رواية مفاجأة في جوازة الفصل الثالث 3

الصفحة الرئيسية

رواية مفاجأة في جوازة البارت الثالث 3 بقلم يوستينا سامي

رواية مفاجأة في جوازة الفصل الثالث 3

تاني يوم الصبح 
نغم نايمة في حضن آدم 
آدم صحي لقاها في حضنه ابتسم وبدأ يفتكر كل حاجة حصلت امبارح بالتفصيل وضحك بفخر
 (اتفوووو لا اتفووو بجد )
آدم بصلها بنظرة شمااتة وقام من ع السرير 
لسه هتشووفي مني الي عمر ما اهلك توقعوا 
وفعلا اخد شاور ونزل من الاوضة 
**
سعاد: عادل يلا قووم نروح نطمن علي نغم أنا خائفة عليها اووي 
عادل :النهاردة والصبح كدة 
سعاد: لا بقي انا عايزة اطمن عليها انا قلبي واجعني اووي وخائفة من الراجل ده يلا قوووووم. بقي 
عادل: طيب طيب قائم اهووو تجهزي انت بس 
سعاد: حااضر 
تفتكروا ايه ممكن يحصل 😑

نرجع تاني لادم
آدم: ايه يا عم حسين صباح الخير 
حسين: صباح النور يا ريس 
آدم: ايه واقف هنا ليه مش في اوضتك يعني 
حسين :أدخل لو انت عايزني ادخل 
آدم: هههههههههه بصراحة لا قعد 
مش عايز تعرف ايه حصل امبارح 
حسين .......
تامر: يا قوووم صباح الخير 
حسين :تامر حمدالله على السلامه لسه فاكر تيجي 
آدم :هه‍هه توتي واحشني يلا كدة اهوون عليك 
تامر: هههههههه بس يلا 
بس  ممكن افهم بس  انت فعلا اتجوزت 
آدم: ههههه انا ولا عم حسين 
حسين بحدة: انا قايم ادخل اوضتي 
آدم: علي مهلك يا عريس هههههههه 
تامر: في ايه ماتفهمني يا بني ادم انت لله 
آدم: افهمك ايه يا تراااا 
تامر :فهمني ايه موضوع الجوار عم حسين 
ده وماله اصلا قافش كدة 
آدم بسعاااادة. اممممم احكي ايه ولا ايه ولا ايه
تامر: وحياه امك ماتنجز يا عم وتحكي بقي 
آدم: ماشي بص يا سيدي بس  ولله لو مخلووق علي وجه الارض عرف حاجة مش هيكفيني فيها حياااتك يا تامر 
تامر : اخص عليك تعرف عني كدة برضو 
آدم: ابدا ده انت اوطي من كدة بس المرة دي لاااا
تامر :ماشي يا عم هاااه احكي 
وفعلا آدم حكي كل حاجة
تامر بصدمة: ازاااي عملت كدة ازااااي 
آدم بفخر: ايه الي حصل لكل ده يا اوفر انت الآخر 
تامر: ادم انت للدرجة دي بقيت قااسي كدة 
للدرجة دي بقيت حقير مش حاسس بالي عملته 
في البنت ازااي قلبك طاوعك 
آدم بحدة : تااااااامر خلي نصائحك لنفسك سااامع 
وخد بالك محدش يعرف اي حاجة ولا حد هيعرف
حاجة دلوقتي حتي عم حسين مش هيتكلم فلو حد 
عرف ييقي منك انت وساعتها مش هسمي عليك 
ومش هعتبرك صاحبي واخويا 
اكيد طبعا فااااااهم 
تامر: اكيد بس مش علشانك انت 
علشان البنت الغلباانة دي 
ربنا يهديك يا آدم ربنا يشفيك يارب

ومشي تامر وراح لعم حسين  
تامر :عم حسين 
حسين: أيوة طيب هكلمك بعد خمس دقائق
تامر: انت بتكلم مين يا عم 
حسين :أهل نغم جايين هنااا وانا مش عارف اعمل ايه 
انجدني يا تامر دي هتبقي مصيبة لو عرفوا
تامر بصدمة ايييه 
لازم آدم يعرف هو السبب في كل ده  
حسين بحزن : طب الي عمله معاها امبارح 
البنت تلاقيها مش كويسة خااالص 
تامر بغضب انت ازاااي تواافق اصلا أن آدم بعمل فيها كدة ليبيه حراااام عليكوا ولله حرااااام 
حسين بحزن : المهم دلوقتي هنعمل اي 
تامر :لازم نقووول لادم هنعمل ايه يعني
يتبع الفصل الرابع اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent