رواية احببت قاسي الفصل التاسع 9 - بقلم ميساء عنتر

الصفحة الرئيسية

رواية احببت قاسي البارت التاسع 9 بقلم ميساء عنتر

رواية احببت قاسي كاملة

رواية احببت قاسي الفصل التاسع 9

في الشركه 
كان عدي مشغول جدا بالعمل ولكن قاطعه صوت هاتفه.. نظر عدي الي الهاتف ليجد رساله من رقم مجهول.. جعلته يستشاط غضبا(خلي بالك من مراتك مراتك بتخونك)
عدي بغضب:اه يولاد.....
مرت عده أيام علي هذا الحال عدي يحاول تجاهل الرسائل ولا يفكر بها لكن عقله لايسمح بذلك ابدااا وبدأ يشك في ساره 
وبعد تفكير طويل قرر عدي مراقبه ساره حتي يستطيع أن يتخلص من الشك نهائيا 
في مكان آخر 
الشخص:ايوا ي هانم بدأ يراقبها فعلا 
سها بفرحه:طب تمام خليك وراهم وبلغني لو فيه جديد اول بأول 
الشخص :حاضر
(طبعا انتو عارفين مين سها)🙃
مرت الايام وعدي بيراقب ساره لكن لم اي شئ أما في الشركه او عند والدها وفرح بشده لكن تأتي الرياح بما لا تشتهي🙃
عاد عدي مبكرا الي المنزل جه يدخل الاوضه سمع ساره بتتكلم ف الفون بصوت منخفض 
ساره:ايوا تمام لا عدي مشكش في حاجه 
اوكيه هقابلك بكره ف كافيه؟....الساعه 4 
باي 
وفي هذه اللحظه دخل عدي وهو غاضب بشده 
خافت ساره بشده من أن يكون سمعها 
ساره :عدي انت هنا من امتي 
عدي وهو يحاول تمالك أعصابه:لسي من شويه 
ساره بارتياح : تمام 
نظر لها عدي بانكسار وحزن لكن ساره لم تفهم سبب هذه النظره 
في اليوم التالي تحديدا الساعه 4 في كافيه.....
كانت ساره تجلس مع شاب وسيم لدرجه كبيره ويتحدثون بجديه وهدوء
ساره :طب تمام كدا ي احمد هو دا ال عاوزاه
احمد:اوكيه ي ساره انتي تؤمري
ساره:ربنا يخليك ها هتخلصه امتي بقي
احمد:امم ممكن 3 ايام ويكون جاهز 
ساره:مرسي اوي ي احمد همشي انا بقي ع اتأخرت 
احمد :ولا يهمك انتي زي اختي 
ابتسمت له ساره ونهضت للمغادره لكن شعرت فجأه بدوار امسكها احمد وضمها اي حتي لا تسقط (مش شايفين عدي ال هيولع يعيني)
احمد:ساره انتي كويسه 
ساره بصداع:ايوا الحمدلله بعد اذنك وغادرت سريعا 
ياتراا عدي هيعمل اي؟
يتبع الفصل العاشر 10 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent