رواية بنت البواب الفصل السابع والأخير بقلم اية عادل

الصفحة الرئيسية

  رواية بنت البواب الفصل السابع والأخير بقلم اية عادل

رواية بنت البواب كاملة

رواية بنت البواب البارت الأخير

نزلت من عند دكتور رامي وانا مضايقه جدا وكنت عايزه اموت حرفيا طيب هو هيقول عليا ايه ، انا مش عايزه اشوفه تاني ، طيب ماجيش تاني الجامعه ، روحت المحل وانا منهاره من جوايا واتصلت ب روان وقولتلها تعدي عليا وأول ماروحت لقيتها جايه 
بتقولي ايه ياستي عايزه ايه مالك 
قولتلها دكتور رامي الدكتور اللي بيدرسلي في الجامعه لقيته من ضمن الزباين اللي بوديلهم الخضار 
قالتلي وايه المشكله ولا عيب ولا حرام انتي يا بنتي شايفه نفسك قليله ليه انتي انسانه عصاميه وبتشتغلي وبتكملي تعليمك وأي حد يفتخر بيكي يا حبيبتي 
قولتلها عمرك ماهتحسي باللي حسيته لما شوفت الدكتور انا مش عارفه لما اروح الجامعه هعمل ايه 
قالتلي في ناس بتبقي حياتهم أصعب منك بكتير وفي بيمشو غلط انتي أحسن من غيرك يا يسريه قولي الحمد لله 
قولتلها الحمد لله ، قوليلي بقي انتي اخبارك ايه 
قالتلي انا ياستي تمام وهقولك علي مفاجأه كمان انا احتمال اتجوز كمان كام شهر لما اخلص السنادي 
قولتلها الف مليون مبروك انا فرحتلك اوووي 
قالتلي عارفه والله بس انا خايف اوي مسؤوليه وحياه تانيه 
قولتلها هتتعودي كل حاجه في اولها ليها رهبه بس هتتعودي 
وخلصنا كلام ومشيت وانا شطبت وطلعت نمت وتاني يوم روحت الجامعه لقيت دكتور رامي بيدور عليا وبيقولي 
دكتوره يسريه ، ازيك 
قولتله الحمد لله 
قالي انا اسف 
قولتله علي ايه 
قالي انك اضايقتي من الموقف بتاع امبارح 
قولتله وانا متوتره لا مش زعلانه 
قالي انا احترمتك جدا انا اول مره اصادف بنت زيك مجتهده في دراستها وكمان في شغلها 
قولتله شكرا 
قالي لو عوزتي اي حاجه كلميني ، سلام 
قولتله سلام 
حضرت محاضراتي وروحت ويومي كان عادي جدا 
وبعد كام يوم لقيت رنا داخله عليا بتقولي هو انتي مش هتبطلي اللي بتعمليه ده يا خضريه انتي ولا يابوابه ولا يافلاحه 
قولتلها انتي جايه هنا عايزه ايه 
قالتلي انتي مالك ب دكتور رامي ، ايه عاجبك ، طب ماتبصيش لفوق اوي كده اخرك يعرفك يومين 
قولتلها انتي قليله الادب وعايزه تتربي انتي فاكره اني هسكتلك ولا ايه جايه لحد مكان أكل عيشي وتعملي كده لا انتي تتلمي
قالتلي انتي فاكره اني مش عارفه انه بيدرسلك في الجامعه !! انا عارفه وانا اللي خليت ماما تبعتك لحد عنده بالخضار عشان يعرف انتي اخرك ايه 
قولتلها بضحك لا جدعه ياختي انتي فاكره اني بيني وبينه حاجه تبقي مجنونه ده مجرد الدكتور اللي بيدرسلي انتي اللي مريضه واطلعي بره بقي 
مشيت وهي محروقه من كلامي وانا كنت مستغربه كلامها ايه اللي هي بتقوله ده انا مافيش بيني وبين دكتور رامي اي شيء ، حكيت ل روان وكان رأيها اني احكي ل دكتور رامي كل حاجه واشتكيله 
بعد يومين شوفت دكتور رامي 
قولتله دكتور رامي ممكن اتكلم مع حضرتك شويه
قالي طبعا ممكن تعالي نقعد في الكافيتريا 
روحت وقولتله انا هكلم حضرتك وهشهدك علي كل اللي حصل معايا ، جايز مش فاكرني 
قالي لا فاكرك انتي اللي كنتي بتشتغلي في عماره استاذ ياسر جوز خالتي 
قولتله تمام ، انا من يوم ماجيت العماره وانا صغيره وانا بتعامل وحش جدا من رنا وحقيقي هي خلت عندي عقده اني ماتعاملش مع اي حد عشان مايبقاش زيها ، وسيبنا العماره من عمايلها والحمد لله ربنا فتح علينا وبقي عندنا محل خضار وفاكهه وبنوصل الطلبات للمنازل ، امبارح لقيت رنا جت المحل واتهمتني اني بيني وبين حضرتك حاجه والمفاجأة ان هي اللي خلت مامتها تبعتني ليك عشان تكسرني 
دكتور رامي قاطعني وقالي تقبلي تتجوزيني 
تفاجئت من اللي اتقال ومابقيتش برد 
قالي انتي انسانه محترمه وتستاهلي كل حاجه كويسه وانا هعملك كل اللي انتي عايزاه
قولتله طيب ممكن امشي لأني مش قادره اقعد 
قالي طيب تعالي اوصلك 
قولتله لا معلش مش هينفع 
قالي انا ماعرفتش ردك 
قولتله ممكن نتكلم في اي وقت تاني معلش وسيبته ومشيت
مانكرش انه انسان محترم وانا ماكنتش احلم ان يتقالي كده منه لما روحت حكيت ل ماما وروان اللي حصل وطنط اميمه اصرت اني اطلعلها وتتكلم معايا
 وقالتلي يسريه انتي زيك زي روان عندي ، انتي مش قليله ولازم تحسي بقيمه نفسك ، وافقي يا حبيبتي بشروطك وماتتكسفيش وافتكري انك الدكتوره يسريه والخطوبه عليا ياستي 
لقيت صالح بيه جوز مدام اميمه قال لا اسمحولي بقي بعد اذنك يا اميمه الخطوبه عليا وفي احسن قاعه في مصر ربنا يتمملك بخير يا يسريه وماتقلقيش من مسأله الجهاز والحاجات دي عليا 
من فرحتي بكلامهم نسيت كل حاجه وقعدت افكر هقول ايه لما اشوف دكتور رامي 
وفعلا قابلته في الجامعه وساعتها حسيت اني فعلا مش قليله 
قالي يسريه انتي بتهربي ليه 
قولتله مش بهرب انا بس مش عايزه مشاعرك تنسيك انا اصلي ايه وان اكيد هيصادفنا مشاكل 
قالي بصي ياستي انا اسمي رامي سالم محمد عندي 38سنه والدتي ووالدي متوفيين اختي متجوزه وعايشه في كندا وانا بزورها كل سنه وخالتي انا بروحلها كل فين وفين وعلي فكره سبب ان رنا جاتلك هو اني اتكلمت مع خالتي وجوز خالتي عليكي واني عايز اتجوزك لما شوفتك قد ايه انسانه جميله ومحترمه ومجتهده ماكنتش اعرف ان الغل يوصل لكده 
قولتله انا موافقه 
قالي الحمد لله علي فكره قبل ماتقولي شروطك انا هاخد مامتك تعيش معانا وهتبقي مامتي زي ماهي مامتك 
قولتله وانا شروطي انك تعملي كرامه وتحافظ عليا انا وأمي 
قالي اكيد طبعا  ، هاه اطلب ايدك من مين 
قولتله من عمامي وخلاني في البلد وبعد كده هعرفك علي مدام اميمه وصالح بيه وروان اللي ليهم الفضل بعد ربنا في اللي انا فيه ده 
وعدت الأيام واتقدملي رامي واتخطبنا وفرحنا اهلي في البلد وعملنا قرايه فاتحه والخطوبه صالح بيه عملهالي وكل اهلي في البلد حضرو خطوبتي ورنا واهلها جم الفرح بس عشان تسمعني الكلمتين دول 
مبروك يابوابه 
وانا عملت نفسي ماسمعتش وعديتها لأن فرحه كل الناس اللي حواليا خليتني مابصش لأي شيء ممكن يضايقني 
وعدت الأيام وصالح بيه كتيلي شيك بمبلغ محترم أجيب بيه كل اللي محتاجاه في جهازي 
وبعد مرور 7 سنين الامور كلها اختلفت 
انا ورامي اتجوزنا بعد ما اتخرجت وبقيت دكتوره نسا وتوليد وخلفنا جني وقاسم 
روان اتجوزت آخر سنه في الجامعه وخلفت اميمه الصغيره 
مدام اميمه وصالح بيه مش بيسيبو بعض وبنت روان مش بتفارقهم أبدا 
امي قاعده معايا ومش هسيبها أبدا ورامي بيعاملها احسن معامله 
ورامي فتحلي عياده نسا وتوليد ودايما مساندني 
ورنا انا اللي ولدتها علي ايدي وللاسف جوزها طلع نصاب لو تفتكرو اللي كان بيوصلها كل يوم بعربيه شكل ودلوقتي بقت انسانه مكسوره ربنا يصلح حالها 
انا بروح البلد كل اسبوع وانا ورامي اشترينا حته ارض وعملناها عياده بسعر رمزي جدا عشان كل اهل البلد 
رامي : ايه يا يسريه مش كفايه كتابه بقي 
يسريه :كفايه يا سيدي 
رامي : حضري شنطتك عشان هنطلع اسبوعين دبي بمناسبه عيد ميلادك 
يسريه : بجد الله انا فرحانه اوي ، طب والولاد و ماما 
رامي : معاهم الشغالين وانا اتفقت علي كل حاجه خلاص 
ودي كانت النهايه اوعو تقللو من نفسكم الشغل مش عيب العيب أننا نمشي غلط ، اتعبو واجتهدو هتوصلو وافتكروني يسريه بنت البواب ، اسيبكم عشان احضر الشنط 
تمت .. رواية جديدة اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent