رواية بنات منصور الفصل الرابع 4

الصفحة الرئيسية

رواية بنات منصور البارت الرابع 4 بقلم رنا احمد

رواية بنات منصور الفصل الرابع 4

في مستشفي الدكتور مراد الدميري..
مراد بدهشه:بس ازي متخرجه من سنتين والسي في بتاعك مفيهوش انك اشتغلتي قبل كده في اي مستشفي..
رشا بخجل:لاسف كل مستشفي كنت احاول اشتغل فيها يطلبوا وسطا واحنا علي القد ي عني.
مراد بضيق:حتى انقاذ اروح الناس بقت بالوسطي حاجه تقرف.
رشا باستغراب:طب مانا يعتبر حضردتك جايه بوسطا.
مراد بابتسامه:لا طبعا انتي مش جايه بوسطي اولا انا لوكنت جيتيلي كده عادي من غير معرفتك ب اسد وانه يقولي كنت هقبلك علطول من غير ترردد ثانيا بقي اسد وصاني عليكي صحيح لكن لولااني شفت السي في بتاعك واتأكدت انك تستاهلي كنت مستحيل اشغلك فهمتي.
رشا بخجل واقتناع:حضردتك عندك حق فعلا.
مراد بابتسامه:الحمد للله انك اقتنعتي المهم ان من بكره ان شاء الله هيبدء شغلك في قسم الاطفال والمرتب هيكون. 
رشا سريعا :من فضلك ي دكتور متحددليش مرتب غير لما تشوف كفائتي الاول من فضلك. 
مراد باعجاب:تمام الي يريحك. 
رشا بخجل:اشكرك ي دكتور هستاذن انا عن اذنك. 
مراد باعجاب:اتفضلي ليتحدث بهمس.. 
معقوله يكون لسه فيه بنات كده بتنكسف ورقيقه بالشكل ده..
**
في فيلا الدميري..
مريم بسعاده:انت بتتكلم جد ي ربيع ي عني خلاص البنت الزباله دي هنخلص منها. 
ربيع بثقه:اعتبري اننا خلصنا منها خلاص انتي كان عندك شك اني هسيبها تلعب علي اسد وتتطمع دانا امحيها هي وأهلها من علي وش الارض. 
مريم بزهق:ياااه بقي لو نجوزه داليا ونرتاح دي بتموت فيه وهي الي الوحيده الي تقدر تسعده. 
ربيع بمكر:كل حاجه بوقتها ي مريم نخلص بس من موال الزفته دي وبعدين نفكر في موضوع داليا. 
اسد بحده : بس موضوع داليا ده منتهي من زمان اما الزفته دي فيومين وهتبقي مراتي. 
ربيع بغضب:انت اتجننت ولا ايه واضح ان عقلك خلاص ضرب. 
مريم بغيظ:ايه الي انت بتقوله ده ي اسد. 
اسد بصراخ:ايه الي انا بقوله انا هتجوز البنت الي بحبها ميرفت ومش هسيبكم تمشوا حياتي علي كفيكم ابدا كفايه كده انا رايح النهارده بليل اطلبها من ابوها عايزين تيجوا معايا اهلا وسهلا مش عايزين براحتكم. 
ربيع بغضب : انت عيازني انا ربيع الدميري اروح اطلب بنت منصور الي بيشتغل عندي ده لو السماء انطبقت علي الارض مش هيحصل ده انا اقتلك ي اسد قبل متنزل مستوايا ل ناس زي دول.. 
اسد بهجوم:مانت قتلتني من زمان ي ربيع بيه من يوم مدمرت حياتي زمان لما صممت اني اتجوز نيرمين الي انت كنت عارف كويس انها مدمنه واخرتها ايه حياتي انا الي دمرت وكمان بنتي والي هي فيه انا هتجوز ميرفت غصبن عن اي حد سامع ي ربيع بيه غصبن عن اي حد ليرحل اسد بغضب شديد وهو يتوعد لاي شخص يحاول تفرقته عن من يحب. 
مريم بضيق:هنعمل ايه دلوقتي ي ربيع. 
ربيع بثقه:اكيد منصور عارف هو هيعمل ايه والبت دي لازم تغور في داهيه في اسرع وقت..... 
**
في شقه منصور
ميرفت بسعاده : بجد ي رشا يعني خلاص كده اتعينتي.
رشا بحماس:ادعيلي بس ده انا لسه بكره اول يوم ربنا يستر.
صباح بسعاده:انشاء الله ي حبيبتي هتبقي فاتحه خيرعليكي ي احلي دكتوره .
شجن بسخريه:يلا انشاء الله تبقي واحده فين نجحت في حاجه وحظها حلو بدل الهم والفقر الي ركبانا.
صباح بضيق :ي ساتر عليكي انتي مفيش فايده فيكي ي شيخه احمدي ربنا ده محمود بيموت فيكي وبيتمنالك الرضا ترضي.
شجن بتريقه:لا والنبي شايفه الدهب الي مغرقني ولا العز الي انا عايشه فيه.
ميرفت :احمدي ربنا ي شجن غيرك مش لايقين العيشه دي. 
شجن بلامبالاه:حمداه ي اختي علي كل حال. 
ميرفت بقلق: علي فكره فيه حاجه عايزه اقوالكم عليها. 
صباح بانصات:ايه ي ميرفت مالك. 
ميرفت :وقد قصت كل ماحدث بينها وبين اسد ومعرفتهم بانه سيتقدم لخطبتها اليوم. 
رشا بسعاده :بجد ي ميرفت بجد ده احلى خبر سمعته في حياتي. 
شجن :ياااه اخيرااا هياجي واحد غني في العائله الفقريه دي. 
منصور بغضب:بس ده مش هيحصل ي ميرفت. 
ميرفت بصدمه :بابا. 
شجن بغيظ:ممكن اعرف ليه مش هيحصل ده احنا مصدقنا واحده فينا تعيش عيشه الهوانم ولا مش مكفيك الي عملته فيا. 
منصور بغضب:اخرسي ي بت الي بعمله ده علشان خاطركم علشان هتروحوا في الرجلين بسبب ناس مبترحمش واحنا مش قداهم. 
ميرفت بدموع :بابا اسد وعدوني انه هيحمينا من اي حد.
منصور برعب:اسد لوحده مش هيقدر يقف قدام ربيع الدميري ده غول بتلفون واحد يقدر يمحينا. 
صفاء بصراخ :ليه ي عني ي بابا شيطان. 
منصور بخوف:هو شيطان وانا معنديش استعداد الاقي واحده فيكم مقتوله ولا مغتصبه ولا مسجونه مش هقدر استحمل والله مهقدر حرام عليكم قدروا خوفي ورعبي عليكم ارحموني وانتي جهزي نفسك لانك بعد بكره هتسافري امريكا تعملي الدكتوره بتاعتك. 
ميرفت بدموع ووجع :اه وده طبعا امر من ربيع بيه علشان يبعدني عن اسد مش كده. 
منصور:بالظبط كده وحسك عينك تقولي اي حاجه لاسد او تكلميه اما حسابك علي انك مسمعتيش كلامي هيبقي عسير ي ميرفت. 
ميرفت بدموع والم:هووفيه عقاب اكبر من الي انا فيه كده. 
رشا بدموع: بس ده ظلم. 
شجن بسخريه:هي دي اخره الخوف والضعف الي هيفضل يدمر فينا وينهي حياتنا. 
**
في فيلا الدميري .. في غرفه اسد
مراد باعجاب :واووو ايه الحلاوه دي ي اسد. 
سما بطفوله:اسدي دايما حلو. 
اسد بضحك:ههههه ي روح اسدك انتي. 
مراد بتساؤل:انت رايح فين دلوقتي ومتشيك كده.
اسد بسعاده:رايح مشوار مهم لما ارجع هبقي اقولك عليه بس ادعيلي. 
مراد :ربنا يكرمك ويوفقك ي سيدي بس قولي ي مراد هي رشا دي انت تعرفها منين. 
اسد بابتسامه: لما ارجع هقولك تفاصيل كل حاجه سلام يلا ي سمسم. 
مراد بدهشه: هو ماله ده ربنا يسعده ي يارب واما نعرف حكايتك ايه ي مكسوفه هانم . 
**
في منزل شجن ومحمود
محمود :شجن ي شجن. 
شجن بزهق:مالك ي محمود هو أنا هطير فيه ايه. 
محمود بابتسامه:اتفضلي ي قلبي الاب توب الي طلبتيه. 
سجن بسعاده:بجد ي محمود انا فرحانه اوي. 
محمود :حبيبتي انتي تأمري. 
شجن :ربنا يخليك ليا. 
محمود بغمزه :طب متيجي ندخل جوه انتي وحشاني اوي ي شجن. 
شجن بزهق :بليل ي محمود مش دلوقتي ي عني.
محمود بحده:بقولك عايزك ايه بليل دي مش فاهم. 
شجن بغضب:يووه بقي ي محمود هووانت متجوز جاريه لازم تبقي تحت امرك لما تعوزها. 
محمود بوجع :وهووانا لما اعوز مراتي لازم تبقي جاريه انت اصلا مبقتيش بطيقي اننا مع بعض واقول سيبها يمكن مضايقه يمكن فيها حاجه لكن بجد انا مهما عملت مبتتغيريش. 
شجن بزهق :خلاص ي محمود انا جاهزه يلا اعمل الي انت عايزه خليني اخلص. 
محمود بالم : انا مش كلب ي هانم ترميلوا عضمه علشان يسكت لو مكونتيش عيزاني واكترمني فأنا كمان مش عيازك سلام. 
شجن بزهق:بالسلامه ي اخويا والقلب دعيالك وبفرحه اروح اشغل الابتوب وابتدي الشغل. 
تفتكروا شجن هتستخدم الاب توب في ايه🤔
**
في شقه منصور :..
اسد بابتسامه:عمي منصور انا يشرفني اني اطلب منك ايد ميرفت.
منصور بثقه:طلبك مرفوض ي اسد بيه.
اسد بصدمه:ليه ي عمي منصور انا فيه ايه علشان اترفض.
منصور بحده:انا مش موافق انا ايه الي يخليني اجوز بنتي لواحد كان متجوز وعنده بنت كمان لو دي بنتك كنت هتوافق.
اسد:لودي بنتي أكيد كنت هوافق لو متاكد انه هو بيحبها وهي بتحبه كنت مستحيل اكسر قلبها كده.
ميرفت بغرور:ده لو كانت هي لسه عيزاك اصلا ي اسد بيه.
اسد بصدمه:ميرفت ايه الي بتقوليه ده.
ميرفت بثقه:ايه ي اسد باشا كنت متخيل اني هرجعلك انك تسبني زمان وتروح تتجوز وجاي عيزني ارجع كده عادي ي بحاجتك ي اخي.
اسد بصدمه:انا مش مصدق انك تقويلي كده مش مصدق.
ميرفت بهجوم : لاصدق كل دي كانت لعبه مني علشان اجيبك هنا واطردك من حياتي زي مطردتتني من حياتك زمان اتفضل بره ي اسد بيه اللعبه بتاعتك خلاص فاقت ومبقتش هتمشي علي هواك تاني بررررره.
اسد بالم :ي خساره ي الف خساره علي كل الحب الي حبتهولك انا فعلا اسف ان جيت هنا اوعدك انك عمرك مهتشوفي وشي تاني.
ليخرج اسد بغضب شديد اما ميرفت فكانت تقف كالعصفوره المدبوحه فكاد كان قلبها سيخرج من مكانه من شده الالم.
منصور بوجع :هيجي يوم وتعرفي انك عملتي صح.
ميرفت بالم قاتل: خلاص ي بابا انا موت واندفنت اعتبر ان ميرفت بنتك ماتت خلاص ي بابا وانتهت.. يتبع الفصل الخامس اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent