رواية زوجة اخي (حبيبة ويوسف) الفصل الخامس 5

الصفحة الرئيسية

رواية زوجة اخي البارت الخامس 5 بقلم سمية عامر

رواية زوجة اخي كاملة

رواية زوجة أخي الفصل الخامس 5

_ تتجوزيني لما تطلقي منه 
لسه هترد لقيت بركان غضب قدامها (يوسف ) اللي سمع كل حاجه 
ابراهيم : يوسف بيه ازيك 
فضل يبص على حبيبة اللي خدت شنطتها و جريت وقفت تاكسي 
ابراهيم : حبيبة استني 
ركب يوسف عربيته و فضل ورا التاكسي وهي قاعدة تعيط و مرعوبه 
وقف قدام التاكسي ونزل راح فتح الباب شد ايديها و ركبها عربيته 
كان سايق بجنون وعينة مبرقه 
وصلوا الفيلا مسكها من ايديها و بيشدها 
أمه : ابني مالك ،وقفته و خدت حبيبة منه اللي كانت هتموت من الخوف 
يوسف : هقولك بعدين يا ماما 
بصت أمه على بطن حبيبة : ما شاء الله بدأت تكبر 
شدها من ايديها 
أمه بعصبيه : براحه عليها يا بني هي مش انسانة ولا اي 
مركزش في كلامها ودخلها اوضته و قفل الباب 
-خرجتي معاه ليه 
مردتش 
ضرب على الباب بايده : بقولك خرجتي معاه ليه 
حبيبة بصريخ : عشان تعبت ..تعبت 3 شهور حابسني و بتعاملني على اني حيوان عندك 
مسك الكاس كسره في أيده من كتر العصبيه : عرض عليكي الجواز 
حبيبة : اه عرض عليا 
- انتي موافقة 
_ انت مالك اوافق أو لا مش انا مفرقش معاك 
يوسف بنرفزة :هتوافقي 
حبيبة لما حست بغيرته : احتمال اه واحتمال لا 
يوسف : انتي مراتي 
حبيبة : عرفي ملهاش لازمة يعني وانت عايز ابنك بس 
يوسف وهو بيقرب منها لحد ما لزقها عند الحيطه : تفتكري انا هسيبك تتجوزي 
حبيبة : انت ملكش علاقه يا يوسف 
يوسف بهدوء كأنه متخدر : انتي اول مره تقولي اسمي 
حبيبة : يوسف بيه قصدي سوري  
فتح الباب 
دخلت أمه 
بعد يوسف عن حبيبة فجأة 
اتكسفت أمه و ضحكت : احم احم ممكن اخطف حبيبة منك 
يوسف : انا مالي ما تاخديها 
كانت أول مرة تحسس حبيبة أنها مش لوحدها 
خدتها من ايديها و دخلتها أوضتها و
أمه : انتي عارفة اسمي ؟ 
حبيبة: لا 
انا أمينة
عارفة انا زعلت من ابني على اللي عمله معاكي بس مقدرش اتكلم يوسف شرس مع الكل 
بس فرحت لما خلتيه يتجوزك 
حبيبة : احنا متفقين عشان الولد 
أمينة : عارفة بس انتي هتحبية ده طيب جدا 
حبيبة : معتقدش ده دمر حياتي انا عملت كده من الخوف 
فتح يوسف الباب : في شغل عايز يخلص و اه صح انا نقلت حاجاتك و لبسك عندي في الأوضة 
حبيبة : اييه ليه 🙄.
يتبع الفصل السادس اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent