رواية عوده الفهد الفصل الخامس عشر 15 - جوري محمد

الصفحة الرئيسية

رواية عوده الفهد البارت الخامس عشر 15 بقلم جوري محمد

رواية عوده الفهد الفصل الخامس عشر 15

ونبدا من عند مهره
 مهره انتم يا جدعان اللي بره قولوا لي انتم خطفنا ليه ما حدش بيرد علي ليه 
نور شكلهم ما فيش احد بره شكلهم جابونا ومشوا 
مهره طيب ما تدوري كده معي على اي حاجه نخرج من هنا ولا اي حاجه نستعملها في الدفاع عن نفسنا حتى 
نور حاضر 
وبدوي يدور هم الاثنين
 ونسيبهم ونروح عند فهد الكبير 
فهد الكبيره بعد ما فاء ايه الاخبار انا بقى لي كثير متخدر ولا ايه 
سكرتير فهد ما كانش قدامي الا كده علشان جرح ذراعك يخف
فهد الكبير طيب روحي انت وانا هاروح المكتب
 السكرتير حاضر
 فهد الكبير داخل المكتب وبتفرج على فيديوهاتك مهره القديمه و قعد يضحك ويفتكر كلامها معه وبعد كده افتكر اليوم اللي هو سبها بسببه لما  كانت بتحلم ب جاسر وقلبه واجعه ثاني وفجاه 
السكرتير فهد باشا مدام مهره اتخطفت 
فهد الكبير انت بتقول ايه حصل امتى الكلام ده انا كنت سايبها امانه معكم
السكرتير لسه دلوقت يا باشا 
فهد الكبير ده انا هولع فيكم 
السكرتير الراجل اللي كان بيراقبها قال هي دخلت الجراش وكانت معها البنت اللي شغال عندها  وبعد كده هم  مخرجوش ولما دخل يشوفهم لقى  ا العربيه مفتوحه والسلسله  والتليفون وشنطه مدام مهره مرميين على الارض
 فهد الكبير جهز الطياره انا لازم انزل مصر دلوقت حالا 
السكرتير حاضر واتصل على فهد الصغير 
السكرتير فهد الكبير فاء ونزل علي مصر دلوقت عشان عارف ان المدام مهره اتخطفت على فكره حلوه الفكره بتاعتك دي
 فهد الصغير انت بتقول ايه انا ما عملتش حاجه وما ما اتخطفت مين اللي خطفها 
السكرتير بقى ده انا كنت فاكر ان كل ده من تخطيطك
فهد الصغير  لاانا كنت نائم وفوقت على تليفونك
السكرتير. دي مشكله لان السلسله والعربيه والتليفون كمان مش معها يعني هيبقى صعب نعرف مكانها
 فهد الصغير طيب انا هستناكم و بيكلم نفسه يا ترى مين اللي خطفها معقول يكون جاسر ولا كريم عملوا كده علشان يبوظه الجوازه و الخطه انا هاطلع اشوفهم
 فهد انت خطفت ماما يا كريم 
كريم انت بتقول ايه طب وليه هي لسه ما جتش 
بقلم جوري محمد 
فهد ماما اتخطفت وانا خائف عليها 
كريم طب نشوف جاسر ما يمكن هو اللي عملها
 كريم دخل عند جاسر الحق ماما اتخطفت 
جاسر انت  بتتكلم بجد ولا دي  الخطه بتاعه فهد ولا ايه 
فهد والله ما عملت حاجه انا هاقول لكم على الكلام اللي وصل لي من سكرتير عم فهد  
جاسر يا حبيبتي يا ماما انا مش عارف بيحصل معك كل ده ليه 
وكريم نبلغ البوليس
 فهد مش هنبلغ الا لما يجي عم فهد علشان نعرف ما يمكن اللي خطفوا علشان اي حاجه ثانيه 
بقلم جوري محمد
ونسيبهم ونروح عند مهره
 مهره بتكلم نفسها ايه اللي انا بدخل فيه ده ده انا بقيت حياتي كلها اكشن ولا ايه ههههه 
 نور حضرتك بتضحكي واحنا في الموقف ده 
مهره اصل دي حاجه بسيطه من اللي حصلت لي الفتره اللي فاتت يلا كل اللي يجيبه ربنا كويس ههههههه
الخاطف  انت بتضحكي على ايه
 مهره على اللي هيحصل لك كلها ساعتين ويجي السوبرمان بتاعي يضربك ويمكن يموتك علشان هو عنده الموت عادي خالص كده ده غير الشبل الصغير هياكلك وانت حي
 الخطف ليه هو بيضرب اسود 
مهر هو الفهد بنفسه هو انت بتضرب بودره ولا كيمياء  ولا ايه بالضبط
 الخاطف لا انا مش بضرب حاجه انا مش مدمن
 مهره واضح بس باين عليك جدا خذ الخاتم ده اضرب به وسيبنا نمشي علشان نخلص من الموضوع ده
 الخاطف لا طبعا انتي بتهزري ده كان يخلص على 
مهره هو مين بقى عايزين المهم
الخاطف حسين
 نور يا لهوي حسين اللي خطفنا
 مهره انتي تعرفيه
 نور ايوه ده عايز يتجوزنى بالغصب
 مهره يا صلاه النبي احسن مش قلت انا موعوده
بقلم جوري محمد 
 وهنا جاء حسين
 نور حرام عليك يا اخي انا بكرهك سيبني في حالي بقى 
حسين مش هاسيبك يا نور انتي بتاعتي
 مهره ايه يا سونه مش تقول انت بتحبها انا مالي بقى بس علشان جئت هنا هاشوف لك حلها بس تسيبني امشي 
حسين ايه هو الحل ويا ستي هاسيبك تمشي انا مش عايزك في حاجه انت جئت بالغلط اساسا 
 مهره تروح تجيب من الشركه في المكتب ورقتين عرفي اللي شغال هناك عارف مكان الورق اللي بيشيله زي كده وتقول له مدام مهره عايزه الدفتر ده 
حسين  وانا ايه اللي يثبت لي انك مش بتلعبي بينا 
مهره انا هاتصل به قدامك و افتح الميكروفون وهتسمع وانا باقول له وتبعث الولد ده يجيب الورق و احنا نستنى هاني 
حسين ماشي خذ التليفون اهو 
ومهره اخذت التليفون واتصلت على فهد الصغير 
فهد ايوه 
مهره. باقول لك ايه انا مدام مهره عايزاك تروح المكتب وفي دفتر في الدرج اللي تحت خالص هتدي منه ورقتين عرفي للشخص اللي هابعثه لك هو مش بيعرف يقرا 
حسين لا ما بيعرفش
 مهره طب خلاص هنتصرف احنا ويا ريت ما تقولش  حاجه لو سالوا قلهم راحت مشوار وهترجع الفيلا انت فاهم
 فهد الصغير حاضر يا مدام مهره هادي له  الورق اللي هو عايز ما تشغليش بالك والاولاد كده كده لو واحد منهم اتصل هاقول له حضرتك في مشوار و هترجعي بالله متاخر 
مهره. ايوه عليك نور سلام
 مهره قفلت التليفون اطمنت يا سحس ابعث بقى راجل ده خلينا نخلص مش في هنا كوتشينه
 حسين ايوه 
مهره  خلاص نلعب عشرتين عقبال ما هو يجي 
حسين ايه ده انت طلعت صايعه وصاحبه مزاج ولا ايه مش باين عليك 
مهره لا انت لو قلت لي من الاول كنت خلصت   بس يلا هات الكوتشينه بقى
مهره مش في شاي هنا ولا ما فيش قومي يا نور كده اعملي لنا كوبايتين شاي واحده منهم ثقيله جدا
نور شاي ايه ده احنا مخطوفين احنا جايين زياره ايه الست الغريبه دي
 حسين طيب يلا هتلعبي الشايب ولا الكومي
ونسيبهم ونروح عند فهد الصغير في الفيلا
فهد الصغير.. ماما هي اللي كلمتني وبتقول ان في  واحد جاي ياخذ اوراق من الشركه هي هتبعثه هناك دلوقت وانا هاروح هناك عشان قابله واعرف مكان ماما 
 كريم طب استني احنا جايين معك وهم خارجين قبله فهد الكبير راح ضارب بالبوكس فهد الصغير ما عرفتش تحافظ عليها حضره الضابط 
فهد  الصغير مش وقته مش هارد على الضربه دي بس يلا بينا علشان ماما هتبعث واحد يجي ياخذ ورق من الشركه
 فهد الكبير يلا يا بهائم وخذهم ومشوا على الشركه وهم طلعوا فوق وفعلا راح الخاطف ياخذ الورق  
فهد الصغير تفضل ورقتين العرفي اهو اجي معك انا معي عربيه  علشان اوصلك بسرعه
 الخاطف لا هي ما قالتليش انك هتيجي معي قالت لي خذ الورقتين بس 
فهد.الصغير طيب اديها السلسله بتاعتها دي اكيد  هتحتاجها 
الخاطف يا خرابي السلسله شكلها غاليه قوي تنفع برده وراح واخذها حاضر هتديها لها ورح ماشي
 فهد الصغير كده احنا هنعرف مكانها
 فهد الكبير على فكره الخاطفين  دول شكلهم ما لهمش في الخطف ولا حاجه ده الشكل الموضوع هايف ولا ما لوش لازمه مش عارف
 فهد الصغير هنعرف لما نروح هناك 
وفعلا الخاطف وصل هناك وكان حسين لسه بيلعب كوتشينه هو مهره 
ودخل فهد الكبير والرجاله بتاعته ايه ده احنا قلبين الدنيا عليكي وانتي قاعده تلعبي كوتشينه 
مهره حسابنا بعدين بس عادي يعني قلت اتسلى عقبال ما انتم تجيبوا 
حسين انت مين ولسه بيرفع المسدس مسكوه رجاله فهد 
نور الحمد لله ان انتم جئتم الموضوع  خلاص وراحت وقع من طولها
 كريم شالها وقاعد يفوق فيها  
مهره معلش هي لسه مبتدئه ا انا تعودت يعني دي حاجه بسيطه من اللي بتحصل لي عادي 
فهد الكبير قدامي يا جوهرتي الغاليه
 مهره حاضر 
فهد الصغير على فكره انا بسببك اضربت بنيه و ايدك ثقيله يا عم فهد وعلى فكره
 فهد  الكبير والله لو كانت جرالها حاجه كنت عملتلكم عاها مستديمه انتم الثلاثه ده لو ما خلصتش عليكم وبعد كده موت نفسي
 فهد الكبير يلا كلنا على الفيلا وانت شيل اللي مغمى عليها دي
 كريم حاضر يا عم 
وصلوا الجميع الى الفيلا ونور فائت
 كريم الحمد لله انت بخير 
نور الحمد لله 
كريم ما تخافيش احنا في الفيلا عندنا حتى اللي اسمه حسين محبوس في الاوضه بتاعت الجنايني تحت عم فهد قال لما نشوف نور هتعمل معهم ايه نسلمهم للبوليس ولا نسيبهم 
نور طيب ممكن وديهم يتعالجواحسن وهو انتم تكسبوا فيهم ثواب
 كريم ماشي ما فيش مشكله
 ونسيبهم ونروح عند مهره
 فهد الكبير فرحنا الخميس الجاي
 مهره انت بتقول ايه فرح ايه وانا في السن ده 
فهد الصغير يعني الاختلاف على الفرح بس موافق على الجواز يا جوهرتي
 فهد الكبير ضربه على فكره هي جوهرتي انا بس لو سمعتك بتقول لها كده ثاني هضربك 
فهد الصغير على فكره دي امي انا ودي ثالث مره تضربني
 فهد الكبير عادي واخرس دلوقت لما اشوف جوهرتي عايزه ايه
 مهره انا مش هتجوز 
فهد ثاني يا مهره حرام عليك بقى 
يتبع الفصل السادس عشر اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent