رواية عشقت حوريتي الفصل الحادي عشر 11

الصفحة الرئيسية

رواية عشقت حوريتي البارت الحادي عشر 11 بقلم بسملة هاني

رواية عشقت حوريتي الفصل الحادي عشر 11

بعد مرور أسبوع علي ابطال الروايه
وفي الأسبوع دا كان مراد بيعمل ليلي احسن معامله وبدأت ليلي تعجب بي مراد وبي معاملته 
وهنا مراد حضر الفطار 
ليلي بمرح: بخ 
مراد: صباح الخير يا لولو 
ليلي: صباح النور 
مراد: يلا عشان نفطر 
ليلي: يلا 
وفي نص الفطار 
مراد: انا اسف يا ليلي 
ليلي: علي اي يا مراد
مراد بندم: علي كل حاجه انا عملتها فيكي انا عارف اني ظلمتك يا ليلي انا منكرش من اول يوم وانا معجب بيكي وبعد ما بقتي مرتي وانا حبتك بجد بس بسبب غباء سامحيني يا ليلي 
ليلي: هحاول يا مراد لأنك متعرفش انت عملت فيها اي 
مراد بزعل: اسف يا حبيبتى انا هقوم البس عشان عندي شغل واجي ونروح عيد ميلاد آدم 
ليلي بمرح: ماشي بس اياك تقوله عشان حور عملها مفاجاء 
مراد: هههههههه لا متقلقش 
وهنا نزل مراد و بأس رأس ليلي وهنا جسم ليلي كله ارتعش 
مراد بحزن: متخفيش يا ليلي انا عمري ما هقرب منك وانتي مش عاوزه 
ليلي بدموع: ماشي يا مراد 

آدم كان وقف بيسرح شعره 
وهنا نطت حور علي ضهر آدم 
آدم: هههههههه انتي مجنونه يا بت ط
حور: ليه يعم الغلط بقا 
آدم: انتي حامل يا مجنونه وكدا غلط 
حور: صح وبصراحه ابنك دا ابن ك..  
آدم: ابن اي..
حور: ابن عسل يا حبيبي 
آدم: ايوا كدا 
حور: انت هتيجي علي الساعه كام 
آدم: الساعه 8 اشمعنا 
حور: لا عادي يا حبيبي يلا باي انت 
آدم: بتحبني اوي هههههههه يلا باي 
وهنا خرج آدم وركب العربيه ومشي برا القصر 
حور بفرح: يلا يا داده فتحيه 
داده فتحيه: اول مره اشوف آدم بيهزر يا حور 
حور بجري: طب يلا عشان نعمل العيد ميلاد 
داده فتحيه: براحه يبنتي عشان ابنك 
حور: دا انا كل شويه انسا هههههههه 

في شرم الشيخ
كريم: اصحي يا يارا 
يارا: عاوزه اي ياض 
كريم: هههههههه ياض في حد يقول لجوزه ياض 
يارا: اه انا 
كريم: طب يلا يا يارا 
يارا: حاضر قائمه اهو 
وهنا انقض كريم علي شفيف حور بدون اي مقدمات 
بعد وقت طويل 
يارا: انت قليل الادب علي فكره 
كريم: هههههههه عارف 
كريم: يلا قومي البسي 
وبعد مرور ساعة خرجت يارا وكانت لبسه فستان تحت الركبه بكتير ونص كام وكانت عامله شعرها 
يارا: يلا يا كيمو 
كريم: نعم هو انتي هتنزلي من غير طرحه 
يارا: احنا في شهر العسل الاه 
كريم بعصبية: طب ادخلي البسي الطرحه يا ليلي احسنلك 
يارا: لا يا كيمو يلا عشان منتاخرش 
وهنا مسك كريم ايد يارا بعنف 
كريم: يارا انا مش بهزر قومي البسي الطرحه يلااااااا
يارا بدموع: لا خلاص مش عاوزه حاجه انا هدخل انام 
كريم: برحتك 
وهنا دخلت وقعدت تعيط 
وبعد ربع ساعة دخل كريم ليارا 
كريم: بت يلا عشان هننزل بس هتلبسي الطرحه برضو 
يارا: يعني تمد ايدك عليا وتقولي يلا ننزل 
كريم: هو انا جات جنبك يا بت 
يارا: طب هناكل ولا لا 
كريم: هههههههه هناكل يا مجنون 
يارا بضحك: طب يلا 
ونزلوا المطعم 
بينت: ازيك يا دكتور عامل اي 
كريم: ازيك يا عسليه عامله اي 
عسليه بدلع: الحمد لله ولله وحشني يا دكتور 
يارا: اي دا بجد 
عسليه: مين حضرتك 
يارا: مراته يا حبيبتي 
عسليه بصدمه: اي دا انت اتجوزت يا دكتور 
كريم: ايوا 
يارا: يلا من هنا يا حبيبتي عشان الدكتور تعبان 
عسليه: انا مشيه يا دكتور و زعلت بجد يا دكتور انك اتجوزت 
يارا: سيبوني عليها بت انتي اتعدلي بدل ما اجيبك مش شعرك 
كريم: هههههههه طب يلا باي يا عسليه 
عسليه بدلع: باي يا دكتور 
يارا: يا خاين 
كريم: هو انا عملت حاجه
يارا: بالتأكيد انت كانت معها قبل كدا يا خاين 
كريم: هههههههه ولله ابدا يا بت المجنونه 
يارا بدموع: طلقني 
كريم مسك أيدها و بسها يارا انا مش بحب حد غيرك يا حبيبتي وانتي عارف كدا صح 
يارا: بحبك يا قليل الادب 
كريم: بحبك يا مجنونه 
وهنا رن تلفون كريم 
كريم: الو 
عمر: ازيك يا كيمو 
كريم: الحمدلله انت عامل اي 
عمر: فل عامل اي و عامل اي في شهر العسل
كريم: الحمد لله انت عامل اي في شغلك 
عمر: تعتب ولله رجالة المافيا قربوا يخرجوا من مصر واحنا لسه زي ما احنا 
كريم بتوتر: ربنا معاك يا حبيبي 
عمر: يارب يلا باي عشان اسيبك مع العروسه 
كريم: باي 
وهنا طلع كريم علبة سجاير وبدأ يدخن وهو مش بيشرب بس هو أول لما بيتوتر جامد بيشرب 
هو ليه كل ما تيجي سيرة المافيا كريم بيتعضب و بيتوتر 🙂

سامح: هتعرف تعمل كدا ولا اي 
احمد: يعم متخفش هعرف بس انت عرفت منين أنها اتجوزت 
سامح: يبني هي متجوزه الفهد بالتالي الخبر كان تاني يوم انتشر ومصر كله عرفته
احمد: ينهار ابيض هي مرات الفهد و عاوز تعمل كدا انت اهبل يلا 
سامح: حور ملكي انا يا احمددد فاهم هتعمل كدا ولا اشوف حد غيرك 
احمد: هعمل وامري لله 
سامح: دا ابن عم حور وكانوا بيحبو بعض وهما صغيرين 
وسامح دا اكبر تاجر مخدرات وسلاح في مصر. 

فريده: ابعد بقا يا مصطفي 
مصطفى: في اي يا فريده انا بحبك 
فريده بخوف: طب ابعد طيب 
وهنا قرب مصطفى مش شفايف فريده اووي وهنا صرخت فريده 
وهنا سمعها جاسر ودخل اوضة مصطفى 
وهنا هجم جاسر علي مصطفى. بالضرب 
جاسر: اطلع بره انت مرفوض 
مصطفى: ولله هندمك يا فريده 
وهنا خرج مصطفي من المستشفى 
وهنا حاول جاسر يقرب من فريده عشان يهديها 
فريده بصوت عالي: ابعددددد عني 
جاسر: حاضر بس اهدي انا مش هقرب منك بس اهدي 
فريده: اخرج براااااا يا جاسر 
جاسر: ح....حاضر 
وهنا خرج جاسر و ساب فريد منهار من العياط 

دخل آدم القصر 
حور بصوت عالي: كل سنه وانت طيب يا دومي 
وهنا كان متجمع مراد وليلي، عمر واسراء 
آدم: هههههههه انتي عرفتي منين 
حور: عيب عليك انا حرم الفهد 
آدم وهو بيقرب من حور: حرم الفهد بس دا انتي قلب و روح الفهد 
عمر: عيب ياعم احنا موجودين 
آدم: عيل فصيل 
مراد: كل سنه وانت طيب يا دومي 
آدم: اتلم يلا 
ليلي واسراء: كل سنه وانت طيب يا آدم 
آدم: وانتو طيبين 
وهنا اشتغلت اغاني ومسك آدم خضر حور وقرب منها 
حور: ربنا يديمك ليا 
آدم: ويديمك ليا يا حبيبتي 
وبعد وقت طويل 
مراد: انا همشي بقا 
آدم: يلا مع السلامه 
مراد: بيموت فيا 
ليلي: عاوزه حاجه يا حور 
حور: هتوحشني يا لولو 
ليلي: يلا باي 
عمر: وانا كمان همشي 
آدم: طب يلا سلامه يا جماعه 
عمر: سلام 

و ركبت ليلي عربية مراد و تحركوا 
وفجاه الشباك خبط وكانت بنت مسك ورد كترررر 
مراد ببتسمه: افتحي الشباك يا لولو 
وفتحت و اخد الوارد 
ودخلوا شارع كان كله وارد بالون الابيض ودا كان اكتر لون بتحبه ليلي وكان مكتوب اسمها في كل مكان بالورد 
ليلي بفرح: انت الي عملت كل دا 
مراد: ايوا يا حبيبتي 
وهنا جريت علي حضن مراد ودا اول مره تامن لراجل 

اسراء: يلا باي يا حبيبي 
عمر: اسراء 
اسراء: نعم يا حب 
وهنا خلع عمر الدبله 
عمر: مش هينفع نكمل
اسراء: بطل هزار انا مشيه
عمر مسك ايد اسراء وبصوت عالي: انا مش بهزر انا مش عاوز اكمل 
اسراء: نعممم امال ليه قولتلي بحبك و اتخطبنا
عمر': كانت بلعب بيكي امال انا مش عاوزه 
اسراء بعياط: لا بتهزر لا يا عمر عشان خاطري متعملش كدا 
عمر: انا مشي 
وهنا مسكت اسراء ايد عمر 
اسراء بعياط: طب هو انا عملت حاجه زعلتك قولي بس بلاش تسبني مش هتبقي انت وندا لا عشان خاطري يا عمر 
وهنا عمر ركب العربيه بقلب قاسي 
في العربيه عمر : انا اسف يا اسراء انا عارف اني هروح العمليه دا واحتمال كبير مرجعش ليه تتعلقي بيه وانا ممكن اموت
اما اسراء طلعت الشقه وكانت منهار من العياط 
وبدأت تكسر اي حاجه قدمها 
اسراء: لييييه يا عمر لييبه طب...طب هو انا عملت حاجه غلط طيب.. ليه تسبني كدا ليييييه

تاني يوم 
حور: انا هنزل اطمن علي البيبي يا آدم واجيب حاجات 
آدم: طب قوليلي عاوزه اي وانا هخالي حد يحبهما 
حور: لا الحاجه دا لازم انا الي أجابها 
آدم: خلاص انا هنزل معاكي 
حور بتوتر: لاااا انا هنزل بسرعه واجي 
آدم بستغرب: خالص تمم بس اوعي تتاخري 
حور: ماشي يا حبيبي 
ودخلت حور لبست ونزلت وركبت العربيه و مشيت 
وهنا دخلت حور عشان تجيب هدية آدم وهي كانت عباره عن ساعه دهب عيار 24 ومكتوب عليها الفهد 
(هي دا الهدايا ولا بلاش🙂😂) 
وهي خرجه وهنا شفت سامح في وشها 
حور: سامح 
وهنا رش سامح مخدر في وش حور خالها تفقد الوعي 
وهنا شلها وحطها في العربيه 
سامح: جاهزة الشقه 
احمد: كل حاجه جاهزه 
وهنا طلع سامح علي شقه في الهرم 
وطلع الشقه
وحط ليلي علي السرير 
وبدأ يقطع في فستان حور وكل دا حور فقده الوعي 
وبقت حور بقامص النوم فقط وهنا صورها سامح وهو ينظر لها نظرت شهوه 
سامح: مش دلوقتي يا حور كمان كام يوم وتبقي ليا لوحدي وهنا بعت لي احمد صور حور وصور عمار عشان يركب الصور جنب بعضها و يبعدها لي آدم

مراد كان قاعد بيشتغل وفجاه جت رساله علي تلفون وهي كانت عباره عن اسكرين بين محدث وفيها كلام مش كويس الغريب اني دا رقم ليلي الي بعته الكلام دا 
وهنا وبدون وعي نزل مراد و ركب العربيه وهو يتوعد بالكثير لي ليلي و وصل الفيلا ودخل 
وهنا تلفون ليلي رن وهي رايحه ترد عليه 
مراد بصوت عالي: استني انا الي هرد 
ليلي بخوف من نظرات مراد: ماشي 
مراد: الو 
ادهم: الو يا حبيبتي عامله اي انا آدم 
وهنا بدون وعي من مراد رما التليفون كسره وهنا جسم ليلي ارتعش مش الخوف وهنا بدأ مراد في الضرب في ليلي بدون وعي وبدون سامع صرخات ليلي 
وبعد وقت قصير وهنا استوعب مراد هو عامل اي 
هنا فقدة ليلي الوعي و بدا تنظف دم كتررر 
وهنا شلها مراد وراح بيها المستشفى 
في المستشفى 
بعد مرور ساعه وخرج الدكتور من اوضه العمليات 
مراد: ليلي عامله اي يا دكتور 
الدكتور: لازم تمضي إقرار انك موفق اني احنا نعمل العمليه 
مراد: نعم مش هي كل دا في العمليات 
الدكتور: ايوا بس في حاجه لازم توافق عليها قبل ما نعملها 
مراد: اي هي يا دكتور 
الدكتور: استئصال جزء كبير من الرحم 
مراد: نعم يعني اي 
الدكتور: يعني بنسبة 95% المدام مش هتعرف تخلف 
مراد بحزن: طب لو موفقتش 
الدكتور: المدام هتنظف اكتر لحد ما تموت 
مراد: تموت لاااااااااااااااا انا موافق 

وصلت الرساله لي آدم واول لما شفها شك اكتر في حور بسس أنها كانت عاوزه تنزل انهارده من غيره وهنا اتحولت عيون آدم من الاخضر الرائع الي السواد الظلم 
وفعلا راح علي العنوان ودخل و شاف حور وهي بتعيط 
حور: ولله يا آدم ما عملت حاجه ولله 
وهنا آدم ضرب حور بالقلم وقال: وحياة امي هربيكي يا حور 
وهنا اتصال بي محل وطلب فستان وطرحه لي حور وبعد وقت جاه الحاجات 
وهنا رما آدم الهدوم لي حور 
آدم بعضب: خمس دقايق وتكون جهازه 
حور بخوف: آدم انا معملتش....
آدم بصوت عالي: قولت مسمعش صوتك يلاااااا 
وهنا لبست حور واول لما لبست شدها آدم من أيدها ومشي 
وراح آدم لي فيلا في الزمالك واول لما وصلو شد آدم حور ودخل الفيلا ورما حور علي الارض 
حور بخوف وعيط: ولله يا آدم انا .....
آدم: انا هربيكي يا روح امك انتي بتخونيني يا حور 
وهنا بدون وعي خلع آدم حزم البنطلون ونزل ضرب في حور 
وبعد ربع ساعة من ضرب حور 
آدم بصوت شيطاني: انت لو مكنتش حامل انا كانت قتلتك انا طلاق يا حور ويلااااا برا واول لما تولدي انا هاخد ابني 
وهنا خرجت حور من الفيلا وهي مش عارف ولا فهمه اي حاجه 
وفجاه سامع آدم صوت صرخ حور وهنا جري وخرج برا الفيلا 
وهنا لقا آدم حور مرميه علي الارض وعامله حديث  وبتنظف دم كترررر 
ركب آدم العربية وساق بطريقة مجنونه وهنا نسي آدم اي حاجه ونسي اني هي خانته 
آدم: لاااااااااااااااااا يارب حور لا انا اه يارب بس حور لا يارب 
حور انتي هتكوني كويس صح عشان خاطري يا حور ابوس ايدك يا حبيبتي وهنا فضل آدم يبوس ايد حور. 
وصلو المستشفى ودخلت حور العمليات 
الدكتور: انا اسف بس البقاء لله ..
يتبع الفصل الثاني عشر 12 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent