U3F1ZWV6ZTE0NTkwMzMxMzUwX0FjdGl2YXRpb24xNjUyODgzMjYyNTQ=

قصة رحلة غريب كاملة - بقلم محمد منصور

رواية رحلة غريب بقلم منص، الكاتبة محمد منصور، الرواية كاملة جميع الفصول من الفصل الأول إلى الأخير عبر دليل الروايات للقراءة والتحميل pdf

رواية رحلة غريب كاملة

قصة رحلة غريب الفصل الأول

القصة دي مش تاليفي. لكنها قصة مقتبسة من قصة اخري قرتها وعجبتني جدا فغيرت في بعض احداثها علشان تشد القاري اكتر واكتر. فاتمني انها تعجبكم زي ما عجبتني. ولو عجبتكم الفكرة هاقتبس قصة تاني لنفس المؤلف واعرضها ليكم.

وقبل مانبدأ الحلقه وحدوا الله وصلو علي خير الخلق سيدنا محمد
( رحلة الغريب )
‏ الحلقة الاولي
احنا دلوقتي سنه 1970 ومن داخل كلية طب القاهرة يجلس الدكتور رفعت اسماعيل دكتور في امراض الدم في ال45 من عمره وهو معيد في الكلية وكان ضمن لجنة تصحيح اسئلة امتحانات الطلاب في الكلية وطبعا كل دكتور بيصحح للمادة اللي حاطط فيها الاسئلة وفي احدي الايام واثناء ماكان الدكتور رفعت اسماعيل يصحح ورقة احدي طلاب الكلية وكان يجلس معه دكتور زميلة يدعي صادق وهو حبيب دكتور رفعت والصديق المقرب له . ودكتور اخر يدعي ايمن وهو لي سبب لايعلمة الا الله لايحب دكتور رفعت ممكن غيرة لمكانه دكتور رفعت العلمية الرهيبة وعبقريتة ولا علشان اتجوز دكتوره كاميليا. حبيبة دكتور ايمن. من ايام الدراسة.

وفجاة يسمع صادق وايمن صوت دكتور رفعت بيقول وهو باصص لورقة الامتحان

مش معقول. مش ممكن.

فبصو له الاثنين مستغربين وقال صادق

مالك يا رفعت

بص رفعت لصادق من وراء نظازتة الطبية الذي يرتديها وقال

بصحح ورقة اسئلة لطالب مجاوب علي كل سؤال بطريقة عبقرية ولا كانه هو اللي حاطط الاسئلة

ايمن ببرود
وانت مضايق علشان عبقري ولا مضايق علشان قدر يحل اسئلة امتحانك السخيف

رفعت بضيق وهو بيقلع نظارتة الطبية قال

لا. مضايق علشان الواد دة عبقري وانت عارف ان كلية طب القاهرة مافيهاش غير عبقري واحد اسمه رفعت اسماعيل

ايمن بشي من الضيق

وانت طبعا بتحب تسمع لقب عبقري من كل اللي حواليك وما تحبش حد غيرك ياخد اللقب دة

رفعت بشي من الشر

اعتقد اني لما القب ب عبقري جامعة القاهرة افضل بكتير ما يتقال علية اني بقيت معيد بالوسطي ودخلت طب علشان بابا دكتور

فيبتسم صادق بخبث ويبص من تحت لتحت لرفعت ورد فعل ايمن اللي لمم اوراقة وبص لصادق وقال

انا ماشي قبل ما ارتكب حماقة مع شخص سخيف

وسابهم ايمن وخرج من الاوضة وهو منفعل وبص رفعت لصادق وقال

مش عارف لغاية امتي هايفضل مركز معايا كدة وكاني عدو لي.

صادق
ماهو مش قادر ينسي انك كنت متفوق عنه واخد لقب العبقري عن جدارة ومش بس كدة كمان اتجوزت كاميليا حب عمره

رفعت
انا ما طلبتش منه انه يكون كسول ومعتمد اكتر علي مركز والده دكتور شفيق. اللي سهل له كتير في حياته. وماخطفتش كاميليا منه لانها عمرها ما حبيتة بل بالعكس كانت ديما تطلب منه انه يبعد عن طريقها لانها بتعتبرة مجرد زميل وبس

ويلبس دكتور رفعت نظارتة الطبية مرة اخري ويبص في ورقة الامتحان اللي تم الاجابة عليها بتميز وقال

سيبك منه انا المهم عندي دلوقتي اني اقعد مع الطالب العبقري دة واعرف منه ازاي قدر يجاوب بمنتهي الدقة دي علي اسئلتي

صادق
انت تعرف الطالب دة

فيقراء رفعت اسم الطالب بصوت عالي

اسمه حامد عبد الحميد الضبع. باين من اسمه انه صعيدي وانا اعرف كل اسامي الطلبة المتميزين عندي ودة مش واحد منهم دول حتي ماجوبوش بتميز زي حامد دة

صادق
واضح ان حامد دة هياخد حيز كبير من تفكيرك

رفعت
مش بالظبط. انا بس عايز اعرف ازاي قدر يجاوب بمنتهي الذكاء كدة وخصوصا علي السؤال الثالث اللي ماحدش كان متوقعة

صادق
انت يا رفعت مش هاتتغير بتشغل عقلك وبالك بحاجات غريبة

رفعت
اللي زي حامد دة. ظاهرة ولازم ادرسها، ،،،،،،،

وبعدها بيوم ومن داخل المدرج يقف الدكتور رفعت مع طالب عنده ويدعي عمار بعد ما اتصل به وطلب منه الحضور الي الكلية وكان رفعت يقول له

تعرف طالب معانا في الدفعة اسمه حامد عبد الحميد الضبع

فيكرر عمار الاسم اكتر من مرة لكي يتذكرة ثم يقول

انا ما عرفش حد بالاسم دة معانا

فتلمع عيون دكتور رفعت من المفاجاة ويقول

انت بتقول اية. دة انا لسة كنت بصحح لي ورقة الامتحان. الخاصة بي

عمار
ممكن يكون طالب متحول لينا من كلية تانية وانا ماعرفهوش

رفعت
طيب اسال كل اصحابك واعرف لي مين دة. وحاول توصل له باي شكل

عمار باستغراب
خير يا دكتور هو عمل حاجة

رفعت
خير بس انا عايز اشوفه ضروري

عمار
حاضر هاسال اصحابي عنه ، ،،،،،،

وبعدها باسبوع يصل عمار لحامد اللي كان طالب معاهم فعلا ومحول من كلية اخري ولكنه ماكنش بيروح الكلية خالص علشان كدة ما كنش حد يعرفة الا قليل واخذ عمار حامد وراح بي لدكتور رفعت في العيادة الخاصة به وكان دكتور رفعت يجلس امام مريضة ويكشف عليها فيدخل عمار ومعه حامد ويقفا الاثنين امام دكتور رفعت وقال عمار وهو بيبص لحامد

هو دة حامد يا دكتور وصلت له بصعوبة

فبص رفعت لحامد اللي كان شكله مبهدل خالص ولابس بدلة سودأء باينة جدا انها مش بتاعته وقال رفعت

شكرا جدا يا عمار تعبتك معايا

عمار
ماتقلوش كدة يا دكتور دة انت زي اخويا الكبير. هاتطلب مني حاجة تاني

رفعت
لا. تقدر تمشي انت.

حامد خائفا وبلهجة صعيدية

وانا هامشي معه.

رفعت
لا. انا عايزك انت

حامد خائفا
انا ماعملتش حاجة

عمار مبتسما
يا ابني انا جايبك قسم. دة دكتور رفعت حبيب الطلبة كلهم ومستحيل يأذيك

رفعت مبتسما
روح انت يا عمار وسيب لي حامد

ويخرج عمار من اوضة الكشف ويبص رفعت لحامد اللي كان مهزوز وخائف فقال له

اقعد يا حامد واهدئة

حامد وهو بيقعد علي رجل المراة اللي بتكشف بمنتهي الغباء والمراة تبعدة بأيدها عنها وهي تقول

في اية يا حضرت.

حامد متاسفا لها

معلش ماخدش بالي

وقعد علي الكرسي اللي قدام منها ورفعت بيضحك ويقول

يا ابني مالك هو انا قابض ارواح

حامد
انت الدكتور بتاعي ولازم يبقي ليك هيبة

رفعت
لا. انا دلوقتي اخ كبير ليك ومش عايز منك غير انك تكشف معايا علي المريضة دي

حامد وهو بيبص للمريضة

انا اكشف مع حضرتك

رفعت
وفيها اية انت باين عليك من اجابتك في الامتحان انك عبقري

حامد باستغراب
انا.

رفعت
اة. ودلوقتي المريضة هاتقول لك الاعراض اللي عندها وعايزك تقولي الاعراض دي تخص مرض أية

فتتكلم المريضة وتقول كل الاعراض اللي عندها فيقول حامد بعد ان تنتهي المريضة من الكلام

دي عندها فقر دم

فيتعجب دكتور رفعت لان كل الاعراض اللي قالت عليها المريضة اعراض تخص ضغط الدم المرتفع ازاي دة جاوب علي اسئلة تخص مرض ضغط الدم المرتفع وهو مش عارف يشخص مريضة بذات المرض حاجة تحير وبشدة فقال حامد

هو فقر الدم صح

رفعت
تقدر يا حامد تمشي دلوقتي

حامد وهو بيقف يبص للدكتور ويقول

ماشي يا دكتور

وفجاة يضع حامد ايدية الاثنين علي ودانة ويصرخ بشدة فيروح ناحيتة دكتور رفعت مسرعا فيلف له حامد وشه ويقول بصوت مبحوح

بلاش عيد جوازك اللي جاي يكون في مطعم النيل لان في مصيبة هاتحصل في المطعم دة يومها

فيصدم رفعت ويقول

انت عرفت ازاي اني عيد جوازي بقضي هناك. ومصيبة اية اللي هاتحصل

حامد
أنا ماعرفش أي حاجة. دي رسالة جاية ليك من الغريب.

رفعت باستنكار
الغريب

حامد بنفس الصوت المبحوح وبدون اللهجة الصعيدي

الغريب هو عرافك الامين

رفعت يبص لحامد بصه استغراب شديدة..

الفصل الثاني 


ومن داخل مكتب دكتور رفعت يجلس رفعت مع صادق زميلة وصديقة المقرب وكان بيقول له

الولد دة غريب جدا. غريب بدرجة تجنن.

صادق
رفعت اهدئة. انت مريض بالسكر والانفعال دة غلط عليك

رفعت وهو بيولع سيجارة

اهدئة ازاي بس اللي اسمه حامد دة عفرتني وخلاني هاتجنن.

ويقف رفعت من شدة التوتو

تقدر تقولي. الغريب دة عرف ازاي انا بقضي عيد جوازي من كاميليا في مطعم النيل. واية المصيبة اللي هاتحصل في المطعم وهو بيحذرني منها. ومعنها اية عرافك الامين

ويمشي رفعت في اوضة المكتب وهو يقول بانفعال

واللي هايجنني اكتر واكتر. ازاي واحد زي حامد مش عارف الفرق بين اعراض ضغط الدم العالي واعراض فقر الدم يجاوب بمنتهي العبقرية في اسئلة امتحاني اللي عجز قدامه أفضل طلاب عندي في الدفعة

صادق
وسيبت حامد دة يمشي لية من العيادة عندك طالما في دماغك كل الاسئلة دي

رفعت
بعد ما قالي أنا ماعرفش أي حاجة. دي رسالة جاية ليك من الغريب. المريضة اللي معايا اصيبت بحالة اغماء نتيجة لارتفاع ضغط الدم جريت عليها علشان اطمئن علي حالتها هو استغل الفرصة وهرب اتصلت بعمار علشان يعرفني طريق عمار قالي انه هو ما يعرفش لي غير رقم تيلفون البقال اللي تحت شقة اصحابة بتوع القاهرة اللي هو قاعد معاهم بحكم الدراسة. واتصل بي لاقي نزل البلد لزيارة امه المريضة.

وياخذ رفعت نفس عميق من سيجارتة ادي الي اصابتة بالاختناق والكحة المتواصلة ومابقاش قادر ياخد نفسه فادي له صادق كوبية مية كانت قدامة فمسك رفعت كوبية المية وشربها وهو لسة بيكح قال

انا عايز اعرف مي،، ،،،،،

فيقاطعة صادق مبتسما

يا اخي استني لما الشرقة تروح وبعد كدة كمل كلامك

فيشرب رفعت باقي كوبية المية علي بوق واحد ويكمل قائلا وهو لايزال يكح

انا عايز اعرف مين حامد دة ومين الغريب.

صادق
طيب انا عندي فكرة احسن

رفعت باهتمام شديد
أية هي

صادق
انسي وعيش حياتك

رفعت
انسي. اللي هو اعملها ازاي دي. دي اجابتة للاسئلة بتاعتي لو حد شافها يقول اني بايع له ورقة الامتحان .،،،

وفي هذة اللحظة كان دكتور ايمن يقف علي باب مكتب دكتور رفعت ويسمع الحوار اللي داير بين الاثنين ويضحك بمنتهي الشر ويقول لنفسه

جت لغاية عندك يا ايمن جتلك الفرصة تنتقم من رفعت، ،،،،

وبعدها بكام ساعة. ومن داخل مكتب عميد كلية طب القاهرة ويدعي دكتور سناء وهو رجل في اواخر الخمسينات من عمره فيسمع صوت خبط علي باب مكتبة اثناء ماكان يشرب قهوتة السادة فيقول بصوت خشن

ادخل

فيدخل دكتور ايمن ومعه ورقة اجابة حامد وورقة الامتحان الخاص بدكتور رفعت بعدما سرقهم من مكتب دكتور رفعت فبص دكتور سناء ل أيمن وقال

خير يا ايمن مش من عواديك تيجي تزورني في مكتبي

ايمن بخبث الشياطين

دكتور سناء معروف عن حضرتك انك راجل صالح مستحيل تسمح بنجاح طالب اشتري ورقة الاسلئة من دكتور باع ضميرة قبل ما يبيع ورقة الامتحان للطالب

اتصدم دكتور سناء وقال بانفعال

انا يحصل في كليتي التجاوز دة. قول يا ايمن مين عمل كدة

ايمن وهو بيحط ورقة الاجابة وورقة الاسئلة قال

دكتور رفعت أسماعيل

فيبص دكتور سناء للورقتين ويلبس نظارتة الطبية ويمسك الورقتين ويقرأ الاسئلة ومن بعدها اجابة حامد ويتصدم من اجابة حامد العبقرية وكانه بينقل الاجابة من كتاب قدامة ويقول

دي اجابة واحد عارف السؤال اللي جاي في ورقة الامتحان. وخصوصا ان رفعت امتحاناته بيتعمد تكون صعبة علشان يقدر يخرج دفعة متفوقة في تخصص امراض الدم

ايمن
صدقتني يا دكتور لما قولت لحضرتك ان بايع له ورقة الاسئلة

سناء وهو يخلع النظارة

بس رفعت معانا في الكلية من سنين ومستحيل يكون من نوعية الداكترة اللي بتبيع اسئلة الامتحان للطلبة بتوعها

ايمن
اومال حضرتك تفسر باية اجابة الطالب حامد العبقرية دي وخصوصا ان اجاباته في بقيت الامتحانات تدل علي انه مش طالب عبقري ولا اي حاجة

فيتنهد سناء وهو محتار في امر رفعت ويقول ل أيمن

ماشي يا ايمن تقدر تستاذن انت وانا هاتصرف

ايمن
بس ياريت يا دكتور اسمي ما يجيش في الموضوع. علشان ما حبش زميل ليا يزعل مني. وخصوصا رفعت صديق عمري. اللي انا عارف ومتاكد انه ضعف قدام الفلوس اللي خدها من الطالب دة. لكن دة مش طبع رفعت وانا جيت وبلغت حضرتك علشان. بس احمي من نفسه
بعد اذنك يا دكتور

ويتجة ايمن ناحية باب اوطة المكتب وهو يبتسم بخبث، ،،

وفي نفس اليوم يجلس رفعت قدام دكتور سناء ويبص له ويقول بحدة

دكتور سناء دي تهمة تخص شرفي المهني وانا مسمحش بالتهمة دي

سناء
دكتور رفعت ممكن تهدي

رفعت بعصبية
اهدئة ازاي. حضرتك تتهمني اني علشان الفلوس ابيع اسئلة الامتحان لطالب عندي

سناء
اومال الطالب دة جاوب ازاي علي امتحانك بالدقة دي

رفعت
ماعرفش. انا نفسي استغربت جدا لما شوفت اجابتة علي الاسئلة

سناء
شايف ان كلامك دة منطقي. طالب فاشل واجابتة في باقي المواد لا تتعدي ال 50% يجاوب علي اسئلتك انت بس بنسبة 100%100

رفعت
دكتور سناء ممكن سؤال

سناء
اتفضل

رفعت
انت تعرفني بقالك كام سنة

سناء
من ايام ما كنت طالب وانا اللي بدرس لك. انت تلميذي اللي بفتخر بي في كل مكان

رفعت
ولما انا تلميذك ازاي تخلي ايمن يقنعك باني ممكن اكون دكتور بيبع ضميره المهني بشوية فلوس

سناء مصدوما
أنت عرفت ازاي اني ايمن هو اللي قال لي

رفعت ضاحكا
شامم ريحتة في كلامك

ويقف رفعت ويبص للدكتور سناء ويقول

دكتور سناء طبعا انا متحول للتحقيق

فلايرد سناء ويبص للمكتب لانه مش قادر يحط عينه في عين رفعت فقال رفعت

صدق يا دكتور كدة احسن علشان انا اصلا عيد جوازي كمان يومين وكنت محتاج اجازة. سلام

ويخرح رفعت من المكتب وسناء ينظر له وهو يقول لنفسه

مستحيل رفعت يعمل كدة. ايمن دة عايز الحرق ، ،،،،

وبعدها بيومين الساعة الثامنة صباحا. يجلس رفعت في البلكونة الخاصة بشقتة الفخمة الموجودة في عمارة علي النيل ويشرب سيجارة مع فنجان قهوة ويفكر في الغريب وحامد ودكتور سناء اللي حوله للتحقيق بتهمة بيع اسئلة الامتحان لطالب من طلابة واثناء ماكان رفعت يبص للنيل يلاقي ايد كاميليا مراتة تشيل السيجارة من بوقة وهي بتقول

طيب قهوة علي الريق تعدي انما سيجارة كمان لا بقي

وتسحب كرسي وتقعد قدامة وهي بطفي السيجارة وتقول

صاحي بدري لية كدة.

فيبتسم رفعت ويمسك ايد كاميليا ويبوسها وهو يقول

كل سنة وانتي معايا.

فتبتسم كاميليا وهي تقول

والله انت. بتلحقني بالكلام.

رفعت
كدة احسن ما اقول لك انا صحيت لية بدري

كاميليا ضاحكا
طول عمرك بتعرف ازاي تضحك عليه ولما تكون في مشكلة ما تحبش تحكي لي عنها علشان ما ازعلش نفسي

رفعت بكل حب الدنيا

وهو ينفع القمر بتاعي يزعل النهاردة وفي احلي يوم في حياتنا

كاميليا وهي بتهز دماغها

بصراحة لا ما ينفعش

رفعت
طيب يبقي اقول لك اية اللي مصحيني بدري ولا كل سنة وانتي معايا

كاميليا
كل سنة وانتي معايا احلي

ويضحك الاثنين ويشموا رائحة الحب اللي بتفوح حوالين منهم، ،،،،،،،

وفي نفس اليوم بالليل وعند دقات الساعة العاشرة الا الربع يجلس رفعت وزوجتة كاميليا. في مطعم النيل علي اول تربيزة اتقابلو عليها وهي التربيزة اللي اعترف فيها رفعت بحبة لكاميليا و رفعت بعد ما انتهي من اكل الفراخ المشوية المحبب له يقف قدام منه الجرسون ويقول

يارب يكون الاكل عجب حضر،،،،،،،،

ويتوجع الجرسون مرة واحدة ويضع ايديه الاثنين علي ودانة ويقول بنفس الصوت المبحوح

اوعي الساعة 10 تيجي عليك وانت هنا. دي نصيحة جاية ليك من الغريب عرافك الامين

فيبص رفعت للجرسون باستغراب شديد لدرجة انه توقف عن ندغ الطعام وانصرف الجرسون ورفعت يبص لكاميليا وهو يقول

سمعتي الجرسون قال اية

كاميليا. باستغراب لانها ما سمعتش حاجة غريبة

ماله الجرسون ما قالش حاجة غريبة

رفعت
ازاي. دي بيقول لي اوعي الساعة 10 تيجي عليك وانت هنا. دي نصيحة جاية ليك من الغريب

كاميليا باستغراب شديد

الجرسون قال كدة. ما سمعتش جمله زي دي

رفعت وهو هايتجنن
ازاي بس دة لسة قايل الجملة دي حالا

فيسمع رفعت نفس الصوت المبحوح جاي من وراء منه وهو يقول

لية الانسان ديما عدو نفسه. انا عرافك الامين صدق النبوة بتاعتي تنجي نفسك

فبص له رفعت مسرعا لقي شاب في الثلاثينات من عمره نحيف جدا ووشة به ندبات شكلها مقزز وعلامات غريبة ووشم علي شكل جمجمة واخد نص رقبتة تقريبا وبيبص له هذا الشاب ويبتسم ويبص في ساعة أيدة اللي كانت بقيت 10 الا 10 ويهز دماغة بحسرة ويقوم يقف ويخرج من المطعم ورفعت بيبص له وبيبص في ساعة ايدة وبدات الدقائق تمر كثواني والتوتو يزيد ورفعت بيبص للمطعم بكل حذر وبدأ الخوف يدق ابواب قلبة وهنا قرر رفعت ان...

الفصل الثالث

فبص له رفعت مسرعا لقي شاب في الثلاثينات من عمره نحيف جدا ووشة به ندبات شكلها مقزز وعلامات غريبة ووشم علي شكل جمجمة واخد نص رقبتة تقريبا وبيبص له هذا الشاب ويبتسم ويبص في ساعة يدة اللي كانت بقيت 10 الا 10 ويهز دماغة بحسرة ويقوم يقف ويخرج من المطعم ورفعت بيبص له وبيبص في ساعة ايدة وبدات الدقائق تمر كثواني والتوتو يزيد ورفعت بيبص للمطعم بكل حذر وبدأ الخوف يدق ابواب قلبة وهنا قرر رفعت ان يقوم ويمسك بايد كاميليا اللي كانت بتشرب عصيرها المفضل وهو يقول

يالا بينا

كاميليا باستغراب
لية بس

رفعت وهو بيخرج فلوس ليحاسب علي ما طلبة قال

بعدين هافهمك

وسحبها من ايدها بخوف شديد وقال بحدة

يالا ما فيش وقت

فقامت كاميليا وهي مستغربة رفعت وخرجوا الاثنين مسرعين من المطعم وبمجرد ما ركب رفعت عربيتة. قالت له كاميليا

ممكن افهم في اية

ولكن رفعت لا يرد وبص في ساعتة اللي بقيت 10 بالظبط
وبص ناحية المطعم وهنا يحدث انفجار رهيب في المطعم بسبب انفجار انبوبة غاز في المطبخ العمومي فيتصدم رفعت وتصرخ كاميليا من الفزع. وتقول

كان ليك حق انك تخلينا نقوم. احنا انكتب ليا عمر جديد

ولكن رفعت لا ينتبه لكلامها وبيبص للشاب صاحب الصوت المبحوح اللي واقف تحت عمود نور وبيبتسم وينزل رفعت من العربية مسرعا ويجري ناحية هذا الشاب وبمجرد ما يقترب منه يجري الشاب بمنتهي السرعة. ويختفي وسط الظلام ويصبح وكانه لم يكن موجود فوقف
رفعت يلتقط انفاسه بصعوبة شديدة ويرجع الي عربيتة ويركب العربية وكاميليا بتبص له وتقول بقلق

في اية

رفعت وهو بيبص للمطعم اللي بيحترق

مافيش

كاميليا
هو انت قومتنا من المطعم علشان كنت عارف ان الحريقة دي هاتحصل. ولا الامر كله صدفه

رفعت وهو ببدير محرك العربية

خليني بس. اشوف اي بقال عنده تيلفون علشان اتصل بالمطافي علشان تلحق المصيبة دي

وبمجرد ما يتحرك دكتور رفعت ب العربية يلاقي عربيات المطافي والاسعاف في الطريق الي المطعم فيستغرب اكتر واكتر فتقول كاميليا

معقولة في حد لحق واتصل بالمطافي وتيجي بسرعه كدة

رفعت
مستحيل اللي اتصل بالمطافي دة اتصل بعد الانفجار ما حصل أكيد اللي اتصل. اتصل قبل الانفجار ما يحصل

كاميليا وهي بتبص لرجال المطافي اللي بدوأ في عملهم بسرعة رهيبة هم ورجال الاسعاف الكل يتحرك بسرعة في اللي بيطفي الحريقة وفي اللي بينقذ ما يستطيع انقاذة وفي اللي بيخرج الجثث المتفحمة. وتقول

قصدك اية. ان في حد كان عارف باللي هايحصل قبل ما يحصل

رفعت
كان في. وهو اللي حذرني وخلاني اقوم من المطعم قبل ما تحصل الحريقة

فتبص له كاميليا باستغراب شديد ،،،،،،،

وفي نفس الليلة وبعد منتصف الليل ومن داخل شقة دكتور رفعت يجلس رفعت في البالكونة وهي القعدة المفضلة له ويفكر في ما حصل من ذلك الشاب الغريب فتجلس كاميليا امامه وتقول

بعمل لك فنجان قهوة يظبط لك دماغك

رفعت مبتسما
انا فعلا محتاج قهوة لان دماغي هاتنفجر من التفكير

كاميليا
بصراحة حكاية الغريب وحامد اللي انت حاكتهم ليا حكاية تحير جدا. معقولة في حد يعرف يتنبي باللي هايحصل

رفعت
كاميليا. استغفري ربنا. ما حدش بيعلم الغيب الا الله

كاميليا بندم وقد شعرت قد اية هي اخطات

استغفر الله العظيم. انا مقصدش بس اللي حصل دة حاجة تحير. عرف ازاي الشاب دة ان المطعم هاتحصل في حريقة

رفعت
شكله هو اللي ولع في المطعم

كاميليا باستغراب
ولية يعمل كدة

رفعت
علشان يثبت لي انه هو بيعرف اللي هايحصل قبل ما يحصل. يعني عراف

وفي هذة اللحظة يرن التيلفون الارضي فيتعجب رفعت ويقول

ومين هايتصل بينا في وقت متاخر زي دة

كاميليا
اقوم ارد

رفعت وهو بيقوم من علي الكرسي

لا انا اللي هارد وانتي روحي شوفي القهوة

وتذهب كاميليا ناحية المطبخ ورفعت ناحية التيلفون ويرد قائلا

الو

صاحب الصوت المبحوح وهو يدعي الغريب

انت ازاي تفتكر اني اولع في مطعم واموت ناس علشان اثبت لك اني عراف

رفعت باستغراب شديد ويبص في كل انحاء الشقة وكانه بيقول عرف ازاي دة اني كنت بقول كدة فسمع الغريب يقول

دكتور رفعت ما دورش علية في شقتك انا بعيد عنك بس سامع وشايف كل حاجة بتقولها و بتعملها. احب اعرفك ان دلوقتي مدام كاميليا هاتصرخ علشان القهوة وقعت علي ايدها

وبالفعل تصرخ كاميليا فيرمي رفعت السماعة ويدخل للمطبخ جري ويبص لكاميليا اللي كانت القهوة السخنة علي ايدها وهي تمسك ايدها وتتوجع فيذهب رفعت مسرعا ناحيتها. ويمسك أيدها وهو قلقان عليها ويضع أيدها تحت حنفية المية وينزل عليها مية فاترة ويذهب ناحية احدي الادراج الموجودة في المطبخ ويخرج كيس دقيق. ويفتح الكيس بسرعة ويضع الدقيق علي يد كاميليا وهو يقول

هاتبقي احسن

فتبص له كاميليا وهي مش قادرة تتكلم من الوجع ويخرج بها من المطبخ ويدخل بها اوضتهم ثم يتذكر ان الشاب علي التيلفون فيخرج من الاوضة مسرعا ويروح ناحية سماعة التيلفون ويمسكها ويحطها علي ودانه ويقول

الو.

الغريب
اطمئنت عليها. وصدقت اني عرافك الامين

رفعت بعصبية
أسمع جو الشعوذة والدجل والتنبؤ باللي هايحصل دة انا ما بصدقهوش

الغريب بصوت واثق
هاتصدق. وهاتخليني العراف بتاعك. وانا ماحرقتش مطاعم. المطعم اتحرق بسبب اهمال واحد من الشغالين جوة منه ولولا انا اتصلت بالمطافي والاسعاف لكانك المصيبة بقيت اكبر من كده

رفعت
ولما انت كنت عارف زي ما بتقول ان المطعم هايتحرق ما ممنعتش لية الحريقة تحصل

الغريب
مش من حقي امنع مصيبة لكني ممكن احذر بس وانا حذرتك كان ممكن تحذر الباقي وتاخدهم في ايدك قبل ما تحصل المصيبة

فتقف كاميليا وراء رفعت وتقول

رفعت بتكلم مين

ولكن رفعت لا يرد ويكمل قائلا

انت عايز تشيلني الذنب وخلاص

الغريب
لما تصدق عرافك الامين هاتمنع مصايب كتير

رفعت
انا ماليش عرافين وعمري ما هاصدقك. لن الغيب لا يعلمه الا الله.

فيضحك الغريب ويقول

طيب خلي بالك علشان مراتك هادوخ وتقع وانت هاتصدق الفرحة اللي جاية لكن الفرحة كذابة

وينهي الغريب المكالمة ورفعت يقول

الو الو

ثم يسمع صوت كاميليا وهي تقول

رفعت الحقني

وبالفعل تسقط كاميليا مغمي عليها، ،،،،،،،،

وبعدها بكام ساعة يقف في اوضة رفعت دكتور امراض نساء وهو صديق رفعت ويدعي سالم وبعد ان انتهي من الكشف علي كاميليا يقول له رفعت

خير يا سالم

سالم مبتسما
مبروك يا سيدي كاميليا حامل

رفعت فرحا وهو بيبص لكاميليا

انا كنت شاكك والله انها وقعت بسبب اعراض الحمل بس قولت اجيبك تاكد لي تشخيصي

سالم
ربنا عوض صبركم خير

فبص رفعت لكاميليا اللي كانت طايرة من الفرحة وهو ما يقلش عنها

****صحيح نسيت اقول لكم ان رفعت اتجوز كاميليا وهي كبيرة في السن يعني تقريبا كان عندها 37 سنه ومع حاله المبايض بتاعتها اللي كانت سيئة ما حصلش حمل وفي الوقت دة العلاج ما كنش بنفس تطور العلاج اليومين دول وهما متجوزين بقالهم 4 سنين. يعني كاميليا دلوقتي عندها 41 سنه لكن بصراحة رفعت عمره ما حسسها ان العيب منها وانها حرمته من طفل بيحلم بي وخصوصا ان رفعت كمان سنه كبير فالفرحة كانت كبيرة جدا لغاية ما جه يوم ورفعت قاعد بيقراء الجرونال وقفت قدامه كاميليا و قالت بحزن شديد

رفعت انا ماطلعتش حامل

اتصدم رفعت وقال
بتقولي اية

كاميليا
انا كنت عند الدكتور سالم امبارح زي ما انت عارف وقال لي اني الحمل طلع كذاب

رفعت بعصبية
ازاي بس. دة ماكد لي انك حامل بسبب انقطاع العادة،،،،،

كاميليا مقاطعة له وهي بتعيط

انا دخلت في سن الياس ماكنش حمل

وانهارت كاميليا من البكاء فقام رفعت وخدها في حضنه وهو بيقول

مش مهم. المهم اننا مع بعض

وفضلت كاميليا في حضن رفعت وهي بتعيط وهنا تردد في ودان رفعت صوت الغريب وتذكر ما قاله بأن الفرحة كذابة وفهم وقتها أن الكلام كان علي هذة الفرحة، ،،،،،،،

وبعدها بيومين ومن علي القهوة المحببة لدكتور رفعت يقعد دكتور رفعت علي التربيزة الخاصه به والمحببه لقلبة لانها في مدخل القهوة وبعيد عن الدوشة اللي بداخل القهوة وكان يشرب فنجان قهوة ويجلس معه دكتور صادق زميلة ويقول له

انا عايز اشوف الغريب دة اللي مصدعني بي من ساعة ما قعدنا وكأن الدنيا كلها مافيهاش غيرة

رفعت
بعد كل اللي حكايتة ليك ومش عايز الغريب دة يخليني افكر في ليل ونهار. دة كل حاجة بيقولها بتطلع صح. وانا مؤمن بان التنبوة بالغيب صفة الاهية ماحدش من البشر نالها

صادق
اكيد صدفة مجرد صدفة

رفعت
كل مرة كلامه يطلع صح وتقولي صدفة

في هذة اللحظة يقف امامهم راجل في الاربعينات من عمره وهو مجرد زبون في القهوة ولكنه بيحب يقعد مع دكتور رفعت ودكتور صادق وهذا الرجل يدعي فايز وهو محامي ولكنه محامي من المحامين الشمال ويقول لهم فايز

ازيكم والله ليكم وحشة ما حدش بيشوفكم بقالكم كتير

صادق
اهو مشاغل. انت عامل اية

فايز
عامل محامي

ويضحك ضحكة ماسخة لا يحبها رفعت لان رفعت كان لا يرتاح لفايز وهنا يرن تيلفون القهوة ويرد القهوجي علي المتصل ثم ينادي قائلا

دكتور رفعت تيلفون علشانك

فيذهب رفعت ناحية التيلفون ويمسك بالسماعه ويقول

الو

الغريب
مافيش مانع لما فايز يقول نكتة بايخة تضحك عليها لان الوشوش مش هتتقابل تاني

رفعت مصدوما
انت تقصد اية

الغريب
الليلة دي بعد نص الليل فايز هايموت في شقتة اديني عرفتك وريني بقي ممكن تعمل اية

فيبص رفعت لفايز وهو مصدوم...
قد يعجبك أيضا
الاسمبريد إلكترونيرسالة