رواية كريم وغرام الفصل الثالث 3

الصفحة الرئيسية

رواية كريم وغرام "جوزي ضربني وانا حامل" البارت الثالث 3 بقلم مي علي

رواية كريم وغرام كاملة

رواية كريم وغرام الفصل الثالث 3

روحت للبنت بتاعة المعمل
وهددتها وكنت شديده قدامها
وحكتلي كل حاجه وقالت ...
والله العظيم انا معملتش حاجه انا مليش ذنب
- اومال مين اللي عمل كده
- انا هفهمك
انا الست اللي شوفتيها معايا دي تبقي خالتي اخت امي
وهيا اللي مشغلاني هنا معاها ف المعمل
انا بشتغل سكرتيره للمعمل والعياده
وهي جاتلي هيا والست اللي استلمت التحاليل
وقالتلي أن في موضوع أنها قصداها ف خير وأنها معرفه قديمه
- الست اللي جت استلمت التحاليل هيا اللي جت لخالتك وخالتك قالت إنها معرفه قديمه
- ايوه
وحكتلها قصه كده مدخلتش دماغي وفضلت تجيب كلمه من الشرق وكلمه من الغرب
بس الحقيقه اللي قالتها ان انتي اتجوزتيه غصب عنها وهيا عاوزه تتطفشك من البيت وكده
- وبعدين
- عرضت خمس تلاف جنيه مقابل خدمه
وهي اننا نزور التحليل بتاعك
طبعا كان مستحيل بس هيا فضلت تقنعنا وزودت الفلوس حبه وبقم سبع تلاف
خالتي قالتلها ولو جت وعملت مشكله قالتلها أنها متأكده انك هتيجي تاني انتي وجوزك وهيا هتديكي التحاليل وهو موجود ولما تيجي لازم احنا الاتنين نكون بنتكلم بثقه عشان متشكيش ونعرض عليكي نعملك التحليل تاني
بس انتي وفرتي علينا ده وانتي اللي طلبتي
للكاتبه مي علي
- طب ماشي انا معاكي
التقرير ممكن يتزور عادي طباعه وكده إنما بقي الاختبار ده عملتوه ازاي
- هيا قالتلنا وقتها انك عشان تصدقي أو مش انتي عشان جوزك يصدق لازم يبقي ف اختبار حمل
قولنالها هنجيبو منين قالت اي اختبار قديم لحاله مثلا
أو ندور علي واحده حامل
طبعا الكلام يخوف ومسؤليه وزفت
ف اختي الكبيره حامل
وكانت طالبه تعمل تحاليل وكده بس انا كنت منفضه
ف اليوم ده انا روحتلها بنفسي وجبت منها عينه
وحفظتها
لحد مانتي جيتي وفصلتها وعملت بيها الأختبار وكل ده اقسم بالله كان صدفه
هيا اللي كانت بتفكر مش احنا
- واديتكو الفلوس طبعا
- اديتنا خمسه بس وقالت الباقي لما تطير من البيت وفوقيها الحلاوه
قولنلها ممكن يقتلها وهنروح ف سين وجيم قالت لا كبيرو هيطلقها وانها هتمنعو يتهور اكتر من كده
والله ده اللي حصل
- طب بقولك اي
الست التالته اللي جت معانا اول مره سحبتي مني
كانت موجوده معاها ولا لا
- الصراحه لا هيا جاتلنا لوحدها
- تمام
اسمعي بقي انتي لا شوفتيني ولا انا شوفتك ومتقلقيش من حاجه ده لمصلحتك حتي خالتك متعرفيهاش
وانا مش هاجي جمبكو اتفقنا
- كتر الف خيرك والله انا اسفه
- مش المهم تعتذري المهم. تتقي الله ف شغلك عشان كان ممكن اموت فيها وانتو تروحو ف داهيه
- توبه والله توبه
- انا هقوم وزي مقولتلك
يلا سلامو عليكو
- مع السلامه
وخرجت وانا دماغي هتنفجر
بقي كده يا صباح الكلبه
طب والله العظيم لا اكون دبحاكي بإيديا دول
وخرجت من باب المعمل للشارع
ومشيت
فجأه لقيت كريم قدامي
- كان فيها حاجه لو كنتي قولتيلي انك جايه هنا
- وفيها حاجه لو طلقتني وحليت عن دماغي
- طب امشي اما اروحك وياريت تشيلي الفكره دي من دماغك ها عشان مش هتحصل
مشيت جمبو وفجأه لقيته شد دراعي وقال ...
تعالي أما اعزمك علي كشري تعالي ندخل ناكل جوه ونتكلم
للكاتبه مي علي
- لا مش عاوزه مش قادره اكل
- يلا بس
- قولت لا
- خلاص يبقي هروحك واجبلك كشري ناكله بقي ف البيت
سكت ومردتش عليه
وفعلا روحني
وسابني قدام باب البيت
وخرج
دخلت ع الشقه
وفضلت قاعده وشويه وجه
وفضل يتحايل عليا بس أخد منه الاكل
وبعد مرار اخدته منو وركنتو مكلتش
وحس أنه فعلا خلاص اتقفلت منه فسابني وخرج وهو زعلان
وقفل الباب وراه
اول ما خرج اخدت الكشري وقعدت أكل
هل انا بحبه لسه
طب ممكن اسامحه
للكاتبه مي علي
لا مش لازم اسامحه ع الأقل دلوقتي
هو اصلا هيكرهني بعد اللي هعملو ف اهلو
هوريكي ايام سوده يا صباح
عدي تلت ايام وانا مبخرجش من باب الشقه
والدنيا تضرب تقلب بره
وتاني يوم
صحيت بدري
وسمعت صوت صباح وضحي تقريبا راجعين من بره وطالعين
فضلت واقفه لحد ما الباب اتقفل
ف الوقت ده مبيبقاش في حد ف البيت
لا سعد ولا كريم ولا حتي باسم
وعمي ومراته اجرو مطرح قريب من المستشفي عشان شهد اللي لسه مفاقتش ومتأكده أنهم عملوا فيها حاجه
سعد وضحي
للكاتبه مي علي
معرفش اي اللي حصلي بس مبقاش يهمني يعرفو ولا لا
كنت ناويه ادبح صباح واللي يحصل يحصل
سحبت سكينه وخبيتها معايا
وفتحت الباب وطلعت
وانا فاكره ان كل واحده ف شقتها
طلعت عند شقة صباح عشان أوجهها وادبحها بأديا علي اللي عملتو فيا
ولسه هخبط
سمعت صوتها هيا وضحي بيتكلمو بس
قربت عند الباب وسمعت
ضحي بتقولها ....
اهي ممتتش ياختي ولا حتي طلقها وبقي بيجري وراها عشان تسمحو
مش كنا اديناها حقنة هوا ف المستشفي وخلصنا
لا كريم بعد ولا المحلات والأراضي جم ولا انتقمنا
اومال كل ده عملناه ليه
صباح ...
بسبع ترواح البت دي
اعمل اي بس اكتفها واخنقها بأيديا
للكاتبه مي علي
ضحي ...
مرات عمي انتي وعدتيني تخلصيني منها وترجعيلي باسم والمحل والأرض
شوفي صرفه غير دي
احنا خلاص البيت بيتطربق فوق راسنا
عمي ومشي بعد ماطلقك ومسبش حاجه
وباسم ومتعلق بالزفته اللي تحت اللهي متوعي تخرج
ده غير شهد اللي ممكن تفوق ف اي لحظه
وتتكلم باللي شافتو
- وطي حسك يابت
- اه مانتي خاسس عليكي اي انا اللي هروح ف داهيه مش انتي
قتلت اختي بأيدي
- كنتي هتستنيها لما تفضحك وتشوفك مع جوزها
- الضربه اللي ادهالها سعد كانت شديده اوي عليها اديلها كتير ف الغيبوبه
لو كانت فاقت كانت هتبقي مصيبه
- لا كانت هتمسكها عليكي زله هيا فارق معاها اي
- لا انا امسك زلل اه يتمسك عليا زلل لا
- جدعه المهم عملتي اي مع سعد عرفتي تاخدي منه الورقه
- لا ابن الأروبه شايلها
نفض شهد ف كل حاجه وكل حاجه بقت بتاعتو
شفط نصيبها كلو ف كرشو
جاي من الشارع يورث ع الفاضي
للكاتبه مي علي
- اومال كل ده بتهببي اي
انا الواد ده اقتله ولا انه ياخد مليم من الورث ده ولا يبقي زيو زي عيالي
- طب هنعمل اي
- توقعيه يابت ادحلبي كده وحطيلو العقده ف المنشار وقوليلو اثبتلي انك بتحبني يكتبلك الحاجه اللي اخدها من شهد عشان ميفضحهاش
- والله عملت كده ومفيش فايده انا خايفه أحسن باسم يعرف اني بخونه يا مرات عمي
- متخفيش طول منا وراكي
وبعدين محنا بنعمل كل ده عشانه يعني
عشانا كلنا
- طب وبعد ما نرجع حقنا ويبقي كلو لعيالك
وباسم فضل زي مهو معايا بطريقته الزفت دي
هتعملي اي ياختي ساعتها
- اومال احنا عاوزين نخلص من البت اللي تحت ليه
عشان يخلالك البيت مع باسم وحاجتكو تكبر
وكده يبقي الورث كله مخرجش من بيتي
كريم وباسم اللي هيقوشو
ولا الحوجه لأبوهم الكلب ده
للكاتبه مي علي
- طب لو عمي رجع اي اللي هيحصل
- لا ده حسابو معايا بعدين
المهم دلوقتي تحاولي تجيبي الورقه منه بالذوق بالعافيه انشالله تسرقيها
ولو معرفتيش
يبقي مفيش غير أننا نقتلو
- ياخبر اسود
ده احنا هنلبسها لبس
- لا يابت ديته يخرج من هنا ويروح للشمامين صحابو بيقعدو ف أماكن مفيهاش صريخ ابن يومين
واحد ابن حلال كده يديلو طلقه ولا يغزو بسكينه وخلصت
تبان سرقه تبان قتل المهم نخلص منه
بس تلاقي الورقه
لازم التنازل ده انتي سامعه
- خلاص ماشي
- يلا اتكلي علي شقتك
عشان صدعتيني
وعاوزه اخد دوش يلاااا
- طب انا طالعه
لو عوزتي حاجه ابقي اندهي عليا
طبعا لما سمعتها بتقول اسمعي شقتك
للكاتبه مي علي
جريت جري ع السلم
ونزلت ع الدور اللي تحت ولزقت ف الحيطه
لزق
لحد ما طلعت وقفلت بابها وراها
نزلت جري
وانا بنهج
الله يخربيتك يا صباح يا بنت الابلسه
يعني عارفه أن ضحي بتخون باسم مع سعد
وبيخططو يقتلوه
وتقتلني
عشان الورث كله والبيت باللي فيه يبقي ليها ولعيالها حتي نصيب شهد
للدرجه دي
تموت اختها وأخو جوزها
بس لا العيب مش عليها العيب علي راس الحيه اللي ممشياها زي ماتكون عملالها غسيل دماغ
حسابك تقل اوي معايا يا صباح
اقول لمين بس يارب
اعمل اي
اوقعهم ف بعض ازاي بس
اقول لكريم
تؤ لا يا غرام انتي اتجننتي ولا اي
ده ابنها مهما كان
فكري يا غرام فكري
شويه والباب خبط
للكاتبه مي علي
كنت لسه واقفه مكاني
بلعت ريقي بالعافيه
فتحت الباب لقيته باسم
- ازيك يا غرام
- باسم
- اي مالك وشك اصفر ليه
- مفيش حاجه
- طب مفيش اتفضل
- اه اتفضل
دخل وقعد
- لقيتك مش باينه بقالك كتير قولت اسأل عليكي
- معلش كنت تعبانه
- لا سلامتك يا غرام الف سلامه
- اعملك شاي ولا حاجه
- يااااه اول مره تضيفيني عندك
ماشي مفيش مشكله
دخلت فعلا ولعت ع الشاي
ولقمت
سمعاه بيتكلم
فزعقت وقولت ..
بتقول اي
ثواني اصب الشاي واجي
ومسكت البراد بصب الشاي
لقيته داخل المطبخ وبيقولي ..
بقولك انهارده شوفت واحده ف منطقتكو القديمه
تشبه امك تمام .. يتبع الفصل الرابع اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent