U3F1ZWV6ZTE0NTkwMzMxMzUwX0FjdGl2YXRpb24xNjUyODgzMjYyNTQ=

رواية حب وإنتقام الفصل التاسع 9 بقلم زهرة الهضاب

الفصل التاسع "9" من رواية حب وإنتقام بقلم الكاتبة زهرة الهضاب
رواية حب وإنتقام

رواية حب وانتقام الفصل التاسع 9

رواد يمارس حقه الشرعي مع رفيف بلغصب والضرب وهى تحته

تبكي وتائن حتا الحق الشرعي بدون رغبة من المرآة وبهاذه الطريقة يكون إغتصاب حلال

رفيف ضنت آنها عند والدته محمي وهوى لن يقترب منها لكنها كانت

على خطأ كبير فقد كان رواد موصر على إذلالها لآبعد حد وقد وجد ضالته في ممارسات جن*ية شا*ا

وبلغصب لكنه اليلة تمادا كثيرا حتا
سمع صفوان آنين رفيف ودونا آن

يدرك السبب إقتحما الغرفة ووجد
رواد فوقها للآسف كان مشهد مسيئ للغاية

صفوان لم يدرك ملذي يفعل لكنه هجم عليه وآبعده عنها بلقوة تخيلو شعورها في تلك الحظات. المحرجة
جدا هى عارية تمام وتم إغتصابها من

طرف زوجها الذي كان يجب آن يكون لها الحضن الدافيئ والقلب الحنون ولآكثر إحراج روائيتها من طرف صفوان وهي على تلك الحال

رواد آسرع ووضع عليها غطاء سترها به ولف نفسه بقميصه حتا يخفي عورته
ولكم صفون مبشارة للآنف صفون آنتا جبان وحقير لم آتوقع هاذه

الرذالة منك رواد كيف تدخل عليها غرفتي آنا وزوجتي هل فقدة عقلك
صفوان سمتعها تصرخ وتبكي دخلت

ملذي فعلته لها ياحقير رواد لا تتدخل هى آخرج من غرفتي هى
ريحاب وميار سمعتا الصراخ وستيقذتا. من النوم ريحاب تتوحه نحو مصدر الصوت ميار ماذا حدث

آمي ريحاب لا آعرف الصوت قادم من غرفة رواد وهاذا صوته

ميار الله يستر ودخلتها وتفاجئتا بمنظر رفيف ترتجف وتبكي وقد
كانت مستورة بلكاد جسده مزرق من الضرب والممرسات الجن*ية

المنحطة وكانت في وسط الفراش
تبكي وهي تحاول لملمت نفسها

ريحاب بصدمة تصرخ ملذي حدث

هنا ميار تسرع عند رفيف تحتضنها وتحاول سترها من فوق بينما رواد الذي كان شبه عاري

ممسك بقميص صفوان من الرقبة
ويحاول لكمه
صفوان والله مازلت محترم آنك آخي الكبير ولولا هاذا كنت شفت مني العجب

رواد والله دعني آرا منك العجب وقح كيف تقتحم عليا غرفتي بدون إذن ها ها قوول قووول ميار

كفا كفا رفيف في حالة صدمة ريحاب تمسك برائسها لا تكاد تعي الذي يحدث ريحاب رواد آترك آخيه ورتادي ثيابك آستر نفسك
رواد إنتبه آنه عاري تماما تقريبا

وآنه فقط القميص الذي يستر عورته ترك صفوان وتوجه نحو الحمام حامل ثيابه معه ريحاب وآنتا كذالك ياصفوان آخرج آلا ترا زوجت آخيك عارية تقريبا هي بسرعة صفوان عذرا ولله لم آنتبه

ريحاب تقترب من رفيف ملذي فعله لك رفيف تبكي وتشهق لقد لقد ضربني وغتصبني بعنف لقد لقد ونهارت ودخلت في حالة الصدمة آو الإنهيار العصبي الشديد

ميار تصرخ آمي آمي لقد نهارت آنظري ريحاب بسرعة آخرجي وطلبي من آخوك طلب الدكتور مروان ببنما آحاول آن آلبسها شيء

من الثياب ميار حاضر وخرجت بسرعة وطلبت من صفران الإتصال بطبيب وفعل ذالك على الفور

بقلم الكاتبة زهرة الهضاب

بعد عدة دقائق وصل مروان حيث بيته ليس بعيد كثيرا على بيت رواد دخل ووجدها منهارة ترتجف وتصرخ مروان ملذي حدث

رواد لا شيء تتدلل فقط صفوان يرمقه بنظرة حادة مروان الكل للخارج لوسمحتم
خرج الجميع وبقي مروان معها آعطاها حقنة مهدئة وجلس قربها حتا هدائت

مروان إسترخي يارفيف وكوني هادئة جدا لا تخافي مني آنا والله
آفضل الموت على إلحاق الآذا بك
رواد الكلب يتعدا عليك صح رفيف

والدموع تسيل من عينيها تهز رائسها موافقة

مروان نعم هاذا واضح من الذي آنتي فيه هاذا حيوان وليس بني آدم لا تخافي سوف آساعدك فقط ثقي بي

وزوريني في العبادة كما قلت لك
هاذا ضروري فهمتي رفيف تهز رائسها من جديد بلموافقة رواد في الخارج يدور مثل نمر في قفص

ريحاب إحلس لقد دوختني رواد مروان تائخر عندها ملذي يفعله
صفوان وهل تهمك صحتها حتا تسائل رواد آنت إخرص إخرص حسابك معي فيما بعد صفوان نعم

آريني ماذا ستفعل ريحاب آسكتا آنتما الإثنين حسابكما معي عسير لكن فقط يذهب الطبيب ونطمائن على حال تلك المسكينة
وستريان
ملك التي كانت نائمة في شقتها بعد آن ستيقضت ولم تجد رواد نزلت للآسفل حتا تتحرا الآمر
ملك تدخل حيث كان الباب مفتوح
من الآصل

رواد ماإن رئااها توتر وخاف ملك مساء الخير ملك ليست محببة من طرف عائلة رواد بسبب ماضيها معه ريحاب ترد بثقل وعلكم السلام
ببنما ميار تجالهتها تماما رواد يسرع نحوها حبيبتي ملذي جاء بك الوقت متائخر

ملك ملذي بحدث هنا ميار رفيف مريضة بسبب رواد يقاطعها لفد فقدة الوعي بسبب قلت الطعام

ملك من الغيرة هههه ريحاب وهل تتشمتين فيها ملك لا آمي فقط قلت ممكن من الغيرة فقط

ميار مما تغار منك بعني ملك نعم ولما لا لقد تزوجت زوجها بعد آسبوع واحد من زواجها به آليس هاذا كافي ميار تب لك ملك ماذا

رواد حبيبتي عودي لنوم ورتاحي

سوف آلحق بق بعد قليل

مروان بخرج صفوان كيف حالها مروان سيئ لقد تعرضت لصدمة قوية كانت. على وشك الإنهيار العصبي تحتاج لراحة والهدوء وبعد
قليل تنام آخذت مهديئ لا تقلقو عليها

صفوان شكرا لك مروان ولو نحن آصدقاء آنا تحت آمركم في كل وقت

وغادر ملك اممم صدمة لماذا الصدمة ياترا ريحاب عودي لشقتك عندي كلام على آنفراد مع آولادي

ملك آنا منكم الآن ماما ريحاب
ريحاب قلت على إنفرد ملك بغض

لا تتاخئر فهمت رواد نعم
بعد مغدرة ملك ريحاب هل ممكن آفهم ملذي فعلته للبنت رواد لا شيء فقد كنت كنت. ريحاب تصفعه آنتا تماديد والله لقد آخجلتني والله لوفتربت منها من بعد اليوم سيكون حسابك معي
رواد
لكن آمي ريحاب نتها هى إلحق بزوجتك قبل آن تضربك
رواد ولكن ريحاب قلت نتها

رواد غادر ريحاب وآنت لماذا دخلت علبهما الغرفة هل فقدة عقلك إليس عندك حرمانية
للغرف المغمقة صفوان سمعتها تبكي وتئن لم آدرك الذي يحدث آسف. ريحاب كمت جئت عندي وآخبرتني

صفوان نعم لكنني لم آفكر حينها

ريحاب نكمل كلامنا غدا هى لنوم
رواد يدخل لشقة ملك والله عال عال آمك تتدرني من ببتكم وآنت ساكت وصامت رواد ليس ترد لكنه ملك هووس ولا كلمة
قد يعجبك أيضا
الاسمبريد إلكترونيرسالة