U3F1ZWV6ZTE0NTkwMzMxMzUwX0FjdGl2YXRpb24xNjUyODgzMjYyNTQ=

رواية حياة العز الفصل الخامس والسادس - بقلم ريهام سعيد

  رواية حياة العز الفصل الخامس والفصل السادس بقلم ريهام سعيد

رواية حياة العز كاملة

رواية حياة العز البارت الخامس بقلم ريهام سعيد

عز:المفاجاءه هي انك هتروحي بعد بكره المدرسه
وأكمل بمكر:ودلوقتي كنا هنروح حفله بس انتي عايزه تنامي خلاص بقى
نزلت حياة من قدميه سريعا
حياة بفرحه:بجد
جرت حياة على السلم وهي تقول:انا طالعه البس
عز بصوت عالي بعض الشئ:مرام
جاءت مرام وقالت:ايوه يا فندم
عز:هتلاقي فستان ف اوضتي لبسيه لحياة
مرام:حاضر يا بيه
صعدت مرام للأعلى وجدت حياة في غرفتها وتبحث عن شئ ترتديه
مرام:حياة
حياة:قطتي لبسيني بسرعه يلا بسرعه عزي هيوديني حلفه
مرام بضحك:اسمها حفله
حياة:ايوه هي دي اختاري انتي حاجه
ومسكت حياة في قدم مرام
مرام وهي ترفع رجليها:حياة بتعملي أيه
حياة:عايزه البس لبسيني بسرعه
مرام:طيب يلا نلبس
رفعت حياة يدها لفوق بمعنى احميلني
حملتها مرام وذهبوا في اتجاه غرفه عز وجدوا فستان من يراه يقول انه الاميرات فقط اووه نسينا انها اميرته هو فقط من سرقت عقله وقلبه منذ الوهله الأولي لكنه ينكر ذلك فياتري ماذا يكون مصيرهما
هنعرف ده ف الفصول الجايه😜
البستها مرام الفستان وتركت شعرها الملولو وراء ظهرها ووضعت لها أحمر شفاه بالون الوردي ووضعت لها تاج صغير يزين شعرها الجميل
كانت كالاميرات👇
دخل عز وفي يديه كيس آخر وهو يلبس بدله بالون الأسود وجرافا بالون الأسود وقميص ابيض كالثلج
اعطي الكيس لمرلم بهدوء
مرام باستغراب:ده لمين يا عز بيه
عز:ده ليكي يا مرام انتي هتروحي معانا
مرام بصدمه وهي تشير لنفسها:ا ا انا
عز بحرج يغلفه البرود:ايوه علشان تخلي بالك من حياة
وفجاءه وجد من يمسك ببنطاله نظر للأسفل وصدم
عز:مرام
مرام:نعم
عز:فين بقيت الفستان
مرام:أنهى فستان
عز وهو يشير إلى حياة:فستان حياة
مرام:هو ده كله
عز في نفسه:ماشي يا اليأس الكلب ايما وريتك بقى بتقولي الفستان ده حلو وانا وثقت فيه ومبصتش فيه حتى يخربيتك هروح ازاي بيها دي دلوقتي
عز:مرام روحي يلا البسي وتعالى
مرام باحترام:حاضر يا فندم
ذهبت مرام نزل عز في مستوى حياة وقال:ينفع كدا
حياة:ينفع ايه
عز:ينفع إلى انتي حطاه ده
حياة بفرحه:حلو صح قطتي حطتهولي
جاءت مرام بعدما لبست الفستان وكان شكلها حقا جميل جدا ولم تضع أي مساحيق تجميل غير الكحل وروج
فستان مرام👇
وتركت شعرها مفرود بشكل جميل مثل حياة
مرام:شكرا يا فندم على الفستان الجميل ده اول ما تخلص الحفله انا هرجع الفست
عز:بسس اسكتي بقي استنى
صمتت مرام بإحراج.
نزل عز لمستوى حياة وقال:حياتي انزلي تحت استنيني ماشي
حياة بطاعه:حاضر
كادت أن تخرج ولكن فجاءه رجعت وتعلقت في قدم مرام
نزلت مرام لمستواها وقالت:عايزه حاجه
اومأت لها حياة
مرام:عايزه ايه
همست لها حياة بما تريد
مرام بحيره:ودي هنعملها ازاي
عز بقلق:مالها يا مرام فيها حاجه
مرام:لا لا هي بس عايزه تخش التويلت هدخلها واجي
عز:طيب
دخلت حياة الحمام مع مرام وخرجت ونزلت الأسفل
--
نزلت حياة للأسفل وشعرت بالجوع دخلت ظلت تبحث حتى وجدت المطبخ دخلت وقالت:انا جعانه
داده عز:بسم الله مشاء الله انتي مين يا ملاك
ضحكت حياة وقالت:انا حياة
داده:عايزه تاكلي إيه يا حياة
حياة:شولاته
دادة:عايزه تاكلي شوكلاته
حياة:ايوه هي دي
ذهبت الداده تعينه باتجاه ثلاجه كبيره واخرجت شوكلاته كبيره
سفقت حياة بيدها بفرحه عندما اعطها نعيمه الشوكلاته
خرجت حياة وفتحت الشوكلاته واكلها لم توسخ ملابسها بل لوثت فمها
---
عند مرام وعز
عز:مرام الكلام الاهبل إلى قولتيه دا مش عايز اسمعه تاني
مرام:حاضر
عز:بصي يا مرام انتي دلوقتي هتبقى ليكي اوضتك إلى هي جنب حياة انا وثقت فيكي يا مرام وانتي عارفه يعني ايه الشيطان الأسود يوثق فحد
قشتر جسد مرام:حاضر يا فندم
عز:وكلمه فندم وعز بيه مش عايز اسمعها تاني ممكن تقولي بشمهندش تمام
مرام:حاضر يا بشمهندس
عز:حياة
مرام باستغراب:مالها
عز:هي هتبقى شغلك حياة هتصحي هتاكل إلى انتي تختاريه ليها بس طبعا هيبقى سندويتشات وأهم حاجه اللبن وهتلبسيها لبس المدرسه هتروح المدرسه السواق هيوصلها الشركه هترجع معاايا والغدا انتي عارفه هتعملي ايه والعشاء ممكن يكون سندويتشات خفيفه وكوبايه عصير ماشي يا مرام
مرام بطاعه:حاضر يا بشمهندش
عز:لو حياة هتفضل مبسوطه وهي معاكي هتبقى ديما معاها وكمان راتبك هيبقى ١٠ أضعاف إلى بتخديه
مرام/حاضر
عز:تعالى يا مرام ناقص حاجه واحده لازم تعرفيها
صدمت مرام مما رائته

البارت السادس

صدمت مرام مما رائت فقد أراها عز الغرفه السريه الخاصه بالألعاب
مرام بصدمه:ا ا ا
عز بهدوء: أنت وانا وحياة الوحيدين الي نعرف المكان ده لو في يوم سمعتي اي حاجه غريبه خشي جوا انتي وحياة سامعه يا مرام
مرام:اوعدك يا فندم اني هكون اد الثقه إلى حضرتك ادتهاني
عز:كويس يلا بينا
نزل عز ومرام من الغرفه وجد عز حياة تجلس في منتصف الصالون وتاكل الشوكلاته بفرحه شديده
عز:شوفتي برائه اكتر من كدا يا مرام
مرام بصدمه:ا ا الفستان يا حياة
حياة ببرئه:ماله
مرام:هيقع عليه شوكلاته
حياة:عزي هيجبلي غيره مش كدا يا عزي
عز وهو يحملها ويقول:كدا يا قلب عزك
ليكمل ببرود:مرام هتلاقي في اوضتها مناديل هتيها
مرام:حاضر يا فندم
صعدت مرام للأعلى
عز:هو ينفع شوكلاته تاكل شوكلاته
وضعت حياة اصبعها على فمها تفكر ثم قالت:مش عارفه
وأكملت:دي طعمها حلو اوي
عز وهو يضحك:مين اديهالك
حياة ببراءه وهي تشير بيدها:ست كبيره جدا
عز باستغراب:انتي دخلتي المطبخ
اومات حياة وهي مازالت تاكل من الشوكلاته
حياة وهي تمد يدها له وهي تقول:تاكل
اخد عز قطعه صغيره واكلها
نزلت مرام وفي يدها مناديل مبلله وهي تمسح لحياة الشوكلاته الذي على وجهها ويدها وأخذت منها الشوكلاته
حياة بزعل:عيزاها انا عايز شوكلاتي
عز بحدة:مرام اديها الشوكلاته بتاعتها
مرام:استنى يا روحي هجبلك شوكلاته كبيره وااكلهالك في العربيه علشان هدومك ماشي
حياة بطاعه:ماشي
انزل عز حياة في الأرض ومسك يدها وخرجوا وجد عز اليأس في الخارج ومعه زوجته الذري يكرهها
الياس:ينهار اسوح
عز باستغراب:ايه
الياس:أنت جايب الملاك معاك
عز بحده:قولتلك ليها اسم
اليأس:اسمها ايه الحلوه دي
تافف عز بنفاذ صبر وقال:ملكش دعوه
لين بدلع:اذيك يا عز
عز ببرود:بخير طول ما انتي بعيده عني
احرجت لين كثيرا وصمتت
واخيرا اخد اليأس باله من مرام
اليأس بصدمه:ليليانا
نظرت له مرام بجهل وقالت:حضرتك بتكلمني
احتضنها اليأس وقال:ليليانا انتي كنتي فين احنا دورنا عليكي فكل مكان
كل هذا تحت نظرات لين الحاقده وعز والذي على وجهه نظره واحده(بروده)
مرام باستغراب:انا مرام مش ليليانا
عز بحدة:اليأس لما ترجع نبقى نتكلم
عز:يلا يا مرام
تركت مرام يد اليأس
وركبت في سياره عز من الأمان ومن الوراء حياة وعز
حياة:عزي
عز بحنيه:نعم يا حياتي
حياة:عايزه شوكلاته
عز:مرام مرام
مرام بخضه:نعم
عز:هاتي لحياة الشوكلاته بتاعتها
مرام:حاضر
اخرجت مرام من حقيبتها الشوكلاته وقامت باعطائها لعز
مرام:اتفضل
عز:هاتي
صار يطعم حياة الشوكلاته واخيرا وصلوا إلى الحفله قبل النزول اعطي عز لمرام ماسك وطلب منها أن ترتديه وارتدي واحدة والبس لحياة واحدا بالون الذهري نزل عز بطالته الذي تسحر وتوقع القلوب ولف الناحيه الآخر وساعد حياة على النزول ونزلت مرام خلفهم
واحد من الصحافه:بشمهندس عز ممكن تقولنا مين الطفله إلى معاك دي
عز:حياة بنت خالتي بس كانت مسافره أمريكا ورجعت لما والدتها اتوفت
صار الجميع يتكلم عليها وعلى جمالها
عز بتافف:اففف
امسك عز يدها بحنيه ولكن على وجهه نظره واحدة بروده🙄
شددت هي على يده لأنها كانت خائفه
دخلوا إلى الحفل ورجعوا وكانوا منهمكين والياس الذي لم يقلع عينيه عن مرام (جليل الأدب)
وهي لاحظت ذلك وكان خجله حد الموت ولين الذي لم تاخد بالها من نظرات اليأس لمرام لأنها كانت مشغوله بتتبع تلك الملاك وعز والحقد يملئ عيونها
في البيت بعد رجوع مرام وحياة وعز
مرام بتعب:حياتي يلا علشان نغير وننام
عز بتفهم:روحي نامي انتي يا مرام وزي ما قولتلك
مرام:شكرا يا فندم
صعد عز بحياة إلى الأعلى وغير ثيابه وغير لحياة ثيابها واحتضنها وناموا بعمق
صحي عز وفزع من شكل حياة
قد يعجبك أيضا
الاسمبريد إلكترونيرسالة