U3F1ZWV6ZTE0NTkwMzMxMzUwX0FjdGl2YXRpb24xNjUyODgzMjYyNTQ=

رواية أبن الباشا الفصل السادس 6 - محمد منصور

الفصل السادس 6 من رواية أبن الباشا بقلم محمد منصور عبر مدونة دليل الروايات
رواية أبن الباشا كاملة
رواية أبن الباشا كاملة

البارت السادس "6" من رواية أبن الباشا

عدلي
تاني يا ملك. هاتصدقي اللي اسمه فضل ده وتكدبينا

ملك
وماصدقهوش ليه ولا كلمه قالها طلعت كدب لغايه دلوقتي

جلال
وانه قال انك مراته . مش كدبه منه

ملك وهي تنظر لجلال

لا مش كدبه. انا فعلا مرات فضل

فينظر جلال اليها بغضب شديد ويمسكها من دراعها بمنتهي العنف ويقول

امتي اتجوزتي الكلب دة. انطقي

عدلي
جلال. مش هاينفع الكلام دة هنا احنا في الشارع

فيتركها جلال وهو يقول

اركبي العربيه ولما نوصل الفيلا. حسابك معايا هايكون عسير،،،،،،،،

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

ومن داخل حجرة نوم ملك يقف جلال امام منها ويضربها بالقلم فيذهب ناحيته عدلي ويمنعه من الهجوم عليها ويقول

جلال. ايه اللي انت بتعمله دة

جلال
سيبني يا عدلي. خليني اقتلها وارتاح منها

عدلي
اهدئه يا جلال ضربك ليها مش هايحل المشكله. سيبنا نعرف منها ازاي حصلت الجوازة دي وليه ملك تتجوز من وراك

جلال
اتجوزت من ورايا. عشان انا ماعرفتش اربيها

ملك وهي تبكي
لا. اتجوزت من وراك عشان فضل كان حنين عليه وبيحبني وانا حبيته. و انت اهملتني ونسيت ان ليك بنت امها ماتت وكان نفسها تلاقي معاك حضن الام اللي هي اتحرمت منه. لكن فين انت. كنت بدور ازاي ترضي الهانم اللي اسمها انعام ورايح جاي وراها في كل حته لدرجه انك روحت لها البيت وحاولت تغتصبها

جلال بعصبيه
اخرسي. انا كنت عندها في اليوم دة. عشان هي اتصلت تستنجد بيا من طليقها كامل. ولما روحت الفيلا لقيت ابنها فضل وطردتني من الفيلا ومن ساعتها وانا ماعرفش حاجه عن انعام ومافكرتش أقرب منها تاني

ملك
مش عارفه ليه مش مصدقاك.

جلال بعصبيه
انا مش كداب. وبعدين بقي تعالي هنا لما هو جوزك ليه دخلتي عليه في الليله اياها وهدومك مقطعه وقولتي لي ان فضل اغتصبك

ملك بارتباك
عشان انتقم منه بعد ماعرفت انه بيخوني

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

جلال
واشمعني الاغتصاب اللي فكرتي في

ملك
دي مش فكرتي. دي فكرة كامل الباشا

عدلي باستغراب
كامل. هو اللي قال لك تتبلي علي ابنه. ازاي بس

ملك
اصلا من زمان كامل علي خلاف مع فضل لدرجه ان كامل هو اللي عرفني ان فضل بيخوني وهو اللي خلاني اتبلي عليه.

جلال وهو يمسكها من شعرها

وجايه دلوقتي وتقولي الكلام دة. بعد ماخليتي صورتي النظيفه تتهز قدام الناس كلها

فتصرخ ملك من شدة الالم وتحاول افلات شعرها من يد والدها وهي تقول

انا ماكنش قصدي. اني اخلي صورتك تتهز انا كنت عايزا انتقم من فضل وخلاص

فيتجه عدلي ناحيه يد جلال ويبعدها عن شعر ملك وهو يقول

وبعدين يا جلال. العنف ده مش هايجيب نتيجه لازم نفكر ونشوف هانعمل ايه في الورطه دي

جلال
انا خلاص ضيعت. وفضل طلع مظلوم وانا بنتي خليتني ظالم

عدلي
بنتك برضو مظلومه. عيله صغيرة واتلعب عليها لعبه وسخه من تخطيط كامل

جلال باستغراب
وكامل ده يعمل ليه كدة في بنتي وابنه

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

عدلي
اكيد المقصود من اللعبه دي انت.

جلال
انا. طيب ليه

عدلي
واضح كدة ان كامل الباشا قاصد ان يشوهه صورتك قدام الناس عشان ماتنزلش الانتخابات اللي جايه

جلال
طيب وهو ليه يعمل كدة

عدلي
اهو دة بقي اللي احنا لازم نعرفه

جلال
انا مش عايز اعرف حاجه كفايه اوي لغايه كدة. انا هاصفي حساباتي في مصر وهاهرب علي امريكا

عدلي
جلال. تهرب طيب والانتخابات

جلال
مش عايز انتخابات كفايه حرب بقي لغايه كدة. انا مش ناقص مشاكل وعايز اعيش في سلام وماكملش اللي فاضل من حياتي في السجن.

ثم ينظر الي ملك ويقول

وانتي تروحي لفضل في السجن وتخلي يطلقك عشان احنا هانسيب مصر خالص بس اوعي يعرف اننا هانهرب، ،،،،،،،

وبعدها بكام يوم ومن داخل سجن النساء وأثناء موعد الزيارة للمساجين يقف شاب في اوائل العشرينات من عمرة و يدعي نبيل وهو ابن فاتن الوحيد ويقول لفاتن

ليه عملتي في نفسك كدة.

فاتن
الحوجه. وحشة ومن يوم ابوكم ما مات وانا مش عارفه اكلكم عيش حاف.

نبيل
تقومي تاكلينا حرام. ادينا بقي معانا فلوس بس محرومين منك

فاتن
هو انا كنت اعرف اني القاضي هايكشفني كدة. ده مش سهل. و انا كان اتفاقي معاهم علي اني اقول الكلمتين دول عشان اثبت القضيه علي فضل واخد القرشين ونعيش بيهم

نبيل
واهو ربنا عاقبك وحرمنا منك. بس انا مش هاسكت وزي ماكانوا السبب في دخلوك السجن لازم يخرجوكي

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

فاتن بعصبيه
نبيل. اياك تعمل اي حاجه مع الناس دي احنا مش قدهم وخلي بالك من اخواتك وانا كلها سنه وان شاء الله هاخرج لكم.

نبيل
لا. يا امه انا مش هاقدر اعيش بعيد عنك سنه ولازم يخرجوكي من القضيه دي. انا ماشي

فاتن
رايح فين يا نبيل

نبيل
هاديهم الفلوس اللي خدتيها منهم واقول لهم يطلعوكي من القضيه دي. انا اضيع من غيرك

وينصرف نبيل وفاتن تنادي عليه وهي خائفه مما سيحدث، ،،،،،،

وتمر الايام وياتي ميعاد المحاكمه ويتغيب جلال المنياوي وبنته ملك عن المحكمه لانه تم هروبهم برة البلد. بجوازت سفر مزيفه وطلق فضل ملك بعد أن اخذ من جلال مبلغ 10 مليون جنيه. وحكم سيف غيابيا علي جلال وملك بالسجن. وحكم علي فضل. بالبرائة من التهمه المنسوبه اليه. وتفرح انعام بشدة لخروج ابنها من القضيه، ،،،،،،،

ومن مكان ما في الصحراء تقف سيارة شرطه وامام منها جثه لشاب مقتول وملامح وجه مشوهه بميه نار وكانت هذة الجثه لنبيل ابن فاتن فتحضر سيارة الاسعاف وتحمل الجثة، ،،،،،

ومن داخل. مكتب مامور القسم يجلس القاضي سيف مع المامور والمامور يقول لسيف

فاتن قبل ماتنقتل طلبت انها تقابلك. وخصوصا بعد ما عرفت بموت ابنها

سيف
وانت ماعرفتش كانت عايزاني في ايه

من تاليفي.
محمد منصور *منص*

المامور
لا. بس احنا لاقينا الجواب دة في هدومها ومكتوب عليه ان ماحدش يقرا غيرك انت

فيمسك سيف الجواب ويفتحه وينظر في الجواب ويقرأ ما هو مكتوب ويقول

كامل الباشا. وكامل يعمل ليه كدة في فضل، ،،،،،،،

وتنتهي اجراءت خروج فضل من السجن ويركب سيارة انعام ويتجه بها الي فيلا انعام ويدخل فضل الي الفيلا ويكون بداخل الفيلا كامل الباشا في انتظار وصول فضل فينظر له فضل بضيق شديد ويقول

أنت بتعمل ايه

فيخرج كامل مسدسه ويصوبه ناحيه فضل ويقول

جاي عشان ابارك لك...
قد يعجبك أيضا
الاسمبريد إلكترونيرسالة