رواية عذاب رجل الفصل الرابع والخامس

الصفحة الرئيسية

رواية عذاب رجل الفصل الرابع 4 والفصل الخامس 5 بقلم ايه عادل 

رواية عذاب رجل كاملة

رواية عذاب رجل الفصل الرابع 

كملت ليالي وقالت فضلت قاعده في مكاني يجي 3ساعات لحد مامرات ابويا جت هي والراجل ساعتها عرفت هي عملت ايه كنت صغيره بس فاهمه لقيتها بتقولي يلا يا بت خلاص هنروح كده تمام اوي وكانت شكلها خدت فلوس كتير روحنا البيت وكنا شايلين ومحملين

ابويا قالها ايه ده كله جيبتي كل الحاجات دي منين

ردت عليه وقالت ده رزق وجالنا ست كده طيبه صعبنا عليها راحت اديتنا مبلغ قولت اجيب النواقص في البيت وراحت بصيتلي

انا فضلت ساكته وقعدت بره قدام الحوش بعد ما اتعشينا لقيت مرات ابويا بعد ما ابويا نام جت وقالتلي جرا ايه يا بت مالك

قولتلها بقرف مافيش حاجه انتي شايفه في حاجه

قالتلي اها فيه ، فيه ان الطريق فتح معانا ولو كل يوم وقعت زبون زي ده مش هنحتاج نسرح بمناديل ، ايه المشكله يعني هو احنا لقينا حد يساعدنا وقولنا لا

قولتلها تقومي تخوني ابويا المريض

قالتلي بقولك ايه يا بت انتي هي دي الطريقه الوحيده اللي اقدر اجيب بيها فلوس هو انا ابوكي مكفيني اوي ولا انا كان اللي حصل ده بمزاجي ، انتي عارفه يا بت لو قولتي ل ابوكي حاجه هسيبكم تحتاسو وشوفي مين هيجيب العلاج ل ابوكي وشوفي مين هيجيب الأكل اتعدلي كده واتلمي وتسمعي كلامي وانتي مغمضه

قولتلها حاضر

سكتت ليلي وقالتلي ايه رايك بقي ، دي كده حاجه من ضمن حاجات يا انت اسمك ايه صحيح عشان نسيت

قولتلها بضحكه خفيفه احمد اسمي احمد ، انا سامعك من هنا ل سنه قدام كملي

قالتلي بس يا سيدي وبقيت انزل معاها وتوقع راجلين تلاته واستناها في اي كافيه وترجعلي بعد 5 او 6ساعات ونروح وساعات بقي كنت بسلي نفسي واتمشي والحال بقي تمام وجيبنا موبايلات وبقينا نلبس اشيك لبس بس طبعا كل ده لزوم الشغل الصراحه هي ماكنتش بتخليني ليا دعوه باللي بتعمله حتي لو راجل مثلا ومعاه صاحبه انا كان اخري كلمه أو ضحكه وهي بتكمل الباقي لحد ما في مره واحد من بتوع كباريهات شارع الهرم قالي اشتغل ركلام اخري اشرب مع زبون والراجل ده كان بيحب مرات ابويا اوي كان متعهد يجيب ستات رقاصات أو ركلام او غيره طبعا فاهمني ابويا مات وانا عمري 20 سنه ومرات ابويا بعد الاربعين اتجوزت رزق اللي هو متعهد الكباريهات ده بقي عايش معانا في الحوش بعد ابويا والغريب أن امي ماسالتش فيا ولا مره ولا حتي خافت عليا ان ابويا مات وبقيت عايشه مع مرات ابويا وجوز مرات ابويا ، سألت عليها مره عرفت انها عزلت وسكنت في العبور بس طبعا ماعرفش عنوانها تعرف اني لو شوفت اخواتي من امي مش هعرفهم ومش هيعرفوني

قولتلها من غير ما اتكسف هو انتي لسه بنت

قالتلي بدون تردد طبعا انا اشتغلت ركلام يوم واحد بس بعد كده ماحبتش الموضوع واشتغلت رقاصه وكان رزق هو اللي بيدورلي علي الحتت اللي اشتغل فيها ، بس علي فكره لسه بيشغل مرات ابويا ماعندهوش نخوه ، كان عايزني اشتغل معاها كتير وانا رفضت ومقابل رفضي هو أن كل فلوسي بياخدها مني علي أمل اني لما مايبقاش معايا فلوس اضعف واتنازل عن شرفي

قولتلها كل ده انتي عيشتيه

قالتلي ده غير المضايقات اللي بتصادفني وانت كنت واحد منهم تخيل بقي

قولتلها انا اسف ، حقك عليا يا ليلي

قالتلي لا عادي مش اول مره

قطع كلامنا مرات ابوها اللي جت وقالت الف سلامه عليكي يا حبيبتي منه لله البعيد اللي خبطتك

قالتلها ياستي ماتقلقيش انا بقيت زي الفل الحمد لله

مرات ابوها قالت فل ايه وشغلك ووقف الحال اللي بقيتي فيه ده

قولت لمرات ابوها يا ست انتي في ايه ولا في ايه ماتهدي شويه

قالتلي وانت مالك انت ياخويا هو انت ابوها وانا معرفش

قولتلها يا ست اعتبريني ابوها

قالتلي لا ياعنيا ابوها مات من زمان اتكل علي الله ، مين ده يا بت يا ليلي اللي بيتكلم

ردت ليلي وقالت بس يا مرات ابويا الراجل مايقصدش

قالتلي مرات ابوها ولا يقصد انزل علي الله يلا طرقنا

قولتلها طيب تقدري تقوليلي انتي هتدفعي فلوس المستشفي منين

قالتلي وانت مالك انت بتحشر نفسك ليه

قولتلها فلوس المستشفي 20 الف جنيه هتدفعيهم

ردت بتردد ها كام ااااه ادفعهم ، بقولك ايه ياحبيبتي هروح اقول ل رزق يحضرلك الفلوس سلام

ردت ليلي بصوت ضعيف استني عايزه هدوم البسها

بس طبعا كانت مرات أبوها مشيت دي جريت مش مشيت

قولتلها ولا يهمك انا هنزل اجيبلك غيار وكل مستلزماتك وهاجي

قالتلي لا خليك الله يباركلك انا تمام

سيبتها ونزلت جيبتلها ترنج وغيارات وكل اللي ممكن تحتاجه بنت في وضع ليلي ، ولما دخلت المستشفي سألت الدكتور علي حاله ليلي وقالي أنها لسه قدامها يومين وتخرج

طلعت ل ليلي وقولتلها جيبتلك كل اللي ممكن تحتاجيه

قالتلي انا مش عارفه اقولك ايه ربنا يكرمك ، هو انا هخرج امتي

قولتلها كمان يومين ، انا هسيبك وهندهلك الممرضه اخليها تغيرلك وهمشي انا وده رقمي لو عوزتي حاجه كلميني انا هجيلك بكره ، سلام

قالتلي سلام

عذاب رجل الفصل الخامس 5

روحت علي المحل علي طول وخلصت شغلي وروحت البيت وحكيت ل امي علي كل اللي حصل بس ماقولتش ل امي ان ليلي رقاصه قولتلها أنها غلبانه وبتشتغل في كافيه وعايشه مع مرات ابوها اتعاطفت معاها جدا

وقالتلي بقولك ايه يا احمد لو انت شايفها مناسبه وكويسه وغلبانه اتجوزها

قولتلها انتي اللي بتقولي كده

قالتلي مادامت ماورهاش مصيبه وغلبانه ايه المشكله

قولتلها مش علي طول كده يا امي أنتي عايزه تخلصي مني وخلاص

وقفلت كلام مع امي ودخلت نمت كنت تعبان جدا و صحيت روحت المستشفي

لقيت جوز أمها في المستشفي في اوضتها الباب كان موارب فضلت واقف وسمعته بيقولها بقولك ايه انا سمعت ان حساب المسشتفي كبير انا ماسألتش لسه عشان لو سألت هيدفعوني انا عندي حل

قالتله ايه هو

قالها هدفعلك الفلوس بس اول ما تقومي في واحد اسمه طلال ده راجل زي الفل عربي وهيدفع فلوس زي الرز عليكي ايه رايك

قالتله مستحيل ده علي جثتي

قالها يبقي علي جثتك بقي شوفي مين هيدفعلك الفلوس بدماغك الناشفه دي وشوفيلك مكان يلمك غير الحوش بقي

قالتله وهي مكسوره ده الحوش اللي ابويا كان مأجره

قالها الله يرحم أبوكي بقي جدعه تعالي عشان ساعتها انا اللي هكسر عينك مش حد تاني فكري يا بنت الناس وكلميني

دخلت وانا عامل نفسي دكتور بس ماكنتش لابس بدله كنت وقولت يارب ماتكشفش

دخلت قولت صباح الخير ازيكم عاملين ايه

رد رزق وقال صباح النور يا دكتور

قولت هاه يا بنتي ايه اخبار السخونيه

رد رزق وقال ايه اللي جاب السخونيه دي يا دكتور

قولتله هو انت ماتعرفش ان الانسه عندها سارس وممكن تعديك ألبس كمامه بسرعه

قالي ايه في ايه ياساتر يارب انا خارج انا خارج

قولتله اطلع بره هتتعدي

جري من الاوضه وقعدنا نضحك عليه وهي بدل ما كانت بتعيط قعدت تضحك ، قولتلها ليلي ، انتي هتعملي ايه انا سمعت كل حاجه

قالتلي مش عارفه انا هتجنن حتي لو هو مادفعليش هبات فين

قولتلها انا دافعلك الفلوس كلها اصلا من اول يوم جيتي فيه وسايب فلوس زياده كمان ماتخافيش

قالتلي بجد كتر الف خيرك الله يسترك يارب

قولتلها انتي هتخرجي بكره واعملي حسابك انا هاخدك معايا

قالتلي تاخدني معاك فين تاني هتفهمني غلط تاني

قولتلها والله أبدا انا هقولك انا قاعد مع والدتي انتي والشقه كبيره جدا انتي هتقعدي في اوضه لوحدك

قالتلي طيب سيبها بظروفها ، بس ازاي تبيت واحده زيي في بيتك ومع والدتك

قولتلها عشان صدقتك وامنتلك ، عايزه حاجه

قالتلي انت لحقت تقعد معايا

قولتلها معلش والله عشان عندي شغل كتير اوي

روحت علي المحل وبصراحه وش ليلي كان حلو اوي لدرجه ان كنت متفق علي شحنه من الصين وجاتلي واتباعت بضعف تمنها وكنت مش مصدق انا وصاحبي ، روحت ل ليلي تاني يوم لقيتها بتقولي انا بجهز عشان هخرج

قولتلها يلا معايا

قالتلي مامتك ممكن ماتحبش وجودي

قولتلها عشان نكون متفقين مش هتقولي انك رقاصه ولا تتكلمي انتي كنتي بتشتغلي في كافيه وبس وانا هلحقك لو وقعتي بلسانك بس ابوس ايدك حاولي ماتغلطيش

قالتلي حاضر والله

اخدتها ووديتها عند امي اللي كنت خايف منها وحاطط ايدي علي قلبي

لقيت امي بتقولها اهلا يا حبيبتي الف سلامه عليكي تعالي البيت بيتك

ردت ليلي وقالتها الله يخليكي يارب انا اسفه والله جيت كده من غير استأذان

امي قالت يا حبيبتي انا بقعد لوحدي واحمد طول الوقت بره انتي خليكي معايا نونس بعض وبقولك ايه انا بحب المطبخ هتساعديني

قولت لماما يا امي أنتي شايفه البنت مكسره ومدغدغه

امي قالت لا لما تخف هو انا يا واد ماعنديش دم يعني

ردت ليلي وقالت لا انا معايا عكاز أهو اقدر اقوم واساعدك يا امي في اي حاجه

اتبسطت جدا من الانسجام اللي حصل بينهم وفضلت قاعد معاهم طول اليوم وسهرنا سوا

تاني يوم لقيت ليلي وأمي واقفين في المطبخ وليلي بتتكلم معاها وبتهزر معاها اطمنت ونزلت روحت الشغل

وعدي شهر في حب وسلام وجه يوم فك الجبس وديت ليلي للدكتور في عيادته الخاصه وكنت قاصد ما خليش ليلي تروح اي حته ممكن مرات ابوها وجوزها يلاقوها فيها امي جت معانا وليلي فكت الجبس وروحنا وبعد ماروحنا لقيت امي قالت ل ليلي

بقولك ايه يا بنتي احنا قاعدين مع بعض شهر وحبايب وزي الفل ، بس كلام الناس مش حلو وانتي شابه واحمد راجل وانا ماسمحش لأي حد يتكلم عليكي نص كلمه ، الكلام ليكم انتم الاتنين

ردت ليلي وقالت لو وجودي مضايق حضرتك امشي

ردت امي وقالت لا مش مضايقني ايه رايك تتجوزي احمد

انا قولت انا عن نفسي موافق ، تتجوزيني يا ليلي

ليلي بصتلي وقالتلي انت تتجوزني

قولتلها اها ايه رايك

قالتلي فكر يا احمد

ردت امي وقالت انتي اللي تفكري يابنتي ومستنيه ردك بكره وبرضو مش هسيبك انا متكفله لو رفضتي اجيبلك شقه ايجار وانا اللي هدفع ايجارها اوعي تكوني فاكره اني بساومك بالعيشه معانا انا بس حبيتك

خلص الكلام وليلي كلمتني علي التليفون علي الواتس وهي في اوضه وانا في اوضه

وقالتلي انت متأكد انك موافق تتجوزني انا رغم اني كنت بشتغل رقاصه

قولتلها اديكي قولتي كنتي ويارب اكون سبب في سترك وحمايتك

قالتلي انا موافقه اتجوزك يا احمد ، احمد انا بحبك .. يتبع.. الفصل السادس والأخير اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent