رواية بنت البواب الفصل الثالث بقلم اية عادل

الصفحة الرئيسية

رواية بنت البواب الفصل الثالث بقلم اية عادل

رواية بنت البواب كاملة

رواية بنت البواب البارت الثالث 3

طلعت ل روان وانا قلقانه عليها وخبطت عليها وقولتلها مالك يا روان خضتيني وفين طنط اميمه 
قالتلي ماما عند تيتا تخيلي جايلها عريس وشبه موافقه وهتقعد معاه كمان 
قولتلها طيب وانتي عرفتي ازاي هما اللي قالولك
قالتلي جدتي قالتلي مامت قعدت كتير من غير جواز ولازم تطمن عليها ان في راجل ساندها بدل قعدتنا لوحدنا 
قولتلها وانتي سيبتيهم ومشيتي 
قالتلي طبعا اقعد ازاي بعد الكلام ده ، تخيلي اشوف ماما مع راجل غريب
قولتلها طيب ماتزعليش
قالتلي وهي مضايقه وغضبانه اوي بقولك ايه الحل الوحيد اني اول ماتتجوز اروح اقعد مع بابا هيبقي احسن ما اقعد مع راجل غريب 
قولتلها لا طبعا ازاي تسيبي مامتك لوحدها انتي تسيبيها تتجوز وانتي خليكي في حالك وفي مذاكرتك هو ده سلاحك وبعدين اشتغلي واستقلي بحياتك 
قالتلي ربنا يسهل يا يسريه 
لقيت باب الشقه بيتفتح طنط اميمه جت وقالت انتي ازاي تمشي واندهلك ماترديش 
قولت استأذن انا 
طنط اميمه قالتلي خليكي يا يسريه هي مش حكيتلك كل حاجه خليكي يا حبيبتي ، اسمعي يا روان انتي مابقيتيش صغيره ولازم تعرفي سبب طلاقي من باباكي ، انا كنت دايما بقول حاضر وطيب ونعم وهو كان دايما يقولي لا وبلاش وانتي مالك وخليكي في نفسك ومالكيش حق ، كنت بدي وهو بياخد مني وقت ومجهود وطاقه وعمر حتي بعد الطلاق اتجوز وعاش حياته وخلف وانا كنت ببات لوحدي معاكي وانتي لسه ماكملتيش ال3سنين وكبرتك وعلمتك وربيتك وبعد ده كله جايه تحسييني بالذنب اني هتجوز يا روان طيب ليه ماقولتيش الكلام ده ل باباكي اللي كل اللي عليه يدفعلك مصاريف جه في مره قالك مالك جه في مره سهر بيكي وانتي تعبانه فكري فيا شويه يا روان 
دخلت مامت روان غرفتها وقفلت الباب وانا قولت ل روان ادخلي صالحيها انتي جايه عليها 
قالتلي هو انا فتحت بوقي يا بنتي 
قولتلها كفايه نظرتك ليها ، انا هنزل وانتي ادخلي شوفي مامتك 
لما جيبت نزلت لقيت شاب كده طالع قولتله استني انت مين 
قالي انتي مالك انا مين
قولتله هو ايه اللي انا مالي اتكلم معايا كويس 
قالي برخامه بقولك ايه انا طالع ل شقه استاذ ياسر ارتاحتي 
قولتله لا استني هطلع معاك 
طبعا طالعه متغصبه لأن شقه استاذ ياسر دي تبقي شقه رنا اللي انا وهي بينا مصانع الحداد ولما طلعنا لقيت استاذ ياسر باباها قالي في ايه يا يسريه 
قولتله الاستاذ بيسأل عليكم 
قالي أيوه ده الدكتور رامي ابن اختي 
قولتله طبعا بكسوف من اللي عملته معاه وطريقتي الناشفه معلش انا اسفه ماكنتش اعرف 
لقيت دكتور رامي بيقولي طيب طيب 
نزلت وانا مش عارفه اتلم علي نفسي بس هو اللي قليل الذوق صحيح هيجيبه منين ما هي العيله كلهم مايعرفوش يعني ايه ذوق اصلا 
وعدت الأيام و مامت روان اتجوزت صالح بيه بصراحه كان ونعم الزوج وكان بيعامل روان كأنها بنته خصوصا أنه ماعندوش اطفال و روان خدت فتره علي بال ما اتأقلمت علي الوضع 
وخلصت الثانويه العامه وجيبت 99%ودخلت طب ياااه حلم حياتي اخيرا واللي دايما كان بيساعدني طنط اميمه وروان دخلت هندسه طنط اميمه قبل ما ادخل الجامعه جابتلي شنطه سفر كبيره مليانه هدوم خروج وشنط وجزم وبرفانات وميكب وقالتلي الحاجات دي ليكي انتي داخله جامعه ولازم تبقي اشيك بنت لأول مره احضنها لأني كنت بتكسف منها بس كان لازم احضنها في اللحظه دي وقولتلها لولاكي بعد ربنا مكنتش عارفه انا هعمل ايه 
اخدت الشنطه ونزلت وانا فرحانه وقابلت وانا نازله رنا اللي مجموعها دخلها هندسه بس بالفلوس المرادي انا اللي بصيتلها باستحقار وتحدي ونزلت وماما قالتلي اعملي حسابك هنروح البلد بعد بكره هنقعد لحد ماالاجازه تخلص
 قولتلها يووووووه بقي بلد ايه ومالك بتقوليها زي مايكون طالعين شرم الشيخ 
امي قالتلي يخربيت ابوكي هتستعري من ناسك وأهلك بقولك ايه انا اول الفرحانين بشهادتك بس لو هتتكبري علينا يبقي تقعدي في البيت انتي فاهمه وهنروح البلد يعني هنروح البلد 
قولتلها يا امي افهميني ،اللي خلاني افكر في مشروع الفاكهة والخضار هو اني أهرب من كلمه بنت البواب واللي بيخليني ماروحش البلد هو الغلب اللي بشوفه في عينهم هناك انا عايزه ابقي فوق عايزه لما أسافر في الاجازه اسافر مصيف اتفسح اخرج مش اروح للطين والبهايم والساقيه 
امي قالتلي يا بنتي احنا طين والبهايم هي اللي ياما كلتي من خيرها والساقيه اللي ياما روت بدنك قولي الحمد لله انك لاقيه فرشه تدفيكي وحيطه تسترك وقولي الحمد لله علي نعمه الاهل اللي في البلد غيرك مقطوعين من شجره واترحمي علي ابوكي وماتنسيش اصلك يابنتي وحضري شنطتك عشان هنسافر ... يتبع الفصل الرابع اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent