رواية القدر الفصل الأول 1 - بقلم هايدي يسري

الصفحة الرئيسية

رواية القدر البارت الأول 1 بقلم هايدي يسري

رواية القدر الفصل الأول 1

في ارقي بيت في التجمع تسكن به فتاه جميله ذات شعر بني وعيون عسليه خمريه اللون وهي بطلت قصتنا ميرال تبلغ من السن 22 سنه
يعني ندخل في المفيد علشان مبحبش المقدمات 😂
داده انعام : اصحي ياميرال هتتاخري علي الكليه
نقف لاحظه انعام هي اللي مربيه ميرال لان اهلها متوفين في حادثه من زمان وليها اخ واحد بس مسافر بره مع اسرته
نرجع تاني
ميرال : ياداده سبيني ونبي يعني هستفاد ايه لو متاخرتش
انعام : يابنتي قومي هتتاخري علي اصحابك
ميرال : لا بصي اصحابي دول بيعشقوا التأخير
انعام بضحك : طب علي فكره دارين تحت وكانت هتطلع تصحيكي بس انا قولتها حرام صعبتي عليا بس يارتني كنت سبتها
ميرال : يالهوي دي هتبهدلني ونبي ابقي دافعي عني ياجميل انت ياجميل
انعام : دلوقتي بقت جميل يلا يابكاشه
ميرال وهي تحتضنها : ده انا بحبك والله يانعومه
انعام : طب يلا ياختي كل شويه تضحكي عليا بكلمتين خدي شاور وانزلي علي محضرلكوا فطار
ميرال : لا متحضريش أنتي عايزه البت ريتال تموتنا لما تعرف اننا فطرنا من غيرها هنفطر سوا
انعام : طيب
تذهب ميرال اللي الخزانه تبحث عن ماذا سترتدي استقرت علي فستان طويل من اللون الروز وطرحه اسود ذهبت الي الحمام تاخذ حمامها ثم صلت ونزلت للاسفل
ميرال : لا لا دارين بنفسها عندي علي الصبح كده يانهار ابيض
دارين : ايه ياست الحسن والجمال ساعه علشان تصحي وساعه علشان تنزلي
ميرال : متكشريش كده طب سلمي عليا الاول
دارين وهي تحتضنها : كده حلو
ميرال بابتسامه: فل الفل ... يلا نمشي
يرحلوا الفتيات الي بيت ريتال
ميرال في السياره : ماهي علي متخرج يكون اليوم خلص
دارين : اهي جات
ريتال : صباح الخير ياكتاكيت
ميرال : صباح الخير ياكلب البحر
ريتال : الله يكرم اصلك
دارين بضحك : اتخانقوا ك العاده يلا
انطلقوا الفتيات الي كليه اعلام فهم في سنه تالته
ميرال : عندنا ايه النهارده بقي
دارين : عندنا محاضره واحده بعد ساعه
ريتال : انا جعانه
ميرال بضحك : يخربيتك فصلتيني تعالي ناكلها يابنتي قبل المحاضره هتفضحنا
ريتال : هيه هناكل
دارين بضحك : يلا ياهطله
ذهبوا اللي الكافيتريا وبداو يفكروا هياكلوا ايه
ميرال : ها هناكل ايه
دراين : مش فارقه معايا براحتكوا
ريتال : لا اعلم
ميرال : انا غلطانه اني بسالكوا
طلبت ميرال ساندوتشات انتهوا من طعامهم وذهبوا إلى المحاضره دخل الدكتور وبدا بشرح ولكن كان هناك شخص يراقبهم من قرب
ميرال : الداده بتحسسني ان انا جايه اصنع المجد في المخروبه دي
دارين : هي فاكره ان احنا هنبقي زي احمد زويل مثلا
ريتال : احمد زويل مين ياماما احنا اكبر من كده بكتير
ميرال : طب اسكتوا بدل منطرد ونشيل الماده
ضحكت ريتال ك عادتها بصوت عالي مع هدوء القاعه اذا بالدكتور يقومها
الدكتور : انا كنت بقول ايه
ريتال : ـــــ
الدكتور : اتفضلي اطلعي برا علشان تضحكي كويس
ريتال : يادكتور انا اسفه
دكتور : براااااا
يقوم شاب : يعني حضرتك بتزعقلها كده ليه مش هي لوحدها اللي كانت بتتكلم ولا بتضحك ولما مسكت مسكت فيها هي علي كده بقي حضرتك مضطر تخرج الدفعه كلها ولا ربنا ميرضيش بالظلم
صدم الجميع من رده فعل الشاب الذي لا يعرفها
الدكتور في صمت تام لم اغراضه وخرج من القاعه
خرج الجميع من القاعه وقد علموا ان الدكتور لن يفوت ما حدث بكل هذه البساطه
ميرال : الله يخربيتك ياشيخه شيلتي الدفعه كلها الماده
ريتال في صمت تام مصدومه من ما حدث
دارين : بس انا مش مصدقه اللي حصل ده وهو ليه يعمل كده
ميرال : يلا نمشي علشان انا تعبت
دارين : اه وانا كمان يلا
شاب من الخلف هو ذاته نفس الشاب الذي دافع عن ريتال في المحاضره
الشاب : انسه ميرال.... مش ميرال بردو
ميرال : ايوه انا خير في حاجه
الشاب : لا بس كنت عايز اتكلم معاكي في موضوع بس
يتبع الفصل الثاني 2 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent