رواية زوجتي المصون الفصل السابع 7

الصفحة الرئيسية

رواية زوجتي المصون البارت السابع 7 بقلم ملك ابراهيم

رواية زوجتي المصون الفصل السابع 7

هنا / حضرته البشمهندس مازن مدير الشركه 
مازن/ اهلا وسهلا بحضرتك
والد هنا/ اهلا بيك يابشمهندس
سمر بمياعه/ وانا سمر
هنا بغيظ من طريقة سمر/ حضرتها سمر مرات بابا  وحضرته اخوها
سمر /   ويبقا    خطيب هنا
هنا بصدمه/ نعم
والد هنا/ هنا انا هفهمك كل حاجه 
ثم وجه كلامه لمازن الواقف بصدمه هو الاخر/ بعد اذنك يا بشمنهدس ممكن تسمح ل هنا بأجازه النهارده لاني محتاجها في مشوار ضروري
مازن بتوتر/ اه طبعا   مفيش مشكلة اتفضلوا  
والد هنا /  شكرا .. عن اذنك  يلا  يا هنا
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
في ايطاليا
الفرع الرئيسي لشركة os جروب
تلتفت جميع الانظار الي سرين وهي في طريقها لمكتب عمر تتباهى بجمالها وشياكتها
سرين بدلع / هاااي
عمر وهو ينظر بأحدى الملفات المهمه/ اهلا سرين
سرين وهي تتقدم نحو عمر / شكلك مشغول
رفع عمر رأسه ينظر اليها ولأول مرة يشعر بكل هذا الأشمئزاز من ملابسها الشبه عاريه وهو يتذكر  زوجته الرقيقه بجمالها الطبيعي ويشعر بالفخر بأن لا يوجد رجل غيره علي وجه الارض يرى حتى شعرها  وسريعا ما يتذكر صباح اول يوم بعد زواجهما عندما اتى اليه مازن يخبط علي الباب وكان عمر في طريقه لفتح الباب ولكنه تفاجاء بمن تصرخ في وجهه 
هنا / انت هتعمل ايه هتفتح الباب وانا بشعري كدا  استنى هلبس طرحه الاول
في هذه اللحظه تفاجاء عمر من فعلتها ولكنه الان ادرج احترامها وتدينها بمقارنة بسرين هذه الفتاه التي تستعرض دائما جسدها ويراه الجميع بدون اي مجهود
سرين/ ايه سرحت في ايه  عجبك اللوك الجديد
عمر وهو يخفض رأسه وينظر للملف الذي أمامه / سرين لوسمحتي انا مش فاضي دلوقتي
سرين بعصبيه/ هو فيه ايه بالظبط من وقت مارجعت من مصر وحضرتك علي طول مشغول ومش فاضي
عمر بصوت عالي/ سرين صوتك ميعلاش انتي في مكان شغل اتفضلي لوسمحتي
سرين بغضب وهي تأخذ شنطتها / اوكي ياعمر  بس انا هعرف بطريقتي ايه الا مغيرك كدا  عن اذنك
بعد خروج سرين مثل العاصفه   صوت الهاتف
عمر/ الو  ايوا يا مازن
مازن / مصيبه ياعمر
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
في مكان علي النيل يجتمع هنا ووالدها وسمر واخيها
هنا / لوسمحت يا بابا ممكن افهم ايه الا سمر قالته دا
والد هنا/ حسن طلب ايدك وانا وافقت 
هنا/ ازاي يا بابا توافق من غير ماتاخد رأيى وبعدين حضرتك عارف ان انا لسه بدرس ومش هينفع ارطبت دلوقتي
سمر  / لو علي كليتك ماتقلقيش انا اتكلمت مع حسن في الموضوع ده وهو موافق تكملي درستك بعد الجواز عادي
حسن/ هنا انا اهم حاجه عندي تكوني مبسوطه وصدقيني انا هعمل كل الا اقدر عليه عشان اسعدك
والد هنا / اظن مفيش عندك مانع بعد الا سمعتيه دا
هنا / لاء يا بابا أسفه انا عندي مليون مانع حضرتك مش شايف ان انا وحسن مختلفين عن بعض اد ايه ومستحيل ننفع لبعض
سمر / ليه يا برنسيسه هو اخويا مش اد المقام ولا ايه
هنا/ سمر بعد اذنك انا بكلم بابا واظن حضرته فاهمني كويس
سمر/ لاء بقا محدش هنا فاهمك غيري انتي شكلك كدا غلطي مع شاب من بتاع اليومين دول وخايفه تتجوزي اخويا وتتفضحي  صح
هنا/ قطع لسانك انا اشرف من مليون واحده زيك
والد هنا بعصبيه / هنا اخرسي  واعرفي ان الا انتي بتغلطي فيها دي مراتي
هنا/ وانا بنتك يا بابا وهي غلطت فيا الاول
والد هنا / خلاص مدام انتي بنتي يبقا ماتكسريش كلامي وتوافقي علي جوازك من حسن  ..   قدامك اسبوع تفكري يا أما توافقي وتكسبي رضايه يا أما ترفضي وتكسبي غضبي عليكي العمر كله    يلا  ياسمر
ذهب والد هنا وزوجته  واقترب منها حسن قبل مغادرته هو الاخر
حسن/ وافقي يا هنا وصدقيني انا هخليكي اسعد واحده في الدنيا    
ذهب هو الاخر وتركها تفكر في هذه الكارثه المحاطه بها من جميع الاتجاهات 
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
عمر بأنفعال/ يعني ايه خطيبها
مازن/  شكل الموضوع لسه في اوله لأن هنا كمان اتفاجأت
عمر/ مازن عايزك تجبلي كل المعلومات عن الواد الا بيقولوا عليه خطيبها ده
مازن/ معلومات ايه يا عمر انت لازم تنزل مصر حالا وننهي موضوع جوازكم ده زي ما اتفقنا احنا كدا هنضر البنت وهي ملهاش ذنب في اي حاجه انا اصلا مش عارف انت مأجل موضوع الطلاق ليه
عمر / انا مش مأجل موضوع الطلاق انا مش هطلق اصلا
مازن/ يعني ايه مش فاهم
عمر/ مش ضروري تفهم دلوقتي انا بكره جاي مصر وهحل الموضوع ده بنفسي 
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
عند هنا وهي تجلس مع صديقتها دينا في احدى الاماكن العامه
دينا بقلق/ خير يا هنا قلقتيني  ايه المشكله الا مش هينفع تحكهالي في التليفون
هنا / انا في مصيبه يا دينا ومش عارفه اعمل ايه 
دينا/ مصيبة ايه قلقتيني
هنا/ هحكيلك
وبعد ان حكت هنا لصديقتها كل شئ بداية من موضوع جوازها بعمر ل موضوع جوازها من حسن وكلام والدها
هنا/   ومش عارفه اعمل ايه لو بابا صمم فعلا علي جوازي من حسن ده  وعمر لسه ماطلقنيش  هتبقي مصيبه ولو بابا عرف موضوع جوازي دا يبقا انا كدا بأكدله كلام الزفته سمر وممكن بابا يروح فيها
دينا / سمر واخوها إيه يابنتي انتي دلوقتي مرااات عمر المنياوي عارفه يعني ايه انا لحد دلوقتي مش مصدقه  يعني انتي دلوقتي صحبة الشركة الا بيشتغل فيها بابا 😊 الله 
هنا/ يعني انا بحكيلك عشان تقوليلي اعمل ايه في المصيبه دي وانتي عماله تحلميلي وتقوليلي 😊الله
دينا / يعني انتي عايزاني اقولك ايه هو انتي لو مكنتيش متجوزه من عمر دلوقتي كنتي هتتجوزي الا اسمه حسن ده وتدمري حياتك 
هنا/ مش عارفه اصل انتي ماشوفتيش بابا مصمم عليه اد ايه
دينا/ مهما كان انتي من حقك تختاري الشخص الا هتتجوزيه وتكوني مقتنعه بيه وباباكي لازم يفهم كدا ماينفعش يدمر حياتك عشان يرضي مراته
هنا/ انا بس عايزه اخلص من موضوع جوازي ده بسرعه عشان اعرف اتكلم مع بابا بقلب جامد
دينا/ بصي هو الحل الوحيد دلوقتي ان انتي بكره تتكلمي مع الا اسمه مازن ده وتحكيله كل الا حصل وهو يتصرف بقا 
هنا/ انا فكرت في كدا فعلا بس انا خايفه اوي
دينا/ ماتقلقيش انتي كنتي بتعملي خير واكيد ربنا هيقف جنبك
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
اليوم التالي في شركة os جروب بمصر
هنا لسكرتيرة / لوسمحتي عايزه اقابل بشمهندس مازن
السكرتيرة/ اتفضلي البشمهندس منتظرك
دخلت هنا وهي تتوقع وجود مازن ولكنها تفاجأت بوجود عمر يجلس علي مكتب رئيس مجلس الأدارة وأمامه مازن  شعرت هنا بتجمد في جميع انحاء جسدها وشعور لم تختبره من قبل فهو مزيج من السعاده والحزن الخوف والأطمئنان
مازن/ اهلا يا هنا اتفضلي احنا كنا منتظرينك
هنا وهي تحاول الا تنظر لعمر/ خير يا بشمهندس
مازن بعد ان نظر له عمر نظره هو يعلمها جيدا/ اتفضلي اقعدي انا هخرج اعمل تليفون مهم وارجع علي طول عن اذنكم
بعد خروج مازن استمر عمر بالنظر اليها وهو لم يرفع بصره لحظه واحده عنها منذ دخولها 
عمر/ أخبارك ايه
هنا بتوتر/ الحمدلله كله تمام
عمر وهو ينهض من مكانه ويذهب للجلوس امامها/ متأكده انا كله تمام
هنا بستغراب من طريقة كلامه/ ااه الحمدلله
عمر / غريبه اصل مازن كلمني امبارح وبلغني بحاجه غريبه كدا
هنا/ حاجة ايه
عمر/ بلغني ان في واحد جه هنا امبارح وبيقول انه خطيبك
هنا/ فعلا وده نفس الموضوع الا كنت عايزه اتكلم فيه النهارده مع بشمهندس مازن بس بوجود حضرتك دلوقتي وفرت عليا كل الكلام
عمر/ يعني ايه
هنا/ يعني ياريت حضرتك تنفذ الاتفاق الا بينا النهارده قبل بكره لأن لو فضلت علي زمتك اكتر من كدا بابا ممكن يعرف في اي وقت
عمر/ وايه بالظبط الاتفاق الا كان بينا
هنا/ اننا نتطلق وتمحي اي ورق بيثبت جوازنا او طلاقنا
عمر/ انا اتفقت معاكي علي كدا
هنا/ يعني ايه مش فاهمه
عمر/ كلامي واضح انا اتفقت معاكي وانا بتجوزك اني اطلقك
هنا بتوتر/ لاء بس البشمهندس مازن
قاطعها عمر قبل ان تكمل جملتها/ انا مليش دعوه بحد انتي مرات مين دلوقتي
هنا بتوتر /مرا.......
عمر مكملا لكلمتها/ مراتي انا صح  وانا جوزك وقبل ماتجوزك ماتفقتش معاكي علي اي حاجه 
هنا/ يعني ايه يعني انت مش ناوي تطلقني 
عمر وهو ينظر بعمق في عينيها/ لاء  ياهنا  مش هطلقك
هنا بعصبيه/ يبقا انا هخلعك
عمر/ ماتقدريش   ثم انتي كدا يبقى هتفضحي نفسك
هنا ببكاء/ حرام عليك انا عملتلك ايه عشان تأذيني كدا
عمر/ ملوش لازمه الكلام ده دلوقتي خلينا نفكر هنبلغ اهلك بخبر جوازنا ازاي
هنا/ انا مش هبلغ حد بحاجه وانت هطلقني غصب عنك  فاهم 
قالت هنا جملتها الاخيره وخرجت من مكتبه منهاره وبعد خروج هنا نظر عمر مكان خروجها وهو يفكر وينوي علي شئ ما
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
في بيت اهل سمر
حسن/ بس البت شكلها كدا مش هتوافق شوفتي الشركه الا هي شغاله فيها شكلها عامل ازي دا شكلها حاجه كبيره اوي
سمر/ هتوافق غصب عنها انا اقنعت ابوها وهو هيعرف يقنعها بطريقته 
حسن/ يارب يا سمر توافق دا انا بنام احلم بيها
سمر/ انت بتحبها ولا ايه لاء فوق انا بجوزهالك عشان اذلها واجيب مناخيرها الارض واعمل فيها الا انا عايزاه زي ماتفقنا
حسن/ نفسي اعرف انتي بتكرهيها اوي كدا ليه دا انتو كنتم صحاب وانتم صغيرين اوي ايه الا حصل كرهك فيها اوي كدا
صمتت سمر وهي تتحدث بداخلها/ دا جرح قديم هي الا اتسببت فيه ومن يومها وانا عهدت نفسي لازم ادمرلها حياتها زي مادمرت لي حياتي
حسن في سره وهو ينظر لصمت سمر / مش مهم اعرف عملت فيكي ايه المهم تجوزهالي 
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸 
صباح يوم جديد في منزل والد هنا
صوت جرس الباب ذهب والد هنا يفتح الباب
....../ صباح الخير
والد هنا بستغراب/ صباح النور  مين حضرتك
....../ عمر المنياوي
google-playkhamsatmostaqltradent