قصة كنز الموت كاملة من الفصل الأول للأخير

الصفحة الرئيسية

قصة كنز الموت كاملة جميع الفصول من الفصل الأول إلى الفصل الاخير عبر دليل الروايات للقراءة والتحميل 

قصة كنز الموت الفصل الأول

انا (مروان) ممكن وانت بتقرأ القصه دي اكون انا ميت انا نشرت القصه دي عشان تكون حكمه و عبر للناس.
الحكايه بدأت لمه انا و اخويا (محمد) و صحبي (محمود) كنا بنتمشي في المنطقه احنه في منطقه هاديه شويه ومفيهاش سكان كتير
واحنه متعودين نخرج نتمشي احنه التلاته كتير 
.
واحنه بنتمشي شفت حاجه بتلمع علي الارض بعيده اول ما شفته رحت انا وصحبي واخويا لقتها قطعة خشب و ومظغرفه بالفضه   حولت اخرجها طلع صندوق كبير فضلاً احنه التلاته نحاول نخرجه لغايت ما طلعنه و حولنا نفتحه معرفناش اخذته وأديته لأبويا عشان يفتحهولنا
.
بس الغريب اني الصندوق ده كان ملوش قفل وله كلون وله اي حاجة خشبه مسكه في خشبه منغير حاجة ما تمسكهم في بعض
.
ابويا قال :- الصندوق ده غريب اول مره اشوف صندوق كده بكره هجيب حد يفتحه
.
طبعا كلنا بنحلم بالي في الصندوق عشان كان كبير وتقيل يعني كنز العمر الي هيخلينا نتغني
.
تاني يوم صحبي (محمود) جه و قعد عندنا لغايت ما ابويا رجع من الشغل ومعي رجل نجار عشان يفتح الصندوق فضل سعات يحاول معرفش
.
وقال النجار :- اني الصندوق ده قديم وهو شاكك اني معمول عليه عمل او حاجة عشان ميفتحش واقترح علينا اني احنه نودي عند شيخ عشان يفتحه وفعلاً سمعني الكلام وطلعنا علي راجل بيفهم في السحر والحاجات دي
.
الرجل ده فضل وقت طويل حاطيت ايده علي الصندوق شويه وقال :- ده مش هيفتح غير بدم طفل رضيع عمره ست شهور
.
ابويا رد وبعصبيه:-انت عوزني اموت طفل عشان افتح الصندوق
.
الرجل:- انا مقولتش تموته انا قولت دمه يعني جرح بسيط وصغير عشان تفتحوا الصندوق وأنت حر
.
ابويا قام وادي الرجل ده فلوس و خدنا الصندوق ومشينا
.
واحنه في العربيه صحبي محمود قال:- وهنجيب منين دم الطفل ده
.
أبويا:- مش عارف بس هنتصرف بكره تتحل
.
وفعلاً تاني يوم ابويا جاب ازازه صغيره فيها دم ولمه سألنا جبته منين قال اني صحبه كان مزنوق في فلوس عشان لسه مخلف فطلبت منه الدم ده مقابل مبلغ من المال
.
وأتصلت ب(محمود) يجلنا عشان نفتح الصندوق وجالنا
.
وفعلاً حطينه الدم على الصندوق وفتح اول ما فتح شوفنا الي عمرنا ما شوفنا دهب
.
دهب ملوش اول من اخر دهب كتير اول ما شافوا كلهم فضلو يمسكوا فيه ومخدوش بلهم من الورق الي كان موجود في الصندوق ورق كتير بس انا مسكته عشان قرأ الي فيه والمشكله في الي قرأته..

الفصل الثاني

توقفنا في الجزء الأول على أني أبويا جاب دم الطفل المطلوب لفتح الصندوق من صحبه وفتحنى الصندوق
.
وبعد ما فتحنه الكل كان مذهول بالدهب و محدش خد باله من الورق إلى فى الصندوق غيري انا 
.
كان ورق كتير وشكله قديم مسكته وبدأت اقرأ اول ورقه كان مكتوب عليه التاريخ سنة ١٨٧٠م الورق كان بتتكلم عن الصندوق و مين صاحب الصندوق ده
.
الصندوق ده كان بتاع راجل تاجر كبير كان خلص تجارته و ده الربح بتاعه ولمه كان مروح لأهله اتقتل واتسرق الصندوق
.
التلاته إلى قتلوا الراجل ده وسرقوا الصندوق كانوا قطاع طرق و موتوا بعض عشان الدهب بعد ما فشلوا في تقسيمه بسبب طمع كل واحد منهم
.
والي كتب قصتهم زوجة واحد منهم المهم الست دي خدت الصندوق بالدهب ودفنته عشان يكون لأولادها الاتنين
.
عشان الأولاد تكبر تلاقي مال يسعدهم  وبعد عشرين سنه الام تقول على مكان الكنز لأولادها ويروحوا الاخين عشان يخدوا الكنز ولكن الأخ الكبير يطمع
.
ويقول اني هو أحق بالكنز ليه لوحده الاني هو رب الاسره وتشتعل النار بين الاخين ويقتل الأخ الصغير الكبير
.
ويحكم على الأخ الصغير بالأعدام وتقول الأم :-اني ده كنز الدم واني نفس الكنز كان السبب في موت زوجها وأولاده الاتنين فتقوم الأم بكتب القصه و وضعها في الصندوق و دفنه مره آخره ولكن في الصحراء على أمل اني محدش يلاقيه
.
ولكن بعد خمسين سنة في عام ١٩٤٠م كان في اربعه أصدقاء وجدوا الكنز ولكن كل واحد منهم طمع في الكنز لنفسه فوضع كل واحد منهم للثلاثه الآخرين السم في الطعام فماتوا جميعاً.
.
فوجد ساحر الكنز وسط الاربعه المسمومين ولكن كان هذا الساحر حكيماً
فماذا فعل بالكنز؟.. يتبع الفصل الثالث والاخير اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent