رواية حب النور الفصل العاشر 10 - بقلم مريم حسن

الصفحة الرئيسية

رواية حب النور البارت العاشر 10 بقلم مريم حسن

رواية حب النور الفصل العاشر 10

دخل عمل الي لقا نور ساندا اديها على مراد
عمرو ... نور حبيبتي بتعملي اي هنا
مراد بحدة... نور مش حبيبتك نور اتطلقت منك خلاص
اتفضل اطلع برا 
عمرو ... انت مالك يعم و مسك ايد نور يشدها
قام واخد بوكس و بوكس و بوكس (ولله مش خسارة فيه البوكسات😂)
نور بعياط.. خلاص يمراد سيبه ونبي هيموت في ايدك
مراد بعد ما سابه لما سمع صوت عياط نور و دخول الشركة كلها المكتب
مراد .. في اي بتتفرجوا على اي اطلعو برا خالي الامن يحي ياخدو برا يا سليم
سليم ... ينهار اسود ده بقى جثة هامدة😂
مراد ... خالي الامن يرموه برا الشركة
و بعد ما كله خرج من المكتب
مراد ... اهدي ينور  مش هدخله تاني
نور ... انا خايفة اوي هيعمل حاجة مش هيسكت
مراد ... متخافيش متخافي انا جنببك اوعي تخافي انا سندك و ضهرك انا هأديه الكلب ده
نور ... انا عايزة اروح لو سمحت 
مراد .. طب يلا
نور ... انا هروح لواحدي 
مراد ... لا هوصلك 
نور بعصبية ... لو سمحت سيبني لواحدي 
مراد بحزن .. براحتك
نور جريت برا و الدموع بتملا عنيها و هي خرجا من باب الشركة لقت حراس كتير حواليها
نور .. انتو بتعملو اي 
الحارس ... مراد بيه امر ان احنا نحرسك 
نور ... لو سمحت اتفضل انا عايزة امشي لواحدي
الحارس ... مش هنمشي ألا بؤامر مراد بيه
نور ... استغرالله العظيم اتفضلي كلمه قولو
الحارس كلم مراد. و مراد فثانية كان تحت ( نط من الشباك يا جماعة 😂)
مراد .. في اي
نور ... ممكن تمشيهم عشان عايزة امشي لواحدي
مراد ... لا 
نور بعصبية مكتومة ... ليه بقى
مراد .... عشان في خطر عليكي يا هما يبقو معاكي يا انا
نور .. طب انا عايزة امشي لواحدي
مراد .. لا 
نور ... خلاص خليهم يجو
( مراد زعلت اوي انها مخلتنيش انشي معاها ليها حق انا عملت اكتر من كده بس لازم اديها حرية الاختيار )
مراد .. تمام
عند سليم و مليكا
مليكا .. انا لازم انشي عشان نور لازم ابقى معاها
سليم .. سبيها لواحدها ترتاح و بعد كده اقعدي معاها 
مليكا ... صح هو انا ممكن اسألك سؤال هو انتو ليه مش عايزين تقولو لنور على مراد
سليم ... مراد قالها خلاص مش عايزين نقولها لان مراد شغله سري بيشتغل في العمليات التقيلة بس و كمل بحزن كان متجوز قبل كده واحدة اسمها ليان و هو عنده 26 سنة موتوها بسبب شغله قرر يقدم استقالته رغم انه ظابط كان لسة ظابط صغير لاكن كان اكفأ الظباط و لما راح يقدمها رفضوها و قالو هنستدعيك في العمليات الكبيرة اوي 
مليكا ... و اشمعنى انت معروف
سليم ... ولله انا مفيش حد باقي عليه ف فا لو هموت اموت احسن معيش لواحدي
مليكا ... بعد الشر عليك
سليم بحزن ... انا مش عاجبني نفسي
مليكا .. ليه
سليم ... بسهر كتير بشرب كتير و اعرف ستات بعدد شعر راسي  و انا مش عايز ده 
مليكا ... و اي الي خلاك كده اظن محدش مات عندك
سليم ... عشان لواحدي
مليكا... طب ومراد 
سليم .. صاخبي بس مش عايز اتقل عليه
مليكا ... انت بقالك اد اي مبتسهرش و تشرب 
سليم ... بتاع اسبوعين كده 
مليكا... حلو و انت اصلا كنت بتسهر اد اي 
سليم ... كل يوم 
مليكا ... و حتت انا هبدء معاك تتغير عشان انت مهها بعدت هترجع و لازم حد ينبهك
سليم ابتسم .... شكرًا 
مليكا ... اصحاب
سليم ... اصحاب
( مليكا .. فرحت اوي انا بقاله كتير مبيسهرش بس عادي يعني اكيد مش عشان حاجة بس انا بحبه و نفسي يتغير يرب )
(سليم ... فرحت اوي انها هتاخد بالها مني و انا هحاول انغير انا دلوقتي بعترف اني حبيتها بناكفتها معايا و خناقها معايا بس يرب هي كمان تكون مشاعرها كده)
( اتلم المتعوس على خايب الرجا 😂)
نور راحت قبر امها 
نور .. يماما ليه سبتيني انا بحبك اوي ارجعيلي يوم واحد بس عايزا احكيلك بيعملو فيا اي يماما انا شوفت مراد بيعمل اي شوفتي انا ليه كده ليه فرحتي مبتكملش انا انا تعبت اوي يماما
الحارس كان بيتكلم في التليفون 
مراد .. انتو فين
الحارس ... في المقابر بتزور والدتها
مراد ... طب هي كويسة
الحارس ... عمالة تعيط و تقولها كلام كتير 
مراد... خد بالك منها يا عماد
عماد .. يفندم دي زي اختي هحميها 
مراد.. شكرًا يا عماد لو حصل اي حاجة كلمني علطول
عماد.. تمم
و قفل 
نور.. يلا نمشي
عدا اسبوعين و نور بتتعامل مع مراد بحدود في الشغل و  
و بتكلمه قليل اوي  و مليكا قدرت تقصر في سليم في وقت قصير 
مراد ... مش كفاية كده بقى
نور... كفاية اي
مراد .. زعل مني انا اسف انا اه كنت متجوز و هي ماتت بحكم شغلي انا مش ذنبي
نور..هي ماتت
مراد.. اه خطفوها و هددوني بيها و انا افتكرت انهم بيهوشوني لاكن قتلوها كنت عايز اقعد من الشغل لاكن بقو يستدعوني في العمليات المهمة
نو بتعيط... انا الي اسفة انا مكنتش اعرف و حضنته
مراد.... طال بعادك اوي 
نور.. خلاص مش هبعد تاني 
و فجأة باب المكتب اتفتح و دخلت منه مروة 
مروة.. اي ده هو انت لسة مع البتاعة دي
مراد.. مسمحلكيش تغلطي فيها 
مروة... اي يمراد يحبيبي هتسيبني عشان دي انت مش فاكر حبنا
مراد... انتي اي يا شيخة قولتلك مليون مرا انتي بنت عمتي و اختي بس مش اي هبل من الي في دماغك ده 
مروة بعيظ... هتشوف يا مراد و هتبقى ليا لواحدي 
نور بزعيق... انا سكتالك من الصبح و مش عايزة اتكلم بس تعالي بقى و جابتها من شعرها و خرجتها برا المكتب و كل ده تحت انظار الموظفين و مراد الي كان فرحان بغيرتها عليه
مروة.. اه اه سيبي شعري يا حيوانة
نور.. اطلعي برا 
و مروة خرجت تجري
مليكا.. اي بت انتي باقيتي شرسا امتى
نور... من دلوقتي 
سليم... لا بس جامدة 
مراد و ضرب في رجله .... انلم بقى بدل ما اعملك زي نا عملت لمروة 
سليم ... انا ماشي انا رجل وسخ اني جيت هنا أساسًا  ( بصوت محمد سعد )ده انا حتى برفه عليكو بدل قاعدت الحجز انت تحمد ربنا انك مش بتيجي الاسم ألا في الضرورية 
مراد ... احسن احسن
سليم ... ممكن اخد ملوكتي معايا هفسحها
مراد ... اي هتفسحها في الحجز
سليم ... هنروح الملاهي 
مراد.. ماشي
سليم ... يلا يا صحبتي 
مليكا... يلا يا صحبي
و نرو همست في ودنها.. هتحكيلي بليل 
و مشيو
و بصت لمراد.. اي عايزة تروحي الملاهي انتي كمان
نور ... الصراحة الصراحة اه
مراد بضحك... بقى مراد الورداني الظابط يروح الملاهي 
نور بتكشيره طفولية... ماشي خلاص
مراد... اتا اتا اتا اتا طفلة يخواتي اي ده خلاص هوديكي احلا ملاهي 
نور... يلا يا حبيبي نمشي عشان هموت و العب
مراد... يلا اي
نور.. نمشي 
مراد... لا الي قبليها 
نور... يلا
مراد ..متستهبليش
نور... هي طلعت مني كده خلاص 
مراد... انا مستني اللحظة الي نتجوز فيها 
نور... ده بعينك
مراد... اللهم طولك يا روح
عدا عليهم شهرين حلوين جمال عساسيل كده ده طبعا بأثتثاء محاولة مروة عشان تقرب من مراد و الالعيب الي بحضرها عمرو 
يتبع الفصل الحادي عشر اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent