رواية منقذي الفصل الخامس عشر 15 - بقلم مروة جلال

الصفحة الرئيسية

رواية منقذي البارت الخامس عشر 15 بقلم مروة جلال

رواية منقذي كاملة

رواية منقذي الفصل الخامس عشر 15

مروة بصدمة : آسر انت مالك 
آسر بتوهان : تعبان 
ليقع آسر علي السرير 
مروة بخوف : آسر اسر فوق ايه ده انت سخن 
لتعدله مروة علي السرير 
وتحضر كمدات وتقوم بوضعها عليه 
آسر بكلمات غير مفهومة: ليه كده يا مروة انا عملت فيكي ايه 
مروة بحزن: اهدي بس انت تعبان أرتاح وكل حاجة هتبقي تمام 
وظلت مروة بجانبه هكذا حتي غفت بجانبه 
في الصباح 
آسر : كح كح انا فين 
مروة وهي تفيق: مين فين 
آسر بضحك: لا نامي تاني احسن 
ليردف مرة أخرى بجدية : انا ايه اللي جابني هنا 
مروة : رجليك 
آسر : لا والله 
مروة : آه والله هكدب ليه وكنت تعبان بقي وكده 
آسر : تعبان 
مروة : لا تعبان يعني مريض مش اللي هو الحيوان 
آسر : ما انا عارف تعبان مالي يعني 
مروة بنعاس: كنت سخن خالص 
آسر : تمام 
مروة : هو ايه اللي تمام بقولك كنت سخن وانا قعدت جنبك وكده 
آسر : يعني اعمل ايه 
مروة : قولي شكرا اي حاجة يعني 
آسر : انتي هتذليني علي العموم شكرا يا ستي 
مروة وهي تضع يدها علي وجهه: بقيت كويس اهو قوم بقي 
آسر : أقوم ليه 
مروة : علشان انام 
آسر بمكر : طب متنامي هو حد ماسكك 
مروة :بس تعرف  
آسر باستغراب:ايه 
مروة : السرير ده وحش اوي 
آسر : عاجبني وبعدين انا هنام تصبحي علي خير 
مروة بغضب: يا عم قوم بقي الله يكرمك 
آسر : يا بنتي ده بيتي 
مروة : ودي اوضتي 
آسر : اللي هي في بيتي صح 
مروة بنعاس : انت هترغي كتير انا عارفة بس انت المفروض 
آسر  بمقاطعة: نامي يلا 
مروة وهي تجلس علي السرير : قوم بقي 
آسر : يا بنتي انا زي جوزك 
مروة : آسر انا كنت عاوزة اتكلم معاك 
آسر : اتكلمي 
مروة : انت مش راضي تصدقني ليه 
آسر بضيق: علشان 
مروة بحزن : علشان ايه انت عارف اني بحبك  
آسر : وافقتي تتجوزيه ليه 
مروة ؛ هددني بيك 
آسر : وانتي صدقتي عادي 
مروة : اهو اللي حصل
آسر وهو يحضنها : انا آسف 
مروة باستغراب: انت كويس 
آسر : انا آسف بس انا كنت متضايق اوي من فكرة انو كان ممكن يتجوزك 
مروة بابتسامة : خلاص يا سطاا صافي يا لبن 
آسر: عارفة يا مروة انتي قطاعة ارزاق اقسم بالله ده انا كنت لسة هقولك كلام رومانسي 
مروة : يا عم انا عندي حياء قوم بقي 
آسر : نامي جنبي 
مروة : لا يفتح الله 
ليشدها آسر بجانبه وهو يحتضنها : نامي بقي 
مروة بخجل: خلاص مش عاوزة انام 
آسر : مش هعمل حاجة بس انا عاوزك جنبي 
مروة بخجل : خلاص نمت اهو تصبح علي خير 
آسر بابتسامة: وانتي من اهل الخير 
ولأول مرة بعد مده طويلة ينام الاثنان براحة 

في الجامعة
هدي : يعني ينفع اللي عمله ده الواد اتخرشم خالص 
هنا : احسن الواد ده مستفز اصلا 
هدي : ايوة بس مش كده يا هنا يعني 
هنا : شكله بيغير هيييييح 
هدي بخجل:أكيد لا يعني 
هنا : بقولك ايه يا هدي انا سنجل بائس يائس من الحياة ما تشوفيلي صاحبه
هدي بضحك : مش لما اشوفه هو الأول 
هنا : هتشوفيه وهو بقي عقيد ومز كده بقي وعنده بت عسل 
هدي : بس عمر 
هنا: طب جاوبيني بصراحه مش حاسة ناحيته بحاجة 
لتردف مرة أخرى: هاا ردي 
هدي : حاسة اني بخون عمر 
هنا : لا بقولك ايه انتي تقطعي علاقتك بيا شغل التعقيد ده انا ماليش فيه 
هدي بضحك : استني بس خدي 

في قسم الشرطة 
اللواء: فيه مهمه هكلفك بيها يا أدهم 
أدهم: انا تحت أمرك يا فندم 
اللواء: بس المهمة صعبه وانت لسة عندك بنت صغيرة 
أدهم : سيبها علي الله ساعدتك 
اللواء: انا كلفتك يا أدهم بالقبض علي عصابة كبيرة متورطة في تهريب المخدرات 
أدهم : طب وايه المعلومات يافندم
اللواء : العصابة دي موجودة في دمياط بيديرها واحد اسمه محمود السيد الشهير بسنجه ومجموعه من الرجالة 
أدهم : طب وليه ساعدتك ما قبضناش عليهم لحد دلوقتي 
اللواء: علشان احنا لحد الان ما مسكناش عليهم اي دليل 
أدهم : والمطلوب مني 
اللواء : هتتخفي وسطهم وتبقي واحد منهم لكن فيه حاجة 
أدهم : ايه هي سعادتك 
اللواء: أن أدهم العقيد يموت لحد ما المهمة تتم 
أدهم بصدمة: ايه سعادتك ؟! 
يتبع .. الفصل السادس عشر اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent