U3F1ZWV6ZTE0NTkwMzMxMzUwX0FjdGl2YXRpb24xNjUyODgzMjYyNTQ=

رواية عشقتها ولكن الفصل الواحد والثلاثون والثاني والثلاثون - دينا دخيل

الفصل الواحد والثلاثون "31" والثاني والثلاثون "32" من رواية عشقتها ولكن للكاتبة دينا دخيل
رواية عشقتها ولكن كاملة

رواية عشقتها ولكن البارت الواحد والثلاثون 31

ريان قام من نومه علي حركه اسراء

ريان ... صباح الخير يحبيبي

اسراء.... صباح النور

ريان .. أنتي كويسه بحبيبتي

اسراء.. اه الحمد لله... متقلقش
احسن من امبارح

ريان .. يارب دايما

الباب خبط وكانت سما

سما ... عامله ايه يا سوو دلوقتي

اسراء... بخير يقلبي
يالا نحضر الفطار ونجهز عشان تجيبي شبكتك يا عروسه

سما .. لا يا اسراء
مش هينفع في الظروف دي هنأجلها بقا

اسراء....نأجلها ليه
متقلقيش أنا كويسه وكمان مش عايزه حد يعرف باللي حصل
عشان ميبقاش في مشاكل ومحدش يشيل همي ويزعل
وانتي يهانم قدامي علي المطبخ نعمل. الفطار
عشان ننزل نجيب شبكتك

سما بابتسامه راحت حضنتها
أنتي طيبه اووي يا اسراء
ربنا يخليكي ليا

اسراء.. حبيبتي

وخرجت سما المطبخ

ريان ... أنتي بجد كويسه ولا بتعملي كدا عشان سما

اسراء... مش عارفه بس حاسه أن مرتاحه وان
أن شاء ألله هنلاقي حل

ريان ... حبيبتي ان شاء الله
هسأل علي دكتوره كويسه ونروح بكره ولا حاجه

اسراء... أسأل بس نبقي نروح بعد فرح سما بقا عشان لو في ايه حاجه مطلوبه نبقي فاضين وعشان محدش يحس بحاجه

ريان ... أنتي نعمه من ربنا والله يا اسراء
ربنا يباركلي فيكي

اسراء... حبيبي
يالا بقا قوم خد شاور علي ما نعمل الفطار

ريان قام خد شاور
واسراء وقفت وافتكرت اللي حصل ودمعه نزلت من عينيها
بس مسحتها بسرعه و
ايه يا اسراء نجمد كدا وان شاء الله هنلاقي حل
وكمان أنا قايمه من النوم مرتاحه يبقي خير

وراحت لسما يحضروا الفطار وسما كانت بتهزر وتضحك معاها
وقعدوا يفطروا كلهم
وسما واسراء رتبوا ونضفوا الشقه كويس
ودخلوا يجهزوا عشان يروحوا يجيبوا الشبكه

ريان ... ايه الحلويات دي يا سومي

سما ... حبيبي دي عيونك
ريان هو انت قولت لعبدالرحمن ان احنا هنا؟

ريان ... مقولتش لحد
واسراء مش عايزه حد يعرف باللي سميره هانم عملته
فهبقا اقولهم جينا هنا تغير وخلاص واصلا أنا هشتري فيلا جديدة

سما.... ماشي
بس هي ماما هتيجي النهارده

ريان ... أنا معنديش مانع تيجي أنتي ملكيش ذنب

سما بفرحه ... ماشي أنا هكلمها اشوفها

ريان .. ماشي

و دخلت سما تكلم سميره

سما ... ها يا ماما هتيجي امتا

سميره .. اجي فين

سما ... اجيب شبكتي والخطوبه النهارده في البيت حاجه صغيره كدا

سميرة... واجي ليه مش أنتي اللي مشيتي وسبتيني
خلي اخوكي ومراته ينفعوكي بقا

سما بدموع ... بس يا ماما أنتي هتيجي عشاني

سميرة... وعايزاني اروح البيت اللي فيه اسراء واهلها
اللي كانت سبب بعد ابني عني

سما ... مامااا أنتي عارفه كويس مين السبب

سميرة... مش هاجي يا سما
يا أنا يا اخوكي وانتي اختارتيه يبقي خليكي معاه ...سلام
وقفلت

وسما عيطت من قساوة امها اللي حست من عياطها امبارح إنها ندمت علي اللي عملته بس مفيش تغير

ودخل ريان ليها وهي مسحت دموعها بسرعه

ريان. .... يا ابت دا انا اللي مربيكي
لما تمسحي دموعك مش هعرف يعني

سما .. حضنته وعيطت
ماما رفضت تيجي يا ريان

ريان... معلش يحبيبتي هي بس عشان اللي حصل

سما ... هي مش بتحبني

ريان ... متقوليش كدا
وبعدين اومال أنا روحت فين

سما .. انت ربنا يخليك ليا انت واسراء

اسراء... حد جايب في سيرتي

سما .. ههههههههه بالخير والله

اسراء بهزار ... كنت بحسب

ريان .. ربنا رزقني بأحلي اخت وزوجه الحمد لله
يالاا بقا نمشي عشان نتقابل هناك

اسراء.. اه يالاا يا حبيبي

ونزل ريان وسما واسراء وركبوا العربيه واتقابلوا عند الصايغ

وكان عبدالرحمن وامل ومالك مستنينهم

عبدالرحمن سما خطفت قلبه من فستانها النبيتي اللي كانت لابساه وحجابها اللي محليها

وسما كانت مكسوفه اووي بس فرحانه

ريان .. بقالكم كتير ولا ايه

مالك .. اه يخويا
هو عشان انت اخو العروسه تسيبوا العريس واللي معاه دا كله 😒

ريان .. براحتنا 😌

عبدالرحمن... أنا استني العمر كله عادي😍

سما اتكسفت و..

آمل ... الحب ولع في الدره 😂

ريان ... هههههههه
طب يالاا ندخل

ودخلوا وسما اختارت دبله وخاتم وسلسله وانسيال
وكان ذوقها جميل ورقيق زيها

عبدالرحمن... مبروووووك

سما .. الله يبارك فيك

والكل بارك ليهم
وبعدين راحوا محل فضه وعبدالرحمن اختار دبله

ريان ... مبروووووك يا أبو نسب

عبدالرحمن... الله يبارك فيك

مالك ... مبروووووك يا أبو نسب بردو 😂

عبدالرحمن.. حبيبي الله يبارك فيك

آمل... اخويا حبيبي ألف مليووووون مبروووووك انت وسما

عبدالرحمن.. حضنها الله يبارك فيكي

ومشيوا راحوا بيت اهل عبدالرحمن

حنان/ ليلي.. ما شاء الله الشبكه جميله
والعروسه قمر

سماا .. الله يبارك فيكي يا طنط

ليلي ... طنط ايه بقا دا أنتي هتبقي مرات ابني
أنتي قوليلي ماما

سما فرحت وحضنتها
حاضر يا ماما

وقعدوا شويه ودخلت سما اوضه عشان تظبط نفسها
للخطوبه باليل
كانت عائليه بس والناس القريبه

وجه الليل
وكانت سما لابسه فستان كشمير طويل اووي وحجاب من نفس اللون بس درجه تانيه
وعبدالرحمن كان لابس بدله كحلي وكانوا لايقين علي بعض اووي

وعبدالرحمن لبس سما الشبكه وكان الكل فرحان وسعيد
وصحبات سما بيصوروهم
والزغاريط ملت البيت
والكل مبسوط وفرحان

وقعدوا يتكلموا مع بعض وعبدالرحمن فرحان بسما وبكلامها وطموحها

وهي عرفت عبدالرحمن اكتر عن الاول وفرحانه إن قلبها حب شخص كويس اووي

والصحاب مشيت ومكنش فاضل غيرهم هما واهلهم

وقعدوا اكلوا مع بعض
وكانوا بيتفقوا الفرح فين وامتا
وهينزلوا يجيبوا الفستان وكل اللي لازم امتا

عبدالرحمن... يبقي الفرح زي النهارده ان شاء الله يوم الخميس

آمل.. وننزل أنا وسما واسراء نجيب من بكرا كل الحاجات اللي محتاجاها سما

مالك ... لا والله
نزول يعني لف كتير وانتي تعبانه يهانم ولا ناسيه

آمل.. يعني ايه هفضل قاعده في البيت

اسراء... مالك معاه حق يا موله
ارتاحي واحنا هنظبط كل حاجه متقلقيش

آمل.. اووف

مالك ... هههههههههه اووف عليكي

والكل مشي وراح بيته وهو فرحان

تاني يوم

عند مالك كان بيهتم بأكل آمل الصبح قبل ما يمشي

مالك... يلا كلي كل الاكل ده

امل ...انا اكلت كثير كفايه كده انا شبعت

مالك .....شبعتي ايه انتي ناسيه انك بتاكلي ليكي وللبيبي يلا انا عايز الطبق ده كله يتمسح

امل... حاضر يا حبيبي هاكل هاكل هاكل

مالك مسك خدودها و قعد يهزر معها وقال
حبيبه قلبي شطوره

امل انت هتنزل الشغل دلوقتي؟؟

مالك ...اه يا حبيبتي همشي دلوقتي محتاجه حاجه اجيبها لك وانا جاي

امل.... لا يا قلبي مش محتاجه حاجه عايزه سلامتك بس

مالك.... ماشي بس ما تنسيش تتغدى وانا هابقى ارن عليكي علشان عارف ان انت بتاكلي بالعافيه اصلا وما تتحركيش كتير ولو احتاجتي اي حاجه تبقي تكلميني

امل... ما تقلقش عليا يا حبيبي حاضر هاعمل كل اللي انت قلت عليه وهارتاح و هاكل حاضر وهاخذ الدواء

مالك زي ما يكون مش عايز يسيبها وعايز يقعد جنبها بس لازم يمشي عشان الشغل

وباس دماغها وقال.... لا اله الا الله

امل .....محمد رسول الله
انت مالك حساك خايف عليا اووي كده ليه

مالك ...ولا حاجه بس مش عارف حاسس ان انتي هتوحشيني عايزه اقعد معاكي

امل.... بضحك والله لو عليا انا كمان تفضل قاعد جنبي مش عايز ابعد عنك ده حتى كنت الاول بروح الشغل ونفضل مع بعض طول اليوم بس يلا يا حبيبي ده هما شويه صغيرين وهتيجي البيت

مالك... ماشي يا حبيبتي
وخرج مالك راح الشركه

عند اسراء وريان
اسراء وسما قاموا الصبح حضروا الفطار وفطروا

وريان اخدهم وصلهم عند المول وراح الشركه
وقال لهم انه لما يخلصوا يتصلوا بيه عشان يبعث لهم السواق بالعربيه يروحهم

واسراء وسما دخلوا المول عشان يشتروا كل حاجه لفرح سما
و كانوا مبسوطين جدا وهما بيختاروا بيشتروا كل حاجه

قدام بيت مالك وامل

جوه عربيه موجود فيها سامح وصالح صاحبه
وراجل معاهم

صالح ... احنا مراقبين البيت بقالنا فترة وهي مش بتطلع منه خالص
ولو طلعت بيبقي جوزها معاها

سامح بعصبيه... متقولش جوزها
امل ليا وبس

صالح ... قصدي مالك يعني
هتعمل ايه

سامح ... هههههههههه هنخليها تنزل واخطفها

صالح ... ازاي بقا

سامح... شايف الاستاذ دا
دا بقا بيفهم في الهكر والموبايلات وكله وهو اللي هيساعدنا

صالح ... مفهمتش بردو

سامح ... بص الاستاذ دا بطريقة شغله هيهكر موبايل مالك بالخط بكله
وهنرن من الموبايل دا علي امل وهيظهر أنه مالك اللي بيتصل
وانت هترد عليها علي أساس انه صاحب الموبايل دا عمل حادثه وهي هتنزل بسرعه واحنا نخطفها
وبعدها نرجع الفون بتاع مالك عادي
وبس

صالح... هههههههههه يا ابن اللعيبه
دا انت دماغك سم

سامح ... هههههههههههه
ما انا اللي عايزه لازم يحصل بأي طريقه
يالا يا استاذ ورينا شطارتك

وبدأ الراجل يشتغل واخد وقت علي ما عمل كدا
كله جاهز دلوقتي يا سامح بيه

سامح .. تمام اووي
خد يا صالح ... عارف هتعمل ايه

صالح ... اه متقلقش

واخذ صالح الموبايل ورن على امل
امل مسكت الفون ولما شافت رقم مالك اعتقدا انه عايز يفكرها بالدواء
وفتحت امل .....الو يا مالك انا عارفه هتقولي علي الدواء
اخدته

صالح... هو حضرتك تعرفي صاحب الموبايل دا

امل استغربت واتخضت لما مردش مالك عليها وحد تاني اللي رد

امل... اه انا مراته
أنت جبت الموبايل دا منين

صالح ... حصلت حادثه علي الطريق دلوقتي والموبايل دا بتاع الاستاذ اللي في العربيه

مالك قامت وقفت ... مااااااالك لاااااا
مالك عمل حادثه !!!!!

صالح... احنا هنخدوه علي مستشفى.......

امل ودموعها نزلت .... اه المستشفى دي جمب بيتنا بشويه
أنا هاجي دلوقتي

وقفلت امل وهي مش قادره تقف علي رجليها
ولبست بسرعه واتصلت بإسراء وهي نازله من البيت

اسراء... ايوه يا موله عامله ايه

امل بعيااط .. اسراء
مالك عمل حادثه ورايحه المستشفى اشوفه شوفي ريان وقوليله عشان مش هعرف اتصرف لوحدي

اسراء بخضه ... ايه ...حصل ازاي

امل بسرعه .. معرفش حد اتصل من موبايله وقالي انه عمل حادثه
سلام دلوقتي. وقفلت امل

ونزلت بسرعه وكان سامح راكب تاكسي ومخبي وشه
ومشي من قدامها عشان توقفه

امل وهي منهاره ... تاكسي ... تاكسي

ابتسم سامح من نجاح خطته ووقف
وهي ركبت

امل... مستشفى..... بس بسرعه لو سمحت

سامح بعد شويه عن البيت وبص لامل
اللي اتخضت لما شافته

آمل بخضه .... سااااامح أنت خرجت ازاي من السجن
وعايز مني ايه

سامح... هههههههههههه عايزك يا قطه
ورش عليها حاجه خليتها تنام ومشي بيها علي مكان مهجور

رواية عشقتها ولكن البارت الثاني والثلاثون 32

إسراء بخوف هي وسما لما عرفت
وهي بترن علي ريان

ريان .. ألو... ايه يحبيبتي خلصتوا

اسراء... ريااان الحقني
مالك عمل حادثه وفي المستشفى

ريان .. هههههههههه انتي بتهزري بقا ولا دا مقلب

اسراء... مش وقت هزار دا
بتكلم جد

ريان ... جد ايه بس
مالك جمبي اهوو ... في ايه

اسراء.. نعم جمبك
انا مش فاهمه حاجه

مالك قلق من طريقه كلام ريان

مالك ... هو في إيه

ريان ... ثواني افهم وفتح الاسبيكر

ريان ... طب مين قالك المعلومه دي يا اسراء

اسراء بقلق ... امل كلمتني وقالتلي حد كلمها من موبايل مالك وقالها أنه عمل حادثه واخدوه علي المستشفى

مالك دور علي موبايله لاقاه في جيبه
الموبايل معايا من ساعه ما جيت حد هيكلمها ازاي منه

ريان... ما يمكن بتهزر وعامله مقلب فيكي يعني

اسراء..لا يا مالك ... أمل مش بتهزر بالطريقه دي
وغير كدا كانت منهاره من العياط وهي خارجه علي اساس تشوف مالك

ريان قلق هو ومالك جدا
ومالك كلم البواب وعرف أن أمل خرجت فعلا من شويه وهي حالتها مش طبيعيه

مالك بخوف ... يعني مين هيكلمها ... وازاي من موبايلي
وعمل كدا ليه
انا لازم أروح اشوف حصل ايه بالظبط

ريان ... طب يا اسراء هنيجي انا ومالك ناخدكم عشان نعرف تفاصيل اللي حصل

اسراء.. ماشي وقفلت

سما ... يعني مالك كويس !

اسراء بقلق ... مالك كويس اه
بس أمل اللي مش عارفه
تعالي بس نخرج نستناهم

وركب ريان عربيته ومعاه مالك اللي كان بيحاول يرن علي أمل بس مفيش رد وكان خايف عليها
ووصلوا اخدوا سما واسراء اللي كانوا خايفين اووي وبيدعوا يبقي خير
ووصلوا بيت مالك
وسألوا البواب وقالهم إن كان في تاكسي جاي وهي ركبت معاه وهي بتعيط

ريان ... طب شوفها عند مامتها مثلا

مالك رن علي مامتها وعرف إنها مجتش عندهم ولما عرفوا أنها مختفيه ومش عارفين هي فين البيت اتقلب حزن
وكلهم راحوا عند مالك عشان يعرفوا امل راحت فين

ليلي بعياط ... بنتي يا مااالك بنتي فييين

مالك مش مستحمل أصلا يسمع حاجة ولا عارف حاجه

ريان ... مش عارفين يا طنط حاجه خالص
وبنرن الموبايل كان بيرن وبعدها اتقفل

اسراء... وانا كلمت صحابنا محدش يعرف عنها حاجه

مالك ... دا معناه ان امل اتخطفت
ودي كانت لعبه عشان تطلع من البيت

ليلي اغمي عليها من فكره أن بنتها في خطر

اسراء.. عمتيييي

وكله جري عليها
وسما جابت برفيوم حطهولها عشان تفوق
وفاقت بس قعدت تعيط علي بنتها

ليلي ... هاتلي بنتي يا ساااالم .... رجعها لحضني

سالم ... اهدي
إن شاء الله هنلاقيها

مالك اتصل بصاحبه خالد عشان هو ظابط ويلاقي حل وهو جه البيت عشان يسمع اللي حصل ويعرف هيعمل ايه

خالد ... طب انت ملاكش أعداء مثلا

مالك بحزن باين في عينه وفي صوته
اكيد في أعداء وكتير عشان الشغل بس معرفش مين ممكن يعمل كدا
ومفيش حد اقدر اشك فيه
اتصرف يا خااالد اليوم عدي وبقينا باليل ومعرفش عنها حاجه
اعمل ايه حاجه ورجعهالي

خالد طبطب علي صاحبه
اهدي اهدي
للاسف مفيش حاجه توصلنا ليها ... بس اكيد الخاطف هيتصل بيك وساعتها ممكن نوصله

مالك .. وانا هستني أن مراتي تفضل برا البيت لحد ما الخاطف يتصل
افرض ما اتصلششششششششش اعمل ايهههههههه

ريان حضن صاحبه عشان حاسس بيه
اهدي يا مالك احنا طيبين وربنا هيقف معانا متخافش هترجع إن شاء الله

خالد ... انا همشي دلوقتي وهجيلك بكره اشوف لو حصل ايه جديد
ومش هسكت بردو متقلقش

ريان .. ماشي
ومشي خالد

وريان وباقي العيله اللي قام يصلي وبيدعي
واللي قاعد زعلان

مالك ... البيت بيتكم يا جماعه براحتكم
انا هطلع اوضتي

ريان .. اجي معاك

مالك .. معلش يا ريان عايز أبقي لوحدي
وطلع اوضته

وريان هو وإسراء دخلوا اوضه للضيوف
وهكذا باقي العيله

عند ريان واسراء

اسراء قاعده تعيط ومنهاره هي كانت متمسكه قدام أهلها عشان هما مش مستحملين وعشان تقويهم
إنما هي دلوقتي مش قادره تستحمل اكتر

ريان اخدها في حضنه ... اهدي يا اسراء عشان خاطري

اسراء بعياط .. اهدي ازااااااي بس..دي ...دي امل يا ريان
دي اختي وصحبتي وكل اللي ليا في الدنيا
لما فجاءه معرفش عنها حاجه
وياتري كويسه ولا لا ... وكمان حامل والحركه الكتير غلط عليها
خايفه عليها اووووي يا رياااان اوووي

ريان .. هششششششش اهدي يقلبي
إن شاء الله خير وهنلاقيها
قومي نصلي قيام وندعي

وقامت إسراء اتوضت هي وريان وصلوا وقعدوا يدعوا ربهم أنها تبقي بخير ويعرفوا يوصلولها

ونفس الشيء عند ليلي وسالم بيدعوا بنتهم يلاقوها
وعبدالرحمن اللي كان اكتر حد زعلان
أمل مش بس أخته دي بنته .. وقعد يفتكر هزارهم من بعض
وكلامها وهو زعلان
وسما حاولت تخفف عنه بس هي كمان زعلانه جدا
هي حبت أمل واعتبرتها اختها

عند مالك دخل اوضته وهو مش قادر يتحرك من زعله

مالك بعياط بعد ما طاقته وصبره قدامهم خلاص خلصت
مش قادر اقعد في الأوضه وانتي مش فيها يا امل
كل ركن فيها ليه زكري معاكي
ياااتري انتي فين ... وكويسه ولا لا
والحمل وتعبك
ياااااااارب هموووووت من القلق عليها هي والبيبي
يااااارب احميهم ...... انا محبتش حد قدها ولا هحب حد كدا
ياااارب مش قااادر استحمل وهي بعيده عني ومش عارف هي فين وحالتها ايه دلوقتي
انا فرحت لما لقيت أمل واتجوزتها وقلت هتعوضني عن الوحده اللي عشت فيها
ولما عرفت أنها حاامل كنت حاسس ان من فرحتي طاير في السماء
مره واحده حسيت أن وقعت ع جدور رقبتي ع الارض من غيرهم 😩😩😫
يااااااااااارب ياااااااااااااارب احميهم ياارب
يارب متأذيش فيهم وقعد مالك يعيط عليهم وفي دماغه ميه سيناريو ممكن يكون حصلهم ايه ومقدرش ينام

وعدي الليل علي البيت وهو بيخيم عليه الحزن 💔

في شقه لسامح

أمل بدأت تفوق من المخدر
أمل... انا فييين ..... اااااه
ماااالك ... مااالك

سامح... هههههههههههه انتي قومتي يا حبيبتي

أمل اتخضت... س... سااااامح
أنت جايبني هنا ليه .... وعملت إيه في مااالك

سامح قعد قدامها ... اسمي طالع قمر من بوقك

أمل بصتله باشمئزاز وبعدت عنه
بقولك مااالك فين

سامح .. هههههههههههه متقلقيش علي حبيب القلب
محصلوش حاجه ... دي لعبه عشان تنزلي من البيت
بس ايه رأيك انفع في المخابرات صح ... هههههههههههه

أمل فرحت إن مالك محصلوش حاجه وحمدت ربها

سامح ... متفرحيش اووي كدا
دا زمانه مقهور عليكي بردو هههههههههههه

أمل... طب أنت عايز ايه
وجايبني هنا ليه

سامح .... عشان نتجوز

أمل.... أنت مجنوووون نتجوز ايهههه
أنت ناسي أن أصلا متجوزه ... غير كدا انت لو اخر راجل في العالم مستحيل اتجوزك
أنت حيوووان وزباله

سامح ... بلاش تعصبيني عليكي احسنلك فااااهمه
وبعدين ايه يعني متجوزه
ما أنا حاولت اقتل مالك عشان يموت واتجوزك بس الغبي ريان أنقذه
ف ملقتش حل غير اجيبك بقا

أمل بصدمه ... أنت اللي حاولت تقتل ماالك

سامح... هههههههههههه اه يا حلوه
وبعدين احنا هنقضي الليله في الكلام ولا ايه

أمل بعدت عنه ... اقسم بالله لو قربت مني لأقتلك انت فاااااااااهم

سامح ...شرسه بس بحبك بردو

أمل... وانا مش بطيقك ... افهم بقاااا وأخرج من حياتناااا
انا مش ليك وعمري ما هبقي ليك

سامح شدها من ايديها جامد وبعصبيه
انتي خلاص بقيتي ليا ومعايا انتي سامعه
هسيبك بس ترتاحي والصبح اجيلك عشان تبقي رايقه كدا يقلبي
هههههههههههه سلام وزقها وقعها علي الارض وهي اتوجعت جامد

سامح ... ااااه كمان مدوريش علي موبايلك عشان رميته كان جوزك قاعد يرن كتير ... هههههههههههه
باي يا قطه
وخرج سامح برا

وامل قامت من الأرض وحست بطنها بتوجعها
وقالت بعياط... يااارب احميني واحمي ابني ورجعنا بخير لمالك يارب
وحاولت تدور علي اي وسيله تهرب منها معرفتش وكان سامح عامل كل احتياطاته

وقعدت تعيط وهي خايفه اووي ومش عارفه تعمل ايه
انت فين يا مالك 😫
يارب تعرف توصلي ياااارب
ومن تعبها نامت وهي بتعيط

تاني يوم الصبح

مالك نزل تحت وكان شكله مرهق اووي وعينه وارمه من العياط وقله نوم

وكان خالد جه ليهم

مالك ... ها يا خالد وصلت لحاجه جديده

خالد ... يعني... بس ممكن مش يفيدنا

ريان .. يعني ايه فهمنا

خالد ... احنا من الكاميرات اللي في الشارع عرفنا نوصل لرقم التاكسي اللي امل ركبت فيه بس ...

مالك بخوف ... بس ايه

خالد ... لقينا التاكسي علي الطريق الصحراوي مولع

ليلي ... بنتيييييييييييي

مالك .. ايه.... طب امل

خالد ... اهدوا بس وخلوني اكمل كلامي
لقيناه بس مكنش في جثث
الكل اتنفس بعد ما كان قلبه هيقف

خالد ... ولقينا مرمي جمبها موبايل امل

ف دلوقتي لازم هو يكلمك يطلب فديه ليها وساعتها نوصله

مالك ... محدش اتصل يا خااالد لحد دلوقتي
انا هتجنن عليهااااااا

ريان .. طب اقعدوا بس كدا نفكر
وقعدوا يفكروا في حاجه يوصلوا بيها لأمل

عند سامح

دخل لأمل كانت نايمه وهي حست بدخوله لما فتح الباب

سامح بشر ... صباح الخير يقلبي

أمل مردتش عليه وقامت وقفت

سامح .. هههههههه طب انا جايبلك فطار

أمل... مش عايزه منك حاجه
وخليني امشي من هناااا بقااا مالك لو وصلك هيقتل
اشتري عمرك

سامح بعصبية... مااالك مين اللي يقتلني
جوزك دا أضعف من أنه يعمل كدا وانتي خلاص بقيتي ليا

أمل بعصبية.. انت تخرس خالص
وقولتلك أنا لمالك وبسسسسسسسسس
مهما عملت مش هتبعدني عنه وصدقني انا واثقه هيعرف يوصلي وهيقتلك زي الكلب يا ساااامح

سامح بعصبية ضربها بالقلم علي وشها
وهي وشها وجعها اووي ونزفت من بوقها

سامح... جوزك اللي فرحانه بيه دا هعرفك أنه ميقدرش يعمل حاجه حتي وهو عارف انك معايا

وطلع موبايله يتصل بمالك

مالك ... دا رقم غريب

خالد ... رد يمكن الخاطف

مالك رد
الو

سامح ... هههههههههههه اهلا يا .... بشمهندس

مالك .. مين معايا

سامح ... هههههههههههه مش فاكر صوتي
انا سامح

مالك قام وقف سااااااامح
أنت اللي خطفت امل

سامح ... هههههههههههه اه

خالد لما عرف أنه الخاطف خد رقم الموبايل بسرعه وشاور لمالك أنه يطول في المكالمه علي اد ما يقدر

وكلم ظابط صاحبه واداه الرقم عشان يتتبع المكالمه ويعرف مكانه

مالك بعصبية... اقسم بالله لو لمست شعره منها لأقتلك

سامح ... هههههههههههه مراتك كلها بقيت ملكي
عايزك تتخيل بقا اللي هعمله معاها مش هلمس شعره بس
هههههههههههه

أمل... ماااالك ... ماااالك الحقنييييي

مالك بخوف ... املللل متقلقيش يحبيبتي والله هوصلك

سامح شد امل من ايديها وهي صرخت

مالك بصوت عالي.... هقتلك يا ساااااامح
هقتللللك وربي

سامح .... هههههههههههه بصراحه امل تستاهل أن الواحد يعمل ايه حاجه عشانها حتي لو هيموت

مالك ... طب أنت عايز فلوس ايه حاجه بس سيبها

سامح .. تؤ تؤ عايزها هي

مالك ... هتندم ولما تبقي تحت ايدي مش هرحمك

سامح ... هههههههههههه معلش بقا مش هقدر اكلمك كتير
أصل مش فاضي ... اسيبك بقا تتخيل اللي هيحصل هههههههههههه
باي باي
وقفل

مالك بعصبية وقع كل حاجه كانت قدامه علي التربزه
عااااااااااااا حيووووووان
هقتلك يا ساااااااامح

خالد وهو بيتكلم في الموبايل
تمام اووي يا باشا شكرا لحضرتك

ريان ... ها وصلتوا لحاجه

خالد .... كلمت ظابط زميلي وهو تتبع المكالمه وعرف مكانه

مالك ... طب يالا بينا مستنين ايه

خالد .. محتاج اجيب عساكر معانا و..

مالك ... انا مش هستني الله اعلم هو هيعمل ايه
انا هروح اجيب امل ودلوقتي

خالد .. استني بس

ريان .. لا يا خالد مش هنستني

خالد ... طب انا جاي معاكم

خرج مالك وريان وخالد ركبوا عربيه ريان يروحوا المكان اللي فيه امل

وأهلها قعدوا يدعوا ربنا انهم يلحقوها وربنا يحميها

عند سامح

سامح ..اتصلتلك بمالك اهوو
هههههههههههه فاكره بقا أنه هيلحقك أو هيعرف يوصلي

أمل كانت خايفه اووي ومن نظرات عينه اللي كلها شر وبيفكر في ايه

سامح .. يالاا بقا يروحي هههههههههههه زمان جوزك بيتخيل أنا بعمل ايه دلوقتي

أمل.. انت عايز ايهههه
اوعي تقرب مني انت فااااهم

سامح قرب منها

أمل طلعت تجري برا الاوضه وهو وراها
ودخلت اوضه تانيه استخبت فيها وحاولت تقفلها

سامح .. تؤ تؤ ليه بس الفرهده دي
لازم تحيرني معاكي

وحاول بفتح الباب معرفش
سامح ... افتحي يا امل ... أصل اللي عايزه هيحصل
انتي لياااااااا وبس

أمل بعياط .. ابعد عني بقاااااا
أنت لا يمكن تبقي طبيعي
أنت مريييض

سامح ... هههههههههههه ابعد ايه بس بعد ما بقيتي تحت ايدي

وقعد يزوق الباب وهي حاولت تقفله جامد
لحد ما زقه جامد وهي وقعت من زقه الباب جامد علي الارض

سامح .. هههههههههههه ما قولتلك بلاش

مالك وريان وخالد كانوا وصلوا البيت

خالد ... هو علي حسب الاشاره
انه البيت دا

مالك طلع يجري علي البيت

عند سامح

شدها قومها وهي عضت ايده وطلعت تجري

سامح ...ااااايييي
والله ما هسيبك

مالك كان وصل عند الباب وبيحاولوا يكسروه

مالك ... افتح يا سااااامح هقتلك

أمل طلعت جري تفتح الباب بس كان سامح وصلها وشدها وهي قدرت تفتحه قبل ما يشدها

مالك ... امللللل

سامح شد امل وطلع مسدس من جيبه وحطه علي دماغها

سامح ... اللي هيقرب مني هقتلها

مالك ... سيبهااا يا ساااامح سيبهااااا

سامح ... لاااااااا ... ابعد ورااااا ابعد والا هقتلهاااااا

ريان وخالد ومالك واقفين مش عارفين يعملوا حاجه

أمل بعياط ... مااالك

مالك قرب من سامح
طب بص سيبها هي ونتفاهم راجل لراجل

سامح مسك المسدس ووجه علي مالك
ارجع ورااا والا هقتلها

مالك مره واحده ضرب المسدس برجله وقعه منه
وشد امل بعيد
ومسك سامح قعد يضربه بكل غل لحد ما بقاش قادر يتحرك
وريان وخالد شدوه بعيد عنه قبل ما مالك يقتله

خالد ... خلاااص يا مالك خلاااص هيموت في ايدك

وشدوه بعيد عنه
وخالد خده عشان يوديه القسم

وامل طلعت تجري علي مالك وهو حضنها اووي
وحس أن روحه رجعتله

أمل بعياط .. كنت عارفه انك هتلحقني

مالك بيمسح دموعها
وانا مقدرش اسيبك في خطر يقلبي
انتي كويسه

أمل بعياط... لااااا يا مالك
وقعت كتير ومش قادره وخايفه علي البيبي

مالك ... الكللللللب
تعالي نروح نطمن

ومالك سند امل وطلعوا ركبوا العربيه
وريان ساقها للمستشفى

وكان خالد اخد سامح وقبض عليه

وريان كلم اسراء يطمنها أنهم وصلوا لأمل

ومالك اخدها المستشفى

الدكتورة... كنا ممكن نخسر البيبي لأنها اتعرضت لضرب ووقعت ودا خطر عليها
بس انا اديتها حقنه لتثبيت الحمل ... والحمد لله لحقنا البيبي
المهم الحركه تبقي قليله اووي الفتره دي عشان الحمل يثبت

مالك .. ماشي يا دكتوره متقلقيش
هي تقدر تروح دلوقتي؟

الدكتورة.... اه عادي
أهم حاجه الراحه التامه

مالك .. حاضر

وأخد مالك امل روحها البيت
والكل فرح من رجوعها وروحهم رجعت تاني

اسراء حضنتها ... كنت هموت من الخوف عليكي

أمل ... حبيبتي الحمد لله

ليلي وسالم وهما بيحضنوها
الحمد لله انك بخير يحبيبتي الحمد لله

عبدالرحمن حضنها اووي
وحشتيني يا امل كنت مرعوب عليكي

أمل.. الحمد لله يحبيبي انا كويسه

وسما وحنان ومحمد قعدوا معاها وسلموا عليها
وقعدوا شويه وكله مشي عشان امل ترتاح

مالك طلع امل أوضتها وجابلها الاكل وعطاها الدواء

مالك ... الاوضه نورت لما رجعتي يا امل

أمل ... خفت عليا يا مالك

مالك . خفت !!
انا كنت زي اللي أمه بعدت عنه ومش عارف هي فين
زي اللي تايهه ومش عارف طريقه ايه
كنت بمووووت يا امل في اليوم دا من غيرك بمووووت دي كلمه قليله علي اللي كنت حاسه

أمل حضنته ... وانا بس كنت واثقه انك هتوصلي

مالك ... الحمد لله يقلبي
يالا ننام بقا
ونامت امل جوا حضن مالك بسرعه اووي
وهو قعد جمبها لحد ما نامت وباس دماغها وقال...
ربنا يخليكي ليا يا اجمل نعمه من ربنا

أمل بنوم .. ويخليك ليا يحبيبي ونامت
قد يعجبك أيضا
الاسمبريد إلكترونيرسالة