رواية لحظات انوثة الفصل الأخير بقلم نهلة زغلول

الصفحة الرئيسية
الفصل الرابع والثلاثون 34 وهو الأخير من رواية لحظات انوثة للكاتبة نهلة زغلول
رواية لحظات انوثة
رواية لحظات انوثة

الفصل الأخير من رواية لحظات انوثة بقلم نهلة زغلول 

_آدم وكارمن_
دخلت كارمن غرفة الارشيف اعدت تدور علي الملفات ملقتش اي حاجه بعدها رات سلم خلعت الحذاء و صعدت عليه بعدها
رجع السلم الي الوراء
كارمن . لسة حتقع رات يد تحملها
آدم . خدها في حضنه متخافيش
كارمن . بضعف انت
آدم . انا ايه ونظر لشفاهها
كارمن . بضعف أمام قبلاته الوقحة التي تشتاق لها نظرت الي عينيه وشفاه ورقبته قبل ان تضعف امامه نزلني
آدم . لا
كارمن. نزلني بقولك
آدم . تمام ونزلها و مسكت الحذاء قامت بارتدئه بشكل مغري حيث اظهرت اجزاء من رجليها أمام عيون آدم التي تفحصها
بعدها مشيت عدة خطوات الي الباب مسكت مقبض الباب
آدم .مسك يديها رايحه فين
كارمن. ورايا شغل ياادم بيه
آدم . انا صاحب الشغل بقول خلاص اليوم خلص
كارمن . تمام يبقي حمشي عن اذنك
آدم . علي فكرة الاول شكلك كان احلي
كارمن . التغيير حلو بردو
آدم . كارمن شبه الرجالة اتغيرت مش غريبه دي
كارمن. بكسفة كل حاجة بتتغير
آدم . طيب واتكسفتي ليه ها عشان قولت الحقيقة انك لسة زي ماانتي مفكيش انوثه ولسة مسترجلة كانت تلك الكلمات كالصدمة لكارمن
كارمن . اقتربت منه عدة خطوات وحاصرته واقتربت من شفاهه متاكد
آدم .امام حركات شفاهها التي تثيره متاكد
كارمن . دفعته ناحية الباب حتي اغلق الباب عليهم وقامت بتقبيله ضغطت علي شفاهه اكثر وكانها تستمتع الهذا القدر كانت تشتاق له
آدم . حضنها وضغط علي خصرها اراد كسر اضلعها داخل احضانه تبادلوا القبلات التي انتظروها نزل بشفاهه علي رقبتها التي تثيره وبعدها علي ترقوتها وبعدها علي شفاهها مرة أخرى فصلت قبلتهم احتياجهم للهواء
كارمن . عملالك مفاجاه النهاردة عيد ميلادك
آدم . مش وقته
كارمن .لا وقته وفتحت الباب وخرجت
آدم . ضرب بيده علي الباب وزفر بقوة
كارمن . فكان قلبها كاد ان يقف من السعادة

___________
في المساء عند آدم فتح الباب لقي كارمن امامه بفستانها الاحمر الذي يغطي جسدها الناعم مع شعرها الأسود الطويل نظرت له بوجهها الملائكي الجميل الذي يعشقه
كارمن. آدم بيه
آدم .اتفضلي
كارمن .دخلت وجلست
آدم . تشربي حاجة
كارمن . اغمضت عينيها تمام

بعد شوية كارمن قفلت النور
آدم . كارمن كارمن انتي فين فتحت النور تفاجأ بكل البنات اللي علي معرفة بهم
آدم . بصدمة رمش بعينه عدة مرات لكي يستوعب الموقف فتح الباب وخرج وهو يشعر بخيبة أمل ركب سيارته وهز راسه وضرب مقود السيارة
________
في صباح اليوم التالي دخلت وترتسم علي ثغرها علامات الانتصار والفرحة
كارمن .صباح الخير ياادم بيه
آدم . ااعدي عايزك في حاجة
كارمن اتفضل ياادم بيه
آدم اتصلتي بيهم كلهم ليه ليه ياكارمن عملتي كده ليه ها
كارمن .اغمضت عينيها انا مش مجبورة اقولك ليه
آدم . بابتسامة عايزة تكشفيني ادامهم كلهم مش كده عشان تنتقمي مني ها
كارمن .انت مش فارق معايا اصلا
ادم . متاكده اني مش فارق معاكي
متاكده اني مش فارق انتي بتعشقيني ياكارمن انا بقيت بجري في
دمك انا شاغل تفكيرك انا عمرك كله
حتعيشي معايا وتركها وذهب
كارمن ببكاء والم غبي
________
_جاسر وجميلة_
جاسر بقالنا شهرين مخطوبين ها ايه الخطوة الجاية ايه اللي انتي لابساه ده
جميلة مش عارفه انت بقيت عصبي كده ليه بقيت بتخنقني البسي ده متلبسيش ده
جاسر انا مش عصبي انتي اللي مش مستحملة مني كلمه عايزة تسببيني تمام
جميلة انت اللي عايز وخلعت الدبله وفتحت يديه امسك وتركته وذهبت
جاسر اغمض عينيه وركب سيارته وانطلق باقصي سرعة

بعد يومين
خبط الباب فتحت جميلة كانت الصدمة والمفاجأة لها جاسر
جميلة انت انت عايز ايه دخل وجلس علي الكرسي ووضع ساق فوق الاخري واخرج علبة السجائر من جيب بنطاله
وضع السيجاره علي شفاهه وزفر بقوة دخان السجائر
جميلة خير عايز ايه
جاسر اخرج ورق من جيب سترته وفتحها ووضعها علي الطاولة اقري
جميلة مسكت الورقة وبدأت في القراءة
جاسر تؤتؤ اقري اخر بند
جميلة نزلت بعينيها علي اخر بند نظرت بعينيها بصدمة من قراءة المبلغ ورقمه
جاسر ها فهمتي لو مجتيش التصوير حتدفعي المبلغ ده
جميلة انت عايز تهني وتنتقم مني وخلاص
جاسر قام من مكانه واتجه الي باب الشقة مستنيكي بكرة ولو مجتيش انتي فاهمة طبعا حيحصل ايه وفتح الباب وخرج
جميلة قفلت الباب في داهية ياغبي وبدأت في البكاء
جاسر وقف علي باب الشقة زفر بقوة كان يسمع بكاءها
انتي اللي ابتديتي ونزل من علي الدرج حتي وصل إلي مدخل العمارة فتح باب السيارة وركب وانطلق باقصي سرعة
جاسر انت ازاي تعمل فيها كده لا فوق هي تستاهل ولسة حتشوف اكتر

_______'___
في مكان التصوير
دخل جاسر وجميلة المصعد بالصدفة
جاسر داس علي بعض الأزرار المصعد
جميلة أغمضت عينيها من رائحه عطره التي تثيرها تعترف انها تشتاق له لكنه هو من اختار البعد سرقة بعض النظرات له من جانبها
تعطل المصعد فاجاة جاسر اوووووووف وخبط علي الباب ونادي علي البواب لكنه لم يستمع
جميلة بخوف يعني ايه خلاص كده
جاسر انتي معاكي البخاخة بتاعتك
جميلة أيوة
جاسر خدي نفس و خرجي و اهدي حنطلع منها متخافيش انا معاكي
جميلة اخدت نفس وزفرت بقوة
جاسر ها بقيتي كويسة
جميلة لا انا خايفه اوي
جاسر خلاص اهدي اهدي حتبقي كويسه وخدها في حضنه لحد مااغمي عليها من التعب
جاسر جميلة جميلة حاول ان يفوقها بكل الطرق حتبقي كويسه متسبنيش لوحدي انا بحبك
ورجع خبط علي الباب

لم تشعر جميلة الا ورات نفسها في المستشفي
جميلة شكرا
جاسر علي ايه
جميلة انك جبتني المستشفي ليه مسبتنيش اموت
جاسر اغمض عينيه اخواتك برة انا كده عملت اللي عليا
جميلة خليك متمشيش
جاسر عايزة ايه مش خلاص مش انا غيور وبخنقك
جميلة بالم اه قومني
جاسر جري عليها انتي كويسه
جميلة هو ده اللي كنت عايزاه منك الاهتمام والحب
جاسر والمطلوب
جميلة انت لسة لابس الدبله فين بتاعتي
جاسر بابتسامة هنا اقتربت من جيب سترته واخدتها لبسهالي
جاسر هز راسه مجنونه
جميلة انا مش مجنونه انا طفلتك ومسكت يديه انا بحبك وتعبت بقالي سنين في العذاب ده
جاسر خلاص اهدي مفيش حاجه انا حعيش عمري كله عشان اسعدك
جميلة متاكده انك حتعمل كده
جاسر الفرح بكرة
جميلة ده غصب عنك
________
_قصي وسلمي_
سلمي يلا عشان فرح جاسر وجميلة
جميلة اتعذبت اوي
قصي جاسر كان مكتئب بسببها ها ايه رايك
سلمي قمر بس بلاش البدلة دي
قصي ليه مالها
سلمي البدلة ملفتة اوي هو انت العريس
قصي انتي بتغيري ياسلمي
سلمي طبعا بغير اه نجوان مش عايزة اشوفها تاني ها
قصي هي خلاص سابتني في حالي من ساعة مهزقتيها اخر مرة
سلمي انت مشوفتش كانت بتبصلك ازاي
قصي بضحكة عالية انتي بتغيري بجد
سلمي اكيد وفتحت الباب وخرجت لقت كارمن اعدة مستنياها
كارمن خلاص خلصتي
سلمي قصي في الاوضة بس حيغير البدلة
كارمن انا مستنية بس كده الزفه حتروح علينا اختك مستنيانة وماما تعبت لازم ترتاح انا اديتها الدوا
خرج قصي من الغرفة وكان في كامل اناقته
كارمن اه اخيرا خلصنا اخيرا حنروح الفرح
سلمي انت بتهزر ايه البدلة دي
قصي اختك اتجننت خلاص يلا ياطنط ننزل عشان بنتك اتجننت خالص الغيرة جننتها
كارمن بطلي غيرة ها اهدي بقي
سلمي انتي مش شايفه البدلة وشكله كانه العريس
كارمن يلا يلا حنتاخر
سلمي طيب وفتحوا الباب وخرجوا

________
_جاسر وجميلة_
آدم مبروك ياعريس وحضنه
جاسر الله يبارك فيك ياادم عقبالك
آدم مبروك ياعروسة
جميلة الله يبارك فيك عقبالك
آدم عقبالي مش باين
جميلة هامسة كارمن تقريبا غبية
جاسر هامسا عندك حق
آدم طيب حسيبكم انا وادار وجهه الناحية الأخرى لقي كارمن
آدم بنظرات فاحصة علي فستانها
كارمن اهلا ياادم بيه
آدم بعدم اهتمام اهلا
كارمن بغيظ اهلا بيك

سلمي انت باصص علي الرقاصة ليه قصي
قصي بصراحة بترقص حلو اوي
سلمي اغمضت عينيه
قصي انتي كده حتعميني
سلمي انت عينيك طالعه علي الرقاصة
قصي ياسلمي انتي مراتي لكن هي فظيعة
سلمي انت بتهزر وبتقولهالي كده عيني عينك
قصي تعالي نرقص أحسن
سلمي لا
قصي ده انتي كئيبة انا حقوم تعالي ياادم ارقص معايا وراح عند جاسر
جاسر وقصي وآدم بعد ان انتهوا من الرقص
جاسر بضحك مراتك حتقلك ياقصي عينيها بطلع نار وانت كمان كارمن غيرانه عليك
ياادم صدقني كارمن بتحبك
آدم كل دي اوهام صدقني اوهام هي مبتحبنيش وتركهم وخرج برة
________
قصي وسلمي
قصي مالك من ساعة ماخلص الفرح وانتي علي الحال ده
سلمي كنت بترقص والبنات اتلموا عليك
قصي دول بنات صغيرين
سلمي والله صغيرين والرقاصة صغيره هي كمان
قصي بضحك انتي الغيرة خلاص جننتك لوجدعة اعملي زيها
سلمي لا طبعا مش حعمل زيها انت بتحلم

_________
_ كارمن_
بعد خلعها الرداء وخلع الحذاء بإهمال رمت بنفسها علي السرير وبكت علي حالها

_آدم_
لازم تفوق هي مبتحبكش انت موهوم بطل تجري وراها

_______
_جاسر وجميلة_
جاسر مبروك
جميلة الله يبارك فيك
جاسر انا حغير وحستناكي
جميلة انا حدخل الحمام اغير الفستان
جاسر تمام
دخلت جميلة الحمام وتحاول تهدات نفسها اهدي انتي بتحبي اللي كنتي عايزاه حصل وخلعت عنها الفستان ارتدت قميص ابيض حريري قصير ووضعت الكثير من
أحمر الشفاه وخرجت
جاسر بابتسامة من جمالها تعالي ياجميلة اولا مش عايز تخافي مني انا بحبك انا ابوكي واخوكي وجوزك وحبيبك
جميلة انا مش خايفه انا بحبك امال ايديك ساقعه ليه
جميلة ابدا
جاسر تعالي في حضني اهم حاجة تكوني مستعدة
جميلة انا بحبك اوي
جاسر تعالي حنتفرج علي التليفزيون والبسي حاجة
جميلة حست أنها زعلته خرجت من الغرفة انا بس مش مستوعبه اننا اتجوزنا وو بصراحة انا مش حينفع تيجي جنبي عشان دي الايام بتاعتي
جاسر بصدمة أعد يضحك وخدها في حضنه
جميلة ببكاء انا اسفه
جاسر الايام جاية كتير
_______

بعد عدة أيام عند قصي وسلمي
دخل قصي الغرفة تفاجأ مما راه رمش بعينه عدة مرات حتي بستوعب الموقف
قصي هي دي مش اوضة نومي ولا انا غلط
سلمي بكسفة وقامت من مكانها اتجهت ناحيته بدلع
قصي سلمي انتي غيرتي من الرقاصة
سلمي اه غيرت منها
قصي ولبسها زيها
سلمي وحش اغيره
قصي انتي مجنونه تغيري ايه انتي كده حلوة اوي
سلمي طيب شغل حاجة
كانت تتمايل يمينا ويسارا وكأنها تعرف الخطوات ببراعة تحت عيون قصي قام من مكانه للامساك بها حاولت الإفلات منه ولكن لامغر
_________
بعد شهرين
كارمن ادم بيه انا جبتلك الاوراق عشان تمضيها واقتربت من كرسي دي صفقة الاخيره انت لازم تمضيها عشان عز بيه جاي كمان شويه
آدم نظر الي شفاهها التي تثيره وهي تتحرك التي لونتها باللون الاحمر
فستانها الذي اراد تمزيقه من عليها
جسمها المثير الذي تعمدت التحرك امامه بحركاتها الغريبة الجديدة
شعرها الذي قامت بتحريره اغمض عينيه حطي عندك ياانسة كارمن
جلست كارمن علي مكتبها المقابل لمكتبه
السكرتيرة انسة كارمن زياد بيه عايزك
كانت تلك الكلمات كالصدمة بالنسبة لادم
كارمن قوليله جاي
آدم رايحة فين هو انا اذنتلك تمشي
كارمن آدم بيه انا عندك موظفه وبس
انت مش حتتحكم فيا ميعاد شغلي
وقامت من مكانها اتجهت الي آخر
الغرفة المكتب سبقها آدم رايحة فين
عندنا سفر النهاردة شرم الشيخ
كارمن اغمضت عينيها طيب بس احضر نفسي

في شرم الشيخ
بعد عدة ساعات وصلت كارمن وآدم الي الفندق وصل علي الاستعلامات حجز غرفتين
آدم ده مفتاح اوضتك
كارمن شكرا واتجهت الي المصعد
آدم يلا وصلنا اوضتك هنا جنبي
كارمن تمام ودخلت غرفتها

آدم طلع أغراضه من الشنطة و مسك النوته الخاصة بكارمن انتي لسة مخفتيش ولازم تفوقي اتصل آدم بكارمن ردت
كارمن ايوة ياادم بيه
آدم تعالي عايزك
كارمن طيب وقفلت واتجهت الي غرفته
دقت الباب فتح
آدم ااعدي
كارمن مالك انت كويس
آدم ويهمك في ايه ايه اخبار زياد معاكي
كارمن انت مجنون
آدم ايه بقي بيبسطك اكتر مني واقترب منها
كارمن ادم بيه انت حتعمل ايه ابعد عني
ادم حعمل اللي انتي عايزة واقترب منها ودفعها علي السرير وخلع ازرار قميصه انتي عايزة كده حتموتي عشان المسك احضنك ابوسك وانا حعملك اللي انتي عايزاه اللي حيحسسك بانوثتك بس انتي كمان حتبسطيني
كارمن ابعد عني ليه بتعمل فيا كده ليه بتهني طول الوقت انا بدأت اثق في راجل حرام عليك
آدم ايه انني فاكره نفسك ايه محدش قدك فاكرة نفسك ست فوقي ياحلوة انتي اصلا معندكيش اي حاجه لاشكل ولاجسم يطمع فيه
كارمن بصدمة ليه بتعمل معايا كده ليه بعد ماقولت خلاص
آدم اقترب منها ايه خايفة تبقي حياة ولا انا اطلع زي فؤاد
تلقت كلمته اغمضت عينيها ورات كل شئ كان وردي قد تبدل شردت وتذكرت الماضي الأليم الذي يقهرها يؤلمها بعد بصيص النور والامل الذي راته في حب ادم
كارمن قامت من علي السرير اعتدلت في وقفتها أغمضت عينيها
ادم ايه كلامي جه علي الجرح ولا أيه لم يكمل باقي كلماته الا وتلقي صفعة قوية وقبل ان
آدم انا اسف بس ده كان لازم يحصل عشان تفوقي
كارمن انت قصدك
آدم قصدي انك لازم تفوقي
كارمن انا بتعالج بقالي اكتر من شهرين وتركته وخرجت
آدم بصدمة خرج وراها
كارمن ابعد عني متجيش ورايا وانا حسافر لوحدي
آدم غبية غبية ورجع غرفته

_______
_جاسر و جميلة_
جاسر بقيت حامل في شهرين وكلتي البيت كله ناقصة تاكليني انا كمان
جميلة انا بتوحم تعالي قرب ريحتك حلوة اوي
جاسر اعد جنبها حناكل ايه النهارده
جميلة عندك بيض تونه عيش براحتك في المطبخ
جاسر الحمل ده جه علي دماغي
جميلة اصبر بس اولد وارجع اطبخلك زي الاول
جاسر لا وانتي كنتي خطيرة في المطبخ
جميلة سلمي بتتصل كانت عندها النهاردة متابعة عشان الحمل نسيت أسأل عليها
جميلة ردت أيوة ياسلمي انتي عامله ايه في الحمل
سلمي تعبانه اوي اخبار كارمن ايه
جميلة اختك خلاص بقت الشغل اهم حاجة في حياتها
سلمي حتخسر آدم والله
________
بعد عدة أيام في مدينة الاسكندريه
آدم انسة كارمن انتي خارجة
كارمن اه بعد اذنك
آدم استني انا ماذنتلكيش تمشي واقترب منها انتي عايزة ايه ياكارمن
كارمن وحشتك
ادم اه اوي ونظر لها نظرات فاحصة علي وجهها ورقبتها وجسدها احلويتي اوي
كارمن طيب خليك كده حتجنن من بعدي عنك
آدم كويس انك عارفة واقترب منها
كارمن اللي في بالك مش حيحصل
آدم ايه مبقتش اعجب
كارمن لا مبقتش تعجب تصدق فوقت منك كانك كنت مرض وخفيت منه
آدم لم يتركها تكمل كلماتها حتي دفعها الي الحائط وقام برفع يديها عاليا انتي اللي جيتي برجلك ليا عايزة تعذبيني عايزة تنتقمي مني بانوثتك بالطريقة دي اللي بينك وبين زياد
كارمن اقتربت من وجهه هامسه بشفاهها التي تثيره بيحبني وبحبه
آدم فعلا
كارمن فعلا بيحبني وكمان حيتجوزني
آدم مسكها من ياقة قميصها هامسا محدش حيلمسك غيري
كارمن مش حيحصل علي جثتي اني ارجعلك تاني
آدم حنشوف ياكارمن حنشوف
كارمن عن اذنك زياد مستنيني وفتحت الباب وخرجت
فتح آدم الباب وخرج

خرجت كارمن من الشركة وركبت تاكسي ولحقها آدم بسيارته
نزلت من السيارة وصلت إلي النادي حيث كان ينتظر زياد
زياد اهلا بالجمال كله
كارمن اهلا بيك
زياد انتي جميله اوي ياكارمن خسارتك متيجي تشتغلي معايا وسيبك من ادم وانا مش حسيبك
كارمن زياد بيه انا مش للتسالي انا اسمي كارمن عارف مسميني ايه كرم لاني كنت مسترجلة انا كنت بلعب ملاكمة ايام الجامعه
زياد بصدمة من تصرفاتها وكلماتها انتي
كارمن هشششش انت فاكر اني مش فاهماك عارف انت تستحق ايه ضربته بجبهتها في راسه حتي تالم كل هذا تحت عيون آدم الذي كاد ان ينفجر من الضحك
زياد بصدمة من هذه المرأة جري بسرعه من أمامها
آدم ليه مخلتنيش اتدخل
كارمن الموضوع ميخصكش
آدم متاكده
كارمن متأكدة وتركته وذهبت
آدم اخرتك حترجعي ليا

بعد عدة أيام بعد آدم عن كارمن
حست بفراغ والم واشتياق اغمضت عينيها كان لازم يبعد عنك انتي تعبتي لازم يسافر ويسيبك وبعدها بصت في الساعة فاضل نصف ساعة علي الطياره نزلت من البيت خدت تاكسي
كارمن اطلع لوسمحت علي المطار

آدم اخد شنطته واعد استني ميعاد الطياره
نزلت كارمن من التاكسي واتجهت الي المطار لقت الطيارة في الجو
كارمن بقهرة اغمضت عينيها فاجاة رات يد تحضنها من الخلف
آدم مقدرتش اسافر
كارمن حضننه بقوة مقدرش اعيش من غيرك
آدم ولا انا بحبك
كارمن وانا كمان

نهاية رواية لحظات انوثة

بعد عدة أيام
في لحظة رات نفسها كالريشة حملها علي ظهره
كارمن نزلني ياادم الناس بتتفرج علينا
آدم لا خايفة انا مبيهمنيش كلام الناس
كارمن انت حتفضح نفسك حيقوله آدم الجارحي اتجنن
آدم يقولوه مجنون بيكي و المهم انتي مبسوطة
كارمن بابتسامه جميلة مبسوطة اوي
آدم لاحد المارة ممكن تصورنا مع بعض ورفع راسه لكارمن هامسا بحبك
كارمن بابتسامة له بحبك اوي
ادم مش سامع
كارمن انت مجنون
آدم مش سامع كنتي بتقولي ايه
كارمن بصوت عالي بحبك ياادم ياجارحي
آدم انزلها من علي ظهره بقيتي مدام
ادم الجارحي

في مكان بعيد علي البحر حيث كان يقضي ادم و كارمن شهر العسل
ادم انتي بتحبيني
كارمن انا بحبك ومش قادرة اخبي اكتر من كده عمر ماقلبي دق غير ليك ليك انت وبس
ادم بابتسامة عريضة انا بحبك برغم انك طلعتي عيني
كارمن انا اسفه انا بحبك ومش قادرة ابعد عنك
ادم أنا حلمت باليوم ده كتير اوي
كارمن معايا كنت بتحلم بيا
ادم اليوم اللي عرفت فيه الحقيقة خدت الموضوع تحدي وبعدها قلب حب وبعدها عشق واقترب منها هامسا انا بحبك ومش قادر ولا عايز ابعد اكتر من كده
كارمن ولا انا واغمضت عينيها في انتظار قبلته بحبك
ادم قبل أن تكمل جملتها التهم شفتيها بقبلة قوية لتعويض له كل ايام البعد و العشق بعدها أصبحت قبلات ناعمة علي شفتيها ورقبتها وجسمها ابتعد عنها ليلتقط أنفاسه انا بحبك
كارمن وانا فأجاته بقبلة إجراء بحبك ووضعت يدها علي صدره العريض
ادم حملها ودخل الي الشالية ووضعها علي السرير انتي مراتي يعني مفيش هروب من هنا لحد شهر العسل مايخلص وخلع قميصه
كارمن هزت راسها مفيش هروب لاي مكان تاني
ادم اقترب منها مرة أخري بقبلات ناعمة خايفة مني
كارمن استسلمت لقبلات لا انا بحبك وتعبت من البعد وذهبت معه لعالمة الخاص
في الصباح بعد انتهاء الليلةالحب الجميلة
بين كارمن وادم
ادم بابتسامة جميلة مالك
كارمن منتمش اعدة بتفرج عليك انا بحبك واتكسفت وجاية تمشي
ادم رايحة فين
كارمن ححضر الفطار وذهبت الي المطبخ فتحت الثلاجة وقفت بقميصة الذي يغريه ويثيره أكثر وكان القميص مصمم خصيصا لقوامها
ادم وقف يتامل جمالها من بعيد
كارمن ادارت وجهها الناحية الأخري
وابتسمت بدلع بتعمل ايه
ادم مستغرب
كارمن مستغرب من ايه
ادم مستغرب أن الجمال ده كله كان بين ايديا ومعرفش
كارمن بكسفة وبصت في الارض
ادم متتكسفيش ابدا مني بصيلي
كارمن رفعت راسها عاليا انا بحبك من اول يوم شفتك في وانا بكذب الاحساس لحد ما خلاص مش قادرة استسلمت
ادم ولا انا قادر وحملها ودخل الي الغرفة
كارمن بضحك والفطار
ادم حنحلي الاول
________
بعد انتهاء الندوة الفنية في الجامعة كانت تنتظره
جميلة بابتسامة استاذ جاسر انا عايزة ابقي موديل في العرض الجاي
جاسر بابتسامة مدام جميلة طبعا موافق
________
بعد فترة لست بكبيرة من غزوها قلبه واحتلاله
قصي ايه يادكتورة الخيول عايزة ترويض
سلمي بابتسامة بيتهيالي اتروضت ورفعت حاجبيها عاليا
قصي متأكدة
سلمي متاكدة
________
دخلت الي المكتب بعد ان ارتدت ملابس الرجال التي اعتادت علي ارتدائها
آدم بصدمة امجد
كارمن بابتسامة ادم بيه
آدم كارمن ولا امجد
كارمن انت شايف ايه
آدم شايف ست جميلة كلها انوثه وجمال وحيوية خطفت قلبي جننتني حبتها ومش قادر ابعد عنها وقبلها بعشق
كارمن اغمضت عينيها انت حبيبي وكل حاجه ليا في الدنيا انت الامان والحب عوضتني عن كل حاجة

كل الحكايه انك لازم تلاقي الحب والامان حتي لو اتغيرت عشانه انا كارمن اتغيرت حياتي عشان حبيت اه حبيت عشت اجمل قصة حب بحلوها ومرها عذبني وعذبته
هو الحب كده لازم تتعب وتتعذب وتسهر وتتالم لازم تعيش حلاوة الحب
مع الشخص اللي بحبه واختاره قلبي
هي دي حكايتي عيشت اجمل لحظات
لحظات انوثه
  • رواية لحظات انوثة كاملة أضغط هنا
  • ليصلك شعار بالروايات الجديدة للكاتبة نهلة زغلول انضم لنا على تليجرام أضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent