سعيد )
بتضحك رهف وبتشغل العربيه وبتروح علي الحديقه
بتوصل رهف وتقفل عربيتها وبينزلو الخمسه بتدور علي حياه بعيونها لحد مابتلاقي واحده قاعده مبتسمه وبتشاور ليها
رهف: شكلها متغير شويه بس لسه فيها ملامح من زمان
بتقرب منها وتحضنها وتبوس ايد حنين
حياه بتحضن اطفال رهف ومبسوطه بيهم
رهف لحنين ازيك يا برينسيس
حنين: الحمدالله
حياه: ازيك يارهف كبرتي وبقيتي عسوله
رهف الطفله شكراا يا طنط
حياه كلهم شبه القمر مشاء الله ربنا يخليهم ليكي
رهف: شكرا ياحياه
حياه: حنين دول اخواتك رهف ومروان وعمران
حنين: كلهم اخواتي يا ماما؟
رهف: ايوا كلهم اخواتك ياقمر
حياه: تلعبو سواا
رهف اه العبو جمبنا متروحوش بعيد
مروان: حاضر يا مامي
الخمسه اخدو حنين وبدأو يلعبو معاها ويحبوها ويتأقلمو مع فكره انها اختهم
حياه ورهف كانو بيتكلمو سواا
رهف لاحظت ان حياه بتبص يمين وشمال ومتوتره
رهف: حياه انتي كويسه
حياه بإبتسامه ايواا انا تمام
رهف قلبها بدأ يوجعها وبدأت تتوتر مبتلحقش تفكر بتلاقي دارين ودارلين بيجروو عليهاا
مامي مامي في حد عاوز ياخد عمران
رهف بصدمه اييه بتجري علي المكان الي كانو بيلعبو فيه وحياه بتجري وراها بتلاقي زياد بيحاول ياخد واحد فيهم
لكن رهف ومروان وعمران حاضنين بعض وماسكين في بعض خايفين الراجل دا ياخد حد فيهم
رهف وهي بتجري عليهم زيااااد ابعد
زياد بيلاقي رهف بتجري عليه ف بيحاول يشد اي حد فيهم ومش عارف
مروان: سيب ابعد عننا
رهف الطفله ماميييي
عمران: ماميي
رهف بتوصل بسرعه بس زياد بيجري ومش بتلحقوو
رهف بخوف انتو كويسين بعدتو عننا لي مش قولت خليكم جمبناا عمران حبيبي انت كويس
رهف الطفله بتعيط وبتحضن عمران
رهف اهدو تعالو بتخادهم الخمسه وتركبهم العربيه
حياه: رهف انا اسفه
رهف بنظره قاسيه اخرسي حيااه انا وثقت فيكي قولتلك متقوليش ل زيااد انتي ليه غبيه كنت هعمل اي لو اخد حد فيهم هااا جاوبي
حياه بتوتر انا والله ما اعرف انو هيعمل كدا هو قالي هتفرج عليهم من بعيد وحشوني
رهف: انتي مش محل ثقه ابداا وانا غلطانه اني وثقت فيكي وجيت وخاطرت بعيالي عشانك انا مستحيل اصدقك تاني ايااكي تتصلي بيا تاني فااهمه وركبت عربيتها ومشيت
بتبص عليهم في المرايا الكل ساكت ومخضوض ووشهم اصفر من الخوف
رهف بتوقف عربيتها وبتبصلهم بدموع انها عرضت حياتهم للخطر
رهف: انا اسفه انتو مكنتوش عاوزين تروحو وانا ضغطت عليكو بجد اسفه
الخمسه بيتجمعو عليها وبيمسحو دموعها
رهف: وعد مش هضغط عليكو تاني ابداا الي عاوزينو هيحصل بعد كداا وعد
رهف الطفله: خلاص يا مامي متعيطيش لطفاا
دارين ودارلين بعياط ماميي
رهف بتقربهم منهم وتحضن فيهم وتبوس فيهم كلهم وبتحمد ربنا ان زياد مقدرش ياخد حد فيهم
بترجع رهف البيت بتفتح الباب وبيدخلو وباين عليهم التوتر
ريناد: اهلا اهلا
محدش بيرد وبيدخلو يقعدو ع الركنه
ريناد بتبص لرهف في اي
رهف سيبيني دلوقتي بليز
الباب بيخبط
نديم: حبايب بابي وحشتوني
مفيش رد
نديم بإستغراب رهف في اي
رهف: زياد
نديم بخوف بيبص علي اطفالو يتأكد ان محدش فيهم ناقص
رهف: متقلقش معرفش ياخد حد بس هما خايفين وحكتلو الي حصل
نديم بيقرب منهم وبيلاحظ الخوف الي علي وشهم بيحاول يضحكهم بس مفيش رد منهم بيقعد قدامهم ويبدأ يكلمهم بالعقل
نديم: شوفو انا عارف انكم خايفين بس عاوز اقولكم ان الي كان بيحاول ياخدكم دا مش واحد وحش دا ابوكم وهو عمرو ماكان هيئذيكم هو بس لانو بيحبكم ف نفسو يقرب منكم
التلاته احنا بنكرهوو
نديم: انا مش عاوزكم تكرهوه هو غصب عنو بيعمل كدا عشان بيحبكم
بيبصولو ويبصو لبعض بابي عاوزين نرجع امريكاا
نديم حااضر هنمشي بعد بكره ومش هنرجع تاني بس لما تضحكو الاول بيقرب منهم ويزغزغهم لحد مايضحكو ويفضلو يجرو ورا بعض
رهف لريناد: حقيقي مش عارفه من غير نديم هعمل اي
ريناد: ربنا يخليه ليكم
رهف وهي بتبص عليهم يارب
عند زياد
حيااه: انت غبي يازياد اي الي عملتو داا فهمني انت مش قولت مش هتقرب منهم
زياد: مقدرتش كنت عاوز اخدهم في حضني
حياه بتقرب منو عاوز تاخدهم في حضنك ولا عاوز تحرق قلب رهف وتندمها
زياد: ملكيش دعوه
حياه: انت مش عاوز العيال لو كنت فعلا نفسك فيهم كنت عاملت حنين بحب وعوضت فيها حرمانك من عيال رهف لكن انت عاوز رهف مش العيال عاوز تندمها وترجعلك مكسوره
زياد: اسكتي بقااا
حياه: عجبك الشكل الي طلعت بيه قدام بنتك شافت ابوها بيحاول يخطف اخواتها
زياد: مش خطف دول عيالي وليا حق فيهم
حياه: انت اتغيرت اووي وبقيت لا تطاق حقيقي
زياد: مش عاجبك غوري في داهيه لكن انا هفضل استناهم لحد مايرجعو تاني وهاخدهم مش هستسلم
حياه بتسيبو وتدخل اوضتها وتاخد حنين معاها
عند رهف
الكل تعب من اللعب وطلعو نامو
ونديم ورهف دخلو اوضتهم ونامو
تاني يوم
نديم راح الشركه عشان يخلص باقي الشغل عشان هيسافرو تاني يوم الصبح
رهف: يالا قوموو اصحو يالا صبااح الخير
بيقومو يفركو في عيونهم صباح الخير يامامي
رهف: حبايبي يالا اغسلو وشكم واسنانكم حضرتلكم الفطار
بيخرجو من الحمام بيجرو ورا بعض وبيسابقو الي هيقعد ع السفره الاول
رهف: شطوريين براڤوو بتبص عليهم فين داارين
الاربعه بيبصو لبعض مش عارفين
رهف بتجري ع الاوضه مش بتلاقيها بتدخل الحمام بتلاقيها نايمه في البانيو بتضحك بصوت عالي وتقرب منها تشيلها
داارين بتصحي مفزوعه انا الي قتلت الفاار اناا
رهف بضحك صبااح الخير
دارين: بتبص حواليها فين الفار ياماامي
رهف: اخواتك أكلوه
داارين: اوكااي
رهف بتضحك عليهاا وتقعدها ع السفره
مروان: الحمدالله شبعت
عمران: الحمدالله
رهف: الحمدالله
دارلين: الحمدالله
دارين: استني ياابت لسه مشبعتش دااايين استني
رهف: انا قاعده معاكي اهوو
دارين: طايب
بعد شويه
شبعت
رهف: بألف هناا
ريناد: سيبي السفره انا هشيلها
رهف: تمام
يالا قومو بلاش كسل يالا ريااضه
عمران مش قاادر
رهف الطفله بتقوم تعمل زي مامتها يالا قومو
مروان وعمران بيقومو وبيعملو زيهاا
دارلين بتقلدهم
دارين قاعده ع الكنبه بتتفرج
رهف بتبصلها بتلاقيها نايمه ع الكنبه وواخده راحتها
رهف بتقرب منها وحاطه ايديها في وسطها والباقي بيضحك عليها
دارين بتبص لرهف بطني مليانه يا مامي مش هقدر
رهف بتمسك نفسها من الضحك دارين ثانيه الاقيكي ورايا
دارين بتقوم بكسل
رهف يالا عشان الكرش دا ينزل
بيضحكو
دارين بتعمل زيهم وبتنهج
ورهف بتضحك عليها
بعد نص ساعه
رهف: يالا استووب براڤوو العبوو بقا
كل واحد راح يلعب بحاجه معينه ورهف الطفله قعدت ترسم
دارلين بتتفرج ع رسم اختها رهف ارسميني
رهف بتبصلها ب ابتسامه تمام اقعدي وارسمك
دارلين بتقعد قدامها وبتبدأ رهف ترسمهاا
وبعد شويه
رهف بتسمع صوت دارلين بتعيط
بتجري عليها اي في اي
دارلين ماسكه ورقه الرسمه وبعياط رهف رسمتني بلونه يا مامي
رهف بتقرب من الورقه بتلاقي بلونه بعيون وبوق ف تضحك اي دا يارهف
رهف الطفله حاولت ارسمها ف طلعت كدا يا مامي
نديم بيدخل صوت عياطك واصل لبرا
رهف بضحك بنتك رسمت اختها بالونه
نديم: الله مين القمر الي في الرسمه دي
دارلين بتمسح دموعها وتضحك اناا
رهف: هو انت مخدر بتخدر العيال
نديم: سر المهنه
رهف بتضحك
بليل رهف بتجهز الشنط عشان هيسافرو الصبح وبتودع ريناد
رهف: كل حاجه تمام
نديم: تمام يالا ننام عشان نصحي فايقين
تاني يوم
جهزو واخدو الشنط وراحو المطار
رهف كانت خايفه علي اطفالها وارتاحت لما ركبو الطياره
في مطار امريكاا
الاطفال هيييه هيييه
رهف: ااه الي يشوفكم اول ما وصلنا مصر
نديم: مشكله دول
بعد 7 سنين
رهف مروان عمران رهف هاتو الكتب عشان اذاكرلكم يالا
دارين نادي اختك وحلو الامتحانات دي
الكل حاضر يا مامي
رهف البنت مامي لانا صحبتي هتيجي تذاكر معايا بكره
رهف: تمام تيجي
نديم بيذاكر لدارين ودارلين الي عندهم 11 سنه
ورهف بتذاكر للتلاته الي بقا عندهم 16 سنه وفي اولي ثانوي
تاني يوم
لانا وصلت عشان تذاكر مع رهف
رهف: Hi
لانا: Hi
رهف تعالي ندخل الجونيه
بعد شويه
لانا: رهف عاوزه اقولك حاجه
رهف: قولي
لانا: بصراحه انا بحب عمرااان اخوكي اووي
رهف: اووه طيب وانتي بقا عارفه مين فيهم عمران
لانا: طبعاا انا حبيت واحد فيهم وبقدر افرقهم كويس جداا
رهف: اصل كل صحابنا مش بيعرفو يفرقوهم
لانا: نوو انا بعرف
رهف بتلاقي مروان جاي عليهم ف بتحب تهزر مع لانا
ادي عمراان حبيبك جه اهوو
لانا: سوو كيوت قمر
رهف بتحط ايديها ع خدهاا امم واي كمان
لانا: نفسي اعترفلو بحبي
رهف: اعرفي فرقي بينهم الاول وبعدين اعترفي دا مروان ياغبيه مش عمران..
يتبع الفصل الثاني 2 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent