رواية ياسمينا الفصل الثاني - بقلم ايمان صالح

الصفحة الرئيسية

  رواية ياسمينا الفصل الثاني بقلم ايمان صالح عبر دليل الروايات

رواية ياسمينا كاملة بقلم ايمان صالح

رواية ياسمينا البارت الثاني 

ابتعد عنها وهو يضحك بصخب نظرت له وهي لا تدرك ماذا يحدث او لماذا يضحك هذا الاحمق 
_ ياسمين 
_ عايز اي 
_ مالك تنحتي كده ليه 
_ملكش دعوه انت عايز اي دلوقتي 
_ ما خلاص يا اختي مش عايز منك حاجه 
_ احسن برضه وسع كده عايزه امشي 
_ انتي بت رخمه علي فكره 
_ انا طيب شكرا ليك 
_ استني 
_ اووف انت بارد لي كده عايز اي دلوقتي 
_ كنت عايز رقم البنت وانتي ضيعتي الفرصه 
_ عارف لو مسكتش و بطلت تقف في طريقي هعمل اي 
_ اي 
_ هروح اقول ل مني اختك و هقول ل طنط كمان 
_ مجنونه و تعمليها خلاص يا ستي انا اسف 
_ طيب وسع كده 
_ طب استني هاتي رقمك 
_ نعم يا اخويا وعايز رقمي لي إن شاءالله 
_ عادي مش انتي مجبتليش رقم البت 
_ احمد اخفي من وشي دلوقتي 
_ طب انا اسف هوصلك 
_ لا يا اخويا شكرا و بعد اذنك متقفش في طريقي تاني ولا تكلمني 
_ لي بقي 
_ هو كده يا بتاع البنات 
*أخرجت له لسانها و ذهبت سريعا قبل أن يلحق بها 
نظر مكانها بذهول و طرق يده بلاخره واردف 
_ يا بنت المجنونه 
**
دلفت الي الشقه وأغلقت الباب ووضعت يدها موضع قلبها وكانت تحاول تهدئت نفسها 
بعد قليل خرجت والدتها لها 
_ في اي يا بت مالك 
_ هه مفيش يا ماما 
_ اومال مالك مش قادره تاخدي نفسك ليه كده 
_ لا ابدا يا ماما انا كويسه 
_ هو. انتي كنتي بتجري 
_ هه اها اصل 
_ اصل اي 
_ في كلب كان بيجري وانتي عارفه بخاف منهم 
_ من أمتي ده وانتي بتخافي من الكلاب 
_ لا ما هو جري ورايا وانا معرفتش اعمل اي 
_ طيب يا اختي ادخلي جوه وغيري وتعالي ساعديني في الاكل 
_ انا عندي مزاكره انا ثانويه عامه يا ماما 
_ طيب ادخلي وياريت تنفعي مع ان البنات آخرها بيت جوزها عملوا اي ال أتعلموه خدوا منه أي 
"اشاحت بيدها و تركت والدتها ودخلت غرفتها والقت نفسها علي الفراش وتنهدت بعمق 
" بعد قليل قامت بتبديل ملابسها و أدت صلاتها وبدأت صلاتها 
" بعد عدت ساعات قد انتهت من كم كبير من المزاكره وقامت بوضع يدها علي رأسها واردفت 
_ يارب انا تعبت كتير اووي من ثانويه عامه زهقت منها حقيقي يارب ادخل كليه ألسن يارب انا بعمل ال عليا 
" سمعت طرق الباب و دلف أخيها عادل إليها 
_ ياسمينا 
_ طالما قولت ياسمينا تبقي رايق ها عايز اي 
_ هعوز منك اي يا اختي المهم 
_ قول 
_ انا هروح أخطب النهارده 
" قفزت سريعا بفرحه وصفقت بيدها و احتضنت أخيها بسعاده كبيره 
_ الف مبروك بجد وهبقي اخت العريس 
_ اي يا بت في اي الله يبارك فيكي ومش هقولك عقبالك غير بعد الجامعه 
_ اكيد يا روحي بس خلص انت الاول وبعدها نقرر بخصوصي انا 
_ ماشي يا لمضه هانم 
_ مقولتليش مين العروسه 
_ ملك 
_ ملك مين 
_ لا دي اخت واحد صاحبي انتي متعرفيهاش 
_طيب هاجي معاك 
_ لا تيجي معايا فين احنا رايحين نتفق الاول 
_ بالله عليك خدني معاك عايز اغير جو 
_ مش هينفع والله هنتفق الاول وبعدها هبقي اخدك افسحك 
_ اممم طيب 
_ اضحكي مش عايز اشوفك مكشره 
" نظرت له وابتسمت ثم ابتسم لها و غادر '
** 
" في مكان آخر كانت تجلس اروي علي مكتبها في الوقت التي كانت تذاكر فيه ياسمين 
" كانت تجلس والحقد يأكل قلبها وتمسك هاتفها 
_ اي يا راندا عامله ايه 
_ الحمدلله يا اروي انتي اخبارك ايه 
_ مش كويسه 
_ لي كده بس 
_ لسه مزكرتش 
_ لحد دلوقتي 
_ اها 
_ ولا انا برضه بس انتي مزكرتيش لي 
_ البت ياسمين دي غيظاني اووي 
_ ازاي 
_ كل المدرسين بيحبوها مش عارفه علي اي 
_يمكن عشان شاطره 
بحقد_ متقوليش شاطره دي فاشله 
_ خلاص اهدي شويه هي عامله نفسها شاطره 
_ ايوه كده والله لوريها 
_ هتعملي اي 
_ دلوقتي تشوفي عشان يبقي مستر حازم يشجعها كويس 
_ طيب هتعملي اي 
_ اقفلي دلوقتي و بكره هتعرفي 
**
" في صباح اليوم التالي قامت ياسمين بعد نوم ثلاث ساعات  فقط قامت بالمراجعة لانها تعلم هذه السنه صعبه ولكن تعملها بتحدي 
" أدت فرضها وراجعت وقبل خروجها قابلت أخيها عادل 
_ ياسمينا انتي صاحيه بدري لي 
_ عندي درس مهم و كنت براجع 
" اقترب منها ووضع كفه علي أحد خديها 
_ ربنا يوفقك يا حبيبتي 
_ يارب 
_ خلصي بدري واجعي عشان هعرفك علي ملك 
_ بجد 
_ اها يا حبيبتي بجد 
_ طيب سلام بقي عشان الحق الدرس 
_ ماشي ربنا يوفقك 
_ يارب 
" ذهبت الي درسها و دلفت وهي تمسك أحد مراجعتها ولا تتحدث مع أحد أمام حقد اروي أحدي زميلاتها 
" بعد قليل دلف المستر وقام بالتحدث عن أهميه هذا الدرس قام باول سؤال وأجابت عليه ياسمين بدقه بعد قليل سأل اروي و لم تستطيع الاجابه عليه وقامت باسمين باجابته باجابه نموذجية 
" بعد انتهاء الدرس قام الأستاذ بنداء علي ياسمين لكي تأتي إليه 
_ نعم يا مستر 
_ ماشاء الله كنتي ممتازه النهارده يا ياسمين 
_ شكرا لحضرتك يا مستر 
_ انا عايزك تفضلي كده علي طول عشان تطلعي من الاول 
_ إن شاءالله هكون عند حسن ظن حضرتك بعد اذنك 
_ اتفضلي 
" خرجت لكي تعود إلي منزلها لان لايوجد لديها الا درس واحد فقط 
"وأثناء سيرها وجدت من يتحدث إليها 
_ ياسمينا 
_ انت تاني انا مش قولتلك متقفش في طريقي والله هقول لأبيه عادل 
_ استني بس انتي فهمتي غلط 
_ وايه هو الصح حضرتك 
_ انا ا 
_ انا مش عايزه اسمع منك حاجه بعد اذنك 
_ استني والله انا جاي اعتذر منك أنا آسف 
نظرت له بعدم تصديق _ نعم 
_ والله اسف اني رخمت عليكي 
_طيب بعد اذنك 
" همت بالرحيل وأثناء ذهابها عثرت باحدي الحجار وكانت علي وشك الوقوع ولكن يد احمد أمسكت بها من خصرها ونظر إلي عينها 
_ حاسبي 
" علي الجانب الآخر كانت تبتسم بخبث بعد انا ألتقطت أحدي الصور 
ابتسامه خبيثه_ الله يا ست ياسمينا شوفي بقي هتعملي اي انتي جيتي في ملعبي 
google-playkhamsatmostaqltradent