قصة جميلة ويوسف كاملة جميع الفصول بقلم مريم حسن

الصفحة الرئيسية

قصة جميلة ويوسف كاملة بقلم مريم حسن عبر دليل الروايات

قصة جميلة ويوسف الفصل الأول

_ انا هخطب 
جميلة = اييهه؟؟ بتهزر صح 
يوسف : ههزر لية يا جميلة اكيد مش بهزر انا فعلا قررت اخطب 
جميلة = عارفة انك بتحبني وبتموت فيا عشان كدا هتخطبني ، هتخطب بنت خالتك حبيبتك صح 
يوسف : اييه حيلك حيلك لا انا بجد قررت اخطب واحدة كانت معايا ف الكلية بحبها وحصل بينا كلام من فترة 
"اتبدلت ملامح وشي من الخوف والفرحة للصدمة ، انا بحب يوسف ابن خالتي من زمان م شايفة غيرة انا وهو صحاب جدا بيحكيلي علي اي حاجه في حياتة هو مفيش تفصيلة ف حياتي الا وهو مش عارفها ، عمري م قولتلو ان بحبو عشان انا واحدة خوافة ، ااة انا خوافة اخاف اقولو يطلع مبيحبنيش زي منا بحبة كويس ان مقولتلهوش ع اد منا حزينة وقلبي واجعني بس فرحنالة عشان هو فرحان ان هيخطب اللي بيحبها ، بس هو طول السنين دي مشافش حبي لية مشافش اهتمامي بية دا حب ، لمعة عيني كل ما بشوفو ملحظهاش طيب ، طب هو لية مقاليش ع حكاية البنت اللي بيحبها لية خلاني زيي زي الغريب.."
جميلة: مبروك يا يوسف ربنا يتمملك علي خير عن اذنكو 
دخلت اوضتي ونا خلاص مش قادرة عيط ، عيط جامد معرفتش اعبر عن اللي جوايا بكلمة واحدة ، عيني من كتر العياط وجعتني ونمت ، صحيت تاني يوم لقيت يوسف عندنا ومعاة خطيبتة 
خطيبتة كانت حلوة وجميلة جدا ملامحها حلوة اوي ، دخلت سلمت عليهم وقعدت معاهم شوية ودخلت اوضتي تاني ، خطيبتة كانت رقيقة وروحها حلوة وهادية ، قررت ان لازم اطلعو من قلبي واشيلو من تفكيري عشان مينفعش خلاص هما دلوقتي ف حكم المخطوبين ، يوسف مبقاش ليا حق فية زي زمان ، مش هنخرج كتير ونفضل نتكلم زي قبل كدة، بس خطيبتة متعرفش عنو كل حاجة متعرفش هو بيحب اية وبيكرة اي ، انا عارفة كل حاجة عنة انا اللي دايما اللي بهتم بية كأنة ابني مش ابن خالتي  انا قلبي واجعني جدا فوق م اي حد يتصور وحزينة جدا بس انا حتي مش عارفة اعمل اية 
يوسف خطب وبعدنا عن بعض جدا ، كانت ايامي مملة اووي انا مكنتش بخرج من اوضتي اصلا نفسيتي تعبت جدا والكل لاحظ دا ، بس كنت بتهرب من اي حد يسألني مالك عدي شهور ونا نفسيتي لسة تعبانة ومش عارفة اخرج من اللي انا فية ، مش عاوزة اخرج للشارع وللنور ،،كان هو دايما اللي بيخرجني ، كان مخليني مش عاوزة حد غيرة اصلا ف حياتي 
" الخذلان ، صعب جدا تكون معلق كل حياتك علي شخص معين ويخذلك ، بالنسبالي دا خذلان ان شخصك المفضل اللي كنتو بتبقو مع بعض ف كل حاجة يبعد عنك مرة واحدة وكلة بيجي مع بعضة الموضوع بيبقي صعب ومتعب جدا" 
انهاردة كتب كتاب يوسف ،كان فرحان بيها اوي ، كان نفسي ابقي مكانها بس ربنا اكيد لية حكمة ف كدا انا واثقة ان ربنا هيعوضني خير 
(بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير) 
يوسف خلاص بقي متجوز ونا مبقاش يحقلي فية اي حاجة من بعد م كنا اقرب اتنين لبعض ل ابعد اتنين ، كنت فرحنالة عشان هو فرحان كان شكلهم مبهج وجميل .
كنت بحاول اطلع نفسي من اللي انا فية ب اي طريقة غيابة عني وجعني مليش صحاب غيرة 
كنت قاعدة ف يوم ف اوضتي وماما دخلتلي وقالتلي ان يوسف برا عاوزني ، استغربت جدااا ، يوسف وعاوزني مش عارفة لية خوفت بس خرجت عادي 
_ اهلا ازيك يا يوسف عامل اية 
يوسف = مقولتليش لية انك بتحبيني.. يتبع الفصل الثاني اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent