رواية وصال الفصل الخامس 5 - بقلم نور عصام

الصفحة الرئيسية

رواية وصال البارت الخامس 5 بقلم نور عصام

رواية وصال كاملة

رواية وصال الفصل الخامس 5

شريف ومروان. مع بعض قالو انت اتجننت ولا ايه وف لحظه كانو الخمس بلطجيه قدامهم وببحاولو يفتحو باب العربيه 
شريف ومروان. بصو ل وصال وقالولها اوعي تنزلي من اعربيه مهما حصل فاهمه
وصال. خايفه وبتعيط
مروان.  اتصلي بسرعه بالشرطه واوعي تنزلي
.. كسر ازاز العربيه
مروان.  ولاد الكلب ونزلو وابتدي الضرب والخناق بينهم 
شريف.    مروان خلي بالك
.. ضرب شريف بقوة بعصايه حديد
مروان.  جري عليه وبعدها هاجمهم وضربهم بكل قوته 
..  فتح باب العربيه ونزل وصال بالعافيه
وصال.  بتصرخ الحقني يا شرييييف مروووووووان
مروان. التفت لقي الراجل واخدها ناحية عربيتهم
شريف.   وصال وصال
مروان.    خلي بالك علي نفسك وجري عليها وضرب الراجل واخدها وقالها اهدي متخافيش بقلمي نور عصام 
.......   وراح يضربه بالسكينه
شريف.  جري وقف قدام اخوه واخد هو السكينه ف قلبه
الشرطه وصلت لكن بعد ايه وتم القبض عليهم والاسعاف ف الانتظار
مروان.   شريييييف
وصال.   شريف شريف حبيبي فوق
مروان.  متخافش حبيبي هتبقي كويس وبدموع قاله ليه عملت كدا ليه
شريف.  بيلتقط انفاسه الاخيره قال مروان خلي بالك من وصال عوضها باللي مقدرتش اعوضهولها اوعي تتخلي عنها 
مروان.  حبيبي انت هتعيش اهدي بس
وصال.  شريف حبيبي خليك معايا انا بحبك ومقدرش استغني عنك اوعي تخلف وعدك ليا بالله عليك وكانت تعيط بصوت عالي 
شريف.   بصلها وعيونه بتغمط وقالها عمري ماحبيت غيرك وكان نفسي اسعدك دايما 
مروان.  شريف انت هتعيش وهتكمل معها حياتك
شريف.  انت اللي هتكملها والقدر قال كلمته
مروان.  شريييييييف
وصال.   لاااااااا وصرخت بصوت عالي
مروان.  واخد اخوه ف حضنه وبيصرخ
وصال.  اغمي عليها ووصلت الاسعاف وشالت شريف
مروان.  شال وصال وبيحاول يفوقها
وصال.   بعد دقائق فاقت وصرخت وقالت كل اللي احبهم يروحو مني ليه كدا ماما وبابا ماتو وسابوني وشريف كمان سابني للدنيا لوحدي اااااه ااااه وبصوت عالي قالت يارب خدني معاهم تعبت تعبت وماعاد قادره اتحمل اااااااه وانهارت
مروان.   بدموع اهدي يا قلبي كلنا جنبك
وصال.   مش عاوزه حد خلاص ودموعها نزله
وبعد انتهاء الدفن والعزاء
نرجس.  ف حاله لا يرسي لها بقلمي نور عصام
احمد.  تعب لدرجة جتله جلطه ف القلب بسبب زعله
مروان مقهور وحزبن عالكل وحالته زي الزفت 
وصال.  منهاره تايهه ومش مركزه وكأنها ف دنيا غير الدنيا 
وبعد يومين
مروان.  اتصل عالبيت يتطمن لانه مع ابوه ف المشفي 
نرجس.  بحزن قالت ابوك عامل ايه احنا جاين
مروان.  لا يا ماما خليكو بابا ابتدي يفوق واحتمال نخرج اليوم وسأل علي وصال
نرجس.  مش بتبطل عياط 
مروان.  خلي بالك منها يا ماما
نرجس.  متقلقش حبيبي وقفلت
مروان.  بيفكر ف ابوه وحالته وبيفكر ازاي اخوه فداه واخد الضربة مكانه وبيفكر ف حال وصال وبيفكر ق امه واتنهد وقال يارب مليش غيرك يارب خليك معايا
وبعد اسبوع
مروان.  وصال اخبارك ايه
وصال.  بضعف الحمد لله وبعدين قالت عمو عامل ايه 
مروان. عاوز يشوفك ومش قادر يطلع فوق
وصال. اتنهدت وعيطت
مروان. اخدها ف حضنه وطبطب عليها وقالها خليكي قويه كالعاده 
وصال.  بحزن قالت انا اضعف مما تتخيل يارتني كنت انا اللي موت
مروان.  ليه بتقولي كدا مش حرام عليكي
وصال.  لا مش حرام علشان كل اللي بحبهم بيروحو مني ويتخلو عني بسهوله يبقي اعيش ليه ولمين
مروان.   قالهه يعني انتي مش بتحبيني 
وصال. بصتله واستغربت كلامه
مروان.  مستغربه ليه انتي قولتلي كد الي بتحبيهم بيروحو يبقي عمرك محبتيني لا اخ ولا ابن عم ولا صديق ولا اي حاجه ف حياتك
وصال.  بقهر قالت حرام عليك هو انا ناقصه كفايه عليا اللي راحو
مروان.   حط ايده علي شعرها وقالها لازم تكوني قويه وترجعي الشغل 
وصال.  شعل
مروان. ايوا انا من غيرك مش عارف امشي الشركه 
وصال.  بصتله وسكتت لانها عرفه انو بيعمل كل حاجه
مروان.  ساكته ليه انا فعلا مش عارف امشي امور الشركه لوحدي انتي مش بتيجي وبابا تعبان واتنهد ودموعه نزلت طبعا علي اخوه
وصال.   مالت بدماغها بين رجليها وعيطت 
مروان.  كفايه بقا علشان خاطري وطبطب عليها
وبعد مرور ست شهور
مروان.  يلا يا وصال علشان نمشي
وصال.  لحظه اجيب موبايلي وانزل
احمد.  خلي بالك منها يا مروان
مروان.  ف عنيا يا بابا
وصال.   نزلت 
نرجس.    ساعه عقبال ما تنزلي مروان مستنيكي من بدري
وصال.  الله يخليكي مش فيقالك عالصبح
نرجس.    اومال فايقه لمين يا ختي اه ما انتي طول اليل صاحيه
وصال.   ضغطت علي اسنانها وقالت ابعدي عني يا نرجس دلوقتي 
نرجس.  وإلا ايه يا بنت فاديه
وصال.   بقولك ايه يا ست انتي س
نرجس. قاطعتها وقالت ست اتتي دا علي اساس بتكلمي حد ف الشارع
وصال.  بصت ل مروان هتيلا ولا هتخليك جنب أمك
نرجس. أمك يا قليلة الأدب
وصال.  أووووف ومشيت
مروان.  براحه يا ماما مش كدا 
نرجس.  اومال ازاي يا استاذ مروان وانا شيفاها طول اليل صاحيه وقاعدة عالنت والاب والفون مفارقوش ايدها
مروان.   استغفر الله العظيم حرام عليكي يا ماما احنا كنا بنخلص شغل ولعلمك انا كنت موجود معها بقلمي نور عصام ولما حسيت ببرد وصداع روحت اوضتي وهي فضلت هنا بالصاله وما رضيت تطلع والفضل ليها خلصت الثفقه من البيت 
نرجس.   بقولك ايه انت كمان 
مروان.  قاطعها وقالها لا تقولي ولا تعيدي انا ماشي وسابها
احمد.  امته هتبطلي طريقتك دي مع البنت مش كفايه اللي هي فيه
نرجس.  مالها ان شاء الله ما هي زي القرد اهي 
احمد.  حرام عليكي حسي بيها شويه حسي بضعفها وكسرة قلبها 
نرجس.  وانا مين يحس بيا ابني مات وهي السبب
وصال.  كانت داخله تجيب الملف اللي نسيته ردت وقالت لا مش انا السبب يا نرجس وانتي عرفه كدا كويس انا معملاش حاجه انا مقولتش للبلطجيه يشربو ويطاردونا ويحاولو يسرقونا واللي حصل انا مليش ذنب فيه دا نصيب وانتي عرفه كدا كويس دول كانو شويه بلطجيه وشاربين حشيش وللاسف احنا اللي وقعنا ف طريقهم واهم خدو جزائهم ووقفت قدامها وقالت تاني مره تحمليني مسؤلية الي حصل رواية وصال بقلمي نور عصام صدقيني مش هسكت انا ست شهور بعاني لوحدي ست شهور مستحمله كلامك ست شهور مقهوره علي جوزي ومحروق قلبي وانتي مفيش فايده فيكي كل اللي همك ازاي بس تعصبيني وتخرجيني عن شعوري لكن قسما بربي لو ما سكتي واتراجعتي عن اللي بتعمليه معايا دا ردي مش هيعحبك وبصت ل عمها وقالت انا اسفه يا عمو غصب عني لكن انا تعبت وحضرتك عارف خلاص معتش عندي طاقه اتحمل كلام حد
احمد.   طبطب عليها وقالها اهدي يا حبيبتي وبص للملف اللي عالتربيزة وقالها خدي الملف والحقي شغلك
مروان.  كان واقف لما وصال اتأخرت دخل وطبعا سمع
وصال.  اخدت الملف ومشيت من جنبه وراحت عالعربيه وركبت
مروان.  ركب جنبها والصمت ثالثهم لحتي وصلو الشركه
السكرتيره.  اول ما شافتهم قالت مروان بيه عندكم اجتماع بعد عشر دقائق والكل موجود
مروان.  بصلها وقالها تمام وبص ل وصال
وصال.   قالتله دقيقه وجايه وفعلا بعد شويه راحت 
الكل متجمع ف غرفة الاجتماعات 
وصال.  قاعده وبجانبها اجد رجال الاعمل وعلي يمينها مروان
مهاب.  كل شويه يبص ل وصال ومعجب بيها
مروان. لاحظ وبغيظ قاله ممكن تخلي بالك معنا 
مهاب.   أسف وبعد شوية مد ايدة من تحت التربيزة وحطها علي وحل وصال وابتسم
وصال.   قامت وقفت و..
يتبع الفصل السادس اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent