U3F1ZWV6ZTE0NTkwMzMxMzUwX0FjdGl2YXRpb24xNjUyODgzMjYyNTQ=

رواية ماذا جنيت انا الفصل الخامس - بقلم هند حمدي

  رواية ماذا جنيت أنا البارت الخامس 5 بقلم هند حمدي

رواية ماذا جنيت انا كاملة

رواية ماذا جنيت انا الفصل الخامس 5 

احست اثير باقتراب مجموعه من الشباب عليها فقامت دون ان تشعر بالاتصال بشهاب

شهااب .... الله يخرب بيتك يا اثير الكلب دا هنفخ ابوكي انا شهاااب الاسيوطي يتعمل فيا كدا .صبرك عليا😡.

دي بتتصل كمااان لا جبرووووت طب مردش واسبها ترن تصدقي ولا هعبرك يااا بطني

وفاجئه قلبه خفق بشده دون ان يدري

الووووو ... اااااالحقني فييييه شبااااابااااب جااايه عاااااليه

شهاب ... قلبه انتفض بقوووه .... لم يفهم ما قالته ولكنه يعلم عندما تصيبها التهتهته فهي في حاله من الرعب الشديد .....

طب .. خليكي مكانك واوعي تتحركي وسيبي التلفون مفتوح

كان علي الهاتف وسمع كل ما تحدث به الشباب واقسم ان يفتك بهم وبما الحقوا من رعب بصغيرته

وصل شهاب ف نفس اللحظه التي حاول احد الشباب ان يضع يده ع اثير وهي مغمضه مما استفزه ضعفها

قاااام بسحب يده واداره وقام بلكمه مما اطاحه ارضآ ثم قام بسحبه وثني زراعه خلف ظهره فكسر يده عشان تحاول تلمسها .. دا عشان فكرت تلمسها

حاول الاثنان الاخران الهجوم عليه ولكنه كان اقوي جسمانيآ فقام بخلع ساعته وخلع جاكيته والقاهم بوجهها وهي مصعوقه مما تري فكان مثل الثور الهائج فقام بجمع الاثنان الاخران وقام بخبطهم ببعض حتي خارت قواهم

ثم اوسعهم ضربآ بيده وقدمه حتي اصبحوا ثلاثتهم ف حاله لا يرثي لها

لم يهتم بتجمع المول عليه فاغلب من بالمكان يعرفون من هو شهاب الاسيوطي

قام بسحبها خلفه ..... ادامي دانتي نهار ابوكي اسود معايا
---
شااادي .. ف احدي البارات

هاااا قولي عرفت ايه بسرعه واوعي تنسي اي معلومه

عصام .... الالمونيا الاول يا صاحبي ... دانا جبتلك كل الحكايه من طآطآ لسلامه عليكوا

فقام شادي بالتافف واخرج دفتر شيكاته وقام بكتابه المبلغ المتفق عليه

اتفضل وانجز بقي مش فاضي لاهلك انا

قام عصام بقص كل الموضوع عليه من بدايه ازمه والدها الماديه الي عرض والدها عليه بالزواج من ابنته ولكن ما صعقه.

بقلم هند حمدي

ان والدها عرضها عليه كزوجه اذا اراد سرآ او علناً كما شاء ...

وايضآ اذا اراد تحديد مده للزواج فهو لن يمانع كل ما يهمه الحصول علي مبلغ المهر ليخرج من ازمته

قام شادي بسبه سبااب لازع

عصام ... خدي دي بقي معايا كارت الجوكر اللي هنلعب بع ذي ماحنا عوزين وهيساعدك تاخد اللي انت عوزه

شااادي بلهفه مين😯
--
قام بخبط الدركسيون اكثر من مره من فرط عصبيته ممكن تبطلي عياط وتهدئ بقي

فكانت اثير مثل عصفوره رقيقه كسرت اجنحتها فلم تستطع الرفرفه

حاااضر ..

شهاااب ... بطلي ام التهتها ددي واتكلمي كوويس عشان افهمك😡 انا مش طيقك لوحدي

اثير ... وهي تنتفض متتتزعلقيييييش انااناااا بقووولك اهوووو

شهاااب ... اتلهي وكان فين شجعتك دي والكلب دا كان هيحط ايدوا عليكي قسمآ بربي دا لو كان حصل لكنت قتلته واللي يحصل يحصل لا عاش ولا كان اللي يمد ايده علي حاجه ملك شهاب الاسيوطي

اثير ... اصيبت بالخيبه فقد ظنت انه اصبح حمايتها وامانها ولكن عند نطق كلمته الاخيره علمت انها ليست غيره عليها ولكن غيره علي اسمه وممتلكاته فالتزمت الصمت ..... وعلمت ان حظها التعس لن يتركها

وصل شهاب لبيت اثير وهو مازال علي حاله كان يريد ان ياخذها باحضانه ويشعرها بالامان الذي يعلم انها تفتقدوا بشده .... ومن سيعطيعها الامان اذا كان امانها باعها له بالمال .. ولكن كبريائه يمنعه واصر ان يربيها من جديد

انزلي..والخرووج باذني انا بس مفهوووم

اثير ... هزت راسها بصمت فارتجاف جسدها لم يفارقها ..وهو لم يهتم بحالها ولم يعطيها كلمه تشعرها بالامان فعلمت بداخلها انه لم يفرق عن والدها بشئ واصرت بداخلها علي عدم اتمام هذه الزيجه مهما كلفها الامر
---
انطلق بسيارته فور نزولها ولم يتتظر حتي تدخل بيتها فانتهزت الفرصه وذهبت الي زياره قبر والدتهاااا ... فوالدها لم يسمح لها بزيارتها منذه وفاتهااا
---
اثير بعد قراه الفاتحه لوالدتها..

شفتي يا امي حظي طلع ذي حظك ويمكن انيل ... بس متخافيش مش هضعف حتي لو اضطريت اني اهرب واسبها مطربقه علي دماغهم

بس مين ممكن يساعدني ... بس مفيش غيره ثم اخرجت هاتفها الذي كانت تضعه علي الصامت فوجدت والدها قام بالاتصال عليها اكثر من عشرين مره ورآت رساله منه فقامت بفتحها ....

ارجعي حالآ والا انتي عرفه هعمل ايه ... اظاهر اني معرفتش اربيكي

اثير ... كدا كملت .... فقامت باخراج اسم شادي من ع الهاتف وكادت ان تضغط علي ايقونه الاتصال ... كل هذا وقدمها قادتها الي منطقه منعزله بالمقارب

احد افراد الامن .... فيه واحده كمان اهاه يا باشا اظاهر كانت بتحاول تهرب

الظابط المسئول ..... هاتهالي انا نشوف حمايتها وورايا ع القسم

فرد الامن .... ادامي يا متهمه

اثير .... ادامك ايه وانت مين انا معملتش حاجه انا كنت بزور امي

فرد الامن بقووولك اانجري ادامي بدل ما ابهدلك .. مانتي يا بتروجي المخدرات معاهم يا اما بتتعاطي ياما بتصطادي ذباين ليهم ..

اثير ..... هارسود عليا ايه اللي بتقولوا دا والله ما عملت حاجه

قام فرد الامن بسحبها بالقوه فسقط منها الهاتف دون ان تشعر ...

راه احد اطفال من يسكنون بالمقابر فاخذه معه عندما راه يقع من الفتاه دون ان تشعر
---
ذهب شهاااب الي بيته فدخل الي الصاله المغطاه الخاصه به ... فهي جيم صغير يضم كل ما يلزمه فهذه هوايته منذه نعومه اظافره

فاخذ يتمرن بكل قووه ويفكر بصوت عالي

كان لازم اهديهااااا الاول ليه عملت كدا ... افرق ايه عن ابوها دلوقت تلاقيها مش طيقاني

لااااا بس هي ناقصه تربيه بقي انا تبهدلني البهدله دي

بس بردوااااا .... مينفعش تبقي بالضعف دا .. افرض اتاخرت عليها كان هبحصل فيها ايه وعند هذه النقطه قام بالالعاب ضغط بكثره حتي يخرج غضبه بها

هو انا ليه شاغل روحي بيها ... عشان صعبانه عليا طفله وبريئه زياده عن اللزوم. مش اكتر. فوق يا شهاب دي حتت عيله

فقام باخذ هاتفه واتصل باحد رجاله ...

عوزك تظبطلي سهره من ايااهم عاوزها سهره ملوكي واستنضف .... وعايز حتت جديده بلاش المستهلك دا

فقام باغلاق الخط بوجهه ...

فور انهاء المكالمه وجد والد اثير يتصل

تآفف .... كتك الارف اكيد عايز فلوس .. رن مش هعبرك
انت السببب ف اللي هي فيه صبرك عليا

ثم جال بخاطره ممكن ان تكون اثير بها شئ سئ فهذا ما شعر به ان اثير ليست علي ما يرااام

فقام بالاتقاط الهاااتف

الوووووو .. خير

مصطفي ..... انا اسف يا باشا بس كلمت اثير اكتر من مره ومش بترد خليها تكلمني ضروري اذا سمحت

تشنج شهاااب وكاد ان يصيب بنوبه قلبيه

نعمممممم تكلم مين انا موصلها من اكتر من ساااعه هي مطلعتش ولا دي لعبه عليا

مصطفي ..... وصلتها فين يا باشا انا مشفتش اثير من ساعه ما خرجت معاااك ... بقولك مرجعتش

شهاااب ... قسمآ بربي لو طلعت لعبه عشان تاخد قرشين لهوديك في ستين داهيه ومش هرحمك ثم قاام بغلق الهاتف بوجهه وقام بطلب اثير وقلبه ينبض بالخوووف

هتكوني روحتي فين وربي لوريكي يا اثير اظاهر اني دلعتك زياده بس ملحوقه

الهاتف المطلوب مغلق

اثيييييييييير

يتبع
قد يعجبك أيضا
الاسمبريد إلكترونيرسالة