رواية صفقة ثم عشق الفصل الواحد والعشرون والثاني والعشرون

الصفحة الرئيسية

رواية صفقة ثم عشق الواحد والعشرون والفصل الثاني والعشرون بقلم مريم جلال

رواية صفقة ثم عشق كاملة

رواية صفقة ثم عشق الفصل الواحد والعشرون 21

عشق مصدومه:ز.. زين
زين زق صافي بعيد عنه ولطشها بالقلم:عشق والله هي الي حضنتني
صافي بعياط مزيف:زين انا صافي حبيبتك
عشق فهمت انها مراته القديمه ف عرفت انها هي الي عملت كدة
عشق ببرود:عايزة ايه
صافي بوقاحه:انا مش جيالك انا جايه لجوزي
عشق بإستفزاز:توء توء قصدك طليقك الي انتي خنتيه اما دة جوزي ويلا بره بيتي وقفلت الباب ف وشها
وزين مصدوم من ردة فعلها
عشق ببرود:ايه مالك باصصلي كدة ليه كنت خدتها بالحضن يعني ولا هي وحشتك
زين:بطلي هبل انا كنت افكرك هتشكي فيا وتقولي طلقني والكلام دى
عشق:انا كنت هعمل كدة فعلا لكن لما عرفت انها مراتك القديمه عرفت انها هي الي عملت كدة دة انا كان نفسي افرمها تحت ايدي
زين ضحك:حببتي الشريرة
عشق بغضب:متضحكش
زين:انا رايح الشركه وجاي بليل مش هأخر ماشي
عشق:ماشي تروح وتيجي بالسلامه
مشي زين وراح الشركه دخل لقي مروان بيدور ف المكتب بتاعه
زين:بتعمل ايه يا مروان
مروان بتوتر:كنت
زين بالجديه:بقولك بتعمل ايه ف مكتبي وبدور علي ايه يا مروان ومتلفش ودور فاهم
مروان بصدمه:هكون بدور علي ايه يعني يا زين انت شاكك فيا
زين:والله واحد لقيته قاعد يفتش ف مكتبي يبقا بيعمل ايه انا كنت شاكك فيك من الاول بردو
مروان بصدمه:انا يا زين واكمل بسخريه متخفش يا صاحبي انا كنت بدور علي مفاتيح الخزنه بتاعتي ضاعت مني تاني ف بدور عليها عشان متتريقش عليا وتقولي ضيعتها تاني بس انها توصل انك تشك فيا يا زين لاء مش هينفع بكرة هنفض الشراكه دي يا زين شكرا وعنيه كانت بتلمع
زين لحقه:اهدي اهدي والله بهزر يعني انا هشك فيك يا مروان يا مروان دة انا معرفك كلمات سر حساباتي ف البنك يا مروان هشك فيك ازاي انت عبيط 
مروان:يا زين دة مش هزار انت زعلتني جامد انا مكنتش مصدق ان الكلام دة يطلع منك
زين بضحك:والله بهزر وبعدين مفتاح الخزنه بتاعك أهو حقيقي وقع منك هنا وانا أخدته وكنت هدهولك انهاردة واوعي يضيع منك تاني فاهم
مروان:علم وينفذ يا يسطاا
زين:اقعد يا مروان
مروان:ف ايه
زين:صافي جات انهاردة ليا البيت
مروان بصدمه:ايه بتهزر
زين:والله جات وعشق اول ما شافتها صافي حضنتني وبقت تعيط وتقول اني وحشتها انا حاسس ان فيه حاجه غلط
مروان:خلي بالك الايام دي صافي مش سهله يا زين
زين:مهو دة الي انا خايف منو انا خايف علي عشق
مروان:انت بس خالي بالك وان شاء الله خير
زين:ان شاء الله
عند صافي
صافي بغضب:بقا الجربوعه دي تقفل الباب ف وشي
حازم:تستاهلي هو ف حد يعمل كدة احمدي ربك انها مضربتكيش
صافي:انت معاهم ولا معايا
حازم بزهق:صافي اطلعي من دماغي وسابها ومشي
صافي:وربنا لأخليك تطلقها يا زين
عند زين قاعد يشتغل والصفقات مش راضيه تمشي معاه ف اضطر يأخر لحد الساعه 12 استغرب ان عشق متصلتش عليه لحد دلوقتي مسك فونه لقاه فاصل شحن قلق لان اكيد عشق رنت عليه وتليفونه مقفول راح لم حاجته وطلع يجري يروح واول ما دخل البيت لقي عشق قاعدة تعيط علي الكنبه واول ما سمعت صوت الباب طلعت تجري عليه حضنته جامد
عشق ببكاء:اخرت ليه حرام عليك انا قلبي وجعني أوي
زين:انا أسف والله الشغل أخدني والتليفون فصل شحن أسف أهدي
عشق هدت:يا زين انا قاعدة اعيط من بدري وقاعدة اتخيل حاجات حصلتلك وكلهم اسوء من بعض حرام عليك
زين:انا أسف أنا اسف
عشق:يلا عشان ناكل
زين:انتي مكلتيش لحد دلوقتي
عشق:لاء مقدرتش أكل من غيرك
زين:طب يلا عشان انا جعان أوي
عشق:طب يلا 

رواية صفقة ثم عشق الفصل الثاني والعشرون 22

عند زين
زين:معلش يا عشق انا عارف اني قلقتك بس مش هعملها تاني
عشق:خلاص حصل خير يلا عشان شكلك تعبان وعايز تنام
زين:جدا جدا جدا
عشق:طب اسبقني انت وانا هغسل الحاجات دي واطلعلك
زين:ماشي
عند صافي
صافي وهي بتتكلم ف التليفون:ايوة اول ما أقولك ابعت تبعت فاهم
الشخص الي بيكلمها فون:حاضر
قفلت صافي التليفون لقت حازم بيبصلها
حازم:هتعملي ايه يا صافي
صافي:ملكش دعوة لما يحصل هقولك
حازم ف نفسه:استغفر الله العظيم لو عملت حاجه وحشه هروح لزين أقولوا كل حاجه
ف الصباح عند مروان
مروان وهو بيكلم سلمي ف التليفون:ماشي علي المغرب تكوني جاهزة اجي أخدك ونطلع نتفسح ماشي
سلمي:ماشي
قفل معاها الكلام ولبس راح الشركه
عند زين
صحي زين ولبس ونزل يفطر كالعادة وودع عشق وراح الشركه
زين قاعد ف مكتبه يشتغل ومندمج ف الشغل جدا ودخل عليه مروان
مروان:زوزة انا خلصت شغل وماشي
زين:الله يخربيت الاسم دة والله هتخليني أقولك مفيش خروج
مروان بتسرع:وعلي ايه بس زين باشا
زين:ايوة كدة اتعدل اتفضل روح لسلمي
مروان:اللهي يا زين يرزقك دنيا وأخره يارب
زين:انت هتشحت يلا من هنا
مروان:اوك سلام
راح مروان لسلمي اخدها
مروان:عايزة تروحي فين
سلمي:اي حته
مروان:بقولك انا جعان تعالي نتغده الاول ف مطعم
سلمي:اوك يلا
طلع مروان علي المطعم ودخلو
مروان:تطلبي ايه
سلمي:ف بيتزا هنا
الجرسون:ايوة يا فندم
مروان:بتحبي بيتزا الفراخ
سلمي:ايوة
مروان:طيب عايزين بيتزا كبيرة بالفراخ وبيبسي
الجروسون:تمام يا فندم
وقعدو يتكلموا لحد ما الاكل جه
اكلو وخلصو
مروان:نمشي خلاص
سلمي:ااه يلا
مروان حاسب ومشو
مروان:عايزة تروحي فين تاني
سلمي:نفسي ادخل سينيما
مروان:بس كدة من عينيا
وحقيقي أخدها للسينيما وكانت سلمي فرحانه جدا
مروان:فرحانه يا سلمي
سلمي:جدا
مروان:تتفرجي علي فيلم مصري ولا أجنبي
سلمي بفرحه:كارتون
مروان:تما...... ايه كارتون سلمي حببتي انتي كبيرة كرتون ايه
سلمي:مليش دعوة عايزة اتفرج علي فيلم سيمبا
مروان:يارب هتجوز طفله ماشي يلا أمرنا لله وحقيقي دخلو فيلم سيمبا وسلمي كانت فرحانه جدا ومروان كالعادة قاعد يتريق عليها
بعد الفيلم خرجو
سلمي:انا فرحانه أوي شكرا يا مروان
مروان:اي خدمه عدي الجمايل
سلمي بضحك:حاضر يلا عشان الوقت انأخر
مروان:ماشي يلا أوصلك
عند صافي
صافي:هااا الصورة جاهزة
الشخص:جاهزة حتي بصي
صافي بشر:حلو أوي وصعب انها تتعرف انها فتوشوب كدة هيبقي طلاق عشق علي إيدي عشان قولتلك يا زين متلعبش معايا ابعتها لزين
عند زين قاعد بيمضي ورق وتليفونه جاتله رساله مسك زين التليفون وشاف الرساله ملامح زين اتغيرت مليون درجه وعلامات الغضب ظهرت عليه وقام لبس الجاكت ونزل جري يروح لعشق
عند عشق
قاعدة تتفرج علي فيلم ف التليفزيون وحست ان الباب بيتفتح ف عرفت انو زين بس استغربت انو جاي بدري عن معادو
عشق بإبتسامه:زين حبيبي يعني جاي بدري و.. ولم تكمل جملتها بسبب الصفعه التي تلقتها من زين
عشق بصدمه:زين ف ايه
زين مسكها من شعرها وبصوت عالي:بقي بتخونيني انا يا عشق قولتلك ان كرامتي قدام أي حاجه صح ولا لاء وتلقت الصفعه الثانيه
عشق بصراخ وبكاء:والله ما خنتك
زين طلع التليفون وزعق ومسكها تاني مش شعرها وقرب وشها من التليفون:امال مين دي هااااا مين دي
عشق:والله ما أعرف
زين بصراخ:انا هعرفك وضربها قلمين تاني وراح جاب طرحتها من علي الكرسي ورماها بره البيت
زين بصراخ:مش عايز اشوف وشك تاني فاهمه انتي طالق يا عشق وقفل الباب ف وشها 
يتبع الفصل 23 اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent