رواية زهرة الصعيد الفصل الثاني عشر 12

الصفحة الرئيسية

رواية زهرة الصعيد البارت الثاني عشر 12 بقلم ميسون عبدالمجيد

رواية زهرة الصعيد كاملة من الفصل الأول للأخير

رواية زهرة الصعيد الفصل الثاني عشر 12

ادم:يلا بقي ي قلبي اتاخرتي ليه وحشتيني اوي
مروة حست ان الارض عمالة تدور بيها ومش مستوعبة حاجة
هي كل إللي في بالها جملت ادم
كانت هتخبط علي بس اول ما حطت اديها علي الباب اتفتح لوحده
مروة بدات تدخل وحدة وحدة وحسا ان هنتجلها جلطة من كتر التفكير
وسمعت صوت
_هيههيهي بس بقي ي شقي
بقي تبعد عني كل دا
مروة لسة بتمشي براحة ؤغم أن المسافة يدوبك بس كانت بتقدم رجل وتأخر التانية
واخيرا وصلت للباب وفتحته
مروة اتصدمت لما شافت ادم ومعاه وحدة لبسا قميص نوم وشكلهم يقرف
مروة كانت حسا أنها في كابوس ومش راضي يخلص
واخيرا ادم فاق لما لقي مروة وقفة قدامه زي الصنم
ادم بفزع:ايه دا هو إيه إللي حصل مروة لحظة ي مروة أنتي مش فهمه حاجة
مروة نزلت جري وهي مش عرفة تعمل ايه
مروة ماشية بتطوطح في الشوارع وكذا مرا كانت هتعمل حادثة
ولسة جيا تعدي الطريق
_حاااااسبي 
_______
ادم نزل جري من الشقة وهو مش فاكر أي حاجة بس إللي فاكره منظر مروة وهي وقفة متجمدة من المنظر وعمال يلعن نفسه
طلع علي الشقة وفضل يخبط محدش رد
ادم:مفيش أي صوت اكيد رجعت اكيد
ادم اخد مفاتيه عربيته وباقصي سرعة راح الصعيد
________
مروة فاقت علي حد زقها علي ما اخر ما عنده
_ايه مش تخلي بالك من الطريق انتي كنتي هتموتي
مروة حتي مبصتلوش وراحت قعدة علي البحر عشان عرفة ان ادم اكيد هيرحلها
مروة راحت قعدة علي اقرب مقعد علي البحر وهي لسة مش مستوعبة إللي بيحصل
مروة منهارة ومش في الدنيا خالص
هقلها:لالا مستحيل اكيد دا كابوس ادم بيحبني ومستحيل يلمس حد غيري لالا
عقلها:انتي عبيطة أنتي شفتيهم بعنيكي
قلبها:بس هو بيحبني وديما كان بيسبتلي دا
عقلها:انتي نسيتي كلام هلال ولا طيرتيه من دماغك
قلبها:بس هو بيحبني
عقلها:لا مبيحبكيش
مروة بنهيار:باااااس بقي
_____عند علاء
علاء:ي احمد متنشفش دماغك بقي
احمد: وأنا قلت اللي عندي ي علاء أنا مقبلش ان اختي تتجوز واحد امه مش طيقاه ومقبلهاش ان تقضي حياتها كدة
علاء:ي احمد صدقني ماما قالت كدة في ساعت شيطان لكن يعني إيه إللي بينها وبين ريتاج يخليها تقول كدة
احمد:دا بقي تساله للحجة مش أنا
علاء بحزن:ي احمد طب اعمل حساب للعشرة إللي بينا
احمد بحزن هو الاخر:علاء مهما حصل انت هتفضل اخويا بس اعزرني يعني لو انت كنت سمعت ام ادم بتقول كدة علي مروة كنت هتعمل ايه
علاء بصله بحزن:ماشي ي احمد براحتك بس ريتاج مش هتبقي لغيري
علاء قال كدة ومشي بحزن
ريتاج كانت جوا الاوضة وسمعة كل حاجة كانت فرحانة ان علاء بيعمل كل دا عشنها وفي نفس الوقت زعلانه بسبب راس اخوها النشفة قعدة تعيط
________عند هلال(دول طبعا نيمين في العسل 💔😂)
هلال:زهرة زهرورة كفاية نوم اصحي
زهرة بنوم:همممم سبني شوية شوية بس
هلال:يبنتي بقالك سعتين بتقولي كدة قومي يلا
زهرة بنوم:حاضر حاضر روح انت خد دش وهتلاقيني وراك
هلال بزهق:يبنتي أنا اخدة دش ولبست وصليت قومي بقي
زهرة:😴😴😴😴
هلال:كدة مااااشي
هلال قام عند التلاجة وجاب مكعب تلج
زهرة بفزع:اااااح ي لهوي ااااح
هلال واقف هيموت من الضحك
زهرة بغضب:ماااااشي والله لوريك خاف مني الفترة الجاية بقي
زهرة بصتله بغضب وخدة لبسها ودخلت تاخد دش
_____ عند سارة في الفون
سارة:ي احمد حرام عليك ليه تزعلها هو بيحبها حرام عليك
احمد: ي سارة أنا عارف بس بردو دي اختي ولو وافقت كدة عادي بعدين هيهينوها جامد ومش هيبقي ليها ايمه
ريتاج دخلت علي احمد بانفعال
ريتاج بغضب:والله جنابك قاعد تحب في التليفون وعايش حياتك وسيبني أنا كدة ولا معبرني اكني كلبة في حياتك
احمد رمي التليفون: انتي بتقولي ايه
ريتاج بغضب:بقول الحقيقة زي ما حضرتك عايش حياتك مع حبيبة القلب من الصبح لليل خليني أنا كمان اعشها مش سايبني أنا كدة متعلقة في الهوا علي الاقل أنا علاء جه وطلبني منك وعملك احترام لكن بقي الدور والباقي للي مقضيها معاها من ورا اهلها ما شاء الله علي الادب
ريتاج فاقت علي صوت قلم احمد ليها
احمد بغضب:يظهر إني فعلا معرفتش اربيكي فعلا
ريتاج بصدمة:بقي كدة ي احمد بتضربني أنا اختك عشان خاطر وحدة تاني مش مسمحاك وهفضل طول عمري مش مسمحاك
قالت كلمها ودخلت تجري علي اوضتها
الام من جوا عمالة تنادي عليهم ومش قدرة تقوم لانها بتتحرك بكرسي بعجل
الام:ي ولاااد في اييه حد يجيلي ي احمد ي ريتاج
احمد دخل لامه يهديها رغم التعب اللي هو فيه
احمد بحنيه:مالك بس ي ست الكل بتنادي ليه
الام:مالك يبني انت واختك صتكم عالي ليه
احمد بحب:يعني هيكون ليه زي كل مرة بنتخانق علي اللبس ي ماما
الام بشك:ماشي ي حبيبي بس خلي بالك من اختك دي وحيدة يبني عشان خاطري متزعلهاش
احمد:حاضر ي حببتي أنا نازل مشوار سريع كدة وهاجي علي طول
احمد نزل وهو مدايق جدا من نفسه ومن إللي عمله في ريتاج
______ عند زهرة
هلال:اعملي حسابك هننزل القاهرة بكرة
زهرة:اووكاي بس عايزة اروح لماما اسلم عليهم وحشوني
هلال: تمام هوصلك واسيبك وجاي اخدك بليل
زهرة:اشطا هقوم اللبس
زهرة قامت تلبس وهلال وصلها ورجع تاني
اول ما رجع لقي ادم في وشه
هلال بقلق:ايه يبني جاي فجأة كدة ليه
ادم بخوف:مفيش وقت اتصل بزهرة حالا اعرفلي مروة رجعت ولا لا
هلال بعدم فهم:هو حصل إيه ومروة ملها
ادم بقلق:مفيش وقت اخلص ي هلااااال
هلال اتصل بسرعة من منظر ادم
زهرة:اكيد ملحقتش اوحشك يعني ههههه
هلال:مش وقت خفت دمك هي مروة عندك
زهرة بقلق:لا مروة مع علاء في القاهرة
هلال: ماشي تمام
زهرة بقلق:هو حصل حاجة
هلال: لالا متقلقيش
هلال قفل مع زهرة
____ 
ريهام:حصل ايه
زهرة:مش عارف بس هلال بيسأل علي مروة
ريهام:اممم ربنا يستر مهي نقصه مصايب
زهرة:قعدة مع بومة تفءلي خير ي فقر
ريهام بلوية: متفائلة يختي متفائلة واللي معاكم يتفاءل دنتو عيلة فقر الواحد كان قاعد في دبي ومريح بدل الحزن دا
زهرة حدفتها بالمخدة: قووومي من وشااااي
____عند هلال
هلال:احكي بقي
ادم بحيرة:مش عارف ومش فاكر كل إللي فاكره
فلاش باااك
يوم إللي اتخانقت فيه مع مروة كنت مضايق لاني كنت متخانق قبلها مع امي ومكنتش ناقص كلمة وبعديها الزفته اللي اسمها شري دي اتصلت وحسيت ان مروة شكة فيا ودا إللي عصبني اكتر زعقتلها ومشيت
فضلت اسبوع علي الحال دا ومش بنكلم بعض الشيطان وزني ورحت البار بعد ما كنت بقالي سبع سنين م محرمه بس مقدرتش استحمل بعد مروة عني ورحت
شري:اهلا اهلا بادم بيه
ادم مضيق:ابعدي عني ي حيوانه انتي
شري بدعل:اللاه قلبك بقي آسي اوي ي دمدوم لحقت تنساني
ادم شال اديها من عليه: بقلك ابعدي عشان مقلكيش
شري:طب خد اشرب اشرب يمكن تروق
ادم:لا
شري:اللاه امال مش هتشرب جاي ليه عشان تتوب
ادم:بقلكك ايعدي عني
شري:خلاص متتعصبش
شري مشيت ادم قاعد مضايق
ادن للويتر:واحد كولا
باااااااك 
وبس مفقتش غير وأنا في السرير ومعاية الزفته دي ومش عارف إيه اللي حصل بس كل اللي فاكره إني ملمستهاش
كل دا وهلال مصدوم من اللي بيسمعه
هلال:كل اللي اقدر اقلهولك انك خسرت مروة
ادم:ي هلال افهمني أنا مكنتش اعرف
هلال ضربه بالبكس:مكنتش تعرف ايه ها البنت بتحبك وبتموت فيه وبعد كل دا رحت البار تاني ياخي طب هيبقي منظري ايه قدام مراتي واهلها لما يلاقو صحبي عمل كدة في بنتهم ها
ادم بصله بحزن ومشي
هلال:غبي ي ادم غبي وهضيع كل حاجة
____عند مروة
فضلت قعدة يمكن سبع سعات مبتتحركش بس عمالة تفتكر كل حاجة بنها هي وادم وكل ما تفتكرلو حاجة حلوة يجي في مخها منظره مع البنت دي
اخر ما زهقت قررت ترجع البيت
_____
علاء يأس من رجوعه لريتاج وانو بيحبها جدا فضل يتمشي في الشوارع
_____عند مروة
رجعت البيت تاني
لسة دخلة العمارة ادم لمحها وهو في العربيه ساق باقصي سرعة
مروة مشفتهوش وطلعت بيها وقفلت واول ما قفلت انهارت من العياط
ادم طلع جري وفضل يخبط علي الباب بصوت عالي
ادم بزعيق:مرواااا افتحييي اناااا عارف انك جوا افتحي
مروة كانت بتولع من كتر الغضب وقررت تطلع كل غضبها في ادم
مروة فتحتله الباب
ادم: مروة أنا اس....
مروة بنهيار وصوت عالي:انتتتت ايييييه انتااااا اسف صح وبعدين أنا اقلك مخصماك ومش هكلمك وانت تعملي مفجأة كبيرة وأنا افرح واقلك سامحتك ونتجوز ونعيش في تبات ونبات ونخلف صبيان وبنات صح
واكملت بعصبية:لاااااا ي ادم بييييه لاااا إللي متعرفوش إني اصلي صعيدي وعمري مرضي بالاهانة وعمري ما ارجعلك أنا فعلا كنت غلطانة لما اتجوزتك طوب الارض حزرني منك وأنا لاااااا راسي والف سيف دا محترم وبيحبني الكل قلي ان عينك زيغة ومش بتاع جواز تصدق حتي هلال صاحبك قلي أنا مش مسؤال عن اي مشاكل بينك وبين ادم بعد جوازك ساعتها مفهمتش قصده بس دلوقت فهمت فهمت انك واحد صايع ومش بتاع جواز وقلبك مفتوح لاي وحدة ي خسارة حبي ليكي ي خسارة قلبي اللي خدته بس تعرف أنت علمتني حاجة حلوة اوي إني مستحيل ادخل قلبي في أي علاقة تاني اطلعععععع برااااااا
ادم:..
يتبع الفصل الثالث عشر اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent