U3F1ZWV6ZTE0NTkwMzMxMzUwX0FjdGl2YXRpb24xNjUyODgzMjYyNTQ=

نوفيلا علي ياعلوه يابتاع الفل الفصل الثاني 2 بقلم منة محمد

الفصل الثاني من رواية علي ياعلوه يابتاع الفل بقلم منة محمد

الفصل الثاني "2" من رواية علي ياعلوه يابتاع الفل

قهقهت (عائشه) بشده ثم التمعت مقلتيها بخبث قبل ان تبدأ المقلب،التقتت هاتفها من علي الفراش، لتطلب رقم مسجل لديها بأسم (my twin)،بعد قليل استمعت لصوت الطرف الاخر فقالت بمرح:
_مرحرحي يامرحرحي وحشتني يامرحرحي

اجابت الفتاه بغيظ:
_انا كرهت اسمي بسبب دلعك المستفز ده
ايه جاب مرح للدلع بتاعك ده بس نفسي افهم

قهقهت (عائشه) مستمتعه بغيظ تلك الفتاه، فقالت الفتاه بغيظ اكبر:
_بطلي ضحك يامستفزه وقوليلي متصله بيا ليه هاااا عايزه تعملي مصيبة ايه تاااني😂😂ماانتي مبتعرفنيش غير في المقالب والمصايب😂

هتفت (عائشه) بضحك:
_يابت ده انتي تؤامتي يعني لازم تكوني معايا في كل مصيبه ومقلب امال اعملهم من غيرك يعني😂😂

اردفت (مرح) بضحك:
_لا ازاي ميصحش
خير يابوص عايزه تعملي مقلب في مين المرادي

اردفت (عائشه) بخبث:
_في الحاج والحاجه

قهقهت (مرح) بشده قبل ان تهتف من بين ضحكاتها:
_هو انتي مبترحمش ابدا😂😂انتي بتعاقبيهم انهم جابوكي للدنيا ولا ايه😂😂

قهقهت (عائشه) بشده مردفه:
_علي راي الحاج مش هما اللي جابوني وبلو البشريه بيا يبقي يستحملوا بقي 😂😂المهم معايا يامرحرحي ولا لا😂😂

هتفت (مرح) بغيظ:
_بعيدا عن مرحرحي دي لاني قربت اغير اسمي بسببك😂😂بس انا معاكي ياكبير ايه الخطه بقي بقي بقي😂😂

همست (عائشه) وهي تلتفت حولها حتي تتأكد من عدم وجود احد معها:
_هقولك

همست (مرح) مثلها بضحك:
_طيب وانتي بتوطي صوتك ليه هو فيه حد معاكي في الاوضه😂😂

همست (عائشه) بتفكير:
_تصدقي لا صحيح امال انا بوطي صوتي ليه ايه الهبل ده😂😂
يلا ما علينا اسمعي يامرحرحي الخطه هتكون كالاتي😂
.......... اشطا كده ياباشا

اردفت (مرح) بحماس:
_اشطا كتيير كتييير كتير
عجبتني الخطه اوي تصدقي واحلي حاجه انك بس اللي هتضربي المرادي انا هبقي عبر الفون فقط😂😂

هتفت (عائشه) بضحك:
_وانتي فكرك ان هيوم هتنسي انتي تيجي بس وهتاخدي حصتك من الضرب😂😂متحلميش انك تفلتي من شبشب هيام وعلي 😂😂

اردفت (مرح) بضحك:
_صراحه طول عمري اعرف ان الشبشب سلاح الامهات عندكم الوضع متغير😂😂بقي سلام الاتنين😂😂يلا ما علينا علقه تفوت ولا حد يموت يلا ياريس نبدأ مقلبنا في منور انور😂😂

هتفت (عائشه) بقهقه:
_هو مش كان ارنبنا برضو😂😂
هو منور انور ده شايل كل حاجه كده😂😂
يلا ما عليا يلا نبدأ ياكبير

اردفت (مرح) بحماس:
_يلا يلا يلا عايزه اسمع صوت هيوم وهي شايطه بتبقي عسل اوي😂😂

اردفت (عائشه) بجديه:
_طيب يلا احم احم

اكملت (عائشه) حديثها بصوت مرتفع:
_انتي بتقولي ايه ياست انتي علوه بتاع الفل استحاله يعرف ست غير هيوم القمر
انتي بتخرفي بتخرفي بتخرفي

كانت (عائشه) تتحدث وهي تهز جسدها كالبهلوان بسعاده لما سيحدث بعد قليل،اقتحمت والدتها الغرفه بوجه لا يبشر بالخير، اقتربت هيام والدتها منها فأبتعدت (عائشه) وهي تبتلع ريقها بقلق ثم هتفت بتوجس:
_ايه يا هيوم مالك شكلك هتنقضي عليا كده لسه هو انا عملت مصيبه وانا مش عارفه ولا حاجه😂😂

هتفت (هيام) من بين اسنانها بغضب:
_اديني المحمول

اعطتها (عائشه) الهاتف بخوف ثم ركضت هاربه وهي تردف:
__علفكره اسمه الفون
محمول ايه هو انتي من ايام العصر الحجري القديم😂😂

لم تعطي (هيام) لحديثها اهميه،وضعت الهاتف علي اذنها وهتفت بصوت جعل الخوف يملئ (مرح) :
_انتي كنتي بتقولي ايه بقي ياحلوه

ردت (مرح) محاوله الهدوء والسيطره علي خوفها:
_جوزك بيحبني وبيتكلم معايا كل يوم علي الفون

التمعت مقلتي (هيام) بتسليه حاولت اخفائها،اردفت بصوت مرتفع وهي تحاول السيطرة علي رغبتها في الضحك:
_علييييييي علييييييي

ركضت (هيام) الي الخارج بغضب مصطنع، ركضت (عائشه) خلفها وهي تقفز كالقرد😂،وقفت (هيام) امام زوجها الذي كان يجلس علي الاريكه هاتفه بغضب:
_بتخوني ياعلي بعد عشرة خمسه وعشرين سنه طيب والله منا سيباك فين المقشه😂😂

اردفت (علي) بغضب:
_هتجبيلي المقشه ياهيام طب والله لاجيبلك الطااااسه😂😂

ركض (علي) الي المطبخ خلف (هيام) ، لتهتف (عائشه) باستغراب:
_مقشه وطاسه هما عايزين يمسكوا حرامي ولا ايه 😂😂بقي دول ناس عدو الخمسين سنه😂😂انا عرفت انا طالعه مجنونه لمين مهي اكيد چينات يعني😂😂😂

تفاجأت بوالدتها تركض وهي تحمل (المقشه)حيث تقف هي وخلفها يركض والدها ب(الطاسه)، انصدمت بشده عندما وجدت يد (المقشه) تهبط علي جسدها،اردفت (عائشه) بصريخ وهي تقفز وتحاول الهرب:
_العنوان غلط ياهياااام وربنا مش انا مش انا دي اختي مني😂😂😂
ياهيووووم اسمعي مني بس انتي غلطانه الراجل اللي خانك وراكي انا ماااااالي😂😂😂

شعرت ب(الطاسه) تهبط علي جسدها،فأخذت تقهقه بشده وهي تحاول الركض لكن والدها يحملها من ملابسها من الخلف كاللص ،اوقف والدها يديه في الهواء وكذلك والدتها عندما رأوها تضحك، هتف (علي) باستغراب:
_احنا بنضربك علفكره انتي بتضحكي علي ايه 😂😂

هتفت (عائشه) بضحك:
_اصل انا كده لما اي حاجه تلمس جسمي بضحك😂😂بحسها بتزغزغني😂😂

نظر لها والديها بصمت ، ثم نظروا لبعضهم، ثم هتفوا بصوت واحد:
_صبرنااااا يااااااارب😂😂😂

ركضت (عائشه) الي غرفتها مسرعه وهي تصيح بضحك:
_تعيشوا وتاخدو غيرها المراد فقستو المقلب المره الجايه مقلبي مش هيتفقس ابدا😂😂😂

اردف (علي) بتساؤل:
_هو انتي متأكده انها بنتنا صح😂😂يعني هي نزلت من بطنك بجد😂😂

ردت (هيام) بتفكير:
_بدات اشك في الموضوع ده😂😂اصل دي مش خلفه طبيعيه خالص😂😂دي ضحكت لما ضربناها انت متخيل😂

هتف (علي) بنفي:
_صراحه لا ومش عايز اتخيل 😂😂انا غلطان اني اتجوزت اصلا كنت قاعد في بيت ابويا باشا لا بيتعمل فيا مقالب ولا حد بيقولي علي ياعلوه يابتاع الفل😂😂😂اانا نازل اشوف شغلي احسن لحسن لو فضلت شويه كمان مش بعيد ادخل العباسيه بسبب بنتك😂😂

اردفت (هيام) باستنكار:
_يعني هي بنتي لوحدي ماانتي مشارك في انجابها ده ايه ده ده😂😂وبعدين هتسبني لوحدي معاها انت كده هترجعي تلاقيني في العباسيه فعلا😂😂

توجه (علي) الي باب الشقه واردف قبل ان يغادر ويغلق الباب:
_يكون احسن اهو الواحد يرتاح من الهبله وامها واشوف نفسي بقي😂😂😂

هتفت (هيام) بغيظ بصوت (ماري منيب) :
_وربنا انا اللي غلطانه اني اتجوزت😂😂لما ادخل اعمل الاكل كتكوا ستين نيله😂😂

توجهت (هيام) لتطهو طعام الغذاء، بينما (عائشه) في غرفتها تهاتف (مرح) وتخبرها بما حدث، لتقهقه (مرح) شده ولم تستطيع التوقف حتي قالت (عائشه) بزهق:
_ابتديت ازهق هااا وهقفل في وشك السكه

هتفت (مرح) بضحك:
_اتعلم عليكي😂😂😂😂😂

اردفت (عائشه) بغيظ:
_شيفاكي مبسوطه اوي حضرتك

ردت (مرح) بضحك:
_صراحه جداااااا😂😂😂

هتفت (عائشه) ببرود:
_يؤسفني اني اقولك يامرحرحي اني قفلت في وشك😂😂

اغلقت (عائشه) الهاتف في وجهها😂، ثم اردفت بخبث:
_مااااااااشي بقي كده تضيعوا عليا المقلب طيب العمر لسه بيننا ياوالدي العزاز😂😂

قاطع حديث (عائشه) مع نفسها صوت طرق علي الباب، ركضت مسرعه وفتحت الباب فلم تجد احد، نظرت الي الاسفل لتجد طفل لا يصل لمنتصف قدميها، هتفت بتساؤل:
_عايز ايه ياوالد ياحمأمأ

اردفت (حماده) بغيظ طفولي:
_بطلي الدلع ده بقي انا اسمي حماااااده مش مأمأ هو انتي شيفاني خروف قدامك ده ايه ده ده😂😂

اردفت (عائشه) وهي تخرج له لسانها برخامه:
_لا شيفاك طفل غلس بس اسمك حمأمأ
واخلص قول عايز ايه

هتف (حماده) بشر طفولي:
_بقي كده طييب مااااشي ياعشه

اردفت (عائشه) بأستنكار:
_انا عشه ياولا طب وربنا ما سيباك

هتف (حماده) بخبث طفولي:
_طيب خدي كده الطبق ده اديه لطنط هيام في بسبوسه ماما عملاها وبعدها نتكلم

اخذت (عائشه) الطبق وهي تهتف بفرح طفولي:
_الله بسبوووسه وربنا لولي دي ست جدعه مش عارفه ازاي خلفت واد غلس زيك كده😂😂

ابتسم (حماده) بخبث قبل ان يضغط بقدميه علي قدميها بشده جعلتها تصرخ، ركض مسرعا قبل ان تلحق به هاتفا بضحك:
_زي ما هيوم جابتك كده ياعشه😂🏃🏃🏃

اردفت (عائشه) بتزمر:
_هو انا مالي النهارده عمال يتعلم عليا كده ليه😂😂😂لا لا انتي مش عجباني يابت ياعشه😂😂بقي انا عشه ياحمأمأ طييب اصبر عليا يابن لولي اما وريتك مبقاش عائشه السكر المسكره بالسكر😂😂
بس مش دلوقتي بعد ما اكل البسبوسة علشان صراحه لولي بتعملها عسل مش زي هيوم مبتعرفش تعملها اصلا واحنا بنفضل نجاملها ونقولها حلوه تيجي تقارن بس بين بتاعتها وبتاعة لولي وتشوف الفرق الشاسع😂😂

لم تنتبه (عائشه) ان والدتها تقف خلفها واستمعت لكل ما قالته، التفتت (عائشه) ببطئ عندما شعرت بشئ يتحرك خلفها،وجدت ذلك الشئ لم يكن الا والدتها فهتفت ببلاهه:
_جيتي في وقتك يا هيوم كنت لسه بشكر في البسبوسة بتاعتك تصدقي دي احلي من بتاعة لولي بكتير😂😂لولي اصلا مبتعرفش تطبخ بس متقوليلهاش علشان متتصدمش😂😂

نظرت لها (هيام) بشر فأردفت (عائشه) بخوف:
_اي انتي هتتحولي ولا ايه ياهيام لا اهدي كده علشان صحتك😂😂

ركضت (عائشه) الي غرفتها قبل ان تلحق بها والدتها، لكنها لم تيأس هذه المره ووقفت خلف باب غرفتها تهتف:
_افتحي ياعشه احسنلك
والله حماده عنده حق انتي ميلقش عليكي غير عشه😂😂او خيشه😂😂افتحي

اردفت (عائشه) من خلف الباب وهي تأكل من البسبوسه:
_مش هرد عليكي علشان انتي مامتي ومش هفتح ياهيوووم خليكي واقفه بقي لبكره

هتفت (هيام) وهي تطرق علي الباب:
_طب هاتي حته بسبوسه متكلهاش كلهااااا
انتي عارفه بحب بتاعة لولي

اردفت (عائشه) بمرح:
_تؤ يامامتي انا هخلص الطبق كله وانتي كالعاده هتروحي تاكلي منها عند لولي وانا بكره بقي اروح اخلصلها باقي الصنيه😂😂كده كده هما مبياكلوهاش اوي معرفش مبتبعتش الصنيه كلها ليه وتسيب لهم كام حته وخلاص بدل اللفه دي كلها😂😂😂

هتفت (هيام) بغيظ وهي تتجه الي باب الشقه:
_باااارده انتي اوي
بس مااشي انا هعرف اربيكي وهروح اكل وهخلي لولي تشيل باقي الصنيه في حته متعرفيهاش😂😂

همست (عائشه) بعدم اهتمام وهي تتابع تناول البسبوسه:
_كده كده حمأمأ هيقولي علي مكانها بخمسه جنيه😂😂

بعدما انتهت من تناول طبق البسبوسه بأكمله، استلقت علي الفراش وذهبت في ثبات عميق فقد ارهقت اليوم كثيرا😂😂، عندما اتت (هيام) ظلت تنادي بأسم (عائشه) فلم ترد عليها فهمست بضحك:
_تلاقيها نامت هي البت دي مبتشبعش نوم دي تقريبا بتقوم تعمل مصايب وتنام تاني 😂😂

توجهت الي غرفة (عائشه) وفتحت الباب، قهقهت بشده عندما رأت وضعية نومها، فقد كانت ترفع قدم علي الحائط الذي بجانب الفراش، والقدم الاخر ممتدة خارج الفراش،وممسكه بالطبق بيد واليد الاخري ترفعها لأعلي، كانت وضعيتها مضحكه كثيرا ومختلفة ايضا😂😂😂، فقهقهت والدتها حتي انها لم تستطيع كتم ضحكاتها، عندما استطاعت السيطرة علي ضحكاتها، اقتربت من الفراش وحملت الطبق بأبتسامه، ثم عدلت وضعية نومها لكنها لم تقبل بهذا وارجعتها مثلما كانت😂، همست (هيام) بضحك :
_خلاص براحتك انا غلطانه خليكي نايمه زي الهبل كده
وزي ليه مهي هبله فعلا😂😂😂

جاءت (هيام) لتخرج وجدت (عائشه) تنادي عليها، اقتربت منها (هيام) لتنظر لها (عائشه) وتردف:
_مامتي الراجل طلع كذاب مخلاش القطه تكاكي طب يرضيكي كده انا هشتكيه لربنا
المهم مامتي قولي ورايا كده هب هبايبو هبهوبه مه مهاميهوو مهموهه😂😂😂

انفجرت والدتها بالضحك ثم اردفت من بين ضحكاتها:
_نامي ياحبيبتي ربنا يهديكي الهبل مش سايبك ولا وانتي نايمه ولا وانتي صاحيه😂😂😂

ساعدت (هيام) (عائشه) علي الاستلقاء علي الفراش مره اخري، ثم خرجت من الغرفه وهي تقهقه بشده علي ابنتها المعتوهه😂😂.
...........................................................................................
كان يقف في معرض السيارت الذي يملكه،ويتحدث مع رجل جاء ليشتري سياره، وبعدما انتهي من بيع السياره له والاتفاق علي كل شئ غادر الرجل، فصعد انس للاعلي حيث يقبع مكتبه، دلف للأطفال غرفة مكتبه ليجد مالك اخيه بانتظاره، هتف انس باستغراب:
_هو انت مش لسه سايبني من شويه ايه اللي رجعه تاني ومال وشك مقلوب كده ليه

اردف مالك بضيق:
_سوزي كلمتني

اردف انس بضيق:
ودي عايزه ايه مش كفايه اللي عملته في اسلام
وحتي الولد مش راضيه تدهولنا

هتف مالك بغضب يشوبه الصوت العالي:
_مش عاارف مش عاارف انا زهقت زهقت زهقت
حاولت معاها بكل طريقه علشان تجيب انس الصغير يعيش معايا وهي مش موافقه
ودلوقتي بتكلمنى تهددني

صاح انس بغضب:
_بتهددك بأيه بقي ان شاء الله

اجاب مالك بحزن:
_وهو في غيره ياانس نقطة ضعفي الوحيده

لم يرد انس علي وظل الصمت يحيط المكان حتي قال انس بتفكير:
_عندي فكره تخلينا ناخد انس الصغير منها

اردف مالك بلهفه امل:
_ايه قول قول بسرعه

اردف انس بشرود:
_سيبني بس امخمخ وافكر ومتقلقيش انس الصغير هيبقي معانا علشان اللي زي دي متستاهلش تبقي ام لملاك زي ده هو انا مش ملاك اوي بشقاوته وجنانه ده بس نعمل ايه قدرنا😂😂

قهقه مالك بشده ثم اردف:
_انت عارف بيفكرني بمين

اماء انس بضحك مردفا:
_فاكر طبعا ده نسخه منهم تحسوه قالب علي چينتهم اوي😂😂

هتف مالك بضحك:
_فعلا معاك حق😂😂
المهم قولي هتروح تتقدم لعائشه امتي

رد انس بابتسامه:
_يابني انا كلمت باباها من قبل ما اتصل بيها فون اصلا او انت تجبيلي اخبارها انا بس كنت عايز اعرف التفاصيل اللي مكنتش اعرفها واللي كنت متأكد انك هتجيبها من زوجتك العزيزه😂😂فاكرني مش هعرف ياض ولا ايه

اردف مالك بضحك:
_انت ديما قفشنا كده
هي قالتلي انس هيعرف علطول اني انا اللي قولتلك
بس المهم باباها قالك ايه😂😂

هتف انس بضحك عندما تذكر حديث والدها:
_قالي انت عاوز تتجوز بنتي انا ربنا يكون في عونك يابني انت اللي هتجيبه لنفسك😂

قهقه مالك بشده هاتفا:
_احييه فصلت بجد هو قالك كده 😂😂

اماء انس بضحك مردفا:
_والله قالي كده وانا قعدت اضحك
فقالي راجع نفسك تاني يابني😂
روحت قولتله متقلقش ياعمي ده اخر قرار😂
راح قالي براحتك بس اديني عنوانك واسمك اسأل عليك الاول وبعدها لو تمام هقول لبنتي وهكلمك اقولك علي المعاد لو وافقت
بس ياسيدي واديني مستني المعاد علي ناار😂بس تفتكر هتبقي مجنونه كده اول ما اقابلها

هز مالك رأسه بالنفي هاتفا:
_لا اللي زي عائشه بيتكسفوا جدا من الغريب فهتلاقيها هاديه جدااا وعاقله اسأل مجرب بس بعد ميتكتب الكتاب قابل بقي يا معلم😂😂

اردف انس بضحك:
_انت كده بطمني يعني

هتف مالك بضحك:
_لا انا بعرفك بس علشان تبقي مستعد😂
ودلوقتي بقي انا هقوم اروح اشوف شغلي لحسن النهارده كل شويه اروح وارجع اروح وارجع لحد ما العربيه قالتلي كفاااايه😂

اماء انس بموافقه وهو يقهقه بشده،غادر مالك المعرض،فجلس انس علي مقعده يتابع عمله،حتي شعر بهاتفه يهتز، تذكر انه كان يضعه علي الوضع الصامت فأخرجه من جيب بنطاله، نظر الي شاشة الهاتف ليجد اسم والده يضئ علي الهاتف،تنهد بأرهاق قبل ان يجيب علي الهاتف مردفا:
_السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اجاب الطرف الاخر والذي لم يكن والده:
_عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
لو سمحت انا لقيت التليفون ده واقع جنب واحد ميت علي الارض
وانا اتصلت بالبوليس والاسعاف وهما جم

انصدم انس بشده ثم اردف محاولا الهدوء:
_طيب ممكن تقولي المستشفي اللي هيروح عليها الميت وانا جاي حالا

املاه الرجل اسم المشفى ثم اغلق الهاتف، تنهد انس والخوف يملئ قلبه، نهض من علي مقعده وهو يهاتف انس ويخبره ما حدث،توجه الاثنان الي المشفي، وبعد قليل وصلوا الي المشفي فتوجهوا الي الاستقبال ركضا،اخبرهم موظف الاستقبال ان الميت في غرفة العملياات، ركضوا مسرعين نحو غرفة العمليات، ليروا ماجعلهم ينفجروا ضاحكين.
قد يعجبك أيضا
الاسمبريد إلكترونيرسالة