رواية احبني مدير شركتي الفصل الحادي عشر 11

الصفحة الرئيسية

رواية احبني مدير شركتي البارت الحادي عشر 11 بقلم سميرة محمد

رواية احبني مدير شركتي كاملة

رواية احبني مدير شركتي الفصل الحادي عشر 11

ملك: بس هنا كدا تمام اوووي دا بيتي
علاء: الوقت متاخر كان نفسي اطلع اسلم على الوالد والوالدة بس وقت تاني
ملك بتتلجلج: لا ماهو بابا مش موجود بس قعدة مع امي
علاء: ليه
ملك: لانه ...لانه فيه شغله
علاء: ربنا معاه
علاء بغيره: احمم ...هو انتي ليه لبستي زي الشركة مش كنتي بتلبسي بنطلون وقميص
ملك : ملاحظتش انه المدير قطعهم علشان ملبسهمش تاني
علاء بعصبيه: ياريت تجيبي غيرهم علشان مش عاوز حد يشوفك كدة
ملك فضلت ساكته بس كان وشها يكفي انه معبر عن كسوفها الشديد
لاحظ علاء كسوف ملك وغير موضوعه على طول
علاء: لو عاوزه حاجة مني قوليلي على طول؟
ملك : لا ميرسى
علاء بابتسامه: تمام
ملك : اناااا....انا هنزل عاوز حاجة باي
دخلت ملك البيت وهي في قمه سعادتها باعتراف علاء بحبه وانه عاوز يتجوزها وكان شعور محستهوش قبل كدا شعور الحب
ملك بتغني وبتلف في الشقه زي الهبله من غير ماتلاحظ مامتها الي بتبص عليها بدهشه:
ياسلاااام ياسلاااام قد ايه حلو الغرام
انا شوفتك قلبي سلم مقدرتش غير اسلم
سعاد بدهشه: ملك ...ياملككك
ملك: ايه ...فيه ايه ...ماما انتي لسه صاحيه
سعاد: انتي اتجننتي ولا ايه مالك ياروحي
ملك بفرحه: ماما انا معجبة بيه
سعاد: افندم؟
ملك بابتسامه طفوليه: اه والله هو بيحبني
سعاد: لا دا شكل الموضوع دا مهم اوووي احكيلي فيه ايه يابت انتي
ملك حكتلها على علاء زميلها وانه عاوز يتقدملها
سعاد: بتحبيه ياروحي
ملك: امممم...الصراحه حاسة باعجاب
سعاد: خلاص قوليله انه بكرا يجي هو واهله ويزورنا علشان اتعرف عليه
ملك : بجد يا مامي
سعاد: اه طبعا ياروحي لازم اتعرف عليه علشان اعرفه كويس هو واهله ولا لا واوافق عليه
ملك حضنت مامتها جامد : شكرااااا بمووووت فيكي اوووي اووووي ياماما
سعاد:مانتي بحضنك دا هتجيبي اجلي هتموتيني
ملك: هههههه بحبك اوووي هاتي بوسه ياست الكل امووووه
سعاد: يلا بقى روحي غيري هدومك واتعشي قبل ماتنامي
ملك: حاضر ياقلبي
سعاد :وللمره المليون بطلي تعملي تليفونك صامت ماشي
ملك : حاضر ياماما(وتجري ملك على اوضتها بسعادة)
سعاد: استني عندك
ملك بتلف لمامتها: نعم
سعاد بغضب: انتي لبسك دا لبساه ليه كدا مبين كل اجزاء جسمك
ملك بخوف: ماهوو. علشان
سعاد: عشان ايه
ملك: المدير قايل انه دا لبسنا مينفعش نغير فيه او البس زيادة هو بس ميني جيب والشيميز
سعاد: ودا ينفع يعني اذاي يعمل حاجة زي كدا ملك حبيبتي دا كدا حرام عليكي وعليه لانه يسمح بحاجة ذي كدا
ملك بحزن : عارفه يامي بس دا اجباري غصبن عني
سعاد: سيبيها لانه لو حاجة تخلف دينك مينفعش
ملك: مقدرش يا امي للاسف غصبن عني
سعاد: ليه غصبن عنك هو ماسك عليكي ذله يعني
ملك: لا بس صدقيني اقرب وقت مش هكمل وعد(بين نفسها : اسفه اني كدبت عليكي بس كفايه حزنك من بابا بلاش تشيلي هم اكتر من كدا)
سعاد: تمام بس خلي بالك انه الي بتعمليه دا غلط ماشي ياملك غلط
ملك : حاضر ياماما متقلقيش
دخلت ملك اوضتها وغيرت هدومها ولاحظت تليفونها بينور دليل على اتصال حد بيها
ملك: الوو علاء
علاء: حبيت اطمنك زي ماقولتي اهوو
ملك : ههه تمام ماشي حمدالله على السلامه
علاء: الله يسلمك....هاااا
ملك: هااا... ايه
ملك: بالتاكيد كلمتي مامتك عليا مش كدا قالتلك اي
ملك: انت عرفت اذاي
علاء: متنسيش انه هتاخدي واحد ذكي يانسه ولا انتي بتستهيني بقدراتي ولا ايه
ملك: هههههه لا ابدا هي طلبت مني اني اقولك هي حبه تشوفك وتتعرف عليك وكدا انت واهلك
علاء :.......
ملك : علاء الو انت سمعني؟
علاء : ايه ؟ سامعك بس انا اهلي ميتين ومعنديش غير اختي الكبيرة وعمي قريب مني
ملك: اسفه مكنتش اعرف انهم ميتين ربنا يرحمهم
علاء: يارب ، خلاص انا هجيلكم 8باليل مناسب
ملك بسعادة: اه مناسب اوووي
علاء : اسيبك تريحي شويه واقابلك بكرا في الشركة
ملك: تمام ماشي  تصبح على خير
علاء: وانتي من اهله
صباح يوم جديد
صحيت ملك وكالعادة اخدت دوش ولبست اللى فارس قالها عليه ونزلت الشركة ودخلت على مكتبها بتتابع ملفها بخصوص الصفقه الجديدة ذي ماطلب منها فارس
وصل فارس الشركة متأخر ودخل مكتبه بسرعه وهو مستني يشوف الطلب اتنفذ ذي ماقال ولا لا
الموظفه: حضرتك حطيتلها الكاميرا ذي ماقولت وكل حاجة هتشوفها على حاسوبك ياستاذ فارس
فارس: ماشي ياشمس ممكن تتفضلي
شمس بدلع: الي تامر بيه
فارس:حاولي تفرقي بين الي حصل امبارح في البار وهنا في الشركة الدلع دا هناك بس هنا شغل
شمس : ماااشي
فتح فارس الحاسوب وبيتاكد من الكاميرة الي موجودة عند ملك وايه هي الي بتعمله
....عند ملك(سمعت حد بيخبط على الباب)
ملك قامت من على الكرسي : اتفضل
علاء: عامله ايه
ملك: الحمدلله (وهنا علاء قرب منها ومسك ايديها بس اتفاجئت انه باس ايديها جعلت جسمها ينتفض )
ملك بتسحب ايديها براحه: بتعمل ايه
علاء: بسلم على ارق واجمل واحدة في الكون كله
ملك: وانت من عادتك تسلم على البنات بالطريقه دي
علاء: لا انتي بس الي هسلم بس عليها بالطريقه دي وخلاص انتي قريب هتبقي خطيبتي وبعد كدا مراتي
ملك : حيلك ايه يابني انت لسه متعرفتش على ماما ووافقت عليك متستعجلش كدا
علاء: لا هستعجل مدام اجمل واحدة في الكون دا هستعجل علشان تكوني ملكي لوحدي بس
ضحكت ملك بخجل وضحك علاء بسبب جاذبيه ضحكتها الي مخلياه مش قادر يقاوم جمالها خصوصا بجمال وجهها الطفولي وجسمها الي اتضحت عليه الانوثه وظهرت بانها جميلة بمعنى الكلمه
علاء: اما استاذن انا بقى
ملك : ليه
علاء: الصراحه لو قعدت معاكي اكتر من كدا مش هحس بنفسي بعمل ايه فاهمشي احسن ليكي وليا
ملك : لا روح على شغلك
علاء بخبث: ولا عايزاني اقعد مفيش مشكله دا انا اتمنى
ملك بخجل: لا لا امشي امشي يكون احسن
علاء ضحك جامد : حاضر ماشي سلام
ملك وهي بتراجع خصله من خصلات شعرها من خجلها: سلام
كل دا كان فارس ملاحظ تصرفاتهم وكانت الغيرة بتاكل قلبه وفضل يكلم نفسه الي حصل من شويه ويفكر بصوت عالي : اذاي تعمل كدا اذاي تسمحله يبوس ايديها هي وقعته للدرجه دي وخلته عاوز يتجوزها اذاي (عقله انت مالك اصلا بيها ) لا ليا فيه مضايق طبعا(عقله وانت مضايق ولا غيران علشان كدا مضايق😒) غيرااان انا اغير لا لا
ورجع فارس يكمل شغله بس مخنوق من فكره انه يسلم عليها بالطريقه دي ودمه محروق انه عرف ملك هتتخطب لعلاء
google-playkhamsatmostaqltradent