رواية ماذا جنيت انا الفصل الخامس عشر 15

الصفحة الرئيسية

  رواية ماذا جنيت أنا الفصل الخامس عشر 15 بقلم هند حمدي عبر دليل الروايات

رواية ماذا جنيت انا كاملة

رواية ماذا جنيت انا البارت الخامس عشر 15

وفاجئه .. صدح رنين هاتف شادي فوجد شهاب اخيه
حاول ان يبدو طبيعآ ... حتي لا يشعر بشئ
الووووو...
شهاب .. عشر دقايق والقيك ف الجنينه الورانيه بسرعه
ثم اغلق الخط
شادي شعر بالخوف الشديد واصبح التوتر بادي عليه بشده
ياتري عاوزني  ف ايه  .. ممكن يكون عرف حاجه عن حبي لاثير ولا عن الباسبور ولا الصوور 
لااااااا معتقدش دا لو شم خبر عن حاجه منهم كان جه ولع فياااااا .... طب وانا هتعب نفسي ليه هروحله واللي يحصل يحصل ....  لااااااا ممكن يكون عرف وعايزني اروحله عشان يدفني هناك ...... لا مش هروح ويعمل اللي يعملوا ..... وعند ذلك الحد صعد رنين هاتفه باسم ابيه شهاب....
ااااااالووووو..... 
انت فيييييين يا حيووووان 
خمس دقايق وهكون ادامك ياباشا مصر 
***
اخذ يتكفي من سرعته حتي وصل الي اخيه الذي كان يجلس علي احد الكراسي ويضع ساق فوق اخري 
شادي الذي ظل واقفآ اكثر من خمس دقائق لان اخيه لم يسمح له بالجلوس .... اؤمر يا ابيه حضرتك عوزني ف ايه
شهاب وهو مغمض عينيه ... انت سحبت اكتر من 500 الف جنيه في مده صغيره ودتهم فين .. ومقدمتليش كشف حساب ليه ..... 
تنفس شادي الصعداء .... اصل يا ابيه بصراحه خفت اقولك وبعدين محبتش ادايقك ف فرحك 
شهاب وهو ما زال علي وضعه .... عملت ايه ااااخلص
شادي .... اصل بصراحه ومن غير نرفزه لعبت قمار وخسرت دا غير كام سهره من اياهم احممممم انا عارف اني غلط بس كنت هقولك ع
شهاب فاجئه وبدون سابق انذار .....  هب واقفآ امامه
انت بتحب اثير صح ... قول متخافش ولكن بعينيه تنطلق شرارات من الجحيم
شادي ... بدء يتلكآ بكلماته ....اايه اللي حضرتك بتقولوا دا بقي انا هبص لمرات اخويا دي لو اخر ست ف الدنيا مستحيل 
مين اللي وصلك الكلام الفارغ دا .... اكيد حد عايز يوقع بنااااا 
شهاااب .... شادي دي فرصه ادامك لو فيه مشاعر ولو بسيطه من نحيتك لاثير انا ممكن اطلقها ونخرجها من حياتنا مستحيل اخسرك انت اخويا الوحيد
( كان منتظر شهاب ان يؤكد كلامه حتي يدفنه بارضه ويحسب ان الله لم يخلقه  فحاول السيطره علي اعصابه )
شااادي كاد ان يؤكد كلامه ع حبه لاثير لولا انه شعر انه فخ من اخيه للايقاع به .. ولو تاكد لقام بخنقه علي الفور
كانت توجد قطاعه فواكهه بجواره فالتقطهاااا شادي
ابيه .. لو عندك شك واحد ف الميه خد السكينه وخلص عليا وانا هكون رااضي 
انا لو فيه مشاعر من ناحيتي لمراتك هي اخوه مرات اخويا تبقي بمثابه اختي 
اخذه شهاب اخذه باحضانه فالبرغم من الشك الذي كان يكمن بداخله الا انه اراد ان يصدق ع ما قال
حضنه شااادي وهو يبتسم بشر علي ما ينوي عليه
شهاب .. بفرحه .. بس دا ميمنعش ان المبلغ دا هيتخصم من ارباحك السنويه وتوعدني انك مش هتكررها تاتي
شادي طبعا ... بس اسمحلي اروح انام احسن خلاص هيغم عليا 
***
اثير ... فرغت من صلاتهاااا وظلت تدعي ان بكون شهاب سندآ لها وعونآ معها علي الايام 
سمعت طرقآ علي الباب .. فطنت انه السيده رقيه
اتفضلي يا ماما حضرتك مش محتاجه اذن
اتفتح الباب وطل شهاب عليها ...طب وابنها يستاذن ولا يدخل علي طوووول
اثير بتوتر ... سي شهااااااب
شهاب الله علي سي شهاااب منك بتخليني ادووووب يا اثورتي بس لو تبطلي ام التهتهه دي 
اثير ... وقد استجمعت شجاعتها ... هتقول عايز ايه ولا تتفضل ... 
ازاحها من امام الباب وهو يضحك علي شجاعتها الذائفه 
هقولك يا قطتي تعاااالي ... ثم جذبها من يدها حتي وصل امام الدولاب وفتحه واخذ يبحث عنه حتي وجد فستان محتشم ... هتلبسي دا وهننزل نفطر وبعدها هاخدك لفه ف البلد لاني خلاص احتمال اسافر بكره وانتي مشفتهاش للوقت وداااا ميصحتش يا قطتي
اثير بفرحه كالاطفال ... صحيح هتخرجني .واخذت تقفز بسعاده .... ولكن فاجئه تخاذلت 
لااااا مش عوزه اخرج كفايه اللي حصل قبل كدا
تذكر شهاب ... ما تتحدث عنه وما فعله بعض الشباب معها
شهاب ..... لااااااا المرادي مش هسيبك يعني ايدي ف ايدك وبعدين انا هنا كبير الباد يعني محدش هيتجراااا ويفكر يبصلك 
وبعدين انتي بضيعي الوقت ليه. اااه فهمت شكلك محتاجه مساعده واما علي استعداد علي فكره 
عند هذا الحد قفزت تجري من امامه واغلقت باب المرحاض عليها فاخذ يضحك علي سذاجتهاااا 
سبقهاااااا الي غرفه الطعام فوجد جده وامه بانتظاره
صباح الخير يا جدي .... ثم انحني ليقبل يديه .. ولكن الحاج مهران سحب يده .... ونظر للاتجاه المعاكس لشهاب
شهاب ..... استغفر الله طب اعمل ايه عشان تسامحني 
اؤمر حضرتك وعليا التنفيذ 
لم يرد عليه الحاج مهرااااااان ....
ولكن فاجئه ابتسم وهو يري اثير مقبله عليهم ...
السيده رقيه .... ايضآ لم تتحدث معه من وقتهاااااا 
تعالي يا جاب چدك ..... 
اثير .... صباااح الفل يا جدو وانحنت وقبلت يديه 
مهران ... صباح الهنا علي جلبك يا بتي وقبلها من جبينهااا
اثير صباح الفل يا مامتي .....وفبلت جبهتها 
رقيه ... صباحك هنا ورضا من الرحمن 
بس عيني عليكي بارده ... لبسه ورايحه فين 
فقصت ما قاله شهاب
كل هذا وشهاب يشعر انه اصبح مثل رغيف باءت لا احد ينظر اليه 
طب والله عال البت المفعوصه كلت الجو وبقيت فنله ف بيتي 
***
شااادي ... عصام اخلص وخلصلي اللي قولتلك عليه عاوز الباسبور يكون خالص ع نهايه الاسبوع دا خلاص شهاب بقي يشك فيا ولو اتاكد هيولع فيا حي
انا حولتلك المبلغ ع حسابك ف البنك عشان تنجز معايا 
عصام ... شك فيك اذي لمواخذه 
ميخصكش ... انت تنفذ وبس 
عصام سلااام يا هندسه ....
عصام دا كدا احلوت اوووووي بالباسبور دا انا اللي هاخد البت وهخلع وانت بقى حتت جواب صغنن لاخوك هيطيرك يا معلم وابقي خلصت حق اهانتك ليا السنين دي كلها وابقي انا اللي فزت باليمامه وكلت التورته😂
***
اخذت اثير تتجول مع شهاب  بالكاريته الخاصه بالحاج مهران وهي تقفز فرحآ كالاطفال 
شهاب ... تعالي نقعد عند الجميزه دي بحبها اوووي وكل ما اجي هنا لازم اعدي عليها
ذهبت معه ... فاخذها شهاب بجواره والصقها به ولم يهتم بنظرات الماره فهو ف نظرهم عريس مع عروسه
مبصوته يا اثير 
اوووووي.  اوووووووي ونفسي تفضل حنين معايا كدا علي طوووول 
شهاب .... طول مانتي شاطره وبتسمعي الكلاااام مش هخلي نفسك ف حاجه 
اثير ..... طب انا عوزه اطلب منك طلب بس اوعدني انك تنفذهولي
شهاااب ... اتفضلي اؤمري يا قطتي المدلله
اثير ... مراااااد 
شهاااب ... استغفر الله ماله سي زفت وايه فكرك به
اثير .... ممكن ترجعوا شغله هو. استقال بس اكيز لحظه تهور ... يعني لو ممكن تتوسطله هو والله طيب ومكنش يقصد ووووو
سهاااب ...... هششش 
انتي عرفتي منين انه استقال هااه ... 
انتي استغفلتيني وخرجتي تقبلي من ورايا صح
مقدرتيش علي بعده صح
اثير .... لا ورحمه ماما هو هو  اللي كلمني ف التلفون وقاالي انه لااااا مقليش حاجه بس ارجوك متآذهوش
سحبها شهاب من يدهااااا .. ولم ينطق بحرف بعد ذلك 
ولكن وجهه لا يبشر بالخير ابداااااا
اثناء عودتهم الي البيت صعد رنين هاتفه فوجد اروي سكرتيرته .... 
نعمممم .. مش قولت محدش يكلمني الا اذا كان فيه مصيبه هلي دماغك 
اروي وهي تكتم غيظها من اهانته
هي فعلا مصيبه يا شهاب باشااا 
المنقصه بتاعه شركه الحديد بعد ما كنا خلاص يعتبر خدناها .. اتقدم عرض اقل مننا بحاجه بسيطه والعرض رسي عليهم
شهاااب ..... نهار ابوكوااااا اسووود اصل انا مشغل معايا شويه بهاااايم ... اجمعيلي كل مدراءالاقسام بكره الصبح الكل يكون موجود واغلق بوجهها الخط
اروي .... يلاااا بالشفا خالي السنيوره تنفعك
***
اخذت اثير تر تعش خوفآ منه وخاصه بعد تلك المكالمه الكارثيه التي اخرجت شياطينه
وصلوا الي المنزل لم بعيرهااااا اهتمام وجد والدته بطريقه
امي حضري نفسك هنسافر  دلوقتي وقولي للهانم تحضر نفسها لازم انزل ف اسرع وقت وصحيلي البيه اللي نايم علي نفسه ومش حاسس بحاجه انا هكلم شركه الطيران وهحجز 
رقيه ... خير يابني حصل حاجه
حصل ان شقي عمرنااااا بيروح. صفقه كانت هتنقلنا وتعدي بينا لبر الامااااان راحت ف ثانيه   ... فيه خاين ف شركتي بس ورحمه ابويا هعرفه ومش هرحموااا هفرمواااا
***
شااادي علم بما حدث لان اروي اتصلت به ايضآ
هو دا وقته .... لييييييه الطرووف معنداااااااني ليه كل ما اتقدم خطوووه ارجع عشره 
ثم قام علي مضض ليحضر حقائبه ولكن لم ينتبه الي الظرف الذي يحتوي صور اثير وهو يقع على الارض 
***
ذهب شهاب ااي غرفته ليلملهم اغراضه ولم يعلم سبب غضبه اهوووو للصفقه الضائعه او ما اخبرته به اثير عن مراد
واثناء دلك وجد هاتفهاااااا امامه غقام بالامساك به وتحطيمه حتي اصبح لا يصلح لشئ
***
الكل استعد للمغادره وقاموا بتوديع الجد الذي وعدهم بالسفر اليهم خلال ايام قليله ... ولكنه رفض التحدث الي شهاااب .... ولكن صدح الجد اوعااااك تاذيهاااااا حسابك هيكون معاااي 
***
السيده رقيه ‘اثير عاودا الي المنزل ولكن شهاب وشادي ذهبوااااا الي الشركه مباشرتآ ليروا كيف حدث ذلك
شهاااب وهو غي قمه ثوووورته ... للمدراء واروي
لو ملقتش سبب منطقي للي حصل وان الظرف يتقدم بعد ظرفي اللي اتقدم ف اخر وقت وبا اقل من عرضي بفتافيت هعتبركم كلكم خنتووووني ومش هرحم حد انطقوااااا
الكل نزل عليه الصمت .... وعلموا ان القادم اسوء
اروي ... ماهو.     اصل.    يعني
شهاب بعصبيه مفرطه .... هسحب الكلام من بق امك بالعافيه انطقي
اصل مصطفي بيه والمدام لما كانوا هنا يعنى ....
لما كنت عند حضرتك .... رجعت لقتهم وقفين ادام مكتبي وشكلهم شافوا الملف لانه مكنش لسه اتغلف
شهاب بصددمه .... اثير  مستحيل
google-playkhamsatmostaqltradent